البدايةالدليل الاقتصادي للشركات  |  دليل مواقع الويبمقالات رأي وبحوثالاتصال بنا
 
 
   
 
 
 
 
تصفح باقي إدراجات محرر بوابتي
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك

نموذج لمحورية الفرد عوض محورية المنظومات ومحورية الفكرة: "إنه متواضع وبشوش"....

كاتب المقال فوزي مسعود - تونس   
 المشاهدات: 267
 محور:  المفكر التابع

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


يستعمل العديد حين كتاباتهم، صيغا للحشو لاتعين القارىء على تبيّن محور الفكرة المراد تبليغها
فتلاحظ استعمال صفات متعددة تحشر حشرا متصنعا، وتفرض على سياق المعنى

مثلا حينما يراد الحديث عن موضوع متعلق بلقاء شخصية فكرية أو معرفية، يقال كلام من نوع: التقينا فلان له آراء وله كتب ومقالات، وهو شخص بشوش وكريم ومتواضع

وحينما يقع وصف الرموز الأدبية أو المعرفية أو الفكرية، لسبب ما يضاف إليها عادة صفة أنه شخص متواضع

--------
هنا يمكن الخروج بالملاحظات التالية:

- لتفترض أن ذلك المفكر أو الأديب أو العالم ليس متواضعا، هل سيغير ذلك من محتوى ما يقدمه من أفكار، بالطبع لن يغير ذلك شيئا
الموضوع الذي أتناوله ليس حول أهمية التواضع من عدمه، وإنما حول أنه يقع حشر فكرة خارجة عن السياق

نفس الملاحظات حينما يلتقي الكاتبُ الناسَ، هل عندما لايكون بشوشا سيغير ذلك من دلالة الأفكار التي يكتبها، كلا لن يغير ذلك شيئا

- ذكر صفات كرم الكاتب أو تواضعه، يحول المحورية من مستوى الأفكار التي يقدمها لمحورية أخرى تدور حول صفاته الشخصية، مما يضيف عامل تشويش على التناول، لذلك هناك تحويل وتنزيل للمستوى المعياري للتناول من معالجة للأفكار التي يقدمها نحو معالجة لصفات شخصية

- تحريف المحورية من الفكرة نحو الشخصية هو انعكاس لخلل منهجي لدى البعض يتمثل في التعامل مع الواقع بمحورية الشخص وليس بمحورية الفكرة
وهذا يظهر في تفسير الأحداث بعامل الفرد الفاعل عوض أن تفسر بعامل الفكرة المحركة للفرد وللواقع عموما
وهذا قصور منهجي يعجز عن فهم محركات الواقع التي تدور بمنطق المنظومات والأفكار وليس بمنطق الأفراد
علينا أن نوضح بالمقابل أن هذا الفهم بمحورية المنظومات والفكرة لا ينفي أهمية العامل الفردي لكنه لايمكنه أن يصبح محورية مغالبة لمحورية الفكرة والمنظومات

---------

بعض عينات تفسير الواقع بمحورية الفرد عوض محورية المنظومات والأفكار، التعامل مع الإنحرافات الاخلاقية الفردية إذ يقع تحميل الفرد المسؤولية لوحده ويقال عنه أنه منحرف ويحمل مسؤوليات فعله من دون النظر لمسار إنتاج ذلك الانحراف، بينما هذا التفسير كان يصح بدرجات كبيرة قبل تكوّن الدولة الحديثة التي يخصع الفرد فيها لمنظومات تشكيل ذهني وهي التعليم والإعلام والتققيف

الآن واقعنا توجهه وتصيغ مجاله المفاهيمي منظومات التشكيل الذهني التي تُخضع الفرد بل أبويه وأسرته، وتضطره لما تريد، ولا يسلم من تأثيراتها إلا القلة

فهنا محورية المنظومات تغلب محورية الفرد، وإن فسرنا بمحورية الفرد فإننا عمليا نسكت عن الواقع وتأثيراته الضاغطة، ونتحول لأدوات للحفاظ على ذلك الواقع وأعوانا للمتحكمين فيه
لذلك تروج السلطات للمتحدثين في الاسلاميات من شيوخ و"علماء" الذين يطيلون توجيه اللوم للأفراد وتذكيرهم بالتقصير، لأنهم في مواعظهم تلك يقومون بتحريف الأنظار والوعي عن منظوماتهم للتشكيل الذهني من تعليم وإعلام وتثقيف، التي تتحكم في الناس وتروج بينهم تلك الانحرافات

ثم إن المنظومات تلك تتحرك في سياق مركزية عقدية ما، تعج بالأفكار، وهي حاليا المركزية العقدية الغربية المغالبة، إذن هنا محورية الفكرة الضابطة للواقع هي التي تؤثر في الفرد وستكون هي الفكرة التي تتغذى منها أدوات التشكيل الذهني، ما سيضطر الفرد للانضباط بها، ولن ينجو من أسر تلك الأفكار إلا النوادر

إذن يجب الكف عن التعامل مع الواقع بمحورية الفرد، والاعتماد بدل ذلك على محورية الفكرة ومحورية المنظومات


***************
فوزي مسعود
#فوزي_مسعود

الرابط على فايسبوك
. نموذج لمحورية الفرد عوض محورية المنظومات ومحورية الفكرة: "إنه متواضع وبشوش"....


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

فايسبوك،

 





تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 21-01-2024  


تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك
شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك حسب المحاور
اضغط على اسم المحور للإطلاع على مقالاته

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضات من طرفه أومن طرف "بوابتي"

كل من له ملاحظة حول مقالة, بإمكانه الإتصال بنا, ونحن ندرس كل الأراء