البدايةالدليل الاقتصادي للشركات  |  دليل مواقع الويبمقالات رأي وبحوثالاتصال بنا
 
 
   
 
 
 
 
تصفح باقي إدراجات محرر بوابتي
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك

حِكَم التواكل والخمول: أداة تكريس الواقع

كاتب المقال فوزي مسعود - تونس   
 المشاهدات: 346
 محور:  التدين الشكلي

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


الذي يقول لك أنه لا دائم إلا وجه الله وأن لا شيىء يبقى وأن الليل مهما طال فسيعقبه الفجر، إنما يقول كلاما ظاهره سليم لكن حقيقته أنه كلام فاسد وخطير ليس في ذاته (لأن كلام صواب في ذاته) وإنما في دلالته العامة

نحن بشر يهمنا واقعنا المتحرك في بعد الزمن المحدد، إذن لايعنينا كثيرا أن الفجر سيبلج يوما ما، لكن يهمنا أن نعرف متى سيبلج، وعلى المغرمين بترديد هذه الحِكَم أن يحدثونا في ما يدخل في المجال الزمني الذي يستغرقنا ونشهده ماعدا ذلك فحِكَم هي والحشو سواء

لأننا نحن نتحرك في بعد الزمن، بينما تلك الحكم الفضفاضة تلغي بعد الزمن، فلايهمها إن كان الفجر سيحصل اليوم اللاحق أم بعد قرن

علينا أن نستبعد أي حكمة مزعومة مادامت تستبعد الزمن وتغرقنا في لامتناهيات وتدعوننا من طرف خفي لانتظار الفرج الذي سيأتي ذات مستقبل في نقطة زمنية مجهولة

هذه حِكَم تؤسس للتواكل والخمول، علينا محاربتها لأنها السند الموضوعي لسادة الواقع والمتحكمين فيه

------------
فوزي مسعود
#فوزي_مسعود. حِكَم التواكل والثبيط: علينا رفضها


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

فايسبوك،

 





تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 17-06-2023  


تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك
شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك حسب المحاور
اضغط على اسم المحور للإطلاع على مقالاته

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضات من طرفه أومن طرف "بوابتي"

كل من له ملاحظة حول مقالة, بإمكانه الإتصال بنا, ونحن ندرس كل الأراء