تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

لا حلّ في "شوفلّي حلّ"

كاتب المقال شاكر الحوكي - تونس    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


انتهى رمضان الكريم و انتهى معه "شوفلي حلّ" الذي أبدع في تنويع الشخصيات إلى حدّ إدراج المخنثين، و في تنويع الأماكن إلى حدّ استيعاب حيّ النصر، و في رصد واقع مجتمعنا إلى حدّ استدعاء أو تبني كل القيم القبيحة من الكذب و "التبزنيس" إلى الخداع و الجبن و الخوف و النفاق و حبّ المظاهر و التصنّع و التكلّف و إتباع الشكليات و الانتهازية إلى الابتزاز و العلاقات المشبوهة و المصالح النفعية الضيقة، و لم يفشل في الحقيقة إلا في نقل القيم الحميدة و الأخلاق الرفيعة و كأنّه إقرار ضمني إلى افتقاد المجتمع التونسي إلى هذه الأخلاق، فلم نر الطبيب النفسي متحمّسا إلا إلى المال و النساء، ما يجعله في حاجة إلى طبيب نفساني، و لم نرى زوجته متحمسة إلا للشكليات و المظاهر و السعي إلى الالتحاق بصف ما يخيّل لها انه المجتمع البرجوازي أو الارستقراطي، و أخ غبي لا همّ له إلا في بطنه، و بنتين محدودتي الأفق و التفكير ليس لهما من مطلب في الحياة إلا طلب "الفلوس" و إسرافها في الترف ...

و في ثنايا كل ذلك استهزاء باللغة العربية الذي أُظهِِـرت و كأنّ الزمن قد تجاوزها و استخفاف بالقيم و القوانين التي تظهر و كأنه سيف مسلط على رقاب النّاس، و انتصار للدجل الذي برز كمنقذ و مخلص في أكثر من مناسبة ناهيك عن المشاريع المشبوهة و الوهمية التي لم تكن لتثبت و تستمر إلا عندما ارتمت في أحضان الشعوذة.
فهل في ذلك إقرار بزيف التجربة الحداثية التي يمرّ بها مجتمعنا او محاولة لتسليط الضوء عن أزمة المجتمع التونسي أو عجزه عن تقبل قيم الحداثة، إذ سرعان ما وجدناه يرتدّ إلى قيمه التقليدية البالية في الوقت الذي" يكافح " من اجل الارتقاء بمستوى شكله و مظهره.

و من المدهش أن يلقي هذا المسلسل إقبالا كثيفا في مجتمع لا يفوّت أفراده فرصة دون أن يعبروا عن تعليقاتهم و "إبداعاتهم "في مجال "الضمار" و السخرية و الاستهزاء، اذ حيثما ولويت وجهك تجد" النكتة " حاضرة و مطلوبة و أحيانا كثيرة مسقطة و محشوة حشوا، سواء في العمل أو المدرسة أو الجامعة أو السوق أو الطريق... ثم انك لا تجد مكانا يخلو من صاحب جوّ أو شخص "مجعول للجو ّ"، فلماذا هذا التعطش إلى الضحك و النكتة و الاستهزاء .؟

هذا أن دلّ على شيء فإنما يدل على أن هذا الإقبال ينطوي على أمراض اجتماعية و نفسية جديرة بالاهتمام، و يكفي أن نفسّر هذا الإقبال على انه محاولة يتماهي من خلالها المتفرج مع تلك الشخصيات الغريبة أو طريقة لتزكيتها، حتى تتجلى معالم الكارثة .

و إذا كان من المهم طرح مثل هذه القضايا بشكل كومودي فان الأهم هو طرحها بشكل جدي و حقيقي على طاولة النقاش و الحوار و البحث عن الحلول المناسبة لها إذ لا يعقل أن يسير المجتمع دون رصد علمي و منهجي لتحولاته أو أن يتخذ الخداع و التحيّل و الابتزاز و التهرب الضريبي ...مجرد وسائل هزلية و انتهت القضية .

----------------
شاكر الحوكي
حقوقي و باحث في علم الاجتماع السياسي


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

تونس، وسائل اعلام،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 14-10-2008  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  رسالة مفتوحة للرئيس السابق زين العابدين بن علي (*)
  و هذا نداء تونس
  الرد المفحم عن السؤال المبهم : هل تنتهي شرعية المجلس التأسيسي يوم 23 أكتوبر ؟
  مسودة الدستور: بين مكامن النقصان و تحقيق شروط الإتقان
  تونس و سوريا: الشعب و النخب و الطاغية الأسد
  في ذكرى وفاته: درويش، ذاك... الأنا
  تأملات في واقع المجتمع التونسي اليوم
  الدولة، النخب و التحديات: قراءة في الماضي و الحاضر و المستقبل
  "العهد الجمهوري" في تونس : ماهو فعلي و ما هو مفتعل
  نظرية التحول الديمقراطي و مصير النخب السياسية
  النظام السياسي في تونس على مفترق الطرق، و سوء الفهم سيد الموقف
  تونس و الثورة: من في خدمة من ؟
  العلمانيون في تونس : بين التخبط و الانتهازية
  عندما تصبح "الجزيرة" في مرمى "حنبعل": تطمس الحقائق و تحل الأكاذيب
  الشعوب العربية مدانة أيضا
  غزة و العرب و الدروس المستخلصة: من قمة الدوحة إلى قمة الكويت
  القول الفصل في ما بين اختيار إسرائيل للحرب أو الفرض
  السعودية و الغرب و حوار الأديان: من لا يملك إلى من لا يحتاج
  الخمار و الدخان في تونس: بين استحقاقات التدين و ضرورات الحداثة
  الدراما في تونس من الواقعية إلى الوقيعة
  لا حلّ في "شوفلّي حلّ"
  "إسرائيل" و "الفريب" في تونس

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  15-10-2008 / 11:32:24   أبو محمد
مع احترامي لأراكم...

مع احترامي لأراكم فإني أرى أنه لا يجوز أبداً النشر لشخص علماني الخلفية، ليس لأنه يقول باطلاً بل بسبب خلفيته. أنا لا اتوجه لأمثالكم من الواعين بل أخشى أن يقع من لا يعي من العامة على كلام جميل كتبه علماني!!! ماذا سيكون موقفه من العلمانية ؟؟؟ في أحسن الأحوال لن يرفضها !!! وربما حصل الأخطر فتبناها !!!
يا أخي المشرف لا تفصل المقالات على مقاسك ولا على مقاسي، بل على مقاس العامة بارك الله فيك. وحتى إن لم يصلك أي مقال فالواجب، أقول الواجب ترك النهي عن المنكر إن كان قد يؤدي إلى منكر اكبر. والله أعلم .

  15-10-2008 / 00:08:59   وسيم
يبدو أنك لم تفهمني جيدا

أأكد و أعيد أنا لا أقصد السيد الحوكي بكلامي الذي قلته ولا أي كان بل أنا أتكلم في العموم الرجل لا أعرفه ولم يصدر منه ما يغضب الله ولكن كلامي كان ملاحظة على مداخلتك السابقة وبالتحديد هذه الجملة
"لا يهمنا خلفية الكاتب وأين يكتب، مادام يقول كلاما فعّالا فيه نهي عن المنكر، "
أما بخصوص توجه موقع بوابتي فأنت تعلم أنني أكثر الناس علما به ولكن تقبل نقدي أخي العزيز في بعض الأحيان يقع إنكار المنكر بما هو أنكر على هذا الموقع وأنا ابرر ذلك بحماسة المشاركين
أما المشائخ تونس الأعزاء فلاحياة و لا حياء لمن تنادي
يعني أطرفها السلسلة الهزلية التي يقدمهاالشيخ مشفر بعد الإفطار يعني أطرف من "شوفلي حل"
لم أسمع شيخ تونسي يوما يتكلم في التلفزيون عن التبرج والسفور المنتشر أو عن المخدرات و الدعارة و الكلام البذئ ...
الكل يحاول أن يبرر البدع المنتشرة كزيارة الأضرحة و المشاهد أو الإحتفال بالمولد يعني هم مجندون للدفاع عن هذه البدع او تبريرها فقط لا غير
فلا بارك الله في شرذمة الرويبضة

أخيرا أسأل الله الهداية لي و لكم و لجميع المسلمين

  14-10-2008 / 19:47:04   بوابتي
الاصل إحسان الظن بالناس، حتى يثبت مايدعو للعكس

السيد وسيم السلام عليكم
- ان يكتب أحدهم بموقع بوابتي، لا يعني ان الموقع يتبنى بالضرورة توجه ذلك الكاتب، فها ان الموقع يكتب به بعثيون وقوميون آخرون وعلمانيون، فهل اصبح الموقع يتبنى مثل هذه الاراء؟ بالطبع لا، وانما هناك مواضيع يقع الاتفاق مع هؤلاء على خطورتها، فينشر لهم، من دون ان يعني ذلك بالضرورة اتفاقا في أساليب المعالجة، بمعنى هناك اتفاق على وجود الخطر والوعي به، من دون أن يعني ذلك اتفاقا بالضرورة في الجوانب الاخرى كطرق الحل وغيرها من النقاط.
- ان ينشر لأحدهم بموقع بوابتي وهو يتناول مواضيع متفق على خطورتها، لا ندري اين يكمن الخطل في ذلك شرعا واين توجد نية تلميع صورة الكاتب، ثم ان مقاومة اهل الباطل يجب ان تتناول منتجي الباطل بمعنى رؤوسه، وليس احدهم ممن لم يثبت عليه الا مجرد انه كتب بموقع للشيوعيين.
- الحكم على الناس، يجب ان يكون من خلال قرائن كالأفعال والأقوال، والموقع لا يعرف شيئا سيئا حول الكاتب، والأصل ان نحسن الظن بالناس مادام لم يثبت العكس، واما نشره بموقع للشيوعيين، فلا يجب ان يكون تهمة في حد ذاته، مادام ما كتبه ليس ذو بأس.
- حينما ذكرنا غياب من يكتب عن القضايا التي تواجه مجتمعنا من الذين يصنفون على انهم اسلاميون، لم نقصد المشايخ الذين أشرت اليهم، وانما نقصد الاطراف التونسيبة ولعلك توافقني انه لم يوجد من التونسيين من يتصدى للنهي عن المنكرات التي ذكرتها انت، بالشكل المطلوب ونحن هنا نشير للسلبية التي يغطون فيها وليس القصد التهجم عليهم، واما غير ذلك فان المشايخ من غير التونسيين الذين ذكرتهم، هم قدواتنا ماداموا كما تقول ناهين عن المنكر آمرين بالمعروف، وهل سفه موقع بوابتي هؤلاء الشيوخ في مساعيهم تلك يوما، كلا لم نتناول مرة أحدهم بسوء ممن كان قائما على الحق، بل الموقع ينشر للعديد من المشايخ من غير التونسيين ممن يكتب في قول الحق، وانما هاجم موقع بوابتي رهطا آخر من الشيوخ وهم الذين يتلاعبون بالدين، ويوظفونه، اما ان كانوا كما تقول فنعمّا هم، وهم على رؤوسنا وسادتنا.

  14-10-2008 / 18:53:58   وسيم
شوفو حل لأخينا المشرف

ياسيد المشرف بالعكس تماما يهمنا خلفية الكاتب جدا جدا
يا سادة تلميع صورة شخص ما فقط لأنه وافق رأي من الأراء لدينا في حين أنه عدو للإسلام و يحمل أفكار إلحادية (لا أقصد السيد حوكي بل الأمر عام) شيئ خطير جدا
بل يبقى عدو للإسلام و المسلمين وخاصة إذا كان من العلمانيين أو الشيوعيين أو حتى من أصحاب المذاهب المنحرفة كالروافض الشيعة و الصوفية و التكفيريين الخوارج و أصحاب النزعات الحزبية الضيقة لا يجب تزكية هؤلاء أبدا و إن قالوا الحق لأنها كلمة حق أريد بها باطل أضف إلى ذلك الترويج لهم عند العامة
أقول جيدا معذرة سيد حوكي أنا لا أقصدك شخصيا أنا أتكلم في العموم
أمر آخر مهم يا سيد المشرف العلماء المسلمين عملوا و يعملوا و سيعملوا إنشاء الله جاهدين لبيان الحق
قالوا التلفزيون فتنة و لا يجوز مشاهدة هذه الأفلام الهابطة لأنها سبب للإنحطاط
قلتم هم متخلفون
قالوا الموسيقى حرام
قلتم كيف هي غذاء الروح و كل تلك الوساوس الشيطانية ....
قالوا لايجوز الإختلاط في المدارس و المعاهد
قلتم يريدون العودة للقرون الوسطى

من حذر و نبه و أرشد لهذه الأمور اكثر من العلماء؟؟من؟؟
لكن لا يرضيكم هذا تريدون أن ينزلوا للشوارع بالعصي و يضربون الناس حتى ترضوا عنهم أتركوهم بالله عليكم
يعني يا سيد المشرف شاكر الحوكي هذا خدم الإسلام أكثر من العلماء بمجرد أنه كتب مقال شوفلي حل ؟؟ و الله أمر غريب

  14-10-2008 / 16:29:09   أبو أحمد
تصحيح للايه في مداخلتي ألانفه

" ادع الى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن"

  14-10-2008 / 14:06:21   أبو أحمد
ادع الى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنة وجدلهم با لتي احسن

بسم الله،
يا أبو محمد " ادع الى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنة وجدلهم با لتي احسن "،
لمذا لا تكون مداخلتك دعوة بلكلمه الطيبه لهذا الكاتب لتبني الطرح الأسلامي و التعبير عن حد أدنى من الأحترام لرايه ألذي يتظمن دعوه للا صلاح و أن كانت من منطلق غير اسلامي !
لعمري أن مثل هذا الاسلوب في التعاطي مع المثقفين العلمانين لمدعاة الى تنفرهم واستحكام عداوتهم للاسلام و ليس هذا من الحكمة في شيء

  14-10-2008 / 14:02:50   بوابتي
توضيح

لا يهمنا خلفية الكاتب وأين يكتب، مادام يقول كلاما فعّالا فيه نهي عن المنكر، وعلى اية حال لماذا لم يتناول مثل هذه القضايا المذكورة بهذا المقال اولئك الذين ينؤون بانفسهم عن الشيوعين؟ ام هي عقلية السلبية والتفرج والتسفيه فقط.

اين هم الذين يصنفون على انهم اسلاميون من القضايا التي يعج بها مجتمعنا؟ ما يمنعهم من الكتابة والخوض فيها؟ لدرجة ان الواحد يستغرب، اننا نتلقى مشاركات من كتاب اجانب ولا نكاد نتلقى شيئا من كتاب تونسيين، رغم ان موقع "بوابتي" موقع تونسي.

مشرف موقع بوابتي

  14-10-2008 / 13:27:50   تنبيه


كاتب المقال يكتب بموقع الشيوعن تونسيين


  14-10-2008 / 10:57:59   أبو محمد
العلمانية الخبيثة

ألا ترى معي يا سيد شاكر أن سبب الإنحطاط الذي نعيشه اليوم (و ما هذا المسلسل إلا صورة عاكسة لهذا الإنحطاط) يرجع أصلا إلى تهميش دور الإسلام من المجتمع؟ سأتكلم بلهجتك : ألا ترى أن هذا يرجع إلى فصل الدين عن الدولة؟ سأكون أوضح : أليس مرد الإنحطاط الذي نعيشه هو العلمانية الخبيثة التي تدعو إليها جل أحزاب اليسار؟ كلامك يا سيد شاكر فعلا جميل و لكن ليته كان بنية مخلصة لله و ليس لموقف اليسار السياسي بلغة أخرى ليته لم يكن ذلك العفن الفكري المموه بالعسل.
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
سامح لطف الله، د - مضاوي الرشيد، صلاح المختار، محمد عمر غرس الله، د- محمد رحال، ابتسام سعد، أحمد ملحم، صالح النعامي ، د. أحمد محمد سليمان، سامر أبو رمان ، علي عبد العال، رافع القارصي، محمد اسعد بيوض التميمي، مصطفى منيغ، حمدى شفيق ، مجدى داود، أحمد النعيمي، جمال عرفة، أشرف إبراهيم حجاج، نادية سعد، إسراء أبو رمان، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، حسن الطرابلسي، د - المنجي الكعبي، د. محمد مورو ، فاطمة عبد الرءوف، د . قذلة بنت محمد القحطاني، رافد العزاوي، حسن الحسن، فوزي مسعود ، د. عبد الآله المالكي، د.محمد فتحي عبد العال، شيرين حامد فهمي ، د- هاني السباعي، عصام كرم الطوخى ، د - محمد بن موسى الشريف ، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، حسني إبراهيم عبد العظيم، د - محمد عباس المصرى، صباح الموسوي ، عزيز العرباوي، محمد تاج الدين الطيبي، د.ليلى بيومي ، الهيثم زعفان، المولدي الفرجاني، د. ضرغام عبد الله الدباغ، أحمد الغريب، العادل السمعلي، محمد شمام ، حميدة الطيلوش، د. مصطفى يوسف اللداوي، معتز الجعبري، د. نانسي أبو الفتوح، مراد قميزة، سحر الصيدلي، أحمد الحباسي، يزيد بن الحسين، الشهيد سيد قطب، فتحي العابد، محمد العيادي، د- محمود علي عريقات، محمود طرشوبي، وائل بنجدو، منى محروس، سعود السبعاني، د. أحمد بشير، مصطفي زهران، فراس جعفر ابورمان، أنس الشابي، د - محمد بنيعيش، الهادي المثلوثي، أحمد بوادي، محمود صافي ، د - أبو يعرب المرزوقي، سيدة محمود محمد، د - محمد سعد أبو العزم، د. كاظم عبد الحسين عباس ، د- هاني ابوالفتوح، أحمد بن عبد المحسن العساف ، رمضان حينوني، فهمي شراب، سفيان عبد الكافي، أ.د. مصطفى رجب، د. نهى قاطرجي ، د. الحسيني إسماعيل ، د - شاكر الحوكي ، علي الكاش، أبو سمية، عبد الله الفقير، إيمان القدوسي، فتحـي قاره بيبـان، عبد الله زيدان، رشيد السيد أحمد، عراق المطيري، الناصر الرقيق، صفاء العربي، إياد محمود حسين ، عبد الرزاق قيراط ، د - صالح المازقي، محمود فاروق سيد شعبان، هناء سلامة، سلوى المغربي، د. صلاح عودة الله ، عبد الغني مزوز، فاطمة حافظ ، كمال حبيب، د. خالد الطراولي ، عمر غازي، عدنان المنصر، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، د. عادل محمد عايش الأسطل، سوسن مسعود، كريم فارق، د. محمد عمارة ، تونسي، طلال قسومي، سلام الشماع، د - احمد عبدالحميد غراب، د. الشاهد البوشيخي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، رأفت صلاح الدين، ماهر عدنان قنديل، إيمى الأشقر، منجي باكير، يحيي البوليني، رحاب اسعد بيوض التميمي، محمود سلطان، د. محمد يحيى ، حاتم الصولي، د- جابر قميحة، صفاء العراقي، محرر "بوابتي"، محمد الطرابلسي، كريم السليتي، د - مصطفى فهمي، محمد الياسين، محمد إبراهيم مبروك، جاسم الرصيف، ياسين أحمد، حسن عثمان، رضا الدبّابي، د - غالب الفريجات، د - الضاوي خوالدية، د. جعفر شيخ إدريس ، د. طارق عبد الحليم، عواطف منصور، محمد أحمد عزوز، صلاح الحريري، بسمة منصور، خبَّاب بن مروان الحمد، فتحي الزغل، خالد الجاف ، سيد السباعي،
أحدث الردود
هل يمكن ان يكون السفر افضل علاج للهروب من الواقع ؟
أليس هذا افضل حل ......>>


مقال أكثر من رائع وعمق في التحليل...>>

تحاليل الدكتور نور الدين العلوي متميزة، ومقاله هذا عن مسار الثورة يبدو مقنعا وان كان متشائما ومخيفا لابناء الثورة...>>

مقال ممتاز فعلا...>>

لا أظن أن أهل الحيل قادرون على تفسير القرآن، والله أعلم....>>

مقالة رائعة....جزاك الله خيرا.
ولكن هل هنالك أدوات نسطيع من خلالها أن نعرف
لأي سبب من هذه الأسباب يكرهنا الآخرين....>>


شكراً أخي العزيز. رب كلمات من مشجع مؤيد بنور الحق تبطل الباطل وتحق الحق....>>

مقال يتميز بزاوية النظر التي تناول من خلالها الدكتور الصديق المنجي الكعبي حادثة كسر التمثال العاري بالجزائر

فعلا الامر يستحق ان ينظر ال...>>


السلام عليكم أخ فوزي وبعد نزولا عند رغبتك، اليك المنشور موضوع التعليق ومصدره. ولم أشأ الإشارة الى ما هو أكثر من الإلغاز للأسماء، ليبقى الأهم التمثيل ل...>>

لكي يكون المقال ذا فائدة أكبر، كان يحسن ان تذكر إسم السياسي الأب المقصود، لأن الناس لا تدري ما قرأت وبما تتحدث عه...>>

نتيجة ما تعانيه بناتنا في الاتجاة نحو طريقا لانحبذة ولانرضه لكل فتاة أي كانت غنية اوفقيرة ولكن مشكلتنا في الدول العربية الفقر ولذاعلي المنظمات الاجتما...>>

من صدق مجتمع رايح فيها انا متزوج مغربيه بس مو عايشين هنا ولا ابغى ارجع المغرب رحتها يوم زواجي وماعدتها بلد دعاره بامتياز حتى الاسره المغربيه منحله الب...>>

أعيش في مصر جاءت احدي الفتيات المغربيات للعمل في نفس الفندق الذي اعمل به وبدأت باكثير من الاهتمام والإغراء والحركات التي تقوم بها كل امرأه من هذه النو...>>

Assalamo alaykom
Yes, you can buy it at the Shamoun bookshop in Tunis or any other; 4 ex: Maktabat al-kitab in the main street of capital....>>


Assalamo alaykom. I World like to Buy this new tafseer. Is it acai available in in the market? Irgendwie how i can get it? Thanks. Salam...>>

المغاربة المصدومين المغربيات تمارس الدعارة في مصر و لبنان و الخليج باكلمه و تونس و تركيا و البرازيل و اندونيسيا و بانكوك و بلجيكا و هولندا ...>>

- لا تجوز المقارنة علميًا بين ذكر وأنثى مختلفين في درجة القرابة.
- لا تجوز المقارنة بين ذكر وأنثى: أحدهما يستقبل الحياة والآخر يستدبرها.
...>>


الى هشام المغربى اللى بيقول مصر ام الدعارة ؟ انا بعد ما روحت عندكم المغرب ثلاث مرات لو مصر ام الدعارة اذا انتم ابوها و اخوها و خالتها و اختها و عمتها ...>>

الأخ أحمد أشكرك وأثمّن مساندتك...>>

الاخ فوزى ...ربما نختلف بالطول و العرض و نقف على طرفى نقيض و لكل واحد منا اسبابه و مسبباته ..لكن و كما سجلنا موقفنا فى حينه و كتبنا مقالا فى الغرض ند...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة