البدايةالدليل الاقتصادي للشركات  |  دليل مواقع الويبمقالات رأي وبحوثالاتصال بنا
 
 
   
 
 
 
 
تصفح باقي إدراجات محرر بوابتي
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك

التحيّز والوهم: الشيعة، عبد الناصر، فرنسا...

كاتب المقال فوزي مسعود - تونس   
 المشاهدات: 232
 محور:  مختلفات

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


توجد مشكلة تصورية تتحكم في أغلبنا، تتمثل في وجود مساحة وسيطة بين الفرد والواقع، وهي نوع من الوهم والتحيّز المسبق، تكون نتيجتها منعك من الوصول للحقيقة وبالتالي تكون أحكامك وتقييماتك مبنية على صورة غير سليمة

وهذه مشكلة ليست ايديولوجية، لأنها توجد لدى المنتمين لكل التوجهات الفكرية

1- منتسبو منظومة فرنسا بتونس، يحاولون دوما الدفاع عن فرنسا وايجاد تبريرات لأفعالها ومواقفها السيئة تاريخيا وحاليا، فموقفهم يعتمد على أن فرنسا قدوة، وبناء على تلك المسلمة يجب أن يجدوا أي تبرير لفعل لاحق متعلق بفرنسا

وهؤلاء لايمكنهم فهم الواقع الموضوعي ماداموا يقومون بمصادرة أي الإنطلاق من تقييم سابق جاهز حول مسألة تتعلق بفرنسا، فتضيع الحقيقة ويعجز هؤلاء عن الفهم وإدراك الواقع

2- القوميون يرون عبد الناصر ثم البعثيين قدوات، وبناء على تلك المسلمة الأولية عليهم أن يبرروا أي مواقف وأفعال لأولئك الزعماء، وهذا تصور ينتج عنه وجوب معاداة من دخل في صراع مع تلك الانظمة ووجوب تشويههم

وهؤلاء لايمكنهم فهم الواقع الموضوعي ماداموا يقومون بمصادرة أي الإنطلاق من تقييم سابق جاهز حول مسألة تتعلق بالقوميين، فتضيع الحقيقة ويعجز هؤلاء عن الفهم وإدراك الواقع

3- الذين يتخذون المشائخ و"العلماء" أربابا من دون الله، فإنهم يفترضون صوابية مايقوله أولئك في كل مسألة، ثم حينما يأتون بعد ذلك لمواقفهم التي تلقى اعتراضا في الواقع، يعملون على تبريرها بطريقة تتوافق مع فرضيتهم أن ماقاله ذلك الرّب الأرضي هو الصواب

أتباع الشيوخ هؤلاء، لايمكنهم فهم الواقع الموضوعي ماداموا يقومون بمصادرة أي الإنطلاق من تقييم سابق جاهز حول مسألة وحوب صوابية مايقوله الزعيم والشيخ، فتضيع الحقيقة ويعجز هؤلاء عن الفهم وإدراك الواقع

4-الذين ينطلقون من تصور يقول أن كل ما يفعله ذوو الانتماء الشيعي فعل فاسد، ويستوردون معارك التاريخ وإرثه الثقيل ويلبسونه نظارات لفهم الواقع، فيقررون أن الشيعة ليسوا مسلمين وأنهم أخطر من كل الغرب، فيسبون إيران بما لايسبون به فرنسا ويحذرون من خطر إيران على تونس مقابل عدم تناولهم خطر فرنسا، ويحذرون من خطر التشيع ولايبذلون جهدا موازيا للتحذير من خطر التمدد الفرنسي اللغوي والثقافي ونتائجه الكارثية على البناء الاجتماعي على التونسيبن

هؤلاء ينطلقون إذن من مسلمة أولية تقول أن كل مايفعله الشيعي شر لامحالة من دون النظر للفعل أولا، ولمّا يقع ذلك الفعل عليهم التعامل معه بما يستقيم مع مسلمتهم الأولى، فيكون ذلك إما بتجاهل الفعل إن أمكن أو تأويله بأنه فعل سيىء وراءه نوايا لانعرفها إن كان فعلا إيجابيا
وبهذه الطريقة الملتوية في التصور، نفهم تعامل هؤلاء مع حزب الله واليمن حاليا، إذ رغم أن كليهما قام بأفعال مقاومة، ولكنها بنظر هؤلاء لاشيىء

معادو الشيعة بمنطلق طائفي لايمكنهم فهم الواقع الموضوعي ماداموا يقومون بمصادرة أي الإنطلاق من تقييم سابق جاهز، فتضيع الحقيقة ويعجز هؤلاء عن الفهم وإدراك الواقع

----------
فوزي مسعود
#فوزي_مسعود
. التحيّز والوهم: الشيعة، عبد الناصر، فرنسا...


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

فايسبوك،

 





تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 19-11-2023  


تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك
شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك حسب المحاور
اضغط على اسم المحور للإطلاع على مقالاته

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضات من طرفه أومن طرف "بوابتي"

كل من له ملاحظة حول مقالة, بإمكانه الإتصال بنا, ونحن ندرس كل الأراء