البدايةالدليل الاقتصادي للشركات  |  دليل مواقع الويبالاتصال بنا
 
 
 
المقالات الاكثر قراءة
 
تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

أوكرانيا ... الصفحة ما قبل النهاية

كاتب المقال د. ضرغام الدباغ - ألمانيا    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي
 المشاهدات: 2291


 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


بعد مسيرة مضنية زاخرة بالدماء والدموع، لعب فيها الأوكرانيون (وهم من فروع القومية الروسية) دور حصان طروادة في المخطط الغربي للسيطرة على روسيا، أما موسكو فتمعنت وتريثت جيداً وهم يحاولون ثني إرادة الأميركان والناتو والغرب من خوض هذه المغامرة، منذ تفكك الاتحاد السوفيتي وحتى شباط ــ فبراير / 2022 . وهذا المسلسل يدور منذ ثورة أكتوبر الاشتراكية / 1919(1)، وصولاً لعهد روسيا الاتحادية، والجائزة هي الموقع القيادي الاول في أوربا. حيث مثلت قمة مؤتمر مينسك 2014 (2) ذروة في الجهد الدبلوماسي. والروس يواجهون مؤامرات الغرب ومحاولات توسع، والمعسكر الغربي يتقدم بخطى مدروسة نحو الحرب، ورغم الاتفاقية الرسمية لإنهاء الحرب الباردة (مالطا / كانون الأول 1991)، والأتفاقات لإنهاءها، بموجبها فكك السوفيت الاتحاد السوفيتي وحلف وارسو.

ولكن الغرب لم يوقف استفزازاته، بل ضاعفها. من ضم بلدان عديدة مجاورة لحلف الناتو، وإشعال فتيل بطيئ للأزمة لاوكرانية بدأت بإيقاد نبران ثورة اوكرانية أطلقوا عليها الثورة البرتقالية، وجاؤا بحكومة كراكوزات تفعل ما يمليه الغرب عليها، وأبتدأ العد العكسي وتدهور الموقف، ووضع الروس أمام معادلة صعبة للغاية، خياران كلاهما مر : أما الاستسلام لإرادة الغرب والأتيان بحكومة موالية للغرب في الكرملين أو الصراع المسلح بكافة أبعاده الشاملة، السياسية / الاقتصادية / وصولاً إلى حتمية الصراع المسلح لأن نوايا الغرب الكامنة هي التوغل في روسيا أو تفكيكها ...!. وتفكيك روسيا هو أسوء الخيارت، وبمثابة أنتحار، لذلك المنطق يوصل إلى قبول المواجهة، لأنها تنطوي (إن أستعديت للأمر جيداً) على أحتمال التعادل أو النصر ..!

الغرب أعتبر أنه قد كسب المعركة سلفاً قبل أن تندلع، أعتمادا على نظرية أن الروس لن يطيقوا صراعاً شاملاً من الغرب، وقد أعدوا للروس سيناريو يشبه السيناريو العراقي بخلق كتل عرقية وطائفية، وإثارة صراعات داخلية ستفضي لتقسيم روسيا، ولدى الكرملين معطيات وأدلة مادية تؤكد وجود هذا المخطط. وتصور الغرب أن روسيا تجمع هش سينهار مع أول طرقة على الباب الخارجية. ولم يقرأوا نصيحة السياسي الألماني العبقري أوتو فون بسمارك الذي نصح القيادات الألمانية وغيرها بعد خوض الصراع المسلح مع الروس، فالروس شعب كبير، صلب، شجاع، يعشق بلده، ويحتمل الأذى والألم وينتصر في معاركه، إذن أسباب صمود روسيا هي إنسانية قبل أن تكون تقنية. وهكذا صمدوا بوجه نابليون، والهتلرية، وكانوا المسمار الأمضى في نعش الأمبراطوريتان.

الروس أمة كبيرة وقوية في أوربا، وموقع القمة يتربعون عليه بجدارة منذ قرون كثيرة، ويبسطون نفوذهم على شرق أوربا، لوحدهم، فيما غرب أوربا تتقاسم النفوذ فيه بريطانيا وألمانيا وفرنسا، أما الاولايات المتحدة فتطمع أوربا أكملها بشرقها وغربها، بل وشرق آسيا، والعالم بأسره.. حتى الفضاء الخارجي، ولا يقبلون أن يصدقوا أنهم قد تراجعوا، وسوف يواصلون التراجع عالمياً وفي جميع الساحات والقارات، فالقوى الواعدة أطلت وأبتدأت تحتل مواقع متقدمة، والأمر لن يقتصر على الروس والأوربيين، بل والهند أيضاً واليابان، وتركيا، والبرازيل، وأندونيسيا، والباكستان .. والشرق الأوسط، والقائمة تطول وتكبر، فأبتدأت المؤامرات الأمريكية والغرب يتبعها بتردد ولكن في النهاية الكل يطيع وينفذ إرادة أميركا، وبريطانيا قبلت بدور التابع، وفرنسا وألمانيا يطيعان ولكن على مضض، مع تلميحات وتأشيرات، أن لهما موقفا خاصاً ...!
واليوم مؤاشرات النصر تلوح للروس على قاب قوسين أو أدنى، وإذا كنت متأكداً من هذه النتيجة، فغبري من المحللين السياسيين، وبالاحرى قادة حكومات ودول، يدركونها أيضا بوضوح. لأن الروس يعملون بتخطيط جيد، وبتحالفات قوية وبقناعات راسخة، وقد أنهارت مصداقية الولايات المتحدة، ولم يعد التحالف الغربي يتمتع بذات القوة والتماسك كأيام الحرب الباردة. والأوربيون سأموا دور الأنقياد لمشيئة الولايات المتحدة، والسعي في الحروب العبثية(فيثنام، العراق، أفغانستان)، ومن هنا أعتقد أن الأوربيون أدركوا مآل الأحداث، واليوم أكثر من ذي قبل، مبدأ أن الأمريكيون سيقاتلون الروس حتى آخر أوكراني ...! والقيادة الاوكرانية قدمت بلادها قرباناً للخطط الاستراتيجية الأمريكية الشاملة.

والأوكرانيون مغلوبون على أمرهم، فالقيادات النازية الجديدة التي تقود أوركرانيا في الخفاء والعلن، أرتضوا أن يلعبوا دور كبش الفداء، معتقدين أن الغرب سوف لن يتخلى عنهم أبداً، وبالطبع أن الغرب سوف لن يتخلى عنهم ولكن مع حذف صفة "أبداً ". فكل صفقة لها ثمن غال أو بخس..، وخاضعة بالتالي للبيع كما للشراء ...!
الموقف السياسي العالمي سيشهد تغيرات، والاحتمالات الواردة عديدة :
1. ستستولي روسيا على مناطق (؟) شرقي الدنيبر.
2. ستكون هناك حكومة اوكرانية موالية للروس.(بصيغة ؟)
3. سيشهد الناتو ضعفا في صفوفه.
4. ستشهد أوربا تغيرات واسعة، قد تغير من وضع الاتحاد الأوربي.
5. النظام الدولي السياسي / المالي سيشهد تغيرات كبيرة.
6. ستخطو القارة الأفريقية خطوات كبيرة نحو التحرر من الهيمنة الغربية.
7. أستخدام الأسلحة النووية، خيار أنتحاري لن يلجأ إليه حتى مالكوه، ولكن يمارس كمناورة،.
8. الغرب (الناتو) حتى بأستخدامه الأسلحة التقليدية لن يتمكن من هزيمة روسيا لمفردها وهذه حقيقة كبيرة جداً.
9. بحسابات الحجم السياسي والعسكري الروسي، لا يمكن الحديث عن أمن أوربي ومستقبل أوربا دون مشاركة روسية فعالة.
10. الاقتصاد الروسي، كبير بقدراته الحالية واحتياطياته، سيكون من الصعب على أوربا الغربية التخلي عن الاقتصاد الروسي .
11. السلام العالمي، التعاون الدولي شعارات لا يمكن تحقيقها إلا وفق سياقات وضمن نظام سياسي دولي، وأقتصادي جديد، ونهاية نظام الأمم المتحدة، ونهاية تامة لنظام برتون وودز (الدولار كعملة وحيدة قابلة للتبديل بالذهب).
12. التاريخ السياسي " العلاقات الدولية" / الاقتصادي / العسكري، يفتتح فصلاً جديداً بعد صراع أوكرانيا.

بعبارة وجيزة : كلما طالت الحرب، ترتفع تكاليفها، وبالتالي يتغير الموقف على طاولة المفاوضات، ولكن مع التأكيد، أن الموقف لن يكون لصالح الغرب، ولن يعود للقطة ما قبل شباط / 2022.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
هوامش
(1) حروب التدخل في روسيا 1918 / 1919
أعداد جنود الحلفاء من 10 أمم، الذين كانوا موجودين في المناطق المشار إليها في روسيا:
• هبط 600 جندي من القوات الفرنسية والبريطانية في أرخانجيلسك
• عدد من القوات البريطانية في فلاديفوستوك
• عدد من القوات الرومانية في بيسارابيا
• 23,351 جندي يوناني، انسحبوا بعد ثلاثة أشهر (جزء من فيلق الجيش الأول تحت قيادة الجنرال كونستانتينوس نيدر، الذي يضم فرقتين من المشاة الثاني والثاني عشر، في شبه جزيرة القرم، وحول أوديسا وخيرسون
• 13000 أمريكي (في مناطق أرخانجيلسك وفلاديفوستوك)
• 11,500 استوني في شمال غرب روسيا
• 2500 إيطالي (في منطقة أرخانجيلسك وسيبيريا)
• 2,300 صيني (في منطقة فلاديفوستوك)
• 150 أستراليا (معظمهم في مناطق أرخانجيلسك)
• 15000 جندي ياباني في المنطقة الشرقية
• 4,192 كندي في فلاديفوستوك، 600 كندي في أرخانجيلسك

2. بروتوكول : أتفاق مينسك


يتكون نص البروتوكول من اثنتي عشرة نقطة:
• لضمان وقف فوري لإطلاق النار الثنائي.
• لضمان المراقبة والتحقق من وقف إطلاق النار من قبل منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.
• لا مركزية السلطة، من خلال اعتماد القانون الأوكراني «بشأن النظام المؤقت للحكم الذاتي المحلي في مناطق معينة من ولايات دونيتسك ولوهانسك».
• لضمان المراقبة الدائمة للحدود الأوكرانية الروسية والتحقق من قبل منظمة الأمن والتعاون في أوروبا مع إنشاء مناطق أمنية في المناطق الحدودية لأوكرانيا والاتحاد الروسي.
• الإفراج الفوري عن جميع الرهائن والمحتجزين بشكل غير قانوني.
• وضع قانون يمنع مقاضاة ومعاقبة الأشخاص فيما يتعلق بالأحداث التي وقعت في بعض مناطق دونيتسك ولوهانسك أوبلاستس.
• مواصلة الحوار الوطني الشامل.
• اتخاذ تدابير لتحسين الوضع الإنساني في دونباس.
• لضمان إجراء انتخابات محلية مبكرة وفقًا للقانون الأوكراني «بشأن النظام المؤقت للحكم الذاتي المحلي في مناطق معينة من دونيتسك ولوهانسك أوبلاست».
• سحب الجماعات المسلحة غير الشرعية والمعدات العسكرية وكذلك المقاتلين والمرتزقة من أراضي أوكرانيا.
• لتبني برنامج الإنعاش الاقتصادي وإعادة الإعمار لمنطقة دونباس.
• لتوفير الأمن الشخصي للمشاركين في المشاورات.


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

أوكرانيا، الغرب، روسيا،

 





تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 23-08-2023  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  الواقعية ... سيدة المواقف
  زنبقة ستالينغراد البيضاء هكذا أخرجت فتاة صغيرة 17 طائرة نازية من السماء
  اللورد بايرون : شاعر أم ثائر، أم بوهيمي لامنتمي
  حصان طروادة أسطورة أم حقيقة تاريخية
  دروس سياسية / استراتيجية في الهجرة النبوية الشريفة
  بؤر التوتر : أجنة الحروب : بلوشستان
  وليم شكسبير
  البحرية المصرية تغرق إيلات
  كولن ولسن
  الإرهاب ظاهرة محلية أم دولية
  بيير أوغستين رينوار
  المقاومة الألمانية ضد النظام النازي Widerstand gegen den Nationalsozialismus
  فلاديمير ماياكوفسكي
  العناصر المؤثرة على القرار السياسي
  سبل تحقيق الأمن القومي
  حركة الخوارج (الجماعة المؤمنة) رومانسية ثورية، أم رؤية مبكرة
  رسائل من ملوك المسلمين إلى أعدائهم
  وليم مكرم عبيد باشا
  ساعة غيفارا الاخيرة الذكرى السادسة والستون لمصرع البطل القائد غيفارا
  من معارك العرب الكبرى : معركة أنوال المجيدة
  نظرية المؤامرة Conspiracy Theory
  نوع جديد من الحروب
  نبوءة دقيقة
  الولايات المتحدة منزعجة من السياسة المصرية ...!
  لماذا أنهار الغرب
  قمة بريكس في جوهانسبرغ
  القضية العراقية في شبكة العلاقات الدولية
  نهاية مخزية للفرانكفونية .. وأمثالها
  أوكرانيا ... الصفحة ما قبل النهاية
  الشاعر أرثر رامبو

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
طلال قسومي، عبد الغني مزوز، د. عادل محمد عايش الأسطل، د. ضرغام عبد الله الدباغ، صلاح المختار، عمار غيلوفي، جاسم الرصيف، حاتم الصولي، مصطفي زهران، أشرف إبراهيم حجاج، صلاح الحريري، د. مصطفى يوسف اللداوي، خبَّاب بن مروان الحمد، الهيثم زعفان، سعود السبعاني، فتحي العابد، كريم السليتي، رضا الدبّابي، سيد السباعي، محمد العيادي، د.محمد فتحي عبد العال، محمد شمام ، عبد الله زيدان، مصطفى منيغ، عواطف منصور، إياد محمود حسين ، منجي باكير، محمود سلطان، صفاء العراقي، إسراء أبو رمان، د - عادل رضا، محمود فاروق سيد شعبان، كريم فارق، محمد الياسين، سلام الشماع، د - صالح المازقي، أبو سمية، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، مراد قميزة، يزيد بن الحسين، العادل السمعلي، أحمد ملحم، رافد العزاوي، وائل بنجدو، سفيان عبد الكافي، فتحـي قاره بيبـان، نادية سعد، رافع القارصي، خالد الجاف ، الهادي المثلوثي، محمد اسعد بيوض التميمي، محمود طرشوبي، علي الكاش، يحيي البوليني، رحاب اسعد بيوض التميمي، د- جابر قميحة، د - محمد بنيعيش، عبد الرزاق قيراط ، عبد الله الفقير، محمد عمر غرس الله، د. أحمد محمد سليمان، د. عبد الآله المالكي، فهمي شراب، محرر "بوابتي"، د - محمد بن موسى الشريف ، أحمد الحباسي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، د. أحمد بشير، ياسين أحمد، صالح النعامي ، حسن الطرابلسي، د - الضاوي خوالدية، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د- هاني ابوالفتوح، أ.د. مصطفى رجب، علي عبد العال، سليمان أحمد أبو ستة، أحمد بن عبد المحسن العساف ، سامح لطف الله، حميدة الطيلوش، عزيز العرباوي، حسن عثمان، رشيد السيد أحمد، د - مصطفى فهمي، مجدى داود، محمد الطرابلسي، أحمد بوادي، تونسي، د. طارق عبد الحليم، رمضان حينوني، فوزي مسعود ، حسني إبراهيم عبد العظيم، صفاء العربي، أنس الشابي، ماهر عدنان قنديل، المولدي الفرجاني، د - شاكر الحوكي ، سلوى المغربي، عراق المطيري، د- محمد رحال، الناصر الرقيق، فتحي الزغل، د. خالد الطراولي ، صباح الموسوي ، عمر غازي، د - المنجي الكعبي، أحمد النعيمي، إيمى الأشقر، محمد يحي، محمد أحمد عزوز، سامر أبو رمان ، د- محمود علي عريقات، ضحى عبد الرحمن، د. صلاح عودة الله ،
أحدث الردود
مسألة الوعي الشقي ،اي الاحساس بالالم دون خلق شروط تجاوزه ،مسالة تم الإشارة إليها منذ غرامشي وتحليل الوعي الجماعي او الماهوي ،وتم الوصول الى أن الضابط ...>>

حتى اذكر ان بوش قال سندعم قنوات عربيه لتمرير رسالتنا بدل التوجه لهم بقنوات امريكيه مفضوحه كالحره مثلا...>>

هذا الكلام وهذه المفاهيم أي الحكم الشرعي وقرار ولي الأمر والمفتي، كله كلام سائب لا معنى له لأن إطاره المؤسس غير موجود
يجب إثبات أننا بتونس دول...>>


مقال ممتاز...>>

تاكيدا لمحتوى المقال الذي حذر من عمليات اسقاط مخابراتي، فقد اكد عبدالكريم العبيدي المسؤول الامني السابق اليوم في لقاء تلفزي مع قناة الزيتونة انه وقع ا...>>

بسم الله الرحمن الرحيم
كلنا من ادم وادم من تراب
عندما نزل نوح عليه السلام منالسفينه كان معه ثمانون شخصا سكنو قريه اسمها اليوم هشتا بالك...>>


استعملت العفو والتسامح في سياق انهما فعلان، والحال كما هو واضح انهما مصدران، والمقصود هو المتضمن اي الفعلين: عفا وتسامح...>>

بغرض التصدي للانقلاب، لنبحث في اتجاه اخر غير اتجاه المنقلب، ولنبدا بمسلمة وهي ان من تخلى عن مجد لم يستطع المحافظة عليه كالرجال، ليس له الحق ان يعامل ك...>>

مقال ممتاز...>>

برجاء السماح بإمكانية تحميل الكتب والمراجع...>>

جل الزعماء العرب صعدوا ،بطرق مختلفة ،تصب لصالح المخطط الانتربلوجي العسكري التوسعي الاستعماري،ساهموا في تبسيط هدم حضارة جيرانهم العربية او الاسلامية عم...>>

مقال ممتاز
لكن الاصح ان الوجود الفرنسي بتونس لم يكن استعمارا وانما احتلال، فرنسا هي التي روجت ان وجودها ببلداننا كان بهدف الاعمار والاخراج من ح...>>


الاولى : قبل تحديد مشكلة البحث، وذلك لتحديد مسار البحث المستقل عن البحوث الاخرى قبل البدء فيه .
الثانية : بعد تحديد مشكلة البحث وذلك لمعرفة الا...>>


بارك الله فيكم...>>

جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة