تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

احفظ عليك لسانك

كاتب المقال د. أحمد محمد سليمان - مصر    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي
Mr.solyman@yahoo.com



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


الحمد لله الذي أحسن خَلْقََنا، وعدَّل خُلُقنا، ونوَّر بصائرنا، الحمد لله على نعمه المتعددة، ومننه المتجددة، نحمدك يا ربنا غير مستكثري الحمد ولا كافِّين نحمدك على نعمة اللسان فبه نشكرك، وبه نحمدك، وبه نقرأ كلامك فتُشفى صدورنا وتُروى عقولنا، ولخطر جُرم هذا اللسان نرجو منك الإعانة على ألا نستبيح به عرض أحد ولا ننهش به لحم إخواننا، ولا نتكلم إلا بما يُرضيك عنَّا، أنت ولي ذلك والقادر عليه.

واعلم أيها الإنسان أن مغبة الإفراط في ذنوب اللسان تؤول بك إلى النار، فخف من لسانك وارق به عن فتات الكلام، ولا تتكلم إلا إذا نُدِبت إلى الكلام، ولا تتكلم إلا فيما يعنيك، ولا تتكلم إلا بما لابد لك منه، فمن خاف سلم، واعلم أن باللسان قد تكفر وباللسان قد تؤمن، فاحترز من اللسان، واعلم أن أول فريسة يفترسها اللسان صاحبه فلا تكن في غفلة عن هذا وضع خطر اللسان نصب عينيك.

واحذر أن تكون قتيل لسانك، فقتيل اللسان ليس شهيدًا، فلو قتلك لسانك فعقوبتك النار إلا أن يرحمك الله، فلا تكن ممن سينكبون على مناخرهم يوم القيامة.
واعلم أن اللسان زارع لسيئاتك وحسناتك، فإما أن تحصد به نار جهنم وأعوذ بالله لي ولك منها، وإما أن تحصد به نعيم الدنيا والآخرة ونسأل الله هذا.

ونصيحتي لك أخي إذا هممت بكلام ترى فيه معصية لله، أو نهش لحم أخيك، أو غير ذلك من آفات اللسان، أن تبدل هذا الكلام بذكر الله وتسبيحه، فالكلام وإن كان في بعض الأحيان ضروري، فالسكوت في كثير من الأحيان أفضل من الكلام، ولو كنت فصيحا فهذه نعمة، فلا تستخدم نعم الله عليك في غير طاعته، أَيَمُنُّ عليك بنعمه فتستبيحها في معصية من وهبك إياها ؟! ولو كنت حقًّا فصيحا فعليك أن تعلم أن من الفصاحة قلة الكلام، فالعاقل الفطن من أغلق فمه وألجمه بلجام، فيا أخي لا تطلق العنان للسانك فتندم أشد الندم يوم عرضك على خالقك.

واعلم أن للسان آفات ومحاسن، فاتق آفاته وتنعم في محاسنه، فآفاته كالكذب والنميمة، والغيبة، وذكر الناس بالباطل، ورمي المحصنات الغافلات، وسب المسلم ولعنه والجدال والمراء، وغير ذلك مما يوقعك في معصية الله، فاتق هذه الآفات، ومن محاسن اللسان ذكر الله وتسبيحه، ودعوة الناس إلى الإسلام وحث المجاهدين على الحرب، وقراءة القرآن والجهر به، فعليك أن تنعم بهذه المحاسن.

ويا أخي حسن السمت في الصمت لا يعني ألا تتكلم أبدًا، بل أن تتبع قواعد الكلام وتسير على نهج نبيك (صلى الله عليه وسلم) والصحابة رضي الله عنهم والسلف الصالح في الكلام.

وقواعد الكلام كثيرة، منها على سبيل المثال لا الحصر: ألا تتكلم إلا فيما يعنيك وتترك ما لا يعنيك، ولا تتكلم إلا عندما تٌستدعى إلى الكلام ولا تجيب إلا عندما تسأل، ولا تجيب إلا عن علم، فالسلف الصالح كانوا يميلون إلى السكوت لا إلى الكلام، بل منهم من كان يغضب عندما يسأله شخص عن مسألة هو - أي المسئول - على علم بها، أما ما نراه اليوم من لغط الكلام وكثرته على علم وبدون علم وتعدى الناس اليوم وجرأتهم على كتاب الله وسنة نبيه، فهم يفتون في الدين بغير علم ويكذبون على رسول الله وينسبون إليه أقوالًا وأحاديث وفتاوى لم تثبت عنه، فليتبوءوا مقاعدهم من النار.

كان السلف الصالح يخافون من الكلام والفتوى وهم على علم، و نحن نتكلم من غير علم - رحمنا الله وغفر لنا - ألا تعلم أنه إن كان السكوت في بعض الأحيان من الأشياء التي تندم عليها، فإن ندمك على الكلام سيكون أكبر وأعظم، بل إنك قد لا تندم على سكوتك وتندم على كلامك في كثير من الأحيان وجُلها.

أما بالنسبة لطالب العلم فإن عليه أن يميل إلى السكوت أكثر من العامة، وعليه أن يتحلى بآداب الصمت وحسن السمت أكثر من غيره، " فأدب العلم أكثر من العلم" (1).
أي أن تعلم السمت الصالح في العلم أفضل من تعلم العلم نفسه، فالسلف كانوا يتعلمون من شيوخهم هديهم قبل أن يأخذوا عنهم علمهم، فكانوا إذا أتوا الرجل ليأخذوا العلم عنه نظروا إلى صلاته وسمته وهيئته ثم يأخذون عنه فعن الأعمش – رضي الله عنه –قال : " كانوا يتعلمون من الفقيه كل شيء حتى لباسه ونعليه " (2)

وعلى المتعلم بعد أن يصير عالمًا أن يٌرى حسن السمت في كل حياته وأن يتحلي به ففي شعب الإيمان " قد كان الرجل يطلب العلم فلا يلبث أن يٌرى ذلك في تخشعه وهديه ولسانه وبصره ويده " (3).
وخير من اهتدينا بهديه وسمته ودله ومشيه وحركاته ونومه وكل أفعاله نبينا – صلى الله عليه وسلم -.

وسنتناول تباعا بمشيئة الله الحديث عن حسن السمت وكيف تكون حَسن السمت؟.

----------

الإحالة



(1) السفاريني في " غذاء الألباب في شرح منظومة الآداب " ( 1 / 36 )، ط : دار الكتب العلمية بيروت - لبنان.
(2) " الآداب الشرعية في شرح منظومة الآداب " لابن مفلح المقدسي : ( 2 / 145 )، تحقيق : شعيب الأرناؤوط وعمر القيام، طبعة : مؤسسة الرسالة بيروت الطبعة الثالثة، 1419هـ / 1999م.
(3) " شعب الإيمان " للبيهقي ( 2 / 291 )، تحقيق : محمد السعيد بسيوني زغلول، ط : دار الكتب العلمية – بيروت / لبنان، الطبعة الأولى 1410هـ، ( 1 – 7 ).


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

أدب، أدب اللسان، تراث، تربية،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 28-04-2011  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  30-06-2011 / 20:33:24   دودى
رد

اسمع كلمك اصدقك اشوف امورك استعجب انتا انا بتمنالك الهدايه وانك بجد الى تحفظ لسانك زى منتا كاتب افعل مش تفعل ضد منتا كاتب
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
يزيد بن الحسين، د. أحمد بشير، فاطمة عبد الرءوف، بسمة منصور، سحر الصيدلي، فاطمة حافظ ، معتز الجعبري، عمر غازي، د. مصطفى يوسف اللداوي، أحمد الحباسي، إيمى الأشقر، د . قذلة بنت محمد القحطاني، تونسي، حمدى شفيق ، صلاح الحريري، د. أحمد محمد سليمان، د. محمد يحيى ، محمد شمام ، سلوى المغربي، صالح النعامي ، د.محمد فتحي عبد العال، جمال عرفة، صفاء العراقي، أبو سمية، محمد أحمد عزوز، سوسن مسعود، رمضان حينوني، العادل السمعلي، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، محمود طرشوبي، د - صالح المازقي، أحمد النعيمي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، سيد السباعي، د - مصطفى فهمي، منى محروس، عبد الله الفقير، سعود السبعاني، كريم فارق، منجي باكير، عراق المطيري، أنس الشابي، جاسم الرصيف، سلام الشماع، المولدي الفرجاني، الناصر الرقيق، د. طارق عبد الحليم، د - مضاوي الرشيد، عبد الغني مزوز، أشرف إبراهيم حجاج، خبَّاب بن مروان الحمد، سيدة محمود محمد، أ.د. مصطفى رجب، د. الحسيني إسماعيل ، د- محمد رحال، عصام كرم الطوخى ، هناء سلامة، مصطفى منيغ، محرر "بوابتي"، طلال قسومي، فتحي العابد، د- محمود علي عريقات، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، أحمد ملحم، سامح لطف الله، رافع القارصي، ابتسام سعد، سفيان عبد الكافي، د. محمد عمارة ، محمود سلطان، د.ليلى بيومي ، حسن الحسن، د - محمد بنيعيش، عواطف منصور، محمود صافي ، رشيد السيد أحمد، وائل بنجدو، صفاء العربي، د - محمد عباس المصرى، حسن عثمان، صلاح المختار، د. كاظم عبد الحسين عباس ، د. نانسي أبو الفتوح، حميدة الطيلوش، إسراء أبو رمان، د- جابر قميحة، مجدى داود، د - غالب الفريجات، محمد اسعد بيوض التميمي، د. نهى قاطرجي ، د - المنجي الكعبي، ماهر عدنان قنديل، محمد تاج الدين الطيبي، الهادي المثلوثي، حاتم الصولي، د - احمد عبدالحميد غراب، علي الكاش، إيمان القدوسي، الشهيد سيد قطب، فراس جعفر ابورمان، عزيز العرباوي، د. جعفر شيخ إدريس ، علي عبد العال، نادية سعد، فتحي الزغل، د - محمد سعد أبو العزم، أحمد بوادي، محمد الطرابلسي، محمد إبراهيم مبروك، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، يحيي البوليني، د. ضرغام عبد الله الدباغ، د. عادل محمد عايش الأسطل، د. خالد الطراولي ، شيرين حامد فهمي ، صباح الموسوي ، محمد الياسين، د. عبد الآله المالكي، محمد عمر غرس الله، د - محمد بن موسى الشريف ، مراد قميزة، محمد العيادي، رافد العزاوي، إياد محمود حسين ، د- هاني ابوالفتوح، حسني إبراهيم عبد العظيم، أحمد بن عبد المحسن العساف ، ياسين أحمد، رضا الدبّابي، د. محمد مورو ، د. صلاح عودة الله ، سامر أبو رمان ، فهمي شراب، عبد الرزاق قيراط ، كريم السليتي، حسن الطرابلسي، د - شاكر الحوكي ، كمال حبيب، أحمد الغريب، د - أبو يعرب المرزوقي، فوزي مسعود ، خالد الجاف ، عدنان المنصر، مصطفي زهران، فتحـي قاره بيبـان، رأفت صلاح الدين، د. الشاهد البوشيخي، محمود فاروق سيد شعبان، الهيثم زعفان، د- هاني السباعي، عبد الله زيدان، رحاب اسعد بيوض التميمي، د - الضاوي خوالدية،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة