تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

إمام المسلمين .. أبو الحسن الندْوي

كاتب المقال د- جابر قميحة - مصر    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي
gkomeha@gmail.com



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


توفي عن عمر يناهز 87 عامًا في رمضان 1417هـ، وله عشرات من الكتب. وقد أسس رابطة الأدب الإسلامي بالهند، ثم انتقل إلى الرياض 1986م، وألقيتُ هذه القصيدة في حفل التأبين الذي أقامته رابطة الأدب الإسلامي العالمية بجمعية الشبان المسلمين، بالقاهرة مساء الإثنين 17 من شوال 1420هـ، يناير 2000م.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أبا الحَسَنِ الندْويََ، والروحُ مثقل ٌ =
بكلِّ عوادِي الحزنِ والقلبُ ينْزِفُ
وقد فاضَ دمعي من تواصُلِ محنتي =
فمـا أوقفَـتْ همِّي مدامعُ تذرفُ
فصـرْتُ كيانًا ضائعًا فـي متاهةٍ =
تَهُبُّ عليهـا الناكـباتُ، وتعْنُفُ
أأرثيكَ؟ لكنْ مَـنْ أعـزِّي، وإنني =
قصيرُ مدَى الأشعارِ، والكونُ يَرْجفُ؟(1).
ففي الأرض من هولِ الفجيعة، مأتم ٌ =
تُقيمُ بـه الأحزانُ حَـرَّى.. وتعكفُ
مشارقُ تبكـي يُتْمها، ومغـاربُ.. =
وقد غِبْتَ عنْها، والنوازلُ تقصف
وإنك يـا ندْويُّ بالحـق أمَّـةٌ.. =
إمـامٌ جليـلٌ، زاهــدٌ، متعفِّفُ..
أتتركنا والقدسُ في أسر عُصْبَةٍ =
تزعَّمَها لصٌّ.. بغـىٌّ.. مزيفُ
**********
وهذي شعوبُ المسلمين وأرضها =
أبـاحَ حماهـا غادرٌ.. مُتصلِّف
تجبَّرَ فيها قـادةٌ مـن صَنيعِه =
إذا وعدُوا خانوا، وخابوا، وأخلفَوُا
وإما اشرأبّتْ للخلاصِ رقابُها =
فليسَ لهـا إلا حبالٌ وأسْيُفُ(2).
وأهلُ النفاقِ النذلِ سادُوا وعربدوا =
وهمُّهمُو مالٌ، وجنسٌ، وزخُرف
سلاحُهُمو الإفكُ الكذوبُ، وإنهم =
بكل سَلولىِّ المناهج.. أعرفُ(3).
فقالوا لأضْرى القوم في البخل "حاتمٌ" =
ومَنْ فاقَ في قبح الملامح "يوسُف"
وقالوا لرأسِ الجبن إنك "عنتر" =
وَمَنْ قد عَداه الحلمُ والعفوُ "أحنفُ"(4).
وأنَّ الذي خانَ القضية "مخلِصٌ" =
وكـلَّ ظلومٍ فاسـدِ الحُكْمِ "مُنصِفٌ"
ضمائرُ مِـنْ عِهْنٍ تُباع وتشتَري =
نمتها قـلـوبٌ بالـرذائِل غُـلَّف
**********
سِجُلكَ ـ يا ندْويُّ ـ بالنورِ ناطقٌ.. =
وإن سـجـلَّ الآخـرين.. تكَلُّف
ضربتَ كما ضْربِ الكليم، ففُجِّرتْ =
عيونٌ عن السحر الحلال تكَشَّفُ(5).
ومشربهـا عـلْم غنيٌّ يرومـهُ..=
وينهلُ منـهُ الظامـئ المتلهِّـف
فعينٌ تُروِّى الروح َبالكلمِ الذي =
يُنقِّي مـداها باليقين.. ويُسْعِـف
وعينٌ لفقهٍ صادق.. متسامح =
جليل العطايا لـم يكـنْ يتعسَّفْ
فما كان دينُ الحقِّ إلا تـوسُّطًا =
وقصدًا، وعـدلاً لم يَشُبْهُ تَطرُّف
وعينٌ لدستور الدُّعاة إلى الهدَى =
يَخطَ إلى الحقِّ الدروبَ.. ويَزْلفُ
يـردُّ سهامَ الكائديـنَ لنحرهمْ.. =
وفيهـم دَعيُّ العلْـمِ والمتفلسـفُ
وعـينٌ لآدابِ يِعِزُّ نظيرُهـا.. =
كمثل نَدىَ الأسحارِ، بل هي ألْطفُ
وعلّمْتَنا أن الفنـونَ رسالـةٌ.. =
مـن الأفق الأعلى تعُبّ وترشِفُ
تَشيدُ وتُعلي فـي بيانٍ مؤثرٍ.. =
سَمَا منْهُ تصويرٌ وفكـرٌ وأحْرفُ
تنزَّه عن طَمْثٍ يسمى "حَداثةً" =
ومـا هـي إلا فتنـةٌ.. وتخلفُ
وأهْدَيْت أبناءَ العروبةِ ـ صادقًا =
"روائعَ إقبالٍ" كما اللحن يُعْزَفْ
وعيبك ـ يا إقبالُ ـ إنك مسلمٌ.. =
ولو كنت بوذيًّا.. لهامُوا وأزلفُوا

**********

قرأتُك يا ندْويُّ بالأمِـس يافِعًا =
وكهلاً وشيخًا.. بالمعارفِ يُشْغَفُ
وعشتُكَ في سُؤْلٍ عن العالم الذي =
هوىَ "بانحطاط المسلمين" يُخرِّفُ
حضارتُنا بالأمس قادتْ مسارَهُ =
ومن نورِها تَخْزَى الشموسُ وتكْسَف
فقامتْ ثقافاتٌ، وعمَّتْ عدالـةٌ =
ومنبعُها القدسيُّ عـزمٌ ومصحفُ
فلما جفونْا شرْعنا هانَ أمْرُنا.. =
كأنا غثاءُ السيل، بل نحنُ أضعف
وفي أدبِ الرحْلاتِ قدَّمْتَ رائعًا: =
رُؤى ودروسًا باليقين.. تّعـرِّف
سياحاتِ حقٍّ قد طويْت بها المدى =
من الشرق والغربِ البعيد تُطوِّفْ
إلى الله تدْعـو، والظلامُ معربدٌ =
وكـلُّ غـوِيٍّ بالمفاسـدِ يهتفُ
وضَمَّرها الحزنُ الأليمُ.. لأمَّةٍ=
غدت في قيود الجهلِ والذل ترسفُ
وعشْتَ بقلب ساعرِ النبضِ مؤمنٍ =
يُخيفُ الأعـادِي، وهـو لا يَتَخوَّفُ
يفيضُ به الإصرارُ والحقُّ والسَّنا =
مَضَى فـي سبـيل الله لا يَتوقّف
فكنتَ رفيع الرأسِ كالطودِ شامخًا =
وفي كلِّ جُلَّى لم يَهُنْ لك موْقف(6)
وآثرت عن دنياك أخرى زهادةً=
وعشتَ كَفافًا، لم يشدّك زخرفُ
كمثل أبي حفص بعام "رمادة"=
يجوعُ ويمضي للجياع ويَغْرِفُ(7)
فمـا كنت "يا ندْويّ" إلا بقيَّة =
مـن السلفِ الميمونِ للحقِّ تهدِف

**********

"أبا الحسن الندْويَّ" يلقاكَ سيدي =
"محمدُ" خيرُ المرسلين.. وأشرفُ
فبلِّغْه عنا فـي الجنان رسالةً =
بأنا ـ دعاةَ الحقِّ ـ لا نتوقف
وأنـا رصْدنا للإلـه جهادَنـا =
ليُقْهَرَ عـادٍ، كـافرٌ، متغطرِف
وننصرَ دينَ الله أنّي توجهتْ =
كتائبُنـا، لا يعترينـا تخـوّف
وكيف نهابُ الموتَ، وهْـو شهادة =
وفينا اشتياقٌ نحـوهـا وتلهفُ
وكـل شهيدٍ فـي الجنـانِ مخلَّد =
يعيش نعيمًا غامرًا ليس يُوصف
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) يرجف، يهتز ويتزلزل.
(2) اشرأبت: امتدت وتطلعت.
(3) سلولي: نسبة إلى عبد الله بن أبي بن سلول راس النفاق.
(4) الأحنف: بن قيس: أشهر العرب في الحلم.
(5) إشارة إلى قوله تعالى: (وإذ استسقى موسى لقومه فقلنا اضرب بعصاك الحجر فانفجرت منه اثنتا عشرة عينًا قد علم كل أناس مشربهم...) (البقرة: 60).
(6) الجلي:الأمر الخطير العظيم.
(7) عام الرمادة سنة 18هـ. وفيه كانت أشد مجاعة عرفها المسلمون


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

أبو الحسن الندْوي، الصحوة الإسلامية الحديثة، الإسلام بالهند،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 26-07-2012  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  أقلام من عالم التشويه والتزوير
  العيدُ.. وغربة الشاعر
  بين الغرور العددي .. والقوة الإيمانية
  توفيق عكاشة أين الدين ؟ وأين المواطنة ؟
  من صور الادعاء وسقوط الرأي
  من أفذاذ أساتذتي في كلية دار العلوم الدكتور محمد ضياء الدين الريس
  إمَّا العدل وإمّا الموت..
  تعلمت من محمودالجميعي
  إمام المسلمين .. أبو الحسن الندْوي
  عندما يوثن الطاغية ذاته
  سطور عن قط مبارك المخلوع
  وفي عمرُ بن الخطاب الأسوة والقدوة
  صحيفة من المستنقع
  كونوا مع الله
  من أصوات العزة والشموخ
  صفحة من التخبط السياسي
  ملامح الدولة المصرية في ظل حكم محمد مرسي أو أحمد شفيق
  رسالة إلى الرئيس الجديد
  برنامج تهريجي وصباح لا خير فيه
  أقيموا شرع الله
  كلمات حق إلى الحكام العرب
  مفيش شيء اسمه إخوان
  العلاج خير من الوقاية
  حكاية البعوضة والنخلة
  عندما يتظرف الداعية ويتعالم
  الإخوان المسلمون والحملة الشيطانية
  مع الخليفة عمر والواقع الذي نعيشه
  الإسلام هو الحل
  خيرت الشاطر رجل عاش للمحن
  كلمات من القلب إلى خيرت الشاطر والذين معه

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
د. أحمد بشير، مصطفي زهران، د. مصطفى يوسف اللداوي، سلام الشماع، رشيد السيد أحمد، سعود السبعاني، د. أحمد محمد سليمان، حمدى شفيق ، محمد العيادي، كريم فارق، رافد العزاوي، محمد تاج الدين الطيبي، الشهيد سيد قطب، المولدي الفرجاني، سامح لطف الله، د. جعفر شيخ إدريس ، سيدة محمود محمد، جاسم الرصيف، أحمد النعيمي، عبد الله زيدان، يزيد بن الحسين، أحمد الغريب، علي الكاش، أبو سمية، صلاح الحريري، د - المنجي الكعبي، إسراء أبو رمان، رمضان حينوني، إيمان القدوسي، أشرف إبراهيم حجاج، حميدة الطيلوش، د - محمد بن موسى الشريف ، عزيز العرباوي، د- محمد رحال، حسن الحسن، ابتسام سعد، أحمد الحباسي، عبد الله الفقير، فراس جعفر ابورمان، د. نانسي أبو الفتوح، حاتم الصولي، صباح الموسوي ، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، شيرين حامد فهمي ، محمود صافي ، كمال حبيب، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، محمد شمام ، إياد محمود حسين ، محمد الطرابلسي، محمد عمر غرس الله، مراد قميزة، د- محمود علي عريقات، محمد اسعد بيوض التميمي، د- هاني السباعي، تونسي، د. خالد الطراولي ، إيمى الأشقر، عمر غازي، د.محمد فتحي عبد العال، الهيثم زعفان، د. الحسيني إسماعيل ، سلوى المغربي، د - شاكر الحوكي ، عبد الرزاق قيراط ، حسن عثمان، د - غالب الفريجات، سيد السباعي، محمود فاروق سيد شعبان، د. محمد مورو ، د - الضاوي خوالدية، د - محمد بنيعيش، محمود سلطان، سامر أبو رمان ، جمال عرفة، وائل بنجدو، حسني إبراهيم عبد العظيم، صالح النعامي ، خالد الجاف ، د- هاني ابوالفتوح، فهمي شراب، الهادي المثلوثي، فتحي الزغل، بسمة منصور، د - صالح المازقي، محمد إبراهيم مبروك، فتحي العابد، صفاء العراقي، طلال قسومي، د. محمد عمارة ، د. طارق عبد الحليم، فاطمة حافظ ، ماهر عدنان قنديل، د.ليلى بيومي ، د - مضاوي الرشيد، هناء سلامة، أحمد بوادي، كريم السليتي، د - محمد عباس المصرى، عصام كرم الطوخى ، د - مصطفى فهمي، فاطمة عبد الرءوف، د. عبد الآله المالكي، عبد الغني مزوز، منجي باكير، سوسن مسعود، يحيي البوليني، د. عادل محمد عايش الأسطل، رأفت صلاح الدين، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، نادية سعد، سحر الصيدلي، عراق المطيري، فتحـي قاره بيبـان، د - احمد عبدالحميد غراب، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، ياسين أحمد، محمد الياسين، أحمد ملحم، محرر "بوابتي"، د- جابر قميحة، صلاح المختار، د - أبو يعرب المرزوقي، رافع القارصي، د. ضرغام عبد الله الدباغ، رحاب اسعد بيوض التميمي، منى محروس، مجدى داود، محمود طرشوبي، د. نهى قاطرجي ، مصطفى منيغ، علي عبد العال، أنس الشابي، حسن الطرابلسي، صفاء العربي، رضا الدبّابي، فوزي مسعود ، سفيان عبد الكافي، أ.د. مصطفى رجب، العادل السمعلي، الناصر الرقيق، عواطف منصور، عدنان المنصر، أحمد بن عبد المحسن العساف ، د. كاظم عبد الحسين عباس ، خبَّاب بن مروان الحمد، محمد أحمد عزوز، د. الشاهد البوشيخي، د. صلاح عودة الله ، معتز الجعبري، د - محمد سعد أبو العزم، د . قذلة بنت محمد القحطاني، د. محمد يحيى ،
أحدث الردود
... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


تطوان كبيرة علي مخططاتهم الصغيرة
المغرب / مصطفى منيغ
الشجرة معروف صنفها محسوبة جذورها وحتى أوراقها المُجمَّعة ، المثبَّتة في سجلات تاريخ...>>


هل يمكن ان يكون السفر افضل علاج للهروب من الواقع ؟
أليس هذا افضل حل ......>>


مقال أكثر من رائع وعمق في التحليل...>>

تحاليل الدكتور نور الدين العلوي متميزة، ومقاله هذا عن مسار الثورة يبدو مقنعا وان كان متشائما ومخيفا لابناء الثورة...>>

مقال ممتاز فعلا...>>

لا أظن أن أهل الحيل قادرون على تفسير القرآن، والله أعلم....>>

مقالة رائعة....جزاك الله خيرا.
ولكن هل هنالك أدوات نسطيع من خلالها أن نعرف
لأي سبب من هذه الأسباب يكرهنا الآخرين....>>


شكراً أخي العزيز. رب كلمات من مشجع مؤيد بنور الحق تبطل الباطل وتحق الحق....>>

مقال يتميز بزاوية النظر التي تناول من خلالها الدكتور الصديق المنجي الكعبي حادثة كسر التمثال العاري بالجزائر

فعلا الامر يستحق ان ينظر ال...>>


السلام عليكم أخ فوزي وبعد نزولا عند رغبتك، اليك المنشور موضوع التعليق ومصدره. ولم أشأ الإشارة الى ما هو أكثر من الإلغاز للأسماء، ليبقى الأهم التمثيل ل...>>

لكي يكون المقال ذا فائدة أكبر، كان يحسن ان تذكر إسم السياسي الأب المقصود، لأن الناس لا تدري ما قرأت وبما تتحدث عه...>>

نتيجة ما تعانيه بناتنا في الاتجاة نحو طريقا لانحبذة ولانرضه لكل فتاة أي كانت غنية اوفقيرة ولكن مشكلتنا في الدول العربية الفقر ولذاعلي المنظمات الاجتما...>>

من صدق مجتمع رايح فيها انا متزوج مغربيه بس مو عايشين هنا ولا ابغى ارجع المغرب رحتها يوم زواجي وماعدتها بلد دعاره بامتياز حتى الاسره المغربيه منحله الب...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة