تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

هكذا خدعت الصين منظمة الصحة العالمية

كاتب المقال كاثي جيلسنان   



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال


في يناير الماضي عندما كانت الجائحة التي تستهلك العالم الآن ما زالت تجمع قواها، كان عالم الأبحاث في بيركلي زياو كانغ يراقب بيانات الصين الرسمية بشأن فيروس كورونا الجديد الذي انتشر في ووهان ولاحظ بعض الأمور المزعجة.

كانت بيانات منظمة الصحة العالمية، تلك المنظمة التي تنصح الناس بكيفية التعامل مع الأزمات الصحية، تردد رسائل الصين، يقول كانغ: "في البداية كنت مصدومًا عندما رأيت مدير المنظمة مرة وراء أخرى يتحدث للصحافة ويقتبس ما قرأته في بيانات الحكومة الصينية".

أشهر مثال على ذلك كان في تغريدة من حساب منظمة الصحة العالمية يوم 14 من يناير يقول: "تشير التحقيقات الأولية التي أجرتها السلطات الصينية إلى عدم وجود دليل واضح على انتقال فيروس كورونا الجديد من شخص لآخر"، في اليوم نفسه أعلنت نشرة لجنة الصحة العامة في ووهان: "لم نجد أي إثبات على انتقال الفيروس بين البشر وبعضهم البعض".

لكن في الوقت نفسه عرضت الحكومة الصينية تحذيرات لم تكن موجودة في تغريدة المنظمة: "لا يمكن استبعاد احتمالية انتقال الفيروس بين البشر، لكن خطر الانتقال المستمر ما زال منخفضًا"، لكن هذا الأمر كما اتضح الآن غير صحيح على الإطلاق، وفي الأشهر التالية تسببت تلك الجائحة العالمية في وضع الكثير من دول العالم تحت إغلاق غير مسبوق وقتلت أكثر من 100 ألف شخص.

كانت الولايات المتحدة بطيئة أيضًا في إدراك خطورة الفيروس الجديد الذي اجتاح البلاد وهي غير مستعدة، ألقى الرئيس الأمريكي باللوم على عدة جهات مختلفة وخص بالذكر منظمة الصحة العالمية حيث قال: "لقد فاتتهم تلك المكالمة، كان بإمكانهم الاتصال بها مبكرًا بعدة أشهر".

ربما يتطلع ترامب إلى صرف النظر عن المكالمات التي فاتته أيضًا، لكن المشكلات الهيكلية المتأصلة في منظمة الصحة العالمية تجعلها عرضة للتضليل والنفوذ السياسي، خاصة عندما استثمرت الصين موارد كبيرة لصقل تأثيرها في منظمات عالمية تتساءل إدارة ترامب عن قيمتها. (أعلن ترامب في شهر مارس فقط أنه سيرشح شخصًا ما لكي يشغل مقعد الولايات المتحدة في المجلس التنفيذي للمنظمة الذي كان شاغرًا منذ 2018).

حتى في يناير عندما قللت الصين من شأن انتشار الفيروس، لاحظ أطباء ووهان انتقال الفيروس من شخص لآخر، وأشهر مثال على ذلك اتهام الطبيب لي وينليانج بنشر الشائعات بعد محاولته إنذار الأطباء بوجود مرض جديد في الجهاز التنفسي، توفي الطبيب لاحقًا بالفيروس نفسه في عمر 33 عامًا والآن تعتبره الصين شهيدًا.

عند السؤال عن قضية الطبيب لي في مؤتمر صحفي قال المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية في المنظمة مايكل ريان: "إننا ننعي فقدان طبيب وزميل"، لكنه لم يدن الصين على اتهامها له، ثم واصل: "هناك ارتباك مفهوم يحدث في بداية أي جائحة، لذا نحن بحاجة للحذر بشأن مفهوم سوء الفهم مقابل التضليل، فهناك فرق بينهما، فالناس قد يسيئون الفهم ويبالغون في ردة فعلهم".

تزامنت تلك الأسابيع الأولى مع رأس السنة الصينية التي يسافر فيها ملايين الناس لزيارة أهلهم وأصدقائهم، يقول زياو: "في هذا الوقت تعرض الملايين من سكان ووهان للتضليل وسافروا إلى كل أنحاء الصين وحول العالم".

كانت منظمة الصحة العالمية تحصل على معلوماتها من نفس السلطات الصينية التي خدعت شعبها، وكانت تقدمها للعالم كأنه رأيها الخاص، في 20 من يناير أكد المسؤولون في الصين لأول مرة أن الفيروس ينتشر بالتأكيد بين البشر، وخلال أيام خضعت ووهان لإغلاق كامل، لكن الوقت كان متأخرًا جدًا.

استغرق الأمر أسبوعًا آخر من منظمة الصحة العالمية لإعلان انتشار الفيروس حالة طوارئ عالمية، في تلك الأثناء كان المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم يزور الصين وأشاد بدور قيادة البلاد في وضع معايير جديدة للاستجابة لتفشي المرض، ثم مضى أكثر من شهر ونصف قبل أن تطلق المنظمة على كوفيد-19 جائحة، في تلك اللحظة كان الفيرس قد قتل أكثر من 4000 شخص وأصاب 118 ألف شخص في كل قارات العالم تقريبًا.

يستغل منتقدو المنظمة تلك الأخطاء والتأخيرات لإدانة المنظمة (التي تعد الولايات المتحدة أكبر مانح لها)، ويطالبون بقطع التمويل عنها أو استقالة تيدروس، وفي البيت الأبيض كان المستشار التجاري لترامب بيتر نافارو ناقدًا حادًا.

قال نافارو: "لقد رفضت المنظمة تحت قيادة تيدروس وصف تفشي الفيروس بالجائحة لعدة أسابيع، بينما أشاد مسؤولوها بالحزب الشيوعي الصيني الذي اتضح الآن أنها كانت جهودًا تنسيقية صينية لإخفاء خطر الفيروس عن العالم، فانتشر الفيروس كالنار في الهشيم بشكل كبير لأن آلاف المواطنين الصينيين سافروا حول العالم".

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن الإدارة تعيد تقييم تمويلها لمنظمة الصحة العالمية، بينما قال ترامب أنه سيصدر بيانًا في هذا الشأن الأسبوع المقبل، في صحيفة "هيل" طالبت السيناتور مارثا مكسالي عن أريزونا وريك سكوت عن فلوريدا بالتحقيق في أداء المنظمة في الأزمة وإذا كانت الصين قد تلاعبت بالمنظمة.

تقول مكسالي التي طالبت باستقالة تيدروس: "أي شخص ذو بصيرة يستطيع أن يفهم أن الحزب الشيوعي الصيني يخفي الحقائق منذ اليوم الأول، لكننا لم نتوقع من منظمة الصحة العالمية أن تردد هذ النوع من الدعايا".

بينما قال سكوت إنه يرغب في معرفة إذا كانت المنظمة تتبع إجراءاتها الخاصة في التعامل مع الجائحة، ولماذا لم تكن صارمة في إدانة الأخطاء الصينية.

أشار ممثل المنظمة إلى مؤتمر صحفي عقده تيدروس هذا الأسبوع قال فيه: "لنتوقف عن تسييس كوفيد-19، سيكون هناك الكثير من حقائب الموتى أمامنا إذا لم نحسن التصرف، يجب أن تتعاون الصين والولايات المتحدة معًا لمحاربة هذا العدو الخطير".

حتى في أول يناير عندما كانت المنظمة تصف المرض بالتهاب رئوي جديد غامض، نشرت المنظمة إرشادات منتظمة للدول والعاملين في المجال الصحي بشأن كيفية