البدايةالدليل الاقتصادي للشركات  |  دليل مواقع الويبمقالات رأي وبحوثالاتصال بنا
 
 
   
 
 
 
 
تصفح باقي إدراجات محرر بوابتي
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك

المعارف التعليمية جعلت للإقناع بالواقع وليس لتغييره

كاتب المقال فوزي مسعود - تونس   
 المشاهدات: 287
 محور:  المفكر التابع

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


علينا أن ندرك أنه لا يمكننا تغيير الواقع إلا باعتماد زوايا نظر غير التي تلقيناها وتعودنا عليها والتي زودتنا بها منظومات التعليم

لأن التعليم بمعناه الحديث يمثل منظومة تحويل تصوري للإقناع بالتوجه العقدي والاختيار الفكري الضابط للدولة، لذلك تختلف منظومات التعليم ومحتوياتها بين الدول

فالتعليم هو من هذه الزاوية أداة ايديولوجية للإخضاع الذهني، مع اختلاف في درجات الإلزام والمباشراتية حسب مستويات التعليم، حيث يكون في المراحل الأولى تلقينيا مباشرا مع الأطفال لكنه يصل في الجامعة لطرق إقناع إيحائية ضمنية من خلال اعتماد المفاهيم والنظريات التي تؤكد الاختيار العقدي والمرجعية الفكرية التي تضبط الدولة (في حالة تونس هي المركزية الغربية ذات النفس الفرنسي)

المعارف التعليمية تسعى لإقناعنا بفهم معين لتاريخ العالم بل ولتاريخنا، حيث يقع التركيز على مساحات وشخصيات ويقع تغييب مساحات وشخصيات أخرى

والمعارف القانوينة تعلمنا وجوب الخضوع لمجموعة ضوابط تسيّج بالقانون ويعاقب من يتجاوزها، معارف يكون دورها حماية التصور الذي أسس لتلك الدولة، فالقانون إذن هو توظيف لسلطة الدولة لحماية تصور عقدي ما مؤسس لها وقع اختياره سابقا من مجموعة أو جهة ما، ولم نساهم في اختياره أو الموافقة عليه

ومعارف الإنسانيات التي تدرس بالجامعات، تسعى ضمنيا لإقناعنا بالنظريات الفكرية المؤسسة للمرجعية العقدية التي اختارها المؤسسون لتلك الدولة، ودليل ذلك أن كليات الإنسانيات في اختصاص ما، تختلف محتوياتها ومناهجها حسب الدول

أي أننا في وضع توظف فيها الجامعات لخدمة اختيار عقدي لبضعة أفراد وقد يكونون هم أنفسهم مجرد أداة لجهة أجنبية كما هو الحال في تونس حيث إن الآباء المؤسسين لتونس (نخب الإستقلال) ممن فرض اختياراته التي على ضوئها تمضي جامعاتنا، هم مجرد ثلّة اختارتها فرنسا لحكمنا وإدامة مصالحها

-----------------

تبعا لما سبق يمكن الوصول للنتائج التالية:

- تغيير الواقع يكون من خلال نموذج تصوري مغاير للذي يحكم الواقع وقد يكون مغالبا له
- الفكرة الجديدة لايمكن وجودها إلا من خلال اعتماد زوايا نظر أخرى غير التي ينظر بها نمطيا والتي يروجها الواقع وأجهزته

- الفكرة الجديدة ستكون بالضرورة ذات حمولة مفاجئة للغالبية وقد تكون صادمة للبعض

- تغيير الواقع يجب أن يستصحب أننا ضحايا منظومة تحويل ذهني، أي أن الفكرة الجديدة ستكون صعبة الفهم ويصعب الإقناع بها، لأنك ستكون بمواجهة مجال مفاهيمي ترسخ بفعل القصف الذهني طيلة عقود

- فعل التغيير الجذري للواقع سيجعلك تصطدم بمنظومات متجذرة ولها مصالح، أي أن الفكرة الجديدة ستلقى معارضة كبيرة ممن مسّت مصالحهم الاعتبارية والمادية، لأن كل واقع إنما تواصل بفعل بناء مادي يديره أناس، وأن تدعو لتغيير ذلك البناء فأنت تمس من مصالحهم وتصطدم بهم

- من يعارضك لن يستدعي سبب مصالحه وإنما سيروج عداءه لك من زوايا أكثر مقبولية
فالمشتغل بالإسلاميات ممن كان يكرس الواقع بتوظيف مواعظه الإنتقائية، سيقول لك إنك جاهل بالدين ولست عالما مثله، وقد يتّهمك أتباع ذلك العالم أنك لست من أهل السنة والجماعة أو أنك مُتَفيْقه أو أنك كافر

ومدرس الجامعة الذي نال شهادته العليا في اختصاص يروج للمركزية الغربية ويرتزق بالتدريس والإقناع بفضائل التبعية للمغالب، سيهاجمك ويقول عنك أنك لست مختصا

والمشتغل بالقانون سيلغيك مباشرة من خلال إحدى الصيغ القانونية، كأن يقول عنك إنك إرهابي أو إنك لا تؤمن بثوابت تونس الحديثة أو غيرها من التصنيفات القانونية التي جعلت لحماية ذلك البناء الايديولوجي

هذا التصور الذي أقدمه هو بعض معاني أن الفكر غير المعارف، حيث أن المعارف كمّ سلبي يوظف لخدمة الفكرة المنشئة لها، حيث تتحول المعارف التعليمية بمختلف مراحلها تابعة وخادمة لفكرة ما


------------------
فوزي مسعود
#فوزي_مسعود

الرابط على فايسبوك
المعارف التعليمية جعلت للإقناع بالواقع وليس لتغييره


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

فايسبوك،

 





تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 2-05-2024  


تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك
شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك حسب المحاور
اضغط على اسم المحور للإطلاع على مقالاته

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضات من طرفه أومن طرف "بوابتي"

كل من له ملاحظة حول مقالة, بإمكانه الإتصال بنا, ونحن ندرس كل الأراء