تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

في سوريا : المعارضة حافلة .. و الميّت كلب

كاتب المقال رشيد السيد احمد - سوريا    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


صار بإمكانك الآن أن تعلن كفرك بكل مفردات العهر الديمقراطي التي يروّج لها بهذا الوطن ..حيث أنّ هناك كاذبون يريدون تثويره بالإكراه ، و أن تنفض يديك تماما من كلّ ماله علاقة بديمقراطية، أو من يُدَمقرطون ..و أن تقتنع تماما انّه لا يمكن أن تصنع حريّة من خارج أفكار النظام الذي مازال ممسكا بكل شيء من ألف سوريّا إلى يائها .. لأنّك لن تستطيع بالواقع أن تفسّر تصريح فكتوريا لولاند بأنّ السفارة الامريكية بدمشق تستقبل بعضهم .. و هي تقصد بذلك الذين اجتمعوا في ( اللقاء التشاوري ) للمعارضين، و المثقفين السوريين ( لدعم الانتفاضة السلميّة ) ..

القرف، و الاشمئزاز، هو الذي ينتابك أولا، و أنت تقرأ عنوانا لاجتماع يؤكد من اخترعوه انّهم اكبر دجالين في تاريخ الديمقراطيّة .. تشعر بالغثيان أكثر عندما يخرج من صالة الروابي في فندق " سمير اميس " شيخ ثمانيني ( أظنّه شوقي بغدادي ) يبرر سبب خروجه من هذا الاجتماع النشاز : إنّ ساعتين قضيتهما في الداخل، و ما زال المؤتمرون خلالهما يرددون نفس الكلام، و إنّ العمر لم يعد يساعد ( يقصد على سماع المزيد من العَلك الديمقراطي ) .. أصبح العمر مشكلة ديمقراطيّة أيضا...علينا إذا أن نأخذ أمراضا مزمنة .. كالضغط، و السكري، و التهاب البروتستات، و الأمراض النفسيّة الناتجة عن الهرم بعين اعتبار الظاهرة الديمقراطية التشاوريّة التي عاشتها سورية في ذلك اليوم الكئيب .. و لا أدري لماذا لم يسموه مؤتمر( عودة الشيخ إلى صباه ) .. تذكرك وجوه الغالبية من العجائز المؤتمرين مباشرة بأوابد اللجنة المكلفة إعداد برنامج الحوار الوطني ..

ثمّ تتابع باقي الوجوه التي توافدت ..غالبية المؤتمرين من رجال، و نساء كان الزمان قد أكل عليهم، و شرب .. و بعضهم حال صباغ شعره، و بدا لدى البعض صباغ لون الشوارب أكثر سوادا .. ماكياج بعض المتصابيات المعارضات لم يخف خطوط السنين، و البعض دخل ببروفيل المفكّر ( رؤوس لم ترى مقص الحلاق منذ سنين ).. تطمئنك بعض الصدور، و الزنود العارية لبعضهّن، فتعرف أنّ الاجتماع ليس اسلامويّا رغم وجود ( جودت سعيد ) الذي عينه على صندوق الاقتراع ..يَعبر ( ميشيل كيلو ) ببدانته مسرعا تتبعه قطيطة سمراء في مقتبل العمر تحمل ملزمة أوراق ( لزوم الأبّهة الإعلامية ) .. يلقي الديمقراطي المعارض الذي يكتب لصحيفة لبنانية بعض النفايات " لا يوجد عصابات مسلحة " .. يدعم بها مقولةً أُثبتت كذبتها، و هي " القبضة الأمنية السوريّة " .. و بكل قذارة، و نرجسية المثقف الفارغ يدوس على دموع أهالي شهداء الجيش، و عناصر الأمن .. ويمسح عبء مجزرة جسر الشغور عن كاهل المتآمرين ..

يبدو الانشغال على مذيع المؤتمر ( لؤي حسين ) ..لا أدري لماذا أحسّه مدسوسا من مخابرات النظام ؟؟..هذا معارض يرفض كل التجييش الإعلامي، و يستنكر تجييش الجزيرة مع تجييش الإعلام المحلّي .. يتبجح كثيرا بالدولة المدنية الديمقراطيّة .. و يطالب بإسقاط النظام ( دليل على عماه الاستراتيجي، أو دليل آخر على عمالته للنظام ) ..و استغرب تماما لماذا لم يبدأ مؤتمره بالتكبير بحسب الوصفة ( العرعورية ) ليثبت أنّه معارض .. ثمّ ليمر بكل صفاقة على ذكر الشهداء .. يتذكر دماء شهداء الحريّة .. و يحاول أن يركب على دماء شباب استشهدوا، و لم يسمعوا باسمه .. شباب ساقهم قدرهم للموت بيد عصابات مسلحة .. أو بيد رجال امن .. و كانوا وقودا لمؤامرة ظالمة أعدت في ليل لتمزيق سوريا ..و خرجوا ظنّا منهم أنّ هناك ربيعا يمرّ بسوريّا ..

و يعرّف الإعلام هؤلاء الأشخاص بمثقفين معارضين، و مستقلين .. و البعض ممن تحايل على مشكلة شعْره يصرّ على أنّه مستقّل ..هنا يبدأ شعورك بأنّ إسهالا ما سيصيبك .. ثمّ يصدم عينيك عنوان المانشيت الذي إتمَر هؤلاء المعترضين تحته، و من فرجة الباب التي وقفت أمامه بودي غارد تشبه كل شيء إلاّ الأنثى تقرأ ( سوريا للجميع ..في ظل .. دولة مدنية، و ديمقراطيّة ) .. مانشيت أخذت ألوان مفرداته لون العلم السوري .. الذي كان يبكي في ركن مقابل مهمل .. لقد تحدثوا في بيانهم عن كل ما يشبر الى أن لعابهم يسيل على الكرسي .. و لم يتحدثوا عن عروبة سوريّة .. ابناء قحاب الديمقراطيّة أدمنوا رؤية العلم التركي، و العلم الصهيوني، و هو يرفع بأيدي خونة جعلوا من يوم الجمعة في سوريا .. يوما للدماء ..
تتذكر بعض أبيات قصيدة مظفر النواب " دوامة النورس الحزين " :
و استشكل الأمر على الدجاج كلّه ..
فقرر الدجاج عقد قمة طارئة ..
و أعلن الدجاج أنّهم تضامنوا ..
و قوّق المذيع عاشت الدواجنُ ..
و أطلق صاروخا من الرياح ..
ما تعدى جلسة الصباح ..
فاهتزّ الحضور من ضخامة الدويّ .. و انهارت المساكنُ ..
و الحقت قضية النورس بندا لاحتلاب سادة الدجاج ..
فاحتدم الوطيس .. طار عرف من هنا ..
و من هناك طارت الكرامات وراء درهم ..
و اختلت الجلسة إلاّ اقصر الدجاج ظل صامتا، و ساكن

و شيئان غريبان في هذه الهمروجة يلفتان نظرك لأوّل مرّة ..مطالبة المؤتمرين دخول الإعلام العالمي إلى سوريا .. تمّ منع الإعلام من حضور الجلسة .. و اللهجة الديمقراطية الفجّة في زجر هذا الإعلام من قبل ( صقور ) المؤتمرين الديمقراطيين ..و هذا دليل آخر على إفلاسهم .. و أنا على يقين لو أنّ أكثرهم عتوّا في الديمقراطيّة جلس أمام فلاح من أقصى شمال سوريا لأخرسه، و بالضربة القاضية .. ثمّ تقرأ أسماء لم يسمع بها الشارع السوري، و لا تمثل أي حيثية ..لويز سلطان .. جورجيت عطيّة ..سلامة كيلة ..سمير سعيفان ..حسن عباس ..سلمان يوسف .. ابراهيم زو ..جلال نوفل .. سعيد برغوثي ..الخ .. الخ

و أكثر ما يزعجك في هذه المَعْلكة الديمقراطيّة .. انّك أمام اجتماع ( حارة كل من إيدوا ..ألُوا ) و هي لا تترجم إلى العربية الفصيحة بشكل يعطي معناها الحرفي ..هنا كل واحد يمثل معارضته الخاصة ..و أفكاره الرومانطيقيّة التي يحلم بها .. و برنامجه الخاص الذي يحاول أن يفرضه بديمقراطيته، و حسنا أنّهم أصدروا بيانا ختاميّا .. هذا يعيدك مباشرة للتفكير بقصيدة النواب ...200 مُؤْتمر، و يزيد تناوبوا على إخراج عقدهم الأمنية .. و رُهابهم الكاذب .. و العلك عن الديمقراطيّة ..

أهمّ بنود هرطقات هذا الاجتماع الاستثنائي بديمقراطيته هو " دعم الانتفاضة الشعبية السلميّة " .. التي تستبيح دماء السوريين ..مواطنين، و عناصر امن، و رجال جيش .. و أهمّ شيء يكشفه هذا الاجتماع .. هو الغباء المستحكم الذي دارت حوله هذه السفسطات التي لا تسمن، و لا تغني من جوع .. و اعتقاد المؤتمرين أنّ النظام أصبح ضعيفا .. و لعل هذه أمّ مصائبنا نحن السوريين الذين ندافع عن سوريا بعيدا عن الإعلام، و الذين نلمس أبعاد هذه الأزمة التي حملها إلينا المتظاهرون السلميون الذين تسلّحوا بالقنّاصات، و البومبكشن، و البلطات .. و الذين لم يوفروا المباني الحكوميّة .. و الذين قطعوا الطرق الدوليّة، و اغتصبوا النساء، و قتلوا الأطفال .....

معارضة . أم قلّة أدب .. هذا توصيف لما يجب أن تستنتجه بعد انتهاء الماراثون التآمري ..في الواقع كانت قلّة أدب أعطى نموذجا صارخا عنها بعض من مستهم النرجسيّة الثقافية الفارغة التي تستأهل الضرب بالصرامي ..استفزوا بها مشاعر الشارع السوري الذي كان يظن خيرا بهؤلاء الإمّعات .. و تزيد تفاهتهم من حقدك على نظام امني منع هؤلاء من الكلام من قبل، و حرم المواطنين السوريين من مسلسلات كوميديّة ليست بحاجة إلى جهات إنتاجية كان باستطاعة هؤلاء القليلو الأدب أن يقدموها على شاشات التلفزة السوريّة .. يسأل احدهم محامي من هذا الصف الكافر المعارض : لقد تمّ إحراق قصر العدل في درعا مما يشير إلى أنّ المظاهرات لم تكن سلميّة .. فيرد بصفاقة المغرور الفارغ إلاّ من أوساخ الاستقواء بوهم قوّة تغيير في الشارع : لقد احرقوا الرمزيّة التي يشير إليها ... يعلّق احدهم : كنت خائفا من العصابات المسلحة !! طلعوا مساكين أمام عصابة الـ ( سمير أميس ) ..


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

سوريا، بشار الأسد، الثورة، الثورة السورية، الفساد المالي، الفساد السياسي، المعارضة الخارجية،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 30-06-2011  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  ثورتنا السوريّة : هذا الإسلام الذي يقتلنا ...
  كذبة الاعجاز العددي في القرآن .. البهائية تطلّ بقرنيها ..
  هل تضرب سوريا "إمارة قطر" بصواريخها بعيدة المدى
  من سوريا الثورة: الجامعة العربية أدبرت، و لها ضراط
  في سوريا الثورة : الموت بكل معنى الكلمة
  الثورة المصريّة .. سلامتها أم حسن
  الدم اللبناني .. في بازار القرار الإتهامي
  في سوريا : المعارضة حافلة .. و الميّت كلب
  من ابن لادن إلى الظواهري .. دم المسلم حلال ..
  الثورة السوريّة.. في مديح ابن تيميّة، وهجائه
  عن عزمي بشارة.. إبراهيم الأمين يرثي نفسه
  سوريا .. ثورتنا تكشف عن عورتها
  سوريّا .. هذه ثورتنا، و هؤلاء نحن
  سوريا – درعا.. ثورة لحى الضلال
  ثورتنا السوريّة.. الخلافة الإسلامية هي الحلّ
  فانتازيا الثورة السوريّة .. سلفيّة .. سلفيّة
  ثورتنا السوريّة ..و النفخ في الرماد
  فضائل الثورة في درعا.. "حيّ على الجهاد"
  الثورة السوريّة.. نهاية الوهم
  القرضاوي.- أردوغان.. فقه العهر و عهر السياسة
  المعارضة السوريّة الخارجيّة.. المؤامرة و الثورة
  عن التجربة المصريّة في سوريا .. وهمّ الثورة الشعبيّة
  هيثم المنّاع .. أنت كذّاب
  سوريا.. بين خطأ الثورة، و تفتيت المؤامرة
  من اجل سوريا لا من أجل " بشار الأسد "
  ليبيا..من فجر الحريّة إلى فجر الأوديسا
  ليبيا و أردوغان.. إسمان ممنوعان من الصرف
  عن نوّارة نجم، و ماما نور، و سالم حميش .. و الثورة
  الحاكم العربي الجيّد، هو الحاكم المُخوْزق
  خروج مصر نهائيّا من الحظيرة العربيّة - السلام الهشّ

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
محمود سلطان، د. ضرغام عبد الله الدباغ، محمود صافي ، علي عبد العال، المولدي الفرجاني، د. نانسي أبو الفتوح، د- محمود علي عريقات، حاتم الصولي، طلال قسومي، د - محمد بن موسى الشريف ، د - شاكر الحوكي ، إيمى الأشقر، د - غالب الفريجات، الناصر الرقيق، د- جابر قميحة، الهادي المثلوثي، د. محمد عمارة ، وائل بنجدو، رحاب اسعد بيوض التميمي، عصام كرم الطوخى ، د. صلاح عودة الله ، أبو سمية، د. جعفر شيخ إدريس ، بسمة منصور، عبد الله زيدان، حميدة الطيلوش، د. الحسيني إسماعيل ، حسن عثمان، محمد عمر غرس الله، د . قذلة بنت محمد القحطاني، سيدة محمود محمد، د - احمد عبدالحميد غراب، أحمد بن عبد المحسن العساف ، محمد إبراهيم مبروك، صفاء العراقي، د. عبد الآله المالكي، د. محمد مورو ، د. محمد يحيى ، مجدى داود، جاسم الرصيف، حسن الحسن، سوسن مسعود، محمد اسعد بيوض التميمي، فتحي الزغل، يزيد بن الحسين، سلام الشماع، صباح الموسوي ، كريم فارق، فراس جعفر ابورمان، محمد الياسين، عبد الله الفقير، مراد قميزة، د.ليلى بيومي ، د- هاني ابوالفتوح، خالد الجاف ، رضا الدبّابي، عدنان المنصر، د - مصطفى فهمي، د. طارق عبد الحليم، إياد محمود حسين ، د - مضاوي الرشيد، أحمد ملحم، د. مصطفى يوسف اللداوي، عراق المطيري، سامح لطف الله، محمد أحمد عزوز، د. عادل محمد عايش الأسطل، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، صلاح الحريري، صفاء العربي، سفيان عبد الكافي، أ.د. مصطفى رجب، إسراء أبو رمان، إيمان القدوسي، رمضان حينوني، عمر غازي، كمال حبيب، د. خالد الطراولي ، أنس الشابي، فهمي شراب، محمد شمام ، الشهيد سيد قطب، رأفت صلاح الدين، أحمد الحباسي، منى محروس، د. كاظم عبد الحسين عباس ، الهيثم زعفان، سلوى المغربي، رافد العزاوي، فاطمة عبد الرءوف، ياسين أحمد، محمد العيادي، صلاح المختار، د- محمد رحال، د - محمد بنيعيش، د. نهى قاطرجي ، د.محمد فتحي عبد العال، ابتسام سعد، محرر "بوابتي"، علي الكاش، د - صالح المازقي، أحمد بوادي، صالح النعامي ، رافع القارصي، فوزي مسعود ، مصطفي زهران، محمود فاروق سيد شعبان، يحيي البوليني، تونسي، سامر أبو رمان ، د - المنجي الكعبي، جمال عرفة، أحمد الغريب، فتحـي قاره بيبـان، كريم السليتي، حسن الطرابلسي، د - محمد سعد أبو العزم، خبَّاب بن مروان الحمد، ماهر عدنان قنديل، حسني إبراهيم عبد العظيم، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، أشرف إبراهيم حجاج، هناء سلامة، معتز الجعبري، عواطف منصور، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، مصطفى منيغ، د. أحمد بشير، د. أحمد محمد سليمان، عبد الغني مزوز، د - الضاوي خوالدية، حمدى شفيق ، نادية سعد، منجي باكير، عزيز العرباوي، فاطمة حافظ ، د. الشاهد البوشيخي، د - أبو يعرب المرزوقي، العادل السمعلي، شيرين حامد فهمي ، د- هاني السباعي، عبد الرزاق قيراط ، محمد الطرابلسي، د - محمد عباس المصرى، محمد تاج الدين الطيبي، أحمد النعيمي، رشيد السيد أحمد، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، سعود السبعاني، فتحي العابد، محمود طرشوبي، سحر الصيدلي، سيد السباعي،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة