تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

بعض مشاريع الوحدوية العربية (1)
الاتجاه القومي في المغرب العربي

كاتب المقال عراق المطيري    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


نزحت من الجزيرة العربية موجات بشرية اتجهت شمالا إلى آسيا وبنفس الوقت اتجه قسم من تلك الموجات إلى أفريقا كان آخرها ما رافق الفتح الإسلامي لبلاد المغرب العربي سنة 50 هـ بقيادة عقبة بن نافع , إلا ان الفتح الإسلامي والاستقرار العربي في بلاد المغرب كان في القرن الثامن الميلادي مع الحملة التي قادها موسى بن نصير وقد رافق انتشار الدين الإسلامي انتشار للغة العربية وهذا أدى إلى التفاعل بين السكان نتج عنه شعب متكامل موحد هو الشعب العربي المغربي اندفع للبناء والمساهمة الفاعلة في إطار القومية العربية وقد قامت دول عربية عديدة كان أولها دولة الادارسة في المغرب الأقصى على يد إدريس بن عبد الله بن حسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب (رض) سنة 172هـ , 788 م , ثم توالت بعدها دولة الاغالبة ثم دولة المرابطين ثم دولة الموحدين , وهكذا استمرت الدول العربية في المغرب العربي , لاتكاد تضعف دولة حتى تقوم على أنقاضها اخرى حافظت جميعها على خصوصية هويتها العربية وسيادتها على أرضها وضمن مجتمعها . وما ان سقطت الخلافة العربية الإسلامية في بغداد على يد المغول سنة 1258م حتى بدأت الحضارة العربية بالتدهور والانهيار فسقطت دولة الموحدين في المغرب العربي سنة 1268م ثم أعقبه سقوط غرناطة سنة 1492م (1) .

وهكذا فان البلاد العربية جسد واحد متكامل فقد أصابتها الأطماع الاجنبية في المغرب كما أصابتها في المشرق , وبنفس الروح التي قاوم بها العرب في الجناح الشرقي قاوم المغرب العربي ضد المحتل وان تغير وجه الاحتلال فقامت الحركة السنوسية ( نسبة إلى مؤسسها محمد بن علي السنوسي) كدعوة للصحوة العربية الإسلامية في مقاومة الاحتلال العثماني والتغلغل الأوربي الصليبي في المنطقة انطلقت من فاس واستقر مؤسسها في بلده الجزائر التي احتلها الفرنسيون سنة 1830 وأعلن ان الخلافة الإسلامية لابد ان تكون عربية قرشية, لذلك بدأ العثمانيون والفرنسيون والايطاليون بملاحقة الحركة التي أصبح لها باع طويل في المقاومة الفكرية والعسكرية (2) .

ان احتلال فرنسا للجزائر عام 1830م (3) كان بداية التغلغل الأوربي في بلاد المغرب العربي تتالت بعدها التدخلات الأوربية ولنفس الأسباب التي ادخلتهم ( أي الأوربيين ) إلى المشرق العربي والتي يأتي في مقدمتها الموقع الجغرافي للوطن العربي , والحاجة الأوربية إلى الأسواق العربية الاستهلاكية ونهب الخيرات بالإضافة إلى نشر الديانة المسيحية , وقد احتلت فرنسا تونس سنة 1881م للقضاء على مساعدة التونسيون لإخوانهم الجزائريون , وإذا كانت الحركة العسكرية يقودها إبطال مثل عبد القادر الجزائري , فان الحركة الثقافية قادها مثقفين مثل المكي بن عزوز والشـــيخ عبد العزيــز الثعالبـــي , وبنفس الطريقة احتلت فرنسا مراكش لأنها أعلنت وقوفها إلى جانب المناضل عبد القادر الجزائري وفي سنة 1844م وقعت فرنسا مع مراكش اتفاقية سرحت بموجبها الجيش المراكشي ,ومن الجدير بالذكر ان حركة المقاومة الكبرى التي تزعمها المناضل العربي محمد بن عبد الكريم الخطابي من سنة 1919م حتى 1926م قد بلغت بأهدافها ومثلها , مستوى الحركة القومية العامة (4) .


هاجر عدد كبير من علماء المغرب العربي إلى أقطار المشرق , مصر وسوريا والعراق والحجاز للحج والاطلاع على النهضة القومية التي ظهرت هناك وللتزود بالثقافة العربية الأصيلة , واستطاع هؤلاء بعد عودتهم إلى بلادهم ان ينقلوا إليها وجها جديدا من التفكير والنضال يختلف عن الفترة السابقة فكانوا الطليعة التي نهضت بالمغرب العربي في الفترة مابين الحربين وكان من بينهم من الجزائر الشيخ عبد الحميد بن باديس والشيخ البشير الإبراهيمي والشيخ ألعقبي , ثم الشيخ عبد العزيز الثعالبي من تونــــــــس والطريسي من المغرب الأقصى , ولقد تأثروا بالأفكار الإصلاحية والقومية وخاصة أفكار محمد عبده ورشيد رضا وشكيب ارسلان ومحب الدين الخطيب , وكان أول عمل لهم هو تأليف جمعية العلماء المسلمين لينشروا من خلالها الأفكار القومية التي تأثروا بها (5) .

ظهرت في المشرق العربي مجموعة من الدعوات الإصلاحية الدينية منها والقومية وقد انتقلت تلك الدعوات إلى المغرب العربي فقد انطلقت في بداية القرن العشرين فكرة لبناء الكيان القومي وترسيخه وتنميته وتحديد ملامحه النهائية كرد فعل على محاولات الاستعمار لطمس الهوية العربية الإسلامية (6) , مثل تلك التي قادها الشيخ عبد الرحمن الكواكبي والتي دعا فيها إلى نقل مركز الخلافة إلى الجزيرة العربية , والتيار القومي التاريخي الذي ترأسه ناصيف اليازجي وبطرس البستاني وجرجي زيدان حيث أكدوا تاريخ الأمة العربية وحضارتها العظيمة وعملوا على نشر الوعي القومي , وكانت الأحداث التي تقع في المشرق العربي تهز وجدان المغاربة فيتفاعلون معها, لقد دعا المناضل التونسي علي باش حانبة إلى وحدة الشمال الأفريقي وعند الاحتلال الايطالي للقطر الليبي سنة1911 خرجت مسيرات التنديد بالعدوان وانتظمت حملات المساعدة للأشقاء الليبيين, وكانت تلك بداية التضامن الفعلي عبر الإمدادات بالتبرعات والمؤن والسلاح والمتطوعين , وكذلك الحال فــي ســـنة 1925م أثنــاء ثورة الريــــف بالمـغـرب بـقيـادة المنـاضـل عبد الكريم الخطــابـي , كما نـفـذ الـعـرب فـي بــلاد الـمــغرب العربي إضرابا عاما تضــامنــا مع الــزعيــم عـلـلال الـفـاســي والـزعيــم الجزائري مصباح الحاج , سنة 1937م (7) , ويـعـتـبـر قـيـام جـامـعـة الـدول الـعـربـيـة في 22 آذار 1945 حافزا مهما لهم فبدؤوا بـتـنـظيـم اتصـالاتـهـم بـقـادة الـحـركـة الـقـوميـة في الشــرق وبأعضـاء الـجـامـعــة الـعـربيــة لشــرح قضيتهــم والاتجـاه نحـو العـمل الجـاد والمنظم , لهذا فقد عقدت قيـادات الحركات السياسية في عام 1947 مؤتمر لهم في القاهرة , اشتركت فيه جميع الأحزاب السياسية في كل من تونس والمغرب والجزائر , وتمت الموافقة فيه على تكوين مكتب المغرب العربي برئاسة الأمير عبد الكريم الخطابي وانبثقت منه لجنة سميت بلجنة تحرير المغرب العربي واتخذ هذا المؤتمر عدة قرارات منها(8) :

