البدايةالدليل الاقتصادي للشركات  |  دليل مواقع الويبمقالات رأي وبحوثالاتصال بنا
 
 
   
 
 
 
 
تصفح باقي إدراجات محرر بوابتي
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك

هل التعمّق ضرورة أم تعقيد متصنّع

كاتب المقال فوزي مسعود - تونس   
 المشاهدات: 388
 محور:  مقالات في المعنى

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


حينما يكتب أحدنا كلاما يقصد به نقل فكرة ما، هل أن المعاني التي يريد تبليغها تكون بديهية واضحة لا تتطلب معالجة ما، ثم هل هي كذاك لدى من سيتلقاها (1)

نسبة للمعاني التي يريد الكاتب تبليغها، يمكن عرض الملاحظات التالية:

- المعاني من حيث صعوبة إتاحتها للفرد: هناك صنفان، أولا معنى مباشر يشتق من الدلالة الاولية للكلام والكتابة، فلفظ "ماء" معناه موجود مادي معروف لا اختلاف حوله، ومثل هذا يمثل معان مستهلكة ومتفق عليها وتكون نتيجة معالجة بسيطة لتراكيب الكلام
ثانيا هناك معان (أو معاني) أخرى ممكنة هي موضوع الكتابة الفكرية الباحثة عن المعنى ما بعد المباشر وهي المعاني القيمة والمعاني غير المستهلكة أي المعاني النادرة، مثل معاني مفهوم الحرية والرجولة والاستقلال أو الاستقلال من فرنسا والتحرر من التبعية، هذه معاني لاتتاح مباشرة من اللفظ ويلزمها معالجة لاستخلاصها من أوعيتها أي الالفاظ حاملة المفاهيم

- المعاني من حيث درجة التجريد: المعاني لا توجد كلها في مستوى واحد من التجريد نسبة للمفاهيم، علما أن المعنى هو محتوى المفهوم، وهذا يلزم منه معالجة ذهنية ما للبحث عن ذلك المعنى وترتيبه لكي يبدو واضحا بدرجة معينة
فمعنى التبعية ليس بنفس التعقيد التجريدي كمعنى التبعية للمركزية الغربية، حيث هذا الأخير يلزم منه استيعاب تجريد آخر سابق هو المركزية الغربية ثم تبيان التبعية لها

- المفاهيم التي ستتناولها ليست كلها بنفس المستوى من التركيب البيْني، حيث هناك معاني يسيرة التناول لأنها مستقلة ونواتيّة واحدة، في حين أن معاني أخرى تكون متلاصقة مع معاني تتفرع منها أو تتفرع هي عنها، ويلزم من هذا التركيب تفكيك المعاني لفرزها

كما أن معان أخرى توجب القيام بمعالجة تجميعية للوصول لمكون معنى واضح متناسق، حيث يتعين علينا القيام بعملية تأليفية للمعاني

إذن معالجة المعنى هي البحث عن المعنى المحتمل وغير المتناول الذي تتيحه التركيبات اللغوية، من خلال التفكيك والتأليف واستعانة بالقواعد اللازمة من اللغة والمنطق وغيرهما

- بالتالي المعنى القيّم النادر ليس هو الطبقة المباشرة من الكلام، فثبت وجوب وجود معالجة ما للوصول للمعاني المرتبة الثمينة مابعد المباشرة، وهي كما وضحنا من قبل معالجة تكون بالنبش في الاحتمالات التي تحتويها مادة الكلام أو الكتابة

لو لم ننبش في احتمالات ممكنات المعاني فلن نصل للمعاني الكامنة المخبأة تحت سطح الكلام والكتابة الخام، وهذه العملية هي التي تسمى عمق التناول أو التعمّق

إذن التعمّق ليس تعقيدا وليس تكلّفا وإنما مجهود يقصد منه الوصول للدّرر أي المعاني الثمينة التي لانتناولها الا بالتعمق في ممكنات المعاني

التعمق في المعاني مثله مثل منجم ذهب يتناهشه الناس، فسرعان ما يغيب الذهب من سطحه ولن يصبح متاحا أوليا، فقط من ينقب عميقا يجد الذهب، سيجد المعاني الثمينة الجديرة بالقيمة غير الملتفت إليها ابتداء
-----------
(1) هذا المقال رد على اتهامات تواترت أخيرا ضدي، تقول أنني افتعل التعقيد في ما أكتب، وأن ما أكتبه معقد لا يكاد يفهم
الرد أنني لا أتعمد التعقيد، وإنما أكتب بما يلزم لتبليغ الفكرة ذات المعاني الثمينة غير الملتفت إليها

#مشاكلنا_فكرية_منهجية

***************
فوزي مسعود
#فوزي_مسعود

الرابط على فايسبوك
. هل التعمق في التناول ضرورة أو تعقيد متصنّع


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

فايسبوك،

 





تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 26-06-2023  


تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك
شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك حسب المحاور
اضغط على اسم المحور للإطلاع على مقالاته

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضات من طرفه أومن طرف "بوابتي"

كل من له ملاحظة حول مقالة, بإمكانه الإتصال بنا, ونحن ندرس كل الأراء