تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

حان الوقت لانشاء جيوش متطوعين عرب لمحاربة اسرائيل الشرقية

كاتب المقال صلاح المختار - العراق    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


اعلان التحالف العسكري الاسلامي خطوة كبيرة الى امام في مسيرة قبر الغزاة الفرس ودحر المخطط الامريكي الصهيوني الداعم لهم وانهاء التدخل الروسي لكنه، ولكي يكون ضمانة لتحقيق النصر على الفرس، يجب ان يدعم شعبيا بتشكيل جيش او جيوش من المتطوعين العرب من كافة الاقطار العربية للمساهمة الجدية في تحرير العراق وسوريا المحتلتين واليمن المعرضة للاحتلال الفارسي والدفاع عن عروبة دول الخليج العربي كافة خصوصا البحرين.

الحلف الاسلامي يجب ان يتركز واجبه على سد اهم ثغرات امننا القومي العربي وهي وجود نغول داخل اقطارنا ينفذون اوامر اسرائيل الشرقية لهذافالخطوة الاولى هي تحييد النغول هؤلاء بقدرات شعبية منظمة كي يكون ممكنا الانصراف لمواجهة غزوات اسرائيل الشرقية وتوسعها الاستعماري ومن يدعمها، ويعوض عن الانحياز الامريكي الرسمي لاسرائيل الشرقية، وتقديم الدعم النوعي والكافي لفصائل المقاومة العراقية والسورية التي تقاتل اسرائيل الشرقية والتصدي للارهاب التكفيري المكمل لارهاب المعسكر الصفوي.

فكما ان اسرائيل الشرقية زجت علنا بمئات الالاف من ابناءها الفرس ومن نغولها من كافة الدول العربية والاسلامية المدربين عسكريا وطائفيا في سوريا والعراق وصارت قوتهم العسكرية اكبر واهم من قوة جيش النظام السوري وقامت بحماية اكثر من مليون فارسي ونغل تابع للفرس ادخلوا العراق لتوطينهم محل من شرد وهجر بالقوة من العرب من ديالى ومحيط بغداد وصلاح الدين فقد حان الوقت للدعوة للتطوع في الوطن العربي لمقاتلة العنصريين الفرس الاعداء الاشد خطورة للعرب ماضيا وحاضرا وكما تؤكد تجربة سوريا والعراق واليمن والبحرين ولبنان وغيرها.

التحالف العسكري ورغم اهميته البالغة في ردع اسرائيل الشرقية والتعويض عن الانحياز الامريكي والاوربي لها وكما اكدت الاتفاقية النووية وكافة التطورات في العراق وسوريا منذ عام 2012 تحديدا فانه بلا وجود قوات شعبية مدربة تقاتل العنصريين الفرس الذين يحتلون اراضينا في العراق وسوريا واليمن وطرد نغولهم من كافة الاقطار العربية يصبح الحلف ناقص التكوين ومحدود الفاعلية. انها معركة المصير والهوية والوجود وليست معركة حدود او مياه، وفي معركة من هذا الطراز لابد من حشد كافة القوى شعبية وحكومية عربية واسلامية من اجل مواجهة التحالف الدولي المعادي للعرب والذي يضم امريكا واسرائيل الشرقية واسرائيل الغربية واطراف اوربية التقت كلها حول هدف واحد هو تدمير الامة العربية بكافة اقطارها.

هناك دعاية يروجها الاعلام الامريكي وتشاركه في ترويجها اسرائيل الشرقية تقول بان السعودية غير جادة في صراعها مع اسرائيل الشرقية وانها متفقة معها سرا حول ما يجري وما سيجري وان تدخلها في اليمن لتحقيق مصالح سعودية في اليمن وليس لمنع سيطرة اسرائيل الشرقية عليه، وهذا ترويج غريب والاغرب منه هو تصديقة في ضوء ما توفر من معطيات واضحة ولا يمكن انكارها منها :

1- صحيح ان السعودية وكل الدول في التحالف معها لا تريد الصراع مع اسرائيل الشرقية وتتجنبه بقوة وقدمت تنازلات لطهران من اجل عدم حصول مواجهة معها، ولكن هل التوجه السعودي الاخير ثمرة خيار سعودي حر؟ ام انه ثمرة تواصل الاصرار الفارسي على غزو السعودية واعلان تلك النية والخطط التطبيقية لها؟ حتى الانسحاب الامريكي من العراق كانت السعودية مع تطبيع العلاقات مع اسرائيل الشرقية وجرت اتصالات كثيرة لاجل تحقيق ذلك ولكن طهران وبعد استيلاءها على العراق وسوريا وبدعم امريكا والذي كانت ابرز خطواته تسليم العراق الى طهران ودعم وتعزيز التغلغل الايراني في سوريا اخذت تؤسس القواعد العسكرية في العراق جنب السعودية واعدت مخازن اسلحة ضخمة تكفي لتسليح جيوش في الكويت والبحرين وغيرهما وما كشف في الكويت والبحرين يؤكد ذلك.

واخيرا وليس اخرا تعاظم تسليح وقوة الحوثيين في اليمن ومساعدتهم من قبل طهران وواشنطن على احتلال اليمن بعد الانقلاب عسكري وتقدمهم السريع والمشبوه نحو جنوب اليمن بلا عوائق اكد بان مخطط تقسيم الاقطار العربية وصل للسعودية واليمن.

لقد طوقت السعودية بحزام من نار من كافة الجهات واعلنت ساعة الصفر بالانقلاب العسكري في اليمن وبتحويل النخيب في العراق الى قاعدة انطلاق نحو احتلال السعودية واعلان طهران ان ايام حكام السعودية اصبحت معدودة وتاييد الاعلام الامريكي هذا الترويج وتراجع امريكا عن دعم السعودية ودول الخليج العربي بعد كل هذه التطورات الخطيرة توضحت صورة التعاون الامريكي مع اسرائيل الشرقية اكثر من اي وقت مضى فلم يعد هناك من خيار سوى الاعتماد على النفس في رد الخطر الداهم ودعوة من لديه الاستعداد لخوض حرب الوجود ضد راس حربة الغزو وهي اسرائيل الشرقية.فكانت عاصفة الحزم وما تبعها خطوات دفاعية صرفة فرضت فرضا على السعودية ودول الخليج العربي.

2- اثبتت تطورات عاصفة الحزم وما تبعها بان امريكا لا تريد للسعودية وحلفاءها حسم الصراع في اليمن وانما تتركز جهودها على استنزاف كل دول الخليج العربي وترك حرب اليمن تتواصل وتتفاعل لتقود الى تقسيم اليمن ثم تتهيأ الشروط المطلوبة لتدمير دول الخليج العربي، فكان لابد من خطوة اكثر حسما لتجنب انهيار دول الخليج العربي اقتصاديا وهو انهيار لو حصل سيوفر لاسرائيل الشرقية الفرصة التاريخية لدخول مكة والمدينة وتقسيم السعودية وضم البحرين والكويت اليها واعلان مكة والمدينة منطقتان دوليتان تخرجان من نطاق السيادة السعودية، وهي اهداف لم تتردد اسرائيل الشرقية عن الاعلان عنها والترويج لها. من هنا فان اعلان التحالف العسكري هو الرد المناسب امام التامر المشترك الامريكي الصهيوني الفارسي.

3- لكن يبقى الاهم من هذا التحالف هو الدعم الشعبي العربي المنظم وليس العفوي للحلف العسكري لان الصراع المتوسع والمستمر سوف يشهد المزيد من الانحياز الامريكي والصهيوني لاسرائيل الشرقية، ولمنع اهتزاز الجيوش العربية ودعم الحكومات التي تقاتل اسرائيل الشرقية ونغولها لابد من دعم الشعب العربي لها بانشاء جيوش متطوعين عرب يقاتلون الغزاة الفرس ويقدمون العون بكافة اشكاله للجيوش النظامية العربية والاسلامية حتى دحر اسرائيل الشرقية، فكما ان الاخيرة جندت نغولها من كل مكان ولون واعلنت تحويل زواج المتعة مع امريكا الى زواج كاثوليكي متين فيجب علينا اعداد الشباب العربي للدفاع عن الهوية القومية العربية ضد التفريس في كافة الاقطار التي يدور فيها او حولها الصراع العربي الفارسي المتعاظم.


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

العراق، إيران، الارهاب، داعش، الشيعة، السنة، التدخل الايراني، التدخل الامريكي،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 26-12-2015  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  هل تغيرت وسائل تحقيق الثورتين الاجتماعية والتحررية؟ 1
  لماذا انتصرت البعثية وهزمت الشيوعية والرأسمالية؟
  من يريد تقسيم الاقطار العربية؟
  الجلوس على قوازيغ نصرالله شبق ام غرق؟
  تأثير بنية الوعي الاجتماعي على الصراع العالمي الحالي
  كيف نعجل بانهيار اسرائيل الشرقية؟
  خطايا الانتقائية وتزوير سياق الزمن 4
  خطايا الانتقائية وتزوير سياق الزمن 3
  خطايا الانتقائية وتزوير سياق الزمن 2
  خطايا الانتقائية وتزوير سياق الزمن 1
  حان الوقت لانشاء جيوش متطوعين عرب لمحاربة اسرائيل الشرقية
  بليكس والبرادعي : حينما يرقص إبليس على جثثنا
  الاتفاقية الأمنية مخاطر منظورة وكوارث مطمورة (8)
  الاتفاقية الأمنية مخاطر منظورة وكوارث مطمورة (6)
  الاتفاقية الأمنية مخاطر منظورة وكوارث مطمورة (5)
  الاتفاقية الأمنية مخاطر منظورة وكوارث مطمورة -2-
  الساداتيون الجدد : (6-6)
  الساداتيون الجدد : (5-6) ملاحظات وتساؤلات أساسية مركزة
  الساداتيون الجدد : (4-6) معنى القضية المركزية
  الساداتيون الجدد : (3-6) مفهوم القضيه المركزية : ماذا يعني؟
  الساداتيون الجدد : (2-6) الساداتية الفلسطينية : كيف عبرت عن ذاتها؟
  هل إيران دولة استعمارية؟ نعم ايران دولة استعمارية (10 – 10)
  هل إيران دولة استعمارية؟ الجيتو الصفوي والجيتو اليهودي : السمات المشتركة (9 – 10)
  هل إيران دولة استعمارية؟ من أكمل استدارة حلقة الطائفية في المنطقة؟ (8 – 10)
  هل إيران دولة استعمارية؟ العراق : ساحة حسم (7 – 10)
  كيف تستخدم المخابرات الأمريكية مجنديها من مارينز الإعلام؟ (شاهد على العصر) مثالا
  هل إيران دولة استعمارية؟ إستراتيجية إيران المرحلية : تأسيس موطأ قدم (6 - 10)
  هل إيران دولة استعمارية؟ الاستعمار الإيراني أعتق استعمار في التاريخ (5 – 10)
  الساداتيون الجدد : (1-6) متلازمة ستوكهولم
  هل إيران دولة استعمارية؟ الخطوات الاستعمارية العملية الإيرانية (4 – 10)

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
د - مصطفى فهمي، د. صلاح عودة الله ، سامر أبو رمان ، يحيي البوليني، وائل بنجدو، د - احمد عبدالحميد غراب، د. طارق عبد الحليم، إياد محمود حسين ، صفاء العربي، د - محمد بن موسى الشريف ، عدنان المنصر، عراق المطيري، عواطف منصور، محمد أحمد عزوز، هناء سلامة، فتحي الزغل، محمود صافي ، د. محمد يحيى ، د. نهى قاطرجي ، طلال قسومي، إيمان القدوسي، عصام كرم الطوخى ، الهيثم زعفان، د. ضرغام عبد الله الدباغ، د. محمد مورو ، صلاح الحريري، محرر "بوابتي"، فتحي العابد، الهادي المثلوثي، د- جابر قميحة، د. عادل محمد عايش الأسطل، د - المنجي الكعبي، علي الكاش، محمد شمام ، د - محمد سعد أبو العزم، حسن الطرابلسي، د. الشاهد البوشيخي، سعود السبعاني، د - مضاوي الرشيد، د. أحمد محمد سليمان، د.ليلى بيومي ، فوزي مسعود ، د- هاني السباعي، محمود طرشوبي، فراس جعفر ابورمان، الشهيد سيد قطب، د- محمد رحال، حسن الحسن، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، أحمد الغريب، منجي باكير، خالد الجاف ، عمر غازي، عبد الغني مزوز، د - صالح المازقي، معتز الجعبري، علي عبد العال، سلام الشماع، صالح النعامي ، سلوى المغربي، خبَّاب بن مروان الحمد، رأفت صلاح الدين، د - غالب الفريجات، أحمد ملحم، د. عبد الآله المالكي، جمال عرفة، د- محمود علي عريقات، عزيز العرباوي، بسمة منصور، الناصر الرقيق، محمود فاروق سيد شعبان، د - أبو يعرب المرزوقي، محمد الطرابلسي، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، حمدى شفيق ، د - عادل رضا، فاطمة حافظ ، محمد تاج الدين الطيبي، محمد اسعد بيوض التميمي، إسراء أبو رمان، سحر الصيدلي، أنس الشابي، محمد الياسين، محمود سلطان، العادل السمعلي، صفاء العراقي، د - محمد عباس المصرى، عبد الرزاق قيراط ، حسن عثمان، ماهر عدنان قنديل، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، كريم فارق، عبد الله زيدان، حاتم الصولي، نادية سعد، سيد السباعي، محمد عمر غرس الله، مصطفي زهران، د. جعفر شيخ إدريس ، أشرف إبراهيم حجاج، د. مصطفى يوسف اللداوي، رضا الدبّابي، أبو سمية، محمد العيادي، مصطفى منيغ، كمال حبيب، رشيد السيد أحمد، أحمد بن عبد المحسن العساف ، فاطمة عبد الرءوف، د.محمد فتحي عبد العال، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، عبد الله الفقير، سامح لطف الله، د- هاني ابوالفتوح، سوسن مسعود، د. الحسيني إسماعيل ، د . قذلة بنت محمد القحطاني، تونسي، كريم السليتي، حميدة الطيلوش، د. كاظم عبد الحسين عباس ، أ.د. مصطفى رجب، محمد إبراهيم مبروك، ابتسام سعد، رافد العزاوي، يزيد بن الحسين، فتحـي قاره بيبـان، أحمد الحباسي، رافع القارصي، د. نانسي أبو الفتوح، د. محمد عمارة ، سفيان عبد الكافي، رمضان حينوني، صباح الموسوي ، حسني إبراهيم عبد العظيم، د - محمد بنيعيش، د. أحمد بشير، د - الضاوي خوالدية، فهمي شراب، أحمد بوادي، سيدة محمود محمد، جاسم الرصيف، المولدي الفرجاني، شيرين حامد فهمي ، رحاب اسعد بيوض التميمي، أحمد النعيمي، صلاح المختار، مراد قميزة، د - شاكر الحوكي ، مجدى داود، منى محروس، د. خالد الطراولي ، إيمى الأشقر، ياسين أحمد،
أحدث الردود
جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


أعلم أن تعليقك مر عليه سنين، كان عليك بزيارة طبيب نفسي فتعليقك يدل على أنك مريض ، ويحمل تناقضات تقول أنها عاهرة و جاءت لتعمل في الفندق ؟؟؟ عاهرة وأجبر...>>

تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة