تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

لا يحل زواج الشيعية من سنّي: آخر فتاوى السيستاني‏

كاتب المقال إياد محمود حسين‏ - برلين    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


‏ تناقلت الاخبار صدور فتوى عجيبة وغريبة بأوامر ايرانيه صفويه لا تقبل النقاش والجدل من قبل رجل مجنون فقد ‏عقله وبحاجة ارساله إلى اقرب مصحة للمجانين وبأشراف ومعالجة خيرة الاطباء النفسانيين بدلا من الذهاب مرة ‏أخرى إلى لندن للتداوي من هذا المرض الخطير الذي اصاب عقله وعطل فكره من ممارسة العلم الصحيح بعد أن اثرت ‏على صحته سراديب النجف المختبيْ فيها .‏
‏ وقد صدرت هذه الفتوى من مقر سرداب الحسينية المقدس في النجف لصالح الزينبيات في جنوب العراق على ‏موقع السيستاني بصيغة جواب على سؤال من قبل حجة الله العظمى كاشف الاسرار وطالع البخت الملا السيد قدس ‏سره السيستاني المفدى الذي يحمل كل الالقاب ( حفظه الله ورعاه ) سألته سيدة عراقية طائفية تستفسر عن زواج‎ ‎الشيعية العراقية من سني عراقي‎!! ‎‏ ومن ضمن ماجاء في هذه الفتوى الرائعة جدا التي لا تبيج للمراه من المذهب ‏الشيعي ان تتزوج رجل مسلم من المذهب السني أو بالعكس. ونحن نتوقع قريبا ان تصدر فتوى جديدة من السرداب ‏تقول على كل من تزوج بأمرة سنية وهو من مذهب اهل البيت ان يطلقها وعلى كل امرأة شيعية متزوجة من رجل ‏سني عليها ان تطلب الطلاق والا سوف يحرم عليها دخول الجنة وشم رائحتها ، لانها فقدت صفة من محبي أل ‏البيت . الم تكن بنات الأمام علي من آل البيت إذن‎ ‎لماذا وافق والدهن الأمام علي من زواجهن بالخليفة عمربن ‏الخطاب السني ؟ ، الم تكن‎ ‎سكينة بنت الحسين شيعية إذن لماذا وافقت على الزواج من مصعب بن الزبير السني ؟. ‏وعلى أي حديث لأئمة أهل البيت استندت هذه الفتوى التي حرمت من خلاله زواج المسلمة‏‎ ‎من المسلم؟ وفي أي ‏صفحة أو خطبة في نهج البلاغة اقتبسه الملا السيستاني فمن هو السيستاني لكي يحرم ويحلل مايشاء في امور الدين ‏وكيف ‏‎ ‎نسمح لهذا المخرف وهو في اواخر حياته ‏‎ ‎ليتحكم بالامور الشخصية للمواطن العراقي من أهل الشيعة العرب ‏الشرفاء ؟ . هل ابناء المذهب الشيعي يتقبلون هذه الفتاوى بدون عقل ‏‎ ‎ومنطق لرجل اما مجنون او مدسوس على ‏المذهب الشيعي ؟ . لعنة الله على هذا المجنون وكل من يؤمن بأفكاره الشيطانية . ‏
‏ من يريد ان يبحث عن علماء بلا عقول ما عليه الا ان ينظر لعلماء المذهب الشيعي ألصفوي الخرفان وماذا يفعلون ‏بهذا المذهب يتلاعبون به ما يشأون ، الذين يحكمون العراق ألان هم حفنة من الرجال المجهولين الهوية والنسب ‏امثال السيستاني والشهرستاني والشيرازي والأصفهاني والتبريزي ‏‎ ‎والحكيم وجلال الصغير ... الخ فإذا قال قائدهم ‏السيستاني ماع لسمعنا رجوع صوت اتباعه (ا ج ماع) . هولاء الجهله يقودون نصف المجتمع العراقي بفتاوي ‏مضحكه ومؤلمه ومخزيه بنفس الوقت ، وكل يوم فتوى جديده ولو احصينا الفتاوي منذ تاسيس الحوزه لراينا ان عدد ‏الفتاوي اكثر من الاحاديث النبويه الشريفة واكثر من احاديث ائمتهم الكرام . اذا كان رب العزة جعل من ديننا ‏اسلاميا محمديا قائما على سنة الله ورسوله فأن هؤلاء حاخامات بني الفرس يريدون تأسيس دين اسلامي صفوي جديد ‏حسب البروتوكلات الصفويية السرية المشابهة لبروتوكلات بني صهيون . ‏
علينا نحن العراقيين أن لانتفاجأ بهذه الفتوة السيستانية، فالرجل إيراني الموطن واللغة وحتى انه يرفض التكلم ‏باللغة العربية مع زواره ، وحتى المالكي عندما يذهب للتبرك بهذا المهبول يتكلم معه باللغة الفارسية . ‏‎ ‎علينا أن ‏ندرس ونكشف اسرار صدور هذه الفتوى في مثل هذا الوقت من احتلال العراق من قبل امريكا وايران والتدفق الهائل ‏من الايرانيين رجالا ونساءا لدخول العراق والانتشار الواسع في جنوب العراق وبغداد وتوزيع الاراضي السكنية ‏عليهم ومنحهم الجنسية العراقية حتى وصل عددهم الهائل إلى اربعة ملايين فارسي . وازدادت الشركات الايرانية بعد ‏فتح حكومة المالكي الطائفية المجال الواسع لهم للسيطرة على الاقتصاد العراقي وكثرة البضائع الايرانية في ‏الاسواق المحلية . فهم بهذه الاستراتيجية الطائفية يريدون محو الهوية العراقية والغاء مفهوم الشعب العراقي ‏،واستبداله‎ ‎بمصطلح اتباع ومحبي ( اهل البيت ) من اجل بث التفرقة الطائفية بين السنة والشيعة . ونحن نجزم أن ‏هدف هذه الفتوى الكافرة بكل القيم الإسلامية هدفها الوحيد اغراء النساء العراقيات في الجنوب على الزواج من ‏الايرانيين وفق مفهوم زواج المتعة . أن هدف السيستناني الحقيقي هو تحريم زواج العراقي من العراقية ، وتحليل ‏زواج العراقي من الايرانية أو زواج الايراني من العراقية . ‏‎

‏ أن هذه الفتوى استهانة بكرامة وكبرياء وشرف الماجدات العراقيات بعد أن جاء في دستورهم المؤيد لهذه الفكرة أن ‏اطفال المرأة العراقية المتزوجة من مواطن اجنبي يحق لهم حمل الجنسية العراقية . ووفق هذا البند من الدستور هدفه ‏الوحيد وغايته الطائفية شطب العرب الشيعة من الوجود واذابته مع الفرس الطامعين لجعل العراق جزءا لايتجزأ من ‏الدولة الفارسية الصفوية . ‏
‏ الحذر أيها الشيعة العرب الشرفاء من هذه الفتوى الطائفية التي هدفها اذابة الدم العربي النقي بأصول فارسية هدفها ‏المستقبلي تفريس العرب على شاكلة تكريد العرب في شمال العراق بقوة الترهيب التي تمارسها عصابات وميليشيات ‏القيادة الكردية العنصرية . لم يبقى إمام العرب العراقيين الشرفاء إلا طريقا واحدا مليْ بالمصاعب والاشواك المؤلمة ‏يجب السير فيه في محاربة الطائفية الشعوبية في الجنوب ، والعنصرية الاثنية في الشمال . ‏‎


 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 15-05-2008  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  المؤتمر الشعبي العربي الثامن في برلين
  انتفاضة جمعة الكرامة ويوم الندم في العراق
  كيف تصنع ثورة خلال شهر واحد؟ بالدور يا عرب بالدور
  قصة الشهيد البطل عمر توفيق عبد الله
  كيف ندعم المقاومة العراقية واللبنانية في آن واحد؟
  هل ضل نصر الله طريقه نحو تل أبيب ؟
  لا يحل زواج الشيعية من سنّي: آخر فتاوى السيستاني‏
  ‏ الكويت لا تستحق من يدافع عنها بعدما تآمرت على العراق‏
  أساطير الأولين والمخلّص القادم الأمين
  هل حقا الشيعة هم الأكثرية فى العراق ؟‏
  الشيعة وخرافة المهدي المنتظر الذي لن يظهر
  ‏ الفرق بين الاسلام والعلمانية‏
  مفكري الغرب يحاربون الاسلام
  وعد الاخرة والمقاومة العراقية - 2 -‏
  وعد الله والمقاومة العراقية
  صفحات الغدر من تاريخ الفرس‏
  الكلب الشهيد جمعة البطل

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  25-05-2014 / 13:12:25   موالي ال البيت
الرد على الجاهل

اولا لكي يكون طرحك منطقيا فيجب ان تتأدب في الطرح ولاتتجاوز على الاقل على رجل كبير السن لو افترضنا انه غير عالم (ليس منا من لم يوقر كبيرنا) فاني اراك جاهلا - لاتختلف عن الانعام شيئا. ثانيا سل نفسك ياوهابي ياجاهل هل اصحاب صحاحكم من العرب !!!!. فما يضرنا ان كان ايرانيا او من بخارى

  28-08-2013 / 18:32:26   ابو حيدر
الحكم للعقﻻء

واضح ان كاتب المقال يتحدث من الفضاء الخارجي فمن يعرف السيد السيستاني يدرك ان من يحول دون الهجوم على اهل السنة في العراف دفاع السيد السيستاني عنهم فلم يصدر فتاوى تكفيرية بأبادتهم كما فعل التكفييريين ولم يأمر بالجهاد ظدهم او اﻻنتقام منهم هذه هي المشكلة الحقيقية ان التعايش معهم فالعاقل يحكم بعقلة ويدرك اين يجد من يمثل سنة رسول الله هل التكفييرين الذين يقطعون الرؤوس ام الذينيأمر مقلديه بالصبر على ما يقع بهم درأ للفتنة نترك الحكم للعقﻻء فقط

  4-12-2012 / 01:05:53   آللهم صل على محمد وال محمد
سفاهه

الوهابية كانوا سباقين في تحريم زواج السني من شيعية والعكس ليه ما سمعنا نباحكم ؟!
الشيعة في كل مكان اطهر منك ومن اسلافك ومافي فرق بينا كلنا شيعة علي

  20-08-2012 / 00:41:54   الجابري
رد على سفيه

الى المدعو اياد محمود
لكي يكون عقلك مقبولا عندك غير مريديك يجب ان تكون مؤدبا في طرحك ولاتتطاول على العلماء بالباطل وتربطهم بايران وهم اكرم منك وممن تقبل ايدهم من انجاس خلق الله الوهابية
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د - مصطفى فهمي، د. الشاهد البوشيخي، رأفت صلاح الدين، د. صلاح عودة الله ، كريم السليتي، عزيز العرباوي، الهادي المثلوثي، وائل بنجدو، فتحـي قاره بيبـان، عواطف منصور، عراق المطيري، د. ضرغام عبد الله الدباغ، خالد الجاف ، الناصر الرقيق، فداء دبلان ، صباح الموسوي ، د- محمود علي عريقات، د. محمد مورو ، أنس الشابي، د . قذلة بنت محمد القحطاني، رمضان حينوني، د. كاظم عبد الحسين عباس ، حاتم الصولي، منى محروس، محمد الياسين، فراس جعفر ابورمان، هناء سلامة، رافع القارصي، سيد السباعي، سوسن مسعود، د- جابر قميحة، د.ليلى بيومي ، علي عبد العال، محمود فاروق سيد شعبان، الشهيد سيد قطب، حسن الحسن، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، سيدة محمود محمد، إيمى الأشقر، ياسين أحمد، حمدى شفيق ، محمد عمر غرس الله، عبد الله زيدان، د. طارق عبد الحليم، محمود طرشوبي، المولدي الفرجاني، د- كمال حبيب ، رضا الدبّابي، د. أحمد بشير، د - صالح المازقي، يحيي البوليني، نادية سعد، العادل السمعلي، د. عادل محمد عايش الأسطل، د - الضاوي خوالدية، مصطفي زهران، د - محمد عباس المصرى، محمود صافي ، عصام كرم الطوخى ، تونسي، عبد الغني مزوز، سلام الشماع، إيمان القدوسي، محمد شمام ، خبَّاب بن مروان الحمد، أشرف إبراهيم حجاج، محمد العيادي، أحمد الغريب، فاطمة عبد الرءوف، د - محمد بن موسى الشريف ، أبو سمية، فهمي شراب، د. أماني عبد القادر، د. جعفر شيخ إدريس ، محمد اسعد بيوض التميمي، عدنان المنصر، د - محمد بنيعيش، ماهر عدنان قنديل، كريم فارق، د. نانسي أبو الفتوح، أحمد بوادي، مجدى داود، د. أحمد محمد سليمان، حميدة الطيلوش، د - أبو يعرب المرزوقي، حسن الطرابلسي، د - شاكر الحوكي ، صفاء العراقي، أحمد ملحم، د - المنجي الكعبي، سامر أبو رمان ، د- محمد رحال، د. عبد الآله المالكي، فتحي الزغل، إياد محمود حسين ، عبد الرزاق قيراط ، صالح النعامي ، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، كمال حبيب، رشيد السيد أحمد، فوزي مسعود ، مصطفى منيغ، سامح لطف الله، د- هاني ابوالفتوح، رافد العزاوي، جاسم الرصيف، د. الحسيني إسماعيل ، سفيان عبد الكافي، عمر غازي، مراد قميزة، حسن عثمان، د. نهى قاطرجي ، إسراء أبو رمان، محمد إبراهيم مبروك، ابتسام سعد، محرر "بوابتي"، د. محمد يحيى ، جمال عرفة، صفاء العربي، طلال قسومي، الهيثم زعفان، د - غالب الفريجات، د - احمد عبدالحميد غراب، د - مضاوي الرشيد، شيرين حامد فهمي ، د. مصطفى يوسف اللداوي، أحمد بن عبد المحسن العساف ، أحمد النعيمي، محمد أحمد عزوز، سلوى المغربي، أ.د. مصطفى رجب، محمد الطرابلسي، رحاب اسعد بيوض التميمي، منجي باكير، معتز الجعبري، فاطمة حافظ ، فتحي العابد، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، محمد تاج الدين الطيبي، عبد الله الفقير، محمود سلطان، د- هاني السباعي، د - محمد سعد أبو العزم، سحر الصيدلي، صلاح المختار، د. خالد الطراولي ، سعود السبعاني، د. محمد عمارة ،
أحدث الردود
جميل جدا وجهد رائع
شكــــــــــرا جزيلا ......>>


بارك الله فيك أخي الكريم على هذا الجهد جعله الله في ميزان حسناتك...>>

في الحقيقة استوقفني عنوان المقال لكن سرعان ما شدّ إنتباهي شيء لم أكن أتصوره ألا وهو اسم كاتبنا العزيز محمد مختار القلالي الذي عهدناه يتمسّح على أعتاب ...>>

اشكر الاستاذ الدكتور ابراهيم على كل ما يقوم بنشرة
وبالذات لنا كباحثين اكاديميين مبتدئين
ونرجو ان يقوم بنشر كل ما لدية من معلومات قيمة و...>>


ردي إلى كاتب المقال و إلا وسيم و أمثاله الي يتكلم عن تونس الخضراء و يتمسخر .اقووول اول شيى المغربيات العفيفات و الشرييفات غصبا علي ما يرضى جيراننا و ح...>>

رسالتي إلى كاتب المقال
إتقي الله في نفسك وفي غيرك هل ﻻ كان لديك مقال يعود عليك وعلينا جميعا بالفائدة أما الدخول في أعراض الناس فهذا ...>>


اي بلد موجوده فيه الدعاره والفساد وجميع انواء المحرمات وفي بلد فيه علانيه وفي بلد فيه حاجات مستوره* خلينا نعترف كمان انو في خليجيات كثير سواء سعوديات ...>>

حسبن الله ونعم الوكيل.قوموا بفحصنا للتاكدو من عدريتنا .وانا شخصيا ما عندي مانع طول عمري وانا ادرس واعتني بنظافة بيتنا .وماعندي وقت للتجوال وحتى لو عند...>>

يعجز اللسان وصف المرجع الديني السيد الصرخي الحسني هذا المرجع الحقيقي المرجع الذي قل نظيره في هذا الوقت بل انعدم نظيره لان مواقفه البطولية وعلميته الفا...>>

لمرجعية الحقيقة هي التي تتصدى للفتن ورد الشبهات عن الدين والمذهب والتصدي لمثل هذه الفتن والدعاوي الباطلة غير متيسر لجميع العلماءبفضل الله ونعمه علينا ...>>

بوركت يداك استاذنا احمد الملا...>>

رغم كل ما حالوا من اطفاء ذلك النور كي لا يصل كلام الحق الى العالم الاسلامي لكن ابى الله الا ان يتم نوره تلك الكلمات التي صدحت بالحق من مرجع عراقي عربي...>>

احسنتم على هذا المقال الرائع والشيق واود الاضافة عليه بان السيد الصرخي كان يعطي محاضراته في قلب كربلاء والتي هي والنجف معقل الفرس وبين مايسمى بمليشبات...>>

التزامن صحيح والكلام واقعي حول هيمنة وخطر يران على العراق وجاء التحذير صريحا فعلى العراقيين ان يفكر وبحقيقة وصواب الكلام الصادر من هذا الرجع المعتدل...>>

والله ياخواننا واخواتنا انه من العيب ان يقوم احد بالكتابه او التعليق على شعب المغرب بهذه الطريقه البشعه ، للمعلوميه انا لدى الكثير من الصدقاء في المغر...>>

أستاذي الفاضل أشكر جهدكم على هذه الإضاءة القيمة...>>

عذراً لكل المسلمين العقلاء فهذا الكاتب استحوذ عليه الشيطان وراح يوكل الاتهامات والاكاذيب عن الشيعة وعلى كل منصف وخائف من عذاب الله ان يتأكد بنفسه من م...>>

و الله اكتب التالي للاستفادة و لمحاربة السحر اﻻسود التي تمارسنه معظم المغربيات و لنقل نسبة كبيرة منهن و ربي عل ما اقول شهيد . تاتي المغربية...>>

مساء الخير أستاذ فوزي ، شكرا لإطراء حضرتك و لجمال عينيك ، شكراً جزيلاً ، دام نبضك ، ودام الود ، تحياتي الكبيرة ، ومودتي بحذافيرها لحضرتك...>>

الأستاذ محمد رفعت الدومي يبدع كالعادة، في أسلوبه ثم في لغته ثم في مواضيعه...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضات من طرفه أومن طرف "بوابتي"

كل من له ملاحظة حول مقالة, بإمكانه الإتصال بنا, ونحن ندرس كل الأراء