1) إحكام الروابط بين الحركات الوطنية في أقطار المغرب العربي .
2) الاتفاق على غاية الاستقلال التام والناجز .
3) تكوين لجنة من قادة الحركات الوطنية مهمتها توحيد الخطط وتنسيق العمل والكفاح المشترك .
4) العمل على توحيد المنظمات العمالية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية في إطار المغرب العربي وتوجيهها توجيها قوميا .
5) ضرورة وقوف أقطار المغرب العربي جبهة واحدة عند حدوث الأزمات في أي قطر منها.
6) تأييد فلسطين العربية والمطالبة بدعمها وتحريرها .
7) تأييد وحدة مصر والسودان.
لقد كانت هذه القرارات تعبيرا عن عزيمة قادة تلك الأحزاب السياسية على العمل الموحد والجاد فيما بينهم لتحقيق وحدة المغرب العربي بعد توحيد كفاحهم والحصول على استقلالهم, إضافة إلى إنها تعتبر نتيجة طبيعية من نتائج اتصال هؤلاء القادة بزعماء الحركة القومية العربية وتفاعلهم معهم وإيمانهم بما يطرح من آراء وأفكار قومية , ولقد صدرعن لجنة تحرير المغرب العربي عدة قرارات منها (9) :-

1. توحيد المغرب العربي عن طريق الكفاح المسلح وخلق الدولة الواحدة المستقلة المتحررة من الاستعمار كخطوة نحو تحقيق الوحدة العربية الشاملة.
2.تهيئة قيام ثورة مسلحة تبتدئ من حدود ليبيا إلى أغادير والصحراء المغربية.
3.جلب اكبر عدد من الطلبة إلى كافة أقطار المغرب العربي وإلحاقهم بالكليات العسكرية بالقاهرة ودمشق وبغداد ليكونوا النواة القتالية.
4.جلب طلاب من المغرب العربي وتوزيعهم على المعاهد والكليات لتكون الإطارات اللازمة لتعريب الإدارة والتعليم في دولة المغرب المنتظرة.
لقد أوضح الشيخ عبد الكريم الخطابي في بيان له بعد انعقاد مؤتمر القاهرة مما جاء فيه ((في هذا الوقت الذي تعمل فيه الشعوب على تأمين مستقبلها وتتطلع فيه أقطار المغرب العربي إلى استرجاع استقلالها المغصوب وحريتها المضاعفة يتحتم على جميع زعماء المغرب ان يتحدوا وعلى كافة الأحزاب الاستقلالية ان تتآلف وتتساند إذ ان هذا هو الطريق الوحيد الذي سيوصلنا إلى تحقيـق غايتنا وإدراك أمانينا )) وقد تم في هذا المؤتمر المصادقة على ميثاق القاهرة الذي انبثق عن مؤتمر القاهرة والذي جاء فيه:

1. المغرب جزءا لايتجزء من بلاد العروبة وتعاونه في دائرة الجامعة العربية مع الأقطار العربية على قدم المساواة أمر طبيعي ولازم .
2. الاستقلال المأمول للمغرب العربي هو الاستقلال التام لكافة أقطاره الثلاث, تونس والجزائر والمغرب.
3. لا غاية يسعى لها قبل الاستقلال.
4. للأحزاب الأعضاء في لجنة( تحرير المغرب العربي ) ان تدخل مفاوضات مع ممثلي الحكومة الفرنسية والاسبانية على شرط ان تطلع اللجنة على سير مراحل هذه الاتصالات .
5. حصول قطر من الأقطار الثلاثة على الاستقلال التام لا يسقط عن اللجنة واجبها في مواصلة الكفاح لتحرير الشعبين.(10)

ان الاستعمار الغربي للوطن العربي واحد سواء في المشرق العربي أو في مغربه وان تعددت أو تغيرت صورته فان اهدافه كانت الاستيلاء على المنطقة أرضا وشعبا واستعباده واستثمار خيراته الطبيعية والبشرية واستنفاذها والعمل على تفتيت الوطن العربي وشرذمته بكل صورة , كوسيلة يسهل من خلالها السيطرة عليه ، وقد أدرك العرب ذلك , وعملوا على مقاومته ,فلا احد يستطيع ان يجادل في ضرورة توحيد نضال المغرب كله لان أوضاعه واحدة ,لا فرق بين أقطار المغرب الثلاثة لا في الداخل ولا في الخارج (11)

***************


المراجع:

(1) د. محمد سعيد رضا علو ألعتبي – تاريخ المغرب والأندلس في العصر الإسلامي – الدار الجامعية للطباعة والنشر والترجمة – بغداد 2002 , ص 201 .
(2) د. إبراهيم خليل احمد – مصدر سابق – ص 255.
(3) المصدر السابق – ص 279؛ وانظر د. ابراهيم خلف ألعبيدي – دراسات في تاريخ المغرب العربي الحديث والمعاصر- مطبعة المجمع العلمي- بغداد 2001- ص199 ؛ وانظر شارل أندري جوليان — تاريخ أفريقيا الشمالية – تعريب محمد مزالي والبشير بن سلامة – الدار التونسية للنشر – تونس 1969- ص 8 .
4 المصدر السابق – ص 301 – 306
5 خيرية عبد الصاحب وادي – الفكر القومي العربي في المغرب العربي – دار الحرية للطباعة – بغداد 1982 – ص116.
6 د. سعيد بحيرة – تونس مع الوحدة المغاربية , وفاء للشهداء وتطلعات للمستقبل – مجلة أفكار الالكترونية على الانترنت www.afkaronline.org/arabic/archives/septemre2002 ؛ وانظر د . إبراهيم خلف ألعبيدي – مصدر سابق ص116
7 د. سعيد بحيرة -- المصدر السابق
8 1) خيرية عبد الصاحب وادي -- مصدر سابق – ص177.
9 2) نفس المصدر السابق – ص 181.
10 المصدر السابق – ص 183.
11 ميشيل عفلق – في سبيل البعث – جـ1—حديث مع طلبة المغرب العربي في آذار 1956 تحت عنوان ( وحدة النضال في المغرب العربي ) – موقع google.Com www. على الانترنت.


 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 02-08-2008  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  سلاح الشارع العراقي
  الخيار الجماهيري
  من ينجو من التفجير تقتله الشرطة
  خطورة الدور الإيراني على المشرق العربي
  حدث العاقل بما لا يليق فإن صدق فلا عقل له
  تذويب الهوية القومية في الخليج العربي
  التحدي الفكري في ثورة 17 تموز 1968 المجيدة
  ثورة عام 1920 الكبرى مستمرة لأكثر من قرن ( جـ 3)
  ثورة عام 1920 الكبرى مستمرة لأكثر من قرن ( جـ 2)
  ثورة عام 1920 الكبرى مستمرة لأكثر من قرن ( جـ 1)
  تَصْغُرُ في عَين العَظيمِ العَظائِمُ
  إلى السيد نبيل العربي: أسرى مؤتمر القمة العربية لدى حكومة الاحتلال في العراق
  التوجه الغربي بين الدين والسياسة
  انقلاب على طريقة الديمقراطية اختلفوا فخسر الشعب العراقي وكأنك يا أبو زيد ما غزيت
  إلى الأخت المجاهدة نازك حسين في اربعينيتها
  إيران وأمريكا والقرار الأخير
  شيء مما يدور في المشهد العراقي الحالي
  إسلام بالهوية الغربية لماذا يتبنى الغرب دعم الحركات الإسلامية ؟
  ديمقراطية الاحتلال كما عشتها
  المحطة الأخيرة في القطار السوري
  الفكر القومي العربي والانتماء الديني
  عندما يكون السياسي مجرما وفاشلا وخائنا وبلا أخلاق
  ما لا تعلن عنه أمريكا ويخفيه الغرب
  سياسة الأزمات بعد الفوضى المنظمة
  حفاظا على هويتنا القومية
  ثورات على طريقة الفوضى الخلاقة
  المقاومة والثورية والعمالة
  خيار المشاركة أم ترقب النتائج
  إحتضار ما قبل السقوط المدوي
  ليس حبا بالعراق بل هي فتنة جديدة تخدم آل الصباح

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
رحاب اسعد بيوض التميمي، د - صالح المازقي، فاطمة عبد الرءوف، فوزي مسعود ، معتز الجعبري، محمد إبراهيم مبروك، سوسن مسعود، د - محمد سعد أبو العزم، نادية سعد، مجدى داود، د. محمد يحيى ، د - عادل رضا، مصطفى منيغ، د.محمد فتحي عبد العال، د - محمد بنيعيش، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، خالد الجاف ، سعود السبعاني، خبَّاب بن مروان الحمد، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، د. طارق عبد الحليم، د - مضاوي الرشيد، د. نانسي أبو الفتوح، فاطمة حافظ ، د. محمد مورو ، د. الشاهد البوشيخي، ماهر عدنان قنديل، كمال حبيب، صالح النعامي ، صلاح المختار، أحمد الحباسي، د - المنجي الكعبي، د - محمد بن موسى الشريف ، محرر "بوابتي"، د. نهى قاطرجي ، فتحي الزغل، وائل بنجدو، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، رضا الدبّابي، عبد الله الفقير، حمدى شفيق ، عصام كرم الطوخى ، مصطفي زهران، ياسين أحمد، د. أحمد بشير، محمود فاروق سيد شعبان، د. مصطفى يوسف اللداوي، حاتم الصولي، رشيد السيد أحمد، فتحـي قاره بيبـان، طلال قسومي، الهيثم زعفان، هناء سلامة، تونسي، سامح لطف الله، إيمان القدوسي، عبد الغني مزوز، د.ليلى بيومي ، محمود طرشوبي، صفاء العربي، محمد الطرابلسي، رافد العزاوي، يحيي البوليني، إيمى الأشقر، كريم فارق، إياد محمود حسين ، جاسم الرصيف، د- هاني ابوالفتوح، حسن الطرابلسي، ابتسام سعد، محمد عمر غرس الله، محمد تاج الدين الطيبي، عدنان المنصر، فراس جعفر ابورمان، العادل السمعلي، سحر الصيدلي، سامر أبو رمان ، د- هاني السباعي، عبد الرزاق قيراط ، أحمد النعيمي، سلوى المغربي، د. عبد الآله المالكي، أشرف إبراهيم حجاج، سلام الشماع، المولدي الفرجاني، أحمد بن عبد المحسن العساف ، سيد السباعي، رافع القارصي، د - غالب الفريجات، حسن عثمان، عزيز العرباوي، الهادي المثلوثي، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، صفاء العراقي، علي الكاش، محمد الياسين، عبد الله زيدان، حميدة الطيلوش، د - احمد عبدالحميد غراب، يزيد بن الحسين، أنس الشابي، عمر غازي، فتحي العابد، علي عبد العال، د. ضرغام عبد الله الدباغ، صلاح الحريري، د- محمد رحال، محمود صافي ، حسن الحسن، أ.د. مصطفى رجب، د - أبو يعرب المرزوقي، سيدة محمود محمد، د . قذلة بنت محمد القحطاني، أحمد ملحم، سفيان عبد الكافي، د - مصطفى فهمي، د. خالد الطراولي ، د. كاظم عبد الحسين عباس ، رأفت صلاح الدين، أحمد الغريب، بسمة منصور، عواطف منصور، د - محمد عباس المصرى، د- محمود علي عريقات، مراد قميزة، أبو سمية، جمال عرفة، الشهيد سيد قطب، محمد اسعد بيوض التميمي، إسراء أبو رمان، الناصر الرقيق، د. محمد عمارة ، د - الضاوي خوالدية، كريم السليتي، د. صلاح عودة الله ، د. أحمد محمد سليمان، د. جعفر شيخ إدريس ، فهمي شراب، عراق المطيري، منى محروس، شيرين حامد فهمي ، رمضان حينوني، محمد أحمد عزوز، صباح الموسوي ، محمد شمام ، محمود سلطان، د- جابر قميحة، منجي باكير، د. عادل محمد عايش الأسطل، د - شاكر الحوكي ، د. الحسيني إسماعيل ، محمد العيادي، أحمد بوادي، حسني إبراهيم عبد العظيم،
أحدث الردود
جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


أعلم أن تعليقك مر عليه سنين، كان عليك بزيارة طبيب نفسي فتعليقك يدل على أنك مريض ، ويحمل تناقضات تقول أنها عاهرة و جاءت لتعمل في الفندق ؟؟؟ عاهرة وأجبر...>>

تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة