تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

الفيديو و الإضراب من المستفيد ؟

كاتب المقال الناصر الرقيق - تونس    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


يقال في السياسة أنه لا مجال للصدفة و أن كلّ شيء محسوب لهذا فإن جميع الأطراف السياسية الفاعلة تجدها دائما محاطة بخبراء و مستشارين يقررون ما يجب فعله أو إتخاذه من خطوات في أوقات مدروسة بشكل دقيق حتى يتحقق ما هو مطلوب كما أنه إذا أردت تحليل ظاهرة سياسية معينة أو تحركّ ما عليك بطرح سؤال مركزي من المستفيد؟ لهذا أعتقد جازما أن إضراب سوّاق شركة النقل بتونس لم يكن عفويّا و كذلك الفيديو الذي سرّب عن إجتماع لرئيس حركة النهضة الشيخ راشد الغنوشي ببعض السلفيين أجزم أن له علاقة كبرى بالإضراب و قد يتعجب البعض منكم من هذا الطرح الذي سأحاول تحليله حسب ما أعتقده.

لنبدأ بالإضراب الذي خاضه سوّاق شركة النقل بتونس الذي كان مفاجئا للجميع بما فيهم قيادة الإتحاد نفسها حيث أني حرصت على متابعة مختلف تصريحات القيادة النقابية و قد لاحظت أن المواقف لم تكن منسجمة كما عودتنا بذلك قيادة الإتحاد و هو ما يجعلني أجزم أن الإضراب كان مفاجئا لها بشكل كبير و إذا ما أضفنا إلى ذلك أن الإضراب لم يستجب للشروط القانونية المعمول به في مثل هذه الحالات حيث أنه يجب أن يقع إعلام شركة النقل بموعد الإضراب قبل خمسة عشر يوم حتى تعلم حرفائها و هو ما لم يتم في هذه الحالة لذلك إذا ما رجعنا لأصل حكاية الإضراب نلاحظ أنها عادية جدا و ليست بما كان تأخذ كل هذا الحجم ليضرب جميع السواق من أجلها و هذا أيضا أربك قيادة الإتحاد أما بالنسبة للذين ذهبوا ليحتجوا أمام مقر الإتحاد بساحة محمد علي فأعتقد أن البعض منهم من المواطنين العاديين الذين ذهبوا للتعبير عن سخطهم لما حدث لكن إذا ما دققنا النظر قليلا فسنجد أن وجوها معروفة كانت في طليعة هؤلاء بل و سعت إن الدفع في إتجاه التصادم بين النقابيين و المواطنين الغاضبين و قد حدثت بعض المناوشات لكن من ألطاف الله أنه تم تطويقها و لم تتطور و هذا بدور أحرج قيادة الإتحاد التي أظن أنها لم تكن ترغب فيما حدث خاصة و أن الإتحاد هو الراعي لمنبر الحوار الوطني الذي سينعقد خلال أيام و بالتالي فإن كل مجهودات قيادة الإتحاد متجهة نحو إنجاح هذه المحطة خاصة في هذه المرحلة الدقيقة التي تعيشها البلاد و نجاح القيادة النقابية في هذه المهمة كفيل بإعادة الإتحاد لتوهجه القديم لذلك أظن أن ما أقدم عليه السوّاق هذا اليوم يخدم هذا المسار و بالتالي فإن قيادة المنظمة الشغيلة ربما كانت بدورها ضحية للذين يريدون تعطيل هذا الحوار الوطني المزمع إنطلاقه برعاية الإتحاد فمن هو المستفيد ؟

أما بالنسبة للفيديو الذي قيل أنه تم تصويره بطريقة سرية لرئيس حركة النهضة الشيخ راشد الغنوشي و تم تسريبه في تزامن غريب مع إضراب السوّاق فقد تبين أنه ليس بالجديد و لا السري فالفيديو كاملا منشور على موقع اليوتيوب منذ شهر فيفري الفارط و قد تم إقتطاع جزء منه و تركيبه بشكل يفهم من الكلام خلاف ما هو مقصود و بما يخدم مصالح أطراف معينة و إظهار الشيخ راشد الغنوشي بمظهر الرجل الذي يشكل خطرا على مستقبل الإنتقال الديمقراطي في تونس و ربما أزيد فأطرح سؤال بريء جدا كيف أمكن للسيد الباجي قائد السبسي معرفة محتوى الفيديو و التحدث عنه م خلال اللقاء الذي جمعه بقناة حنبعل في حين أن هذا اللقاء كان مسجلا و توقيت نزول الفيديو لا يمكن له أي حال من الأحوال أن يكون قبل وقت تسجيل البرنامج إنها السياسة و قد قال الصحفي و المحلل السياسي نصر الدين بن حديد في خصوص موضوع الفيديو أنه جلس لأكثر من أربع ساعات برفقة ثلاثة خبراء لتحديد مدى مصداقية هذا المقطع المصور و في الأخير إكتشف أن الفيديو مركب أي أنه تم إقتطاع جزء من الكلام و تركيبه بشكل يوحي بما أرادت له الجهة التي أشرفت على العملية أن يفهم من خلاله و بالتالي فإن مصداقية ليست بالكبيرة لكن إذا ما ربطنا بين تسريب هذا الفيديو المركّب و بين إضراب السوّاق و ما تسبب فيه نلاحظ أنه يوجد تزامن غريب بين الحدثين و أن الجهة المستفيدة من المؤكد أنها نفس الجهة التي تسعى جاهدة للضغط بأي الأشكال و الطرق لإنتزاع إعتراف بالوجود خاصة من قبل حركة النهضة و هو ما يقتضي محاولة وضع قيادتها في موقف محرج حتى يتزايد الضغط عليها في الداخل من قبل المعارضة التي تتصيد هكذا فرص و خاصة من الخارج حتى تقبل بالجلوس على نفس الطاولة مع من لا ترغب في الجلوس معهم فصانعوا الفيديو يدركون جيدا حجم التأثير الذي ربما قد يتركه خاصة في الخارج فالرسالة ليست موجهة للداخل التونسي بصفة رئيسية بقدر ما هي موجهة إلى الأطراف الإقليمية و الدولية التي تراقب الوضع عن كثب في تونس مما قد يحرج قيادة حركة النهضة و يجعلها أكثر مرونة تجاه أطراف بعينها و هذه هي الغاية القصوى التي يأمل تحقيقها من قام بتركيب هذا الفيديو لأن هذه الأطراف في سباق مع الزمن خاصة و أن الحوار الوطني الذي يضم جميع القوى السياسية و الذي سكون برعاية إتحاد الشغل لم يعد يفصلنا عنه سوى أيام معدودة و بالتالي فإن أي طرف سياسي سيتخلف عن هذا الموعد سيكون أثر ذلك عليه سيئا للغاية.

أظن أن الشعب التونسي له من الذكاء و القدرة على الفهم ما يجعله يلتقط مثل هذه الإشارات ليفهم ما يحاك له و لثورته بالزوايا المظلمة من قبل البعض من أفراده الذين أصبح لا همّ لهم إلا إفشال ما نجح فيه الشعب و هم يحاولون بكل ما أوتوا من قوّة فرض أمر واقع على كل القوى الثورية حتى تجد نفسها مجبرة على التفاوض لكن لا أظن أن ذلك سيحدث لكن إن حدث ذلك لا قدّر الله فإن الشعب لن يفاوض على ثورته و مستقبلها و سيكون ردّه حاسما و لكم أن تتخيلوا كيف سيكون الردّ عندما يكتشف الشعب من هو المستفيد من جملة هذه الأحداث.

-----
مكافح في الجبهة الفكرية
الناصر الرقيق


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

تونس، الثورة التونسية، الثورة المضادة، اليسار المتطرف، التجمعيون، حركة النهضة، نداء تونس،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 11-10-2012  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  الأمبوبة..
  سفيان و نذير و الرحلة الأخيرة
  المستشار الصغير يريد لعبة إعلام
  إيقاف الوافي يكشف تعفّن المشهد الإعلامي
  ما بين زمنين : نحن و الحمير
  كفاكم إحتراما لهؤلاء
  دراما رمضان...المال لإنتاج الرداءة و كلّ قبيح لديهم جميل
  إحذر فلحيتك قد تقصيك من تمثيل وطنك
  رحل العزيزي...فهل ترك وراءه رجالا ؟
  أين الحقيقة ؟
  الديمقراطية خارج الصناديق أحلى فمن ستنتخب ؟
  جمعتهم و فرّقتهم...النهضة تتلاعب بالجميع
  السعي لعودة الجلاّد...فسارعوا بتجهيز أكفانكم
  جمعة و رحلة أخرى نحو الشمال...فبماذا تراه رجع ؟
  المصالحة و التطبيع و فكاهة النخب السياسية
  الوطن الذي فقدناه
  لم نعد نحترم سواك
  إستقالة الأمين العام...و ماذا بعد ؟
  و عاد بخفيّ حنين
  صناعة الإرهاب...شباب متحمًس، قيادات مشبوهة و التوجيه من غرف العمليات
  ثعلب يعظ بعض الدجاجات و الديكة
  هل تعلمون ؟
  مصادري الخاصّة
  مبعوث العناية الإلاهيّة الذي رضي الشيخ عنه
  إسقاط حكومة في دقيقة
  نداء لسي المِنْجِي : أعصابك يا راجل !
  صحّة النوم يا حمّة
  عملاق في زمن الأقزام
  السبسي : بمنجل حمّة حصد زيتونة نجيب
  أحبّك يا جيش

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
الناصر الرقيق، حسن الطرابلسي، عبد الرزاق قيراط ، عراق المطيري، رضا الدبّابي، يزيد بن الحسين، د - غالب الفريجات، منجي باكير، عمر غازي، حاتم الصولي، محمود سلطان، د. خالد الطراولي ، د.ليلى بيومي ، فراس جعفر ابورمان، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، ياسين أحمد، محمد الياسين، د. كاظم عبد الحسين عباس ، د. الشاهد البوشيخي، د - صالح المازقي، د.محمد فتحي عبد العال، سيد السباعي، د. محمد مورو ، أ.د. مصطفى رجب، عبد الغني مزوز، د- محمود علي عريقات، د - المنجي الكعبي، نادية سعد، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، فتحـي قاره بيبـان، د - محمد بن موسى الشريف ، علي عبد العال، مجدى داود، أحمد بن عبد المحسن العساف ، د. صلاح عودة الله ، إيمى الأشقر، محمد أحمد عزوز، عصام كرم الطوخى ، كمال حبيب، د. نهى قاطرجي ، فهمي شراب، شيرين حامد فهمي ، إياد محمود حسين ، خبَّاب بن مروان الحمد، طلال قسومي، د . قذلة بنت محمد القحطاني، الهيثم زعفان، محمود طرشوبي، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، الشهيد سيد قطب، د. عبد الآله المالكي، عبد الله الفقير، صباح الموسوي ، رمضان حينوني، د - الضاوي خوالدية، العادل السمعلي، سفيان عبد الكافي، د- هاني السباعي، فوزي مسعود ، د. أحمد محمد سليمان، أحمد ملحم، رأفت صلاح الدين، عزيز العرباوي، أبو سمية، حميدة الطيلوش، د. محمد يحيى ، حمدى شفيق ، أحمد النعيمي، فتحي الزغل، إسراء أبو رمان، جاسم الرصيف، عبد الله زيدان، محمد العيادي، د - محمد عباس المصرى، رافد العزاوي، صلاح المختار، د. ضرغام عبد الله الدباغ، محرر "بوابتي"، د. نانسي أبو الفتوح، أنس الشابي، حسني إبراهيم عبد العظيم، معتز الجعبري، هناء سلامة، منى محروس، ماهر عدنان قنديل، ابتسام سعد، عدنان المنصر، د - مضاوي الرشيد، صفاء العراقي، المولدي الفرجاني، د. أحمد بشير، سحر الصيدلي، د- جابر قميحة، بسمة منصور، د- محمد رحال، أشرف إبراهيم حجاج، أحمد بوادي، سلام الشماع، د. مصطفى يوسف اللداوي، محمد شمام ، سامر أبو رمان ، يحيي البوليني، رافع القارصي، سيدة محمود محمد، د - أبو يعرب المرزوقي، مصطفي زهران، علي الكاش، د - احمد عبدالحميد غراب، أحمد الغريب، فاطمة حافظ ، د. طارق عبد الحليم، وائل بنجدو، مصطفى منيغ، محمد الطرابلسي، محمد إبراهيم مبروك، سامح لطف الله، د - مصطفى فهمي، أحمد الحباسي، كريم السليتي، حسن الحسن، إيمان القدوسي، سعود السبعاني، صلاح الحريري، كريم فارق، د. عادل محمد عايش الأسطل، د. الحسيني إسماعيل ، عواطف منصور، محمد اسعد بيوض التميمي، رحاب اسعد بيوض التميمي، سلوى المغربي، محمود صافي ، جمال عرفة، رشيد السيد أحمد، د. محمد عمارة ، د. جعفر شيخ إدريس ، محمد عمر غرس الله، د - محمد سعد أبو العزم، سوسن مسعود، حسن عثمان، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، د - شاكر الحوكي ، د - محمد بنيعيش، خالد الجاف ، فاطمة عبد الرءوف، الهادي المثلوثي، فتحي العابد، محمود فاروق سيد شعبان، د- هاني ابوالفتوح، مراد قميزة، صفاء العربي، محمد تاج الدين الطيبي، تونسي، صالح النعامي ،
أحدث الردود
ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


تطوان كبيرة علي مخططاتهم الصغيرة
المغرب / مصطفى منيغ
الشجرة معروف صنفها محسوبة جذورها وحتى أوراقها المُجمَّعة ، المثبَّتة في سجلات تاريخ...>>


هل يمكن ان يكون السفر افضل علاج للهروب من الواقع ؟
أليس هذا افضل حل ......>>


مقال أكثر من رائع وعمق في التحليل...>>

تحاليل الدكتور نور الدين العلوي متميزة، ومقاله هذا عن مسار الثورة يبدو مقنعا وان كان متشائما ومخيفا لابناء الثورة...>>

مقال ممتاز فعلا...>>

لا أظن أن أهل الحيل قادرون على تفسير القرآن، والله أعلم....>>

مقالة رائعة....جزاك الله خيرا.
ولكن هل هنالك أدوات نسطيع من خلالها أن نعرف
لأي سبب من هذه الأسباب يكرهنا الآخرين....>>


شكراً أخي العزيز. رب كلمات من مشجع مؤيد بنور الحق تبطل الباطل وتحق الحق....>>

مقال يتميز بزاوية النظر التي تناول من خلالها الدكتور الصديق المنجي الكعبي حادثة كسر التمثال العاري بالجزائر

فعلا الامر يستحق ان ينظر ال...>>


السلام عليكم أخ فوزي وبعد نزولا عند رغبتك، اليك المنشور موضوع التعليق ومصدره. ولم أشأ الإشارة الى ما هو أكثر من الإلغاز للأسماء، ليبقى الأهم التمثيل ل...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة