تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

فضائل الثورة في درعا.. "حيّ على الجهاد"

كاتب المقال رشيد السيد احمد - سوريا    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


نبشركم بأنّ هيثم المالح أصبح يفتي على الفضائيّات، و هو يتحدث عن فقه الفتنة.. نعم يفقه بالفم الملآن ردّا على شيوخ الشام بأنّ ما يحصل في سوريّا هو ليس فتنة، و أنا على ثقة بأنّه أصغر من أن يردّ عليه النظام، و أنا على ثقة أكبر أنّه لو سحله جلاوزة النظام في الشارع سحلا، و تبرّزوا عليه علانيّة فإنّ أمره لن يقدّم، و لن يؤخر في حسابات من يخطط للثورة السوريّة التي بدأت تتحول إلى نكهة بانياسيّة ( نسبة إلى باناياس مسقط رأس عبد الحليم خدّام ) فهم لا يهمهم من كلّ هذا ( السيناريو الذي أفترض ) سوى الاستفادة منه إعلاميّا، و الآن إذا خرج بشار الأسد ليقول إنّ حزب الله إرهابي و أنّي طردت خالد مشعل، و كل طاقم حماس، و من يدور في الفلك الفلسطيني من دمشق.. فإنّهم سيسلمونه كل طاقم العهر الذي يسمى معارضة خارجيّة ليتبوّل عليهم واحدا إثر واحد، و سيتغاضون عن قتل، و سحل كل من يدور في فلك هيثم المالح من أبناء قحاب حقوق إنسان في الداخل، و إنّه إذا ما فكّ ارتباطه بإيران فإنهم سيأتون بأمير قطر، و وزير خارجيته، و سعد الحريري، و سعود الفيصل، و عمرو موسى ( لم نعرف بعد أسم القبوط الجديد لجامعة العهر العربي ) ليقبلوا مؤخرته، و أنّهم سوف يسلمونه الجولان، و يضمّون لحكمه لبنان.. ثمّ إنني اجزم تماما بأنّ هذه هي أسباب الثورة في سوريّة، و أنّ ما يسمى " ثورة درعا " حَسب من فبركها أنّها ستكون " فخّا " يجّر إليه النظام السوري.. ليتحوّل هذا النظام إلى مكسر عصا لكلّ ما حصل، و يحصل في المنطقة العربيّة...

نعم، و أجزم أنّ ما حصل في درعا دُبر له في ليل.. فليس أهل درعا من يقول تحت أي ضغط ( تحيا إسرائيل ) و لو أبيدوا عن آخرهم، و ليسوا هم من منّى، أو يمنّي النفس بإمارة إسلاميّة أشد ظلاما من طالبان، و ليس أهل درعا من يحرق كنيسة، أو يطرد مسيحي حوراني، أو شيوعي، أو يفرض الحجاب بعصى المطوّعة، أو يحرق منازل الأرامل كما حدث في الأسابيع الماضية.. نعم، و ليسوا شباب درعا من يهاجمون العلم السوري الذي نسجت ألوانه، و شكله بدماء السوريين الذين حاربوا الاحتلال الفرنسي من قبل أن يكون هناك شيء اسمه حزب البعث، أو بشار الأسد..و لو أيقن بنو معروف الذين على تخوم درعا، و هم أهل النخوة، و الشهامة، بأنّ ما يحدث هو خيار أهل درعا الحقيقيي لفدوهم بالمال، و الأبناء، و لكنّهم عرفوا أنّ القضيّة هي قضيّة قتل سوريّا بالمال السعودي الجبان، و هم لا يبيعون سوريا بكلّ مال الدنيا..

نعم، و أجزم أنّ دماء أبنائنا من جنود الجيش الذين اهريقت على طريق بانياس هي التي دقّت المسمار الأخير في تعش كل هذا العهر الذي لم يجزم أمر تسميته الإعلام الصهيوني بكافة اشكاله، و ألوانه ( ثورة شباب، حركة معارضة.. ثورة الشعب السوري، حركة احتجاج ).. فهؤلاء أفلسوا في أن يصنعوا مظاهرة واحدة على طول، و عرض سوريّا يتجاوز عدد من يقوم بها 200 شخص، و هم قتلوا شبابنا لأنّه أسقط في يدهم ، و أريد أن اخبر هيثم المناع، و هو الأعرف بالديموغرافية المذهبيّة في بانياس بأنّه لو تمّ استعمال عسف النظام بالطريقة التي يهوّل بها، لما كفاه 3 أيّام في قراءة أسماء من قُتلوا، سيّما أنّ احد أبناء الفتنة من ذوي اللحى أخرجهم باستعراض ( الكفن، و التابوت ) بدون سلاح.. و أنّ الأمر لو تمّ وفق التصنيفات المذهبيّة التي في بانياس لما ظلّت مئذنة في بانياس يصيح عليها أبن قحبة جهاد ( حيّ على الجهاد )..

نعم، و لقد عرف السوريّون ما يُخطّط، و لا حقوا أكاذيب الميديا، و كشفوها، و صدّقوا إعلامهم الذي لم يصدقوه أبدا.. و اكتشفوا أنّ هناك قناة في سوريّا اسمها " الدنيا " بثوها مشاعرهم، و عرفوا أنّ هناك خلايا فتنة نائمة، و أنّها تأخذ كلمة السرّ من خطاب القرضاوي، و أنّ النخوة أخرجت القليلين لنصرة درعا حتى انكشف ما يجري في درعا، رغم تعتيم الإعلام عنه حتى لا تتحرّك الغرائز المذهبيّة، و ليس حتى لا يعرف السوريّون عدد الضحايا..نعم، و يعرف السوريون أنّ معظمهم لا يعرف شيء عن قانون الطوارئ، و أنّ جميع من قرأ إحصاء 1962 على شاشة التلفزيون لم يعرف أنّ الأمر يتعلّق بالأكراد ، و أنّ الفساد لا بدّ زائل شاء ذلك بشار الأسد أم لم يشأ، و أنّ البورصة السوريّة لا تؤخر في شيء لو توّقفت، و أنّ زيادة الرواتب تعني تحريك عجلة الاقتصاد، و أنّ التغيير قادم بفعل الحركة الاقتصاديّة لمن حولنا، و أنّ رئيس مجلس النوّاب الأردني جاء ليطلب البراءة للنظام العميل للصهيوني كابرا عن كابر، و أنّ أمير قطر سيأتي، و أنّ اردوغان لن يكون زعيم السنّة ، حتى لو نقل الكعبة إلى تركيّا ما دام يفكّر بالمذهب على الطريقة السعوديّة ( حتى نوري المالكي نظّر عليه بهذا الأمر )، و أنّ خيارات النظام الإستراتيجية هي الصحيحة، و أنّ الجزيرة بعد 15 آذار ليست الجزيرة قبل ذلك، و أنّ حركات المقاومة مع سوريّا قلبا، و قالبا، و أنّ هناك تنسيق على أعلى المستويات.. و أنّ دماء أبناء جيشنا هي خطّ احمر، و أن الأمن السوري كان نائما في العسل، و الطبّاخون يطبخون .. و أنهم قبل هذا، و ذاك ليس لهم إلاّ سوريّا.. و أنّ ( الله – سوريا – بشار وبس ) هو صناعة سوريّة، و ليست ليبيّة..

نعم، و لقد خرج 11 مليون سوري ليقولوا نعم للاستقرار، و الأمان، و ليس من اجل عيون بشار الأسد فقط.. فهذا شعب حيّ .. يقظ..يشرب السياسة مع حليب أمّه، و يتربّى على حب فلسطين خليّة خليّة..و يعرف أنّ عدوّه الوحيد ليس طائفة من يشاركه في الوطن، و إنّما هي دولة الكيان الصهيوني المحتّل التي على حدوده، و التي لا بقاء لها إلاّ بزوال كل عربي من على هذا الوجود.. نعم، و خروج 11 مليون سوري أعطى الرسالة الواضحة، و الحاسمة لمن حسب أنّ سوريّا يمكن أن تكون سيناريو مستنسخا عن مصر.. نعم هذا هو الشعب العربي السوري.. افهموها، و كفى عبثا بدمائنا.. فهذه دماء ثمنها غال، و أقسم بالله لتقومنّ الثورة بسوريّة إن لم يأخذ بشّار الأسد بثأر دمائنا، من بندر بن سلطان، و القرضاوي، و كلاب سعد الحريري، و كلّ الصفّ الكافر من أعراب، و أولاد عهر سياسي ممن تأمر على هذه الدماء...


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

سوريا، بشار الأسد، ثورات شعبية، الثورة، هيثم المالح، درعا،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 13-04-2011  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  ثورتنا السوريّة : هذا الإسلام الذي يقتلنا ...
  كذبة الاعجاز العددي في القرآن .. البهائية تطلّ بقرنيها ..
  هل تضرب سوريا "إمارة قطر" بصواريخها بعيدة المدى
  من سوريا الثورة: الجامعة العربية أدبرت، و لها ضراط
  في سوريا الثورة : الموت بكل معنى الكلمة
  الثورة المصريّة .. سلامتها أم حسن
  الدم اللبناني .. في بازار القرار الإتهامي
  في سوريا : المعارضة حافلة .. و الميّت كلب
  من ابن لادن إلى الظواهري .. دم المسلم حلال ..
  الثورة السوريّة.. في مديح ابن تيميّة، وهجائه
  عن عزمي بشارة.. إبراهيم الأمين يرثي نفسه
  سوريا .. ثورتنا تكشف عن عورتها
  سوريّا .. هذه ثورتنا، و هؤلاء نحن
  سوريا – درعا.. ثورة لحى الضلال
  ثورتنا السوريّة.. الخلافة الإسلامية هي الحلّ
  فانتازيا الثورة السوريّة .. سلفيّة .. سلفيّة
  ثورتنا السوريّة ..و النفخ في الرماد
  فضائل الثورة في درعا.. "حيّ على الجهاد"
  الثورة السوريّة.. نهاية الوهم
  القرضاوي.- أردوغان.. فقه العهر و عهر السياسة
  المعارضة السوريّة الخارجيّة.. المؤامرة و الثورة
  عن التجربة المصريّة في سوريا .. وهمّ الثورة الشعبيّة
  هيثم المنّاع .. أنت كذّاب
  سوريا.. بين خطأ الثورة، و تفتيت المؤامرة
  من اجل سوريا لا من أجل " بشار الأسد "
  ليبيا..من فجر الحريّة إلى فجر الأوديسا
  ليبيا و أردوغان.. إسمان ممنوعان من الصرف
  عن نوّارة نجم، و ماما نور، و سالم حميش .. و الثورة
  الحاكم العربي الجيّد، هو الحاكم المُخوْزق
  خروج مصر نهائيّا من الحظيرة العربيّة - السلام الهشّ

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
محمد شمام ، أ.د. مصطفى رجب، ابتسام سعد، كمال حبيب، الهيثم زعفان، سوسن مسعود، فوزي مسعود ، فاطمة عبد الرءوف، أحمد بن عبد المحسن العساف ، رافع القارصي، عمر غازي، صلاح المختار، مراد قميزة، د- جابر قميحة، ياسين أحمد، ماهر عدنان قنديل، عزيز العرباوي، عراق المطيري، سلام الشماع، د - احمد عبدالحميد غراب، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، د - محمد سعد أبو العزم، الشهيد سيد قطب، د. أحمد بشير، محمد اسعد بيوض التميمي، إسراء أبو رمان، حسن عثمان، د - الضاوي خوالدية، د - محمد عباس المصرى، د - محمد بن موسى الشريف ، رأفت صلاح الدين، محمود سلطان، د - صالح المازقي، حسني إبراهيم عبد العظيم، حسن الطرابلسي، د. خالد الطراولي ، حميدة الطيلوش، محمد أحمد عزوز، يزيد بن الحسين، مجدى داود، هناء سلامة، د.ليلى بيومي ، د. كاظم عبد الحسين عباس ، أحمد الحباسي، طلال قسومي، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، محرر "بوابتي"، عبد الرزاق قيراط ، جاسم الرصيف، عدنان المنصر، عبد الغني مزوز، رمضان حينوني، عواطف منصور، د. محمد عمارة ، د. صلاح عودة الله ، د- هاني ابوالفتوح، منى محروس، الناصر الرقيق، الهادي المثلوثي، صالح النعامي ، أحمد النعيمي، د - مصطفى فهمي، علي عبد العال، د- هاني السباعي، جمال عرفة، رافد العزاوي، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د - محمد بنيعيش، سامر أبو رمان ، د. محمد مورو ، د. مصطفى يوسف اللداوي، صفاء العربي، مصطفى منيغ، عصام كرم الطوخى ، صباح الموسوي ، محمود طرشوبي، صلاح الحريري، سفيان عبد الكافي، د. الشاهد البوشيخي، د - غالب الفريجات، وائل بنجدو، أنس الشابي، د. طارق عبد الحليم، د. أحمد محمد سليمان، د - مضاوي الرشيد، د - أبو يعرب المرزوقي، نادية سعد، سعود السبعاني، سامح لطف الله، د- محمد رحال، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، رشيد السيد أحمد، عبد الله زيدان، د. نهى قاطرجي ، سلوى المغربي، حسن الحسن، محمد الياسين، إياد محمود حسين ، سيدة محمود محمد، العادل السمعلي، صفاء العراقي، خالد الجاف ، محمد العيادي، بسمة منصور، د- محمود علي عريقات، أشرف إبراهيم حجاج، أحمد ملحم، علي الكاش، فتحي العابد، يحيي البوليني، د. نانسي أبو الفتوح، أبو سمية، فراس جعفر ابورمان، عبد الله الفقير، محمد إبراهيم مبروك، فاطمة حافظ ، رضا الدبّابي، فتحي الزغل، د. ضرغام عبد الله الدباغ، د.محمد فتحي عبد العال، د. جعفر شيخ إدريس ، د - شاكر الحوكي ، خبَّاب بن مروان الحمد، حمدى شفيق ، أحمد الغريب، منجي باكير، محمد تاج الدين الطيبي، سيد السباعي، شيرين حامد فهمي ، كريم فارق، محمود فاروق سيد شعبان، د. عادل محمد عايش الأسطل، د. الحسيني إسماعيل ، تونسي، سحر الصيدلي، د - المنجي الكعبي، محمد عمر غرس الله، د. محمد يحيى ، د. عبد الآله المالكي، مصطفي زهران، المولدي الفرجاني، محمود صافي ، معتز الجعبري، محمد الطرابلسي، حاتم الصولي، فهمي شراب، أحمد بوادي، كريم السليتي، إيمى الأشقر، رحاب اسعد بيوض التميمي، فتحـي قاره بيبـان، إيمان القدوسي، د . قذلة بنت محمد القحطاني،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة