البدايةالدليل الاقتصادي للشركات  |  دليل مواقع الويبالاتصال بنا
 
 
 
المقالات الاكثر قراءة
 
تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات
   عام حطّة

منهجية خطبة الجمعة

كاتب المقال فتحي قاره بيبان - تونس    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي
 المشاهدات: 2219


 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


الخطابة في اللغة هي الكلام المنثور يخاطب به متكلم فصيح جمعا من الناس لإقناعهم والتأثير عليهم، فهي اتصال في اتجاه واحد يتعامل مع العقل والعاطفة.

وفي تعريف العلماء هي الكلام المؤلف الذي يتضمن وعظا وإبلاغا على صفة مخصوصة يهدف إلى تذكير الناس بدينهم وحثّهم على العمل به.

والخطابة لها قواعد وأساليب وضوابط. والمرجع في فقه الخطبة والخطيب هي النصوص الشرعية وخاصة منها خطب النبي صلى الله عليه وسلم.

اختيار الموضــوع وتخطيط الخطبة

يقع اختيار موضوع الخطبة باعتبار:
- المناسبات الدينية
- الواقع وحاجات المخاطبين مع اعتبار اﻷولويات.

ومن المفيد توزيع مواضيع الخطب بشكل مناسب على مواضيع العقيدة ومواضيع الشريعة بفروعها الثلاثة: اﻷخلاق والمعاملات والعبادات الشعائرية.

ويقع التخطيط للخطبة من خلال تحديد الهدف وبناء المخطط. والهدف من الخطبة هو ما يرغب الإمام الخطيب في أن يعرفه أو يفعله المخاطبون بعد سماعهم لخطبته. وتحرير نصّ الخطبة يرتبط بالهدف أو الأهداف التي يمكن أن تكون: بيان حكم شرعي، أو تصحيح مفهوم أو الحث على عمل من أعمال الخير أو التذكير بمسألة فقهية أو غير ذلك.

ويُبنى مخطط الخطبة على أساس أن تكون الخطبة ذات وحدة موضوعية مترابطة اﻷجزاء، وﻻ تكون مشتّتة تعالج أكثر من موضوع. فالخطبة أشبه ما تكون بجسم واحد مكوّن من أجزاء متناسقة ومنسجمة.

وأجزاء الخطبة هي: المقدّمة وصلب الموضوع والخاتمة. فالمقدّمة هدفها شدّ انتباه المخاطبين وطرح الموضوع. أمّا صلب الموضوع فيتكوّن من تقسيم الموضوع إلى عناصر رئيسية من المستحسن أن ﻻ يزيد عددها الأقصى على ثلاثة، وتتفرع عنها عناصر فرعية، وتشتمل على استشهادات مختارة من القرآن الكريم والسنة النبوية بالقدر المناسب الذي يخدم الهدف، كما تشتمل في المواضيع المتعلقة بالشريعة على أمـثلــة تطبيقيــة مرتبطة بالواقع المعاش للمخاطبين للتوضيح. أما الخاتمة فتلخّص ما جاء في صلب الموضوع مع التأكيد على النقاط الهامة.

ويجب أن تكون الخطبة واضحة التقسيم مترابطة ومتناسقة. ويقع الانتقال من عنصر إلى آخر بشكل انسيابي يُسهّل متابعة الخطبة.

كتابة الخطبة وإلقاؤها

يُكتب صلبُ الموضوع أولا قبل المقدّمة والخاتمة. وتحرّر المقدّمة والخاتمة بعد ذلك وبمزيد من العناية لأهميتهما. وتستعمل في الكتابة الكلمات السهلة والجمل القصيرة البسيطة.

ولا يكفي إيراد نص جيّد لشدّ الانتباه بل لا بد من قراءته بطريقة مؤثرة، لا يكون فيها صوت الخطيب مرتفعا للغاية أو حادا للغاية أو منخفضا للغاية، بل يكون واضحا مرنا يراوح بين السرعة والقوّة والحدّة حسب المضمون، ويستعمل التوقّف عند مواضع معيّنة، كالتوقف قبل وبعد كل جملة هامة، وبعد الانتهاء من كل جزء من الخطبة، مع التركيز على الكلمات الهامة والضغط عليها.

قواعد وأساليب مهمّة في الخطبة

من القواعد الهامة في الخطبة التي تعين على تحقيق هدفها :
- مراعاة أحوال المخاطبين العلمية والإيمانية ومخاطبتهم على قدر عقولهم
- مراعاة حاجات المخاطبين وطبائعهم
- الرفق والكلام الحسن والمؤدب
- الموازنة بين الترغيب والترهيب
- الإيجابية في الخطاب بما يعزّز تعلق المسلمين بدينهم والأمل في مستقبلهم
- عدم التطرق للمسائل الخلافية إلا عند الحاجة وبمنطق التسامح والوحدة

ومن الأساليب المفيدة التي تستعمل في الخطبة والدعوة عامة نذكر :
- طرح السؤال لشدّ الانتباه ثمّ الجواب عليه
- القصّة بشكل مختصر ودون تطويل
- الموعظة الحسنة التي تصل إلى قلوب الناس وعقولهم
- ضرب الأمثال

_________________________________

مراجـع مفيــدة:

* الدكتور سعود بن ابراهيم بن محمد الشريم إمام وخطيب المسجد الحرام «الشامل في فقه الخطيب والخطبة» دار الوطن للنشر، الرياض، الطبعة الأولى 2003 .
* الشيخ طه عبد الله العفيفي «من خطب الرسول صلى الله عليه وسلم» دار الرشاد، القاهرة، الطبعة الأولى 2000.
* الدكتور طارق محمد السويدان «فـن اﻹلقاء الرائــع» شركة الإبــداع الفـكـري، الكويت، الطبعة الأولـى 2003.

------------------------------------------------
تم نشره كذلك بموقع إسلام أون لاين
https://islamonline.net/sahem/30445


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

خطبة الجمعة، الجمعة، الوعض،

 





تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 9-07-2019  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  مسؤولية المسلمين في العدوان على غزّة
  إسناد الولايات العامة إلى أهلها
  نقد نظام الانتخابات
  النقص الخطير
  الإطارات المسجدية في تونس وسياسات التهميش
  منهجية خطبة الجمعة
  المطالعـــة وجـودة الكتـــاب
  حياتنـا معين لا ينضب
  المرجع في فقه الدين
  التطـــرّف العدوانـــي
  الديمقراطيـة وإسنـاد الأمـر إلى أهلـه
  تكويـن وانتخـاب الكفـاءات للحكـم
  نـقــد النظــام الحـزبـــي
  الأحـزاب السياسيـة وعـودة العصبيّـة
  أولويـة الفقـه السياسـي
  وهـــم الـديمقراطيـــة
  هـل الأحـزاب السياسيـة ضروريـة؟
  مسؤوليـة المسلميـن في أحـداث سـوريا
  وزيـر العـدل والـمرسوم المنظـم لمهنـة المحامـاة
  التناصـف وحريـة الانتخـاب
  نحو استعمال أمثل للتلفــزة
  نحو تكامل اقتصادي عربي جديد
  سَبيلُ المسلمينَ لمعرفةِ الدِين
  كـرة الـقـدم و جمهورهـا
  اللغـة الوطنيـة و مواقـع الانترنـت في تونس‏
  لماذا يُخاطب أبناء تونس بغير لغتهم ؟
  اختيار اللــغة في تونس !؟

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
سليمان أحمد أبو ستة، حميدة الطيلوش، تونسي، فهمي شراب، رشيد السيد أحمد، سيد السباعي، سامر أبو رمان ، منجي باكير، أ.د. مصطفى رجب، فتحي الزغل، حاتم الصولي، أحمد النعيمي، محمد أحمد عزوز، صلاح المختار، د. أحمد بشير، د. عبد الآله المالكي، المولدي الفرجاني، وائل بنجدو، الهادي المثلوثي، د. أحمد محمد سليمان، د - الضاوي خوالدية، خبَّاب بن مروان الحمد، مصطفى منيغ، أحمد بوادي، عواطف منصور، صفاء العربي، د - محمد بنيعيش، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، أبو سمية، محمد عمر غرس الله، ياسين أحمد، مجدى داود، عمر غازي، د - محمد بن موسى الشريف ، أشرف إبراهيم حجاج، محمود طرشوبي، إسراء أبو رمان، د- محمد رحال، رافع القارصي، مصطفي زهران، صفاء العراقي، محمد يحي، حسن عثمان، د.محمد فتحي عبد العال، نادية سعد، الهيثم زعفان، د. كاظم عبد الحسين عباس ، عبد الله الفقير، د. طارق عبد الحليم، صالح النعامي ، كريم السليتي، العادل السمعلي، سلوى المغربي، أنس الشابي، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، محمد الياسين، د - شاكر الحوكي ، د. خالد الطراولي ، فوزي مسعود ، رضا الدبّابي، محمد شمام ، أحمد بن عبد المحسن العساف ، عبد الرزاق قيراط ، فتحي العابد، طلال قسومي، محمد الطرابلسي، ماهر عدنان قنديل، د- محمود علي عريقات، فتحـي قاره بيبـان، يحيي البوليني، سفيان عبد الكافي، ضحى عبد الرحمن، محمد العيادي، د - المنجي الكعبي، د - صالح المازقي، إياد محمود حسين ، محمد اسعد بيوض التميمي، د- جابر قميحة، عبد الغني مزوز، د. عادل محمد عايش الأسطل، عراق المطيري، علي الكاش، صلاح الحريري، صباح الموسوي ، محمود فاروق سيد شعبان، يزيد بن الحسين، د - مصطفى فهمي، رمضان حينوني، سعود السبعاني، عبد الله زيدان، كريم فارق، رافد العزاوي، إيمى الأشقر، د. مصطفى يوسف اللداوي، مراد قميزة، أحمد الحباسي، الناصر الرقيق، حسني إبراهيم عبد العظيم، سلام الشماع، محرر "بوابتي"، حسن الطرابلسي، خالد الجاف ، عزيز العرباوي، علي عبد العال، رحاب اسعد بيوض التميمي، د. ضرغام عبد الله الدباغ، عمار غيلوفي، د- هاني ابوالفتوح، جاسم الرصيف، أحمد ملحم، د - عادل رضا، د. صلاح عودة الله ، سامح لطف الله، محمود سلطان،
أحدث الردود
ما سأقوله ليس مداخلة، إنّما هو مجرّد ملاحظة قصيرة:
جميع لغات العالم لها وظيفة واحدة هي تأمين التواصل بين مجموعة بشريّة معيّنة، إلّا اللّغة الفر...>>


مسألة الوعي الشقي ،اي الاحساس بالالم دون خلق شروط تجاوزه ،مسالة تم الإشارة إليها منذ غرامشي وتحليل الوعي الجماعي او الماهوي ،وتم الوصول الى أن الضابط ...>>

حتى اذكر ان بوش قال سندعم قنوات عربيه لتمرير رسالتنا بدل التوجه لهم بقنوات امريكيه مفضوحه كالحره مثلا...>>

هذا الكلام وهذه المفاهيم أي الحكم الشرعي وقرار ولي الأمر والمفتي، كله كلام سائب لا معنى له لأن إطاره المؤسس غير موجود
يجب إثبات أننا بتونس دول...>>


مقال ممتاز...>>

تاكيدا لمحتوى المقال الذي حذر من عمليات اسقاط مخابراتي، فقد اكد عبدالكريم العبيدي المسؤول الامني السابق اليوم في لقاء تلفزي مع قناة الزيتونة انه وقع ا...>>

بسم الله الرحمن الرحيم
كلنا من ادم وادم من تراب
عندما نزل نوح عليه السلام منالسفينه كان معه ثمانون شخصا سكنو قريه اسمها اليوم هشتا بالك...>>


استعملت العفو والتسامح في سياق انهما فعلان، والحال كما هو واضح انهما مصدران، والمقصود هو المتضمن اي الفعلين: عفا وتسامح...>>

بغرض التصدي للانقلاب، لنبحث في اتجاه اخر غير اتجاه المنقلب، ولنبدا بمسلمة وهي ان من تخلى عن مجد لم يستطع المحافظة عليه كالرجال، ليس له الحق ان يعامل ك...>>

مقال ممتاز...>>

برجاء السماح بإمكانية تحميل الكتب والمراجع...>>

جل الزعماء العرب صعدوا ،بطرق مختلفة ،تصب لصالح المخطط الانتربلوجي العسكري التوسعي الاستعماري،ساهموا في تبسيط هدم حضارة جيرانهم العربية او الاسلامية عم...>>

مقال ممتاز
لكن الاصح ان الوجود الفرنسي بتونس لم يكن استعمارا وانما احتلال، فرنسا هي التي روجت ان وجودها ببلداننا كان بهدف الاعمار والاخراج من ح...>>


الاولى : قبل تحديد مشكلة البحث، وذلك لتحديد مسار البحث المستقل عن البحوث الاخرى قبل البدء فيه .
الثانية : بعد تحديد مشكلة البحث وذلك لمعرفة الا...>>


بارك الله فيكم...>>

جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة