تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

كيف ندعم المقاومة العراقية واللبنانية في آن واحد؟

كاتب المقال إياد محمود حسين - برلين    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


هل علينا واجب دعم حزب الله أو عدم دعمه؟ وماهو الواجب المفروض أن يقدمه نصر الله للعراق حتى يمكننا أن ندعمه؟ ولماذا نحن العراقيين المؤيدين للمقاومة العراقية الجهادية نتخذ ذلك الموقف السلبي من نصر الله وفكره وحزبه ومقاومته، طالما انه يتخذ هو أيضا نفس الموقف الضبابي من المقاومة العراقية، فهل الطائفية تفرض علية اتخاذ هذا الموقف من مقاومة العراقيين لان القرار بيد ايران وليس بيديه؟

نحن الكتاب العراقيين الوطنيين داخل العراق وفي المهجر لنا مواقف واضحة ضد تصرفات وتصريحات نصر الله العنترية. نحن نتخذ من منظور قومي أن ربح أو خسارة للمقاومة العراقية يؤثر على معنويات الطرف الأخر من المقاومة اللبنانية وبالعكس،أن أي نصر يحصل عليه حزب الله ضد امريكا واسرائيل والقوى العميلة المرتبطة بمشروعها السياسي يجب أن يكون أيضا نصرا للمقاومة العراقية، فإذا جاءت هزيمة امريكا واسرائيل في لبنان بثمن هزيمة المقاومة العراقية من قبل التحالف الأمريكي الصهيوني الايراني، فهي بلا قيمة تذكر لان هذا النصر سبفقد اخلاقيته وقيمه التحررية.

قلناها سابقا وسنقولها ألان أن حزب الله يعمل لصالح للمخابرات الايرانية، وطائفي الهيمنة والشكل والاهداف وفارسي الهوى، مرجعيته صفوية تلبس ردأ عربيا، ومشروعه السياسي لايمت للامة العربية وقوميتها العربية بصلة، وان كان نصر الله عربي الأصل فأنه لايؤمن بالقومة العربية ولا بالوحدة العربية، وليس له أي صلة بأهدافها، وذلك وفق النقاط التالية :.

أولا: علاقات نصرالله مع عملاء الاحتلالين الايراني و الامريكي في العراق، و موقفه المسيء من قوى المقاومة العراقية. فإذا كان نصر الله يعتبر نفسه مقاوم للاحتلال الاسرائيلي لفلسطين ويناهض المشروع الأمريكي في لبنان، وان حكومة السنيورة حكومة عميلة ومرتبطة بالامريكان، فلماذا يخالف هذا المبدأ في تعامله مع حكومة المنطقة الخضراء،ولماذا يعتبر ان تحرير العراق جاء لتخليص الشعب العراقي من سيطرة حزب البعث والصداميين وفق مفهومه الطائفي، فما هو موقفه من حزب البعث في سوريا اذا كان يحقد على حزب البعث في العراق؟. إذن هو في نظرنا انسان ذو وجهين ولسانين وهذا هو الواقع. فإذا كان يطلق عليه تسمية حزب الله في لبنان،فأنه حزب الشيطان في العراق في نظر العراقيين، لأنه يمالي ويجامل امريكا ويمد العملاء في الحكومة المالكية بالدعم والخبرات وتدريب المليشيات الطائفية لكي يقفوا بوجهه المقاومة العراقية الجهادية.

ثانيا: سكوته على، بل و تبريره لتحالفات و جرائم ايران بحق العراق و الامّة العربيّة التي يدّعي الدفاع عنها، بما في ذلك دعم ايران لجرائم ما يسمّى جيش المهدي ومنظمة بدر الاجرامية وتقديم الاسلحة لهم تحقيقا للهدف الايراني-الامريكي المشترك بتقسيم العراق و ضرب عروبته و المقاومة الوطنيّة.

ثالثا: التبجح بالنصر الكاذب على العدو الاسرائيلي وكانت مقاومته مرحلية لبعض الوقت بعد أن سبب بتدمير الضواحي الجنوبية لبيروت، ثم استمراره في الترويج لاهداف ايران التوسيعة، بدلا من أن يذكر أن مقاومته تساند المقاومة العراقية وباقي المقاومات العربية في الحفاظ على روح الأمة العربية واعادة النشاط اليها، بل راح يضرب على الوتر الحساس و ما يتبعه من اثارة للنعرات الطائفيّة و الطائفيّة المقابلة و التبعيّة، كل ذلك على حساب المقاومة العراقيّة بالذات، أهمّ مقاومة في تأريخ العرب. لان نصر الله يعلم أن طموح ايران في ريادة العالم الإسلامي، وتحقيق توسعها على حساب العراق بعد تدميرة وانهاء وجود ذلك الجيش العظيم الذي كان يملكه العراق. فتم تحقيق هذا الهدف بالتأمر والخيانة والتعاون مع الأمريكان بعد أن عجزت ايران أن تحقق هذا الهدف بالحرب التي دامت ثمان سنوات.

وبعد احتلال العراق تم تحقيق هدفها وتوسعها إلى سوريا ولبنان على حساب العراق بالذات، عن طريق الظهور كالمناهض الوحيد للكيان الصهيوني. مما جعل من ايران أن تعتبر حزب الله خازوق إيراني للعرب يمارس التعبئة الدعائية لصالح ايران على حساب العراق ومقاومه شعبه ضد الأمريكان وتدخلات نظام الملالي في العراق. فنصر الله يشارك في تدمير العراق واستبدال السيطرة الامريكية بنظريتها ايران الصفوية من منطلق مذهبي طائفي. وبعد كل التوضيحات يمكننا فضح الدور الطائفي لنصر الله اعلاميا في لبنان والعراق

رابعا : هناك حقيقة واضحة وهامة التي يجب علينا عدم التغاضي والقفز فوقها، منها أن حزب الله، كونه قوة محدودة و متواجد في منطقة صغيرة من جنوب لبنان ومعزول عن باقي الطوائف، فهو لايمكن بأي حال من الاحوال أن يكون سندا دائما للتمدد الايراني المواجه لاسرائيل. خطر ايران في الجنوب اللبناني إذن لايمثل خطر له قيمة بالنسبة لاامريكا واسرائيل هناك، انما خطر ايران هو في العراق. أمّا "اسرائيل" و أمريكا و أعوانهما، فخطرهما أقليمي و عالمي على العراق وسوريا ولبنان..

وما أن احتل حزب الله بيروت الغربية شعر أهل السنة أنّ المشكلة لن تحلّ مع نصر الله حتى ولو تنازل الطرفان وأكملا الخريطة، لأنّ هناك أيادٍ أخرى تعمل على تفكيكها، كذلك هناك أطراف خارجيّة تدير اللعبة ولن تسمح لأيٍّ من اللاعبين بالتنازل عن ورقته حتى في اجتماع الدوحة. أن اجتماع الدوحة بين الفرقاء المتحاربين بين الاكثرية والمعارضة لم تندمل جراحاتها بعد، إن النار ما زالت تحت الرماد في لبنان ورواسب المواجهات لايمكن نسيانها هكذا بكل بساطة. أن فشل المؤتمر سيكون له انعكاسات سلبية جداً على الساحة اللبنانية،وحتى لو تم الاتفاق بينهم فأن ذلك سيؤدي الى حلول وسطية وموقتة،لان سلاح حزب الله هو النقطة الخلافية وليس قانون الانتخابات أو حكومة الوحدة الوطنية. الساحة اللبنانية لايمكن أن تنعم بالسلام إلى أن تختفي جميع الاسلحة. الشعب اللبناني قد اصابه الضجر والملل والاستياء، وبدأ الغضب واضحا من كل قادة الاحزاب اللبنانية فكل واحد منهم لا يفكر إلا في مصلحة حزبه وحسب وليس في مصلحة لبنان. فإذا لم يتوصل القادة إلى حل مرضي لكل الاطراف. فستعود هذه الاحزاب مجددا إلى القتال في الشوارع وساعتها سيكون التوصل إلى حل صعباً، فلا يمكن محو الكراهية الطائفية وما حدث في بيروت أدى إلى ترك جرح عميق بين السنة والشيعة في لبنان لا يمكن محوه بسهولة. أن احتلال حزب لبيروت وترك الجبهة الجنوبية يمكن اعتباره انفجار مصغر للفتنة الطائفية، تم احتواؤه في آخر لحظة، لكن الخوف الأكبر اذا لم يتوصل قادتنا إلى حل في قطر فساعتها سيقع انفجار أكبر. رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الاعلى عبد الامير قبلان دعا كل الاطراف المتصارعة إلى تقديم التنازلات إلى بعضهم البعض ومد ايديهم إلى بعض وفتح قلوبهم على بعض،وحض قبلان السياسيين للاستماع إلى صوت الحق قائلاً: ''أخاف على لبنان من السياسيين، إذ لا خوف على الوطن من أعدائه، بل الخوف من السياسات المغلوطة والتشنجات السيئة والمنزلقات الخطيرة، وعلينا كلبنانيين أن نحمي بلدنا فنحافظ عليه بوحدتنا وتعاوننا ونبتعد عن الخطابات المسيئة والإثارات المذهبية، ويعود السياسيون إلى أصالتهم الوطنية والدينية بأن يحسنوا مواقفهم ويبتعدوا عن كل إساءة، فيحكموا ضميرهم ودينهم ويفتحوا صفحة جديدة للتعاون والتشاور''. ولكنه يتناقض في اقواله عندما يتسأل عن بقاء اسلحة طرف الاكثيرية بأيديهم ولايقومون بتسليمها إلى الجيش، بينما اعتبر أن المقاومة تسلحت لقتال إسرائيل والدفاع عن لبنان، وهي لم تعتد على أحد من اللبنانيين، لكن لماذا يتسلح الفرقاء الآخرون، وما الجدوى من فتح مكاتب مسلحة في المناطق؟.اليس هذا هو التناقض الواضح في الطروحات والافكار؟

أن حزب الله لم يسقط من حسابه بعد، اكمال المخطط الانقلابي الذي بدأ في التاسع من الجاري، وأن الهدوء المشوب بالحذر الذي تنعم به المناطق التي كانت عرضة للاشتباكات الدموية، ليس سوى هدنة بانتظار انتهاء المفاوضات الجارية في الدوحة. السيد يختبأ بالجحر في الضاحية ويصدر اوامره من القبو لإستباحة البيوت وترهيب أهل بيروت ثم يوافق على الحوار. فهذا الحور ليس الا مضيعة للوقت وللمراوغة وفرض شروطه، وتمرير الصفقات من تحت الطاولة بين (ايران و امريكا) يبنما يبقى الشعب اللبناني الشقيق في دوامة المحرقة الطائفية التي اشعل فتيلها نصر الله وحتى الاكثرية، ويبقى لبنان واقعا في مستنقع الحرب الاهلية المقبلة اذا لم يتوصل الطرفان إلى حلول وسطية، وهذا لانتمناه للشعب اللبناني.


 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 26-05-2008  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  المؤتمر الشعبي العربي الثامن في برلين
  انتفاضة جمعة الكرامة ويوم الندم في العراق
  كيف تصنع ثورة خلال شهر واحد؟ بالدور يا عرب بالدور
  قصة الشهيد البطل عمر توفيق عبد الله
  كيف ندعم المقاومة العراقية واللبنانية في آن واحد؟
  هل ضل نصر الله طريقه نحو تل أبيب ؟
  لا يحل زواج الشيعية من سنّي: آخر فتاوى السيستاني‏
  ‏ الكويت لا تستحق من يدافع عنها بعدما تآمرت على العراق‏
  أساطير الأولين والمخلّص القادم الأمين
  هل حقا الشيعة هم الأكثرية فى العراق ؟‏
  الشيعة وخرافة المهدي المنتظر الذي لن يظهر
  ‏ الفرق بين الاسلام والعلمانية‏
  مفكري الغرب يحاربون الاسلام
  وعد الاخرة والمقاومة العراقية - 2 -‏
  وعد الله والمقاومة العراقية
  صفحات الغدر من تاريخ الفرس‏
  الكلب الشهيد جمعة البطل

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  30-06-2008 / 18:10:01   وسيم
إلى الأخ العربي،


هذه نبذة من فتاوى علمائنا الأبرار سلفا و خلفا وعلى رأسهم رسول الله صلى الله عليه و سلم في الشيعة الإثنى عشرية
التي يدين بها حسن الشيطان و حزبه اللات و العزى

حكم علماء الإسلام وفتاواهم في الشيعة الإمامية الاثنا عشرية:
إن الشيعة الإمامية الاثنا عشرية من فرق الضلال التي جمعت في عقيدتها، كل شرٍ وانحراف موجود في باقي الفرق والنحل، ولهذا حكم جمهور العلماء بكفرهم وزندقتهم، وفي مقدمتهم سيد الأولين والآخرين ، وإمام العلماء والمتقين، وخاتم النبيين والمرسلين:
محمد بن عبد الله صلى الله عليه وآله وسلم:
حيث حكم رسول الله صلى الله عليه وسلم، بشرك الشيعة الإمامية، بل أمر صلى الله عليه وسلم، بقتلهم وأوصى بذلك أمير المؤمنين، علي بن أبي طالب رضي الله عنه، فعن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال: كنت عند النبي صلى الله عليه وسلم، وعنده علي ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ( يا علي سيكون في أمتي قوم ينتحلون حبنا أهلَ البيت، لهم نبز يسمون الرافضة فاقتلوهم فإنهم مشركون)، رواه الإمام الطبراني في المعجم الكبير 12/242، حديث (12998) وإسناده حسن.
قول: علي بن أبي طالب رضي الله عنه:
قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه: ( سيكون بعدنا قوم ينتحلون مودتنا، يكذبون علينا، مارقة، آية ذلك، أنهم يسبون أبا بكر وعمر).
قول: عمار بن ياسر رضي الله عنه:
عن عمرو بن غالب: أن رجلاً نال من عائشة رضي الله عنها عند عمار رضي الله عنه فقال: (اغرب مقبوحاً، أتؤذي حبيبة رسول الله صلى الله عليه وسلم)، رواه الترمذي باسناد حسن , وأقول كل الشيعة يطعنون في عائشة رضي الله عنها .
قول: عبد الرحمن بن أبزى رضي الله عنه:
فعن سعيد بن عبد الرحمن بن أبزى قال: (قلت لأبي: ما تقول في رجل سب أبا بكر؟.
قال: يُقتل.
قلت: ما تقول في رجل سب عمر؟
قال: يُقتل) والشيعة الإمامية يلعنون أبا بكر وعمر كما ذكرنا ذلك آنفا.
قول: جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب:
فعن سالم بن أبي حفصة (وهو شيعي) قال: سألت أبا جعفر وابنه جعفراً عن أبي بكر وعمر؟
فقال: (يا سالم تولهما، وابرأ من عدوهما، فإنهما كانا إمامي هدى.
ثم قال جعفر: يا سالم أيسُبُ الرجل جده؟ أبوبكر جدي، لا نالتني شفاعة محمد صلى الله عليه وسلم يوم القيامة، إن لم أكن أتولاهما، وأبرأ من عدوهما).
وقال أيضاً رضي الله عنه: (برئ الله ممن تبرأ من أبي بكر وعمر).
قول: عبد الله بن المبارك:
قال رحمه الله تعالى: (الدين لأهل الحديث، والكلام والحيل لأهل الرأى، والكذب للرافضة).
قول: سفيان الثوري ( أمير المؤمنين في الحديث ):
عن إبراهيم بن المغيرة قال: (سألت الثوري: يُصلى خلف من يسب أبا بكر وعمر؟ قال: لا).
قول: الزهري:
قال الإمام الزهري: (ما رأيت قوماً أشبه بالنصارى من السبئية. قال أحمد بن يونس: هم الرافضة).
قول: سفيان بن عيينة:
قال رحمه الله تعالى: (لا تصلوا خلف الرافضي [يعني الشيعي] ولا خلف الجهمي ولا خلف القدري ولا خلف المرجئي).
قول: علقمة بن قيس النخعي:
قال رحمه الله تعالى: ( لقد غلت هذه الشيعة في علي رضي الله عنه كما غلت النصارى في عيسى بن مريم).
قول: أبو يوسف القاضي:
قال رحمه الله تعالى: (لا أصلي خلف الجهمي أو رافضي [يعني الشيعي] ولا قدري).
قول: يزيد بن هارون الواسطي:
قال مؤمل بن إهاب: سمعت يزيد بن هارون يقول: (يُكتب عن كل مبتدع-إذا لم يكن داعية- إلا الرافضة فإنهم يكذبون).
قول: أبو عبيد القاسم بن سلاّم:
قال الإمام القاسم بن سلام: (لا حظ للرافضي [يعني الشيعي] في الفيء والغنيمة).
وقال كذلك رحمه الله: (عاشرت الناس وكلمت أهل الكلام وكذى، فما رأيت أوسخ وسخاً، ولا أقذر قذراً، ولا أضعف حجة، ولا أحمق من الرافضة).
قول: الأعمش:
قال معاوية بن خازن: سمعت الأعمش يقول: (أدركت الناس وما يسمونهم إلا بكذابين، يعني الرافضة).
قول: مالك بن أنس:
قال الإمام مالك: (الذي يشتم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، ليس لهم إسم أو قال نصيب في الإسلام).
كما سُئل الإمام مالك عن الرافضة الشيعة فقال: (لا تكلمهم ولا ترد عنهم فإنهم يكذبون).
قول: الشافعي:
قال حرملة: سمعت الشافعي يقول: (لم أر أحداً أشهد بالزور من الرافضة).
قول: أحمد بن حنبل:
روى الخلال عن أبي بكر المروذي قال: (سألت أبا عبد الله، يعني أحمد بن حنبل، عمن يشتم أبا بكر وعمر وعائشة ؟.
قال: ما أراه على الإسلام).
وقال الخلال: أخبرني عبد الملك بن عبد الحميد قال: سمعت أبا عبد الله يعني أحمد بن حنبل قال: (من شتم [يعني أصحاب رسول الله] أخاف عليه الكفر مثل الروافض، ثم قال: (من شتم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لا نأمن أن يكون قد مرق من الدين) أي خرج من الدين.
وقال: أخبرنا عبد الله بن أحمد بن حنبل قال: سألت أبي عن رجل شتم رجلاً من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فقال: (ما أراه على الإسلام).
وجاء عن الإمام أحمد بن حنبل قوله عن الرافضة الشيعة ما نصه: (هم الذين يتبرأون من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم، ويسبونهم، وينتقصونهم، ويكفرون الأئمة إلا أربعة، علي، وعمار، والمقداد، وسلمان، وليست الرافضة من الإسلام في شيء).
قال ابن عبد القوي: (كان الإمام أحمد يكفر من تبرأ منهم (أي الصحابة) ومن سب عائشة أم المؤمنين مما برأها الله منه وكان يقرأ (يعظكم الله أن تعودوا لمثلهِ أبداً إن كنتم مؤمنين).
وسُئل رحمه الله تعالى عن الذي يشتم معاوية أيصلى خلفه؟ (قال: لا يصلى خلفه ولا كرامة).
قول: البخاري:
قال الإمام البخاري رحمه الله تعالى: (ما أبالي صليت خلف الجهمي والرافضي، أم صليت خلف اليهود النصارى، ولا يسلم عليهم ولا يعادون [ أي لا يزارون في مرضهم ] ولا يناكحون ولا يُشهدون، [ أي لا تُشهد جنائزهم لأنهم ماتوا على غير ملة الإسلام ]، ولا تؤكل ذبائحهم).
قول: طلحة بن مصرِّف:
قال الإمام طلحة بن مصرّف رحمه الله: (الرافضة لا تنكح نساؤهم، ولا تؤكل ذبائحهم، لأنهم أهل ردة).
قول: الفريابي:
روى الخلال قال: أخبرني حرب بن إسماعيل الكرماني، قال: حدثنا موسى بن هارون بن زياد قال: (سمعت الفريابي ورجل يسأله عمن شتم أبا بكر؟
قال: كافر.
قال: فيصلى عليه ؟
قال: لا.
وسألته كيف يُصنع به وهو يقول لا إله إلا الله.
قال: لا تمسوه بأيديكم ارفعوه بالخشب حتى تواروه في حفرته).
وقال أيضاً رحمه الله: (ما أرى الرافضة والجهمية إلا زنادقة).
قول: محمد بن الحسين الآجري:
قال الإمام الآجري ( وهو إمام من أئمة الحديث ) رحمه الله تعالى: (وقد تقدم ذكرنا لمذهب علي بن أبي طالب رضي الله عنه، وذريتُه الطيبة ينكرون على الرافضة، سوء مذاهبهم، ويتبرؤون منهم، وقد أجلَّ الله الكريم، أهلَ بيتِ رسول الله صلى الله عليه وسلم، عن مذاهبهم القذرة التي لا تشبه المسلمين).
وقال رحمه الله تعالى: (أن الرافضة أسوأ الناس حالة، وأنهم كذبة فجرة، وأن علياً رضي الله عنه، وذريتُه الطيبة أبرياء مما تنحله الرافضة إليهم، وقد برأ الله الكريم علياً رضي الله عنه، وذريتَه الطيبة من مذاهب الرافضة الأنجاس الأرجاس).
قول: أحمد بن يونس:
قال الإمام أحمد بن يونس: ( لو أن يهودياً ذبح شاة، وذبح رافضي لأكلت ذبيحة اليهودي، ولم آكل ذبيحة الرافضي، لأنه مرتد عن الإسلام).
قول: أبو زرعة الرازي:
قال: (إذا رأيت الرجل، ينتقص أحداً من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، فاعلم أنه زنديق، لأن مؤدى قوله إلى إبطال القرآن والسنة).
قول: البربهاري:
قال الإمام البربهاري رحمه الله تعالى: (وأعلم أن الأهواء كلها ردية، تدعوا إلى السيف، وأردؤها وأكفرها الرافضة، والمعتزلة، والجهمية، فإنهم يريدون الناس على التعطيل والزندقة).
قول: الإمام ابن الجوزي:
قال رحمه الله تعالى: ( وغُلُوُّ الرافضة في حُبِّ علي رضي الله عنه، حملهم على أن وضعوا أحاديث كثيرة في فضائله، أكثرها تُشينه وتؤذيه، ثم لهم خرافات لا يُسندونها إلى مستَنَد، ولهم مذاهب في الفقه ابتدعوها، وخرافات تخالف الإجماع، ومسائلَ كثيرة يطول ذكرها، خرقوا فيها الإجماع، وسوَّل لهم إبليس وضعها).
قول: عبد القاهر البغدادي:
قال: (وأما أهل الإهواء من الجارودية والهاشمية والجهمية، والإمامية [ يعني الشيعة ] الذين أكفروا خيار الصحابة، فإنا نكفرهم، ولا تجوز الصلاة عليهم عندنا، ولا الصلاة خلفهم).
وقال أيضاً: ( وما رأينا ولا سمعنا، بنوع من الكفر، إلا وجدنا شعبة منه، في مذهب الروافض).
قول: ابن حزم الظاهري:
قال ابن حزم: ( وأما قولهم- يعني النصارى- في دعوى الروافض تبديلَ القرآن، فإن الروافض ليسوا من المسلمين، إنما هي فرقة حدث أولهُا، بعد موت رسول الله صلى الله عليه وسلم بخمس وعشرين سنة، وهي طائفة تجري مجرى اليهود والنصارى في الكذب والكفر).
قول: القاضي عياض:
قال رحمه الله تعالى: (نقطع بتكفير غلاة الروافض، في قولهم إن الأئمة أفضل من الأنبياء).
قول: السمعاني:
قال الإمام السمعاني رحمه الله تعالى: (واجتمعت الأمة، على تكفير الإمامية، لأنهم يعتقدون تضليل الصحابة، وينكرون إجماعهم وينسبونهم إلى ما يليق بهم).
قول: شيخ الإسلام ابن تيمية:
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى: (من زعم أن القرآن نقص منه آيات وكتمت، أو زعم أن له تأويلات باطنة تُسقط الأعمال المشروعة، فلا خلاف في كفرهم، ومن زعم أن الصحابة ارتدوا بعد رسول الله عليه الصلاة والسلام، إلا نفراً قليلاً لا يبلغون بضعة عشر نفساً، أو أنهم فسقوا عامتَهم، فهذا لا ريب أيضاً في كفره، بل من يشكُ في كفر مثلُ هذا، فإن كفره متعين).
بل يرى شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى، بوجوب قتال الشيعة، وأن قتالهم أولى وأحق، من قتال الخوارج وأن أئمتهم من الزنادقة، حيث قال: (إنهم شرٌ من عامة أهل الأهواء، وأحق بالقتال من الخوارج، وأيضاً فغالبُ أئمتِهم زنادقة، إنما يظهرون الرفض، لأنه طريق إلى هدم الإسلام، كما فعلته أئمة الملاحدة).
وقال أيضاً: (وفي الجملة: فمن جرّب الرافضة، في كتابهم وخطابهم، علم أنهم من أكذب خلق الله).
وقال أيضاً في مجموع الفتاوى: (فإن الذي ابتدع الرفض، كان يهودياً أظهر الإسلام نفاقاً، ودس إلى الجهال دسائس، يقدح بها في أصل الدين ، ولهذا كان الرفض، أعظم أبوابِ النفاق والزندقة، ولهذا انضمت إلى الرافضة أئمة الزنادقة من الإسماعيلية والنُصيرية، وأنواعِهم من القرامطة والباطنية، والدرزية، وأمثالهم من طوائف الزندقة والنفاق).
وقال أيضاً رحمه الله تعالى في منهاج السنة النبوية ما نصه: (فلينظر كل عاقل، فيما يحدث في زمانه، وما يقرب من زمانه، من الفتن والشرور، والفساد في الإسلام، فإنه يجد معظم ذلك من قِبَل الرافضة، وتجدهَم من أعظم الناس فتناً وشراً).
قول: ابن القيم:
قال الإمام ابن القيم رحمه الله في مفتاح دار السعادة ما نصه: (واقرأ نسخة الخنازير من صور أشباههم ولا سيما أعداء خيار خلق الله بعد الرسل وهم أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فإن هذه النسخة ظاهرة في وجوه الرافضة، يقرأها كل مؤمن كاتب وغير كاتب وهي تظهر وتخفى بحسب خنزيرية القلب وخبثه فإن الخنزير أخبث الحيوانات وأردؤها طباعاً ومن خاصيته أنه يدع الطيبات فلا يأكلها ويقوم الإنسان عن رجيعه فيبادر إليه).
وقال أيضاً: (وأخرج الروافض الإلحاد والكفر، والقدح في سادات الصحابة، وحزب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وأوليائه وأنصاره، في قالب محبة أهل البيت والتعصب لهم وموالاتهم).
قول: الذهبي:
قال الإمام الذهبي في كتاب الكبائر مانصه: (فمن طعن فيهم أو سبهم، [يعني أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم] فقد خرج من الدين ومرق من ملة المسلمين).
قول: علي بن سلطان القارئ:
قال رحمه الله تعالى: (وأما من سب أحداً من الصحابة، فهو فاسق ومبتدع بالإجماع، إلا إذا اعتقد أنه مباح، كما عليه بعض الشيعة وأصحابهم، أو يترتب عليه ثواب كما هو دأبُ كلامهم، أو اعتقد كفر الصحابة وأهل السنة، فإنه كافر بالإجماع).
قول: محمد بن عبد الوهاب:
وكذلك حكم الإمام المجدد شيخ الإسلام، محمد بن عبد الوهاب، رحمه الله تعالى بكفر الشيعة الاثنا عشرية وذلك لسبهم الصحابة رضوان الله عليهم ولعنهم حيث قال: (فإذا عرفت أن آيات القرآن تكاثرت في فضلهم (يعني أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم) والأحاديث المتواترة بمجموعها ناصةٌ على كمالهم، فمن اعتقد فسقهم أو فسق مجموعهم، وارتدادهم وارتداد معظمهم عن الدين، فقد كفر بالله تعالى ورسوله).
وقال أيضاً: (وبهذا وأمثاله تعرف أن الرافضة أكثر الناس تركاً لما أمر الله، وإتياناً لما حرمَه، وأن كثيراً منهم ناشيء عن نطفة خبيثة، موضوعة في رحمٍ حرام، ولذا لا ترى منهم إلا الخبيث اعتقاداً وعملاً، وقد قيل كل شيء يرجع إلى أصله).
وقال رحمه الله أيضاً: (فهؤلاء الإمامية خارجون عن السنة، بل عن الملة واقعون في الزنا، وما أكثر ما فتحوا على أنفسهم أبواب الزنا، في القبل والدبر، فما أحقهم بأن يكونوا أولاد زنا).
قول: عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن آل الشيخ:
قال رحمه الله تعالى: (وعندهم المشهد الحسيني وقد اتخذه الرافضة وثناً، بل رباً مدبراً، وخالقاً ميسراً، واعادوا به المجوسية، وأحيوا به معاهد اللات والعزى، وما كان عليه أهل الجاهلية، وكذلك مشهد العباس ومشهد علي… والرافضة يصلون لتلك المشاهد، ويركعون ويسجدون لمن في تلك المعاهد، وقد صرفوا من الأموال والنذور، لسكان تلك الأجداث والقبور، مالا يُصرفُ عُشرُ مِعْشارهِ للملك العلي الغفور… وكذلك جميع قرى الشط والمجره على غاية من الجهل، والمعروف في القطيف والبحرين من البدع الرافضية، والأحداث المجوسية، والمقامات الوثنية، ما يضاد و يصادم أصول الملة الحنيفية) انتهى كلامه من كتاب مجموعة الرسائل والمسائل النجدية.
قول: محمد بن عبد اللطيف آل الشيخ:
قال رحمه الله: (وأما مجرد السلام على الرافضة، ومصاحبتِهم ومعاشرتِهم، مع اعتقاد كفرهم وضلالهم، فخطر عظيم، وذنب وخيم، يُخاف على مرتكبه، من موت قلبه وانتكاسه… وزوال الإيمان، فلا يجادل في جوازه إلا مغرور بنفسه، مستعبد لفلسه، فمثل هذا يُقابل بالهجر، وعدم الخوض معه في هذه المباحث، التي لا يدريها إلا من تربى بين يدي أهل هذه الدعوة الإسلامية، والطريقة المحمدية).
وقال أيضاً: ( فهذا حكم الرافضة في الأصل وأما الآن، فحالهم أقبح وأشنع، لأنهم أضافوا إلى ذلك الغلو في الأولياء، والصالحين من أهل البيت…فمن توقف في كفرهم والحالة هذه، وارتاب فيه، فهو جاهل بحقيقة ما جاءت به الرسل، ونزلت به الكتب، فليراجع دينه قبل حلول رمسه) انتهى كلامه من كتاب الدرر السنية في الأجوبة النجدية.
قول: عبد الرحمن بن حسن:
قال رحمه الله تعالى: (فأصل الرافضة، خرجوا في خلافة أمير المؤمنين، علي بن أبي طالب رضي الله عنه…وهم الذين أحدثوا الشرك، في صدر هذه الأمة، بنوا على القبور، وعمت بهم البلوى، ولهم عقائد سوء يطول ذكرها) من مجموعة الرسائل والمسائل النجدية.
قول: عبد الله بن عبد الرحمن أبو بطين:
قال رحمه الله تعالى: (فهذا حكم الرافضة في الأصل، فأما حكم متأخريِهم الآن، فجمعوا بين الرفض والشرك بالله العظيم، بالذي يفعلونه عند المشاهد، وهم الذين ما بلغهم شرك العرب، الذين بُعث إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم) مجموعة الرسائل والمسائل النجدية.
قول: سليمان بن سحمان:
قال الإمام رحمه الله تعالى: (وقد تقدم قريباً من كلام أهل السنة، في شأن هؤلاء الأرفاض، من مقالاتهم الشنيعة، وأوضاعهم الخاطئة الكاذبة الوضيعة، ما تمجُّه الطباع، وتستكُ عن سماعه الأسماع، فمن كان ما تقدم ذكره عنهم، هذه نحلته، وهذا دينه، فهم عند جماهير المسلمين ليسوا من أهل الإسلام). ...
وقال أيضاً رحمه الله: (ولم يخالف فيما ذكرناه إلا هؤلاء الملاحدة كالرافضة، والإمامية، وعبّاد القبور والمشاهد، وهؤلاء لا عبرة بخلافهم فيما قالوا من المخرقة والخزعبلات التي لا تفيد، فلا يقول بها إلا كل كفَّار عنيد) انتهى كلامه من كتابه الحجج الواضحة الإسلامية في رد شبهات الرافضة والإمامية.
قول: شاه عبد العزيز الدهلوي:
قال الإمام عبد العزيز الدهلوي وهو من محدثي القارة الهندية، بعد أن اطلع على كتب الشيعة الاثنا عشرية ما نصه: (ومن استكشف عقائِدَهم، وما انطووا عليه، علم أن ليس لهم في الإسلام نصيب، وتحقق كفرهم لديه) انتهى كلامه من كتاب مختصر التحفة الاثنا عشرية.
قول: الشوكاني:
قال الإمام الشوكاني محدث اليمن : (وبهذا يتبين، أن كل رافضي خبيث، يصير كافراً بتكفيره لصحابي واحد، فكيف بمن كفر كل الصحابة، واستثنى أفراداً يسيرة، تَغطِيةً لما هو فيه، من الضلال) انتهى كلامه من كتاب نثر الجوهر على حديث أبي ذر.
وقال أيضاً: (لا أمانة لرافضي قط، على من يخالفه في مذهبه، ويدين بغير الرفض، بل يستحل ماله ودمه، عند أدنى فرصة تلوح له، لأنه عنده مباح الدم والمال، وكل ما يُظهره من المودة فهو تُقية، يذهب أثره بمجرد إماكن الفرصة) انتهى كلامه من كتابه طلب العلم.

قول: محمد صديق حسن خان القنوجي :
قال رحمه الله تعالى: (وأقول ما أصدق هذا الكلام…فإنه دل دلالةٌ واضحة صريحة، لا سُترة عليها، على أن الرافضة كفار كفراً بواحاً… فينبغي أن يجري حكمُ الكفار عليهم، في جميع المسائل والأحكام، من ترِك المناكحةِ بهم، والجهادِ معهم، والرد على مذهبهم، والإنكار على صنيعهم، والاعتقاد بعدم إسلامهم، وبكونهم أخبث الطوائف في الدنيا) انتهى كلامه من كتابه الدين الخالص.
قول: محمود شكري الألوسي:
قال العلامة محمود شكري الألوسي رحمه الله تعالى: (وقد زعم الروافض أن جميع الصحابة رضي الله تعالى عنهم، إلا من استثني قد ظلموا … ولَعَمْرِي أن كفرهم أشهر من كفر إبليس) انتهى كلامه من كتابه صب العذاب على من سب الأصحاب.
قول: علماء ما وراء النهر:
قال الإمام الألوسي صاحب التفسير مانصه: (وكالاثنا عشرية، فقد كفرهم معظم علماء ما وراء النهر، وحكموا بإباحة دمائهم، وأموالهم وفروج نسائهم، حيث أنهم يسبون الصحابة رضي الله تعالى عنهم، لاسيما الشيخين رضي الله تعالى عنهما، وهما السمع والبصر منه عليه الصلاة والسلام) من كتاب صب العذاب على من سب الأصحاب.
قول: محمد بن إبراهيم بن عبد اللطيف آل الشيخ مفتي الديار السعودية:
قال الإمام العلامة محمد بن إبراهيم رحمه الله: (وهؤلاء الروافض قد ارتكبوا بهذا الصنيع عدة جرائم شنيعة، منها الاستهزاء بافاضل الصحابة رضوان الله عليهم، وسبهم ولعنهم…وهذا يدل على خبثهم، وشدة عداوتهم للاسلام والمسلمين، فيجب على المسلمين، أن يغاروا لأفاضل أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأن يقوموا على هؤلاء الروافض، قيامَ صدقٍ لله تعالى، ويحاكموهم محاكمة قوية دقيقة، ويوقعوا عليهم الجزاء الصارم البليغ، سواء كان القتل أو غيره)(1).
كما أفتى سماحته رحمه الله تعالى بقتل أحد الدعاة من الرافضة الذي قام بتأليف كتاباً ينشر فيه معتقده الخبيث حيث قال رحمه الله: (والذي أراه أنه يسوغ قتل هذا الخبيث تعزيراً، لأن ما أبداه رأس فتنة إن قُطع خمَدت وإن تسوهل في شأنه، عادت بافظع من هذا الكتاب… وقتل مثل هذا تعزيراً، إذا رآه الإمام ردع للمفسدين وحسم لمادة البدعة، وسد لهذا الباب)(2).
وقال أيضاً رحمه الله: (فالرافضة أحبت أهل البيت ولكنها غلت… حتى صار الروافض هم أئمة كل شرك وخرافة، فهم أول من بنى المساجد على القبور) انتهى كلامه من كتاب فتاوى ورسائل سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم مفتي الديار السعودية.
قول: اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، في الممملكة العربية السعودية:
وهم كل من العلامة عبد العزيز بن باز، والعلامة عبد الرزاق عفيفي، والعلامة عبد الله بن غديان، والعلامة عبد الله بن قعود
حيث وُجه إلى اللجنة الدائمة سؤال عن حكم أكل ذبائح جماعة من الجعفرية الإمامية الاثنا عشرية، فأجابت اللجنة بقولها: (إذا كان الأمر كما ذكر السائل، من أن الجماعة الذين لديه من الجعفرية، يدعون علياً والحسن والحسين وسادتِهم، فهم مشركون مرتدون عن الإسلام والعياذ بالله ، لا يحل الأكل من ذبائحهم، لأنها ميتة ولو ذكروا عليها اسم الله).
وقالت اللجنة في جوابٍ آخر ما نصه: (إذا كان الواقع كما ذكرت، من دعائهم علياً والحسن والحسين ونحوهم، فهم مشركون شركاً أكبر يُخرج من ملة الإسلام، فلا يحل أن نزوجهم المسلمات، ولا يحل لنا أن نتزوج من نسائهم، ولا يحل لنا أن نأكل من ذبائحهم).
كما أجابت اللجنة الدائمة في جوابٍ آخر عن حكم من يعتقد أن القرآن قد وقع فيه التحريف كما تعتقده الشيعة الإمامية بقولها ما نصه: ( ومن قال إنه غيرُ محفوظ، أو دخله شيء من التحريف، أو النقص فهو ضال مضل، يستتاب فإن تاب، وإلا وجب على ولي الأمرِ قتلُه مرتداً… ولهذا أنكر علماء الإسلام على الشيعة الباطنية زعمهم أن القرآن الذي بين أيدي المسلمين ناقص، وأن الذي عندهم هو الكامل، وهذا من أبطل الباطل) انتهى كلامهم من فتاوى اللجنة الدائمة.
قول: مؤتمر رابطة العالم الإسلامي الثالث:
حيث جاء في بيانه الصادر في ربيع الأول لعام 1408ه‍ مانصه: (لقد تبين للمشاركين في المؤتمر، أن الخميني داعيةَ ضلال، جر على المسلمين من المصائب والفتن، ما مزق الشمل، وأن منهجه خارجٌ على الإسلام وتعالِيمه، ويشكل خطورة على أمة الإسلام، لذا فإنهم يطلبون الحكام والمنظمات، والشعوب الإسلامية، بمقاطعته على مختلف المستويات، والتصدي لتحركاته على الساحة الإسلامية).
قول: عبد العزيز بن عبد الله بن باز:
قال العلامة الإمام عبد العزيز بن باز رحمه الله تعالى في الشيعة الاثنا عشرية ما نصه: (وأفيدكم بأن الشيعة فرقٌ كثيرة، وكل فرقة لديها أنواع من البدع، وأخطرُها فرقة الرافضة الخمينية الاثنا عشرية، لكثرة الدُعاة إليها، ولما فيها من الشرك الأكبر، كالاستغاثة بأهل البيت، واعتقاد أنهم يعلمون الغيب، ولا سيما الأئمة الاثنا عشر حسبَ زعمهم، ولكونهم يكفرون ويسبون غالب الصحابة، كأبي بكر وعمر رضي الله عنهما نسأل السلامة مما هم عليه من الباطل) مجموع فتاوى ومقالات عبد العزيز بن باز 4/439.
قول: محمد ناصر الدين الألباني:
قال العلامة المحدث الألباني، مجيباً لسؤالٍ وُجه إليه، عن حُكمه في المدعو الخميني ما نصه: (فقد وقفت على الأقوال الخمسة التي نقلتموها عن كتب المسمى ب‍ـ (روح الله الخميني) راغبين مني بيانَ حكمي فيها، وفي قائلها، فأقول وبالله تعالى وحده أستعين:
إن كل قول من تلك الأقوال الخمسة كفر بواح، وشرك صراح، لمخالفته للقرآن الكريم، والسنة المطهرة، وإجماع الأمة، وما هو معلوم من الدين بالضرورة.
ولذلك فكل من قال بها، معتقداً، ولو ببعض ما فيها، فهو مشرك كافر، وإن صام وصلى وزعم أنه مسلم) انتهى كلامه من كتاب، الشيعة الإمامية الاثنا عشرية في ميزان الإسلام لربيع السعودي.
قول: عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين:
قال الشيخ عبد الله الجبرين: (فالرافضة بلا شك كفار…ومن شك في ذلك فليقرأ كُتبَ الرد عليهم، ككتاب القفاري في تفنيد مذهبهم، وكتاب الخطوط العريضة، وكتاب إحسان إلهي ظهير وغيرها) انتهى كلامه من كتاب اللؤلؤ المكنون.



  30-06-2008 / 09:00:00   أبو محمد
إلى الأخ العربي،

إلى العربي،
أنا معك بموضوع أن الحريري و من تبعه من الأنجاس لا يمثلون السنة و لكن قطعا لا يجب أن نثق بنصر الله.
تعرف عليه أولا و الوثائق موجودة في كل مكان و ستستطيع حينها معرفة الصديق من العدو. مع الشكر.

  29-06-2008 / 21:48:25   العربي
رأي متواضع

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وخير خلقه الصادق الأمين وبعد..
يشرفني ويسعدني أن أدلي بدلوي وأعطي رأي المتواضع في هذه القضية الحساسة والخطيرة التي توشك أن تنسف ما تبقى من الصرح الشامخ الذي أسسه وبناه من حملوا الرسالة من جزيرة العرب القاحلة الى كل اصقاع الدنيا وقدموا في سبيل ذلك الغالي والنفيس حتى سادت أمة الإسلام حقبا من الزمن، ثم جاءت الإنتكاسات والهزائم المتتالية و انكمشت تلك الحضارة العظيمة الى دويلات متنافرة ومتناحرة تخلت عن كتاب الله وصارت تتلقف قشور الحضارة الغربية التي لا ينكر دورها وفضلها على العالم الا رجعي أو جاحد وإلا لما كنا نتواصل عبر الإنترنيت و الهواتف النقالة واٌلأقمار الصناعية وغيرها من الوسائل الحديثة التي مع الأسف لم يكن لنا فضل أو شرف ابتكار احداها ولسنا سوى مستهلكين لها أبشع استهلاك..
وبالرجوع الى موضوع تدخلي هذا فأنا مع احترامي لما جاء في المقال لا أوافق على الطرح القائل بأن حسن نصر الله يطلق عنتريات ضد اسرائيل، ياللعجب! هل الصوارخ التي دكت المدن الإسرائلية والآليات التي دمرت من طرف المقاومة الباسلة كانت عنتريات؟ وهل الصمود الأصطوري لأبطال المقاومة لمدة ثلاثة وثلاثين يوما في وجه الجيش الذي لا يقهر في مخيلتنا نحن العرب والذي بالفعل قهر كل جيوشنا العربية كان عنتريات؟ لقد هزم هذا الجيش جيش عبد الناصر وحافظ الأسد المدعومين عسكريا ولوجستيكيا من طرف كل الدول العرابية في بضعة ساعات وتقولون عن صمود نصر الله وخطبه التي تهز كل عربي غيور على قوميته من المحيط الى الخليج عنتريات
ان العزف على وتر شيعية حزب الله لم يجدي ولن يجدي المتخاذلين نفعا ((لا أعني المقاومة العراقية الباسلة))ومحاولاتهم الفاشلة للتجييش الطائفي ضد حزب الله وقائده، وهذا لسبب بسيط أن الذين يذرفون دموع التماسيح على سنة النبي عليه الصلاة والسلام هم ابعد الناس عن السنة، فبالنسبة الي كقومي سني حتى النخاع أخجل عندما يقدم عملاء أمريكا واسرائيل(الحريري والسنيورة وجنبلاط وسمير جعجع وأمين جميل ومروان"حمادة"....الخ)كمدافعين عن المذهب السني المتغلغل في وجدان المسلمين من نواكشوط والرباط الى جاكارتا، أعني أن المذهب السني ليس في خطر كما يزعم رواد الحاناة والكاباريهات(سنة أمريكا وفرنسا واسرائيل).
ولهذا أهيب بكم اخواني في المقاومة العرقية الباسلة وكل من يؤيد المقاومة الإبتعاد عن الوقوع في فخ المخططات الأمريكية والفرنسية و الإسرائية عن حسن نية طبعا.
صحيح ان سماحة الشيخ حسن نصر الله يمارس بعض النفاق و المواقف الضبابية بالنسبة للإحتلال الأمريكي للعراق والمقاومة البطلة، لكنني من وجهة نظري أجد له العذر وأتفهم موقفه، فهو مضطر لإتخاذ هكذا موقف لأنه سيكون محرجا لو جاهر بمعادات الحكومة العميلة في المنطقة الخضراء واعلان المساندة الواضحة للمقاومة العارقية التي تقاتل الإحتلال"المسكوت عليه"من قبل إيران وكذا الميليشيات الشيعيية المجرمة الممولة من طرف ايران التي تسحله(حزب الله).
اذا كان السنة في لبنان يتباكون على دورهم في لبنان لماذا لم يبادروا الى انشاء مقاومة مماثلة لمقاومة حزب الله وتكون موجهة ضد اسرائيل كما فعل حزب الله ساعتها سيجدون كل سنة العالم معهم، أما إذا كان المطلوب من السني في الوطن العربي أن يكون عميلا لإسرئيل وفرنسا وأمريكا فهذا يدفعنا لنقول لا وليسود التشيع الذي يرفع رؤوس العرب بدل"التسنن"المتخاذل"، وفقكم الله والنصر للمقاومة الشريفة اينما كانت((أنا سني1000000% وضد التشيع))..
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
منى محروس، أحمد بوادي، سفيان عبد الكافي، رافد العزاوي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، سلوى المغربي، الهادي المثلوثي، أشرف إبراهيم حجاج، د.ليلى بيومي ، تونسي، إسراء أبو رمان، العادل السمعلي، صفاء العراقي، محمد شمام ، د - الضاوي خوالدية، شيرين حامد فهمي ، د. نانسي أبو الفتوح، د - محمد سعد أبو العزم، محمد أحمد عزوز، محمد عمر غرس الله، د- محمود علي عريقات، فاطمة عبد الرءوف، د. ضرغام عبد الله الدباغ، عدنان المنصر، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، نادية سعد، د- جابر قميحة، عواطف منصور، حسن الطرابلسي، سيد السباعي، عبد الله زيدان، إياد محمود حسين ، رمضان حينوني، د. محمد عمارة ، فتحـي قاره بيبـان، أحمد الحباسي، محمود فاروق سيد شعبان، فراس جعفر ابورمان، يزيد بن الحسين، د. الحسيني إسماعيل ، صباح الموسوي ، علي الكاش، د - محمد عباس المصرى، رحاب اسعد بيوض التميمي، محمد الياسين، مراد قميزة، د. محمد مورو ، أنس الشابي، صالح النعامي ، الهيثم زعفان، المولدي الفرجاني، خالد الجاف ، أبو سمية، د - مضاوي الرشيد، كمال حبيب، كريم السليتي، محمد إبراهيم مبروك، سيدة محمود محمد، حسن عثمان، حسني إبراهيم عبد العظيم، كريم فارق، عزيز العرباوي، فوزي مسعود ، د - شاكر الحوكي ، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، علي عبد العال، د. أحمد محمد سليمان، الناصر الرقيق، أحمد النعيمي، محمد اسعد بيوض التميمي، د. صلاح عودة الله ، محمد العيادي، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، حميدة الطيلوش، رافع القارصي، د. خالد الطراولي ، سامر أبو رمان ، محمود طرشوبي، ابتسام سعد، وائل بنجدو، فتحي العابد، عمر غازي، فاطمة حافظ ، رشيد السيد أحمد، خبَّاب بن مروان الحمد، فهمي شراب، سعود السبعاني، فتحي الزغل، طلال قسومي، مجدى داود، رضا الدبّابي، أحمد بن عبد المحسن العساف ، د. عادل محمد عايش الأسطل، عبد الله الفقير، د - صالح المازقي، جاسم الرصيف، سامح لطف الله، منجي باكير، حمدى شفيق ، بسمة منصور، د- محمد رحال، محمود سلطان، سلام الشماع، د. الشاهد البوشيخي، د. محمد يحيى ، صفاء العربي، الشهيد سيد قطب، سوسن مسعود، د. أحمد بشير، د. جعفر شيخ إدريس ، د - مصطفى فهمي، إيمان القدوسي، هناء سلامة، د.محمد فتحي عبد العال، جمال عرفة، عراق المطيري، د - أبو يعرب المرزوقي، د - احمد عبدالحميد غراب، يحيي البوليني، حاتم الصولي، صلاح المختار، رأفت صلاح الدين، ماهر عدنان قنديل، سحر الصيدلي، عبد الرزاق قيراط ، محرر "بوابتي"، د - غالب الفريجات، إيمى الأشقر، مصطفي زهران، عصام كرم الطوخى ، صلاح الحريري، محمود صافي ، د- هاني ابوالفتوح، أحمد الغريب، مصطفى منيغ، د. كاظم عبد الحسين عباس ، معتز الجعبري، حسن الحسن، د. نهى قاطرجي ، د . قذلة بنت محمد القحطاني، أ.د. مصطفى رجب، محمد تاج الدين الطيبي، محمد الطرابلسي، د- هاني السباعي، د. عبد الآله المالكي، عبد الغني مزوز، د. مصطفى يوسف اللداوي، د - محمد بن موسى الشريف ، ياسين أحمد، د. طارق عبد الحليم، د - محمد بنيعيش، د - المنجي الكعبي، أحمد ملحم،
أحدث الردود
... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


تطوان كبيرة علي مخططاتهم الصغيرة
المغرب / مصطفى منيغ
الشجرة معروف صنفها محسوبة جذورها وحتى أوراقها المُجمَّعة ، المثبَّتة في سجلات تاريخ...>>


هل يمكن ان يكون السفر افضل علاج للهروب من الواقع ؟
أليس هذا افضل حل ......>>


مقال أكثر من رائع وعمق في التحليل...>>

تحاليل الدكتور نور الدين العلوي متميزة، ومقاله هذا عن مسار الثورة يبدو مقنعا وان كان متشائما ومخيفا لابناء الثورة...>>

مقال ممتاز فعلا...>>

لا أظن أن أهل الحيل قادرون على تفسير القرآن، والله أعلم....>>

مقالة رائعة....جزاك الله خيرا.
ولكن هل هنالك أدوات نسطيع من خلالها أن نعرف
لأي سبب من هذه الأسباب يكرهنا الآخرين....>>


شكراً أخي العزيز. رب كلمات من مشجع مؤيد بنور الحق تبطل الباطل وتحق الحق....>>

مقال يتميز بزاوية النظر التي تناول من خلالها الدكتور الصديق المنجي الكعبي حادثة كسر التمثال العاري بالجزائر

فعلا الامر يستحق ان ينظر ال...>>


السلام عليكم أخ فوزي وبعد نزولا عند رغبتك، اليك المنشور موضوع التعليق ومصدره. ولم أشأ الإشارة الى ما هو أكثر من الإلغاز للأسماء، ليبقى الأهم التمثيل ل...>>

لكي يكون المقال ذا فائدة أكبر، كان يحسن ان تذكر إسم السياسي الأب المقصود، لأن الناس لا تدري ما قرأت وبما تتحدث عه...>>

نتيجة ما تعانيه بناتنا في الاتجاة نحو طريقا لانحبذة ولانرضه لكل فتاة أي كانت غنية اوفقيرة ولكن مشكلتنا في الدول العربية الفقر ولذاعلي المنظمات الاجتما...>>

من صدق مجتمع رايح فيها انا متزوج مغربيه بس مو عايشين هنا ولا ابغى ارجع المغرب رحتها يوم زواجي وماعدتها بلد دعاره بامتياز حتى الاسره المغربيه منحله الب...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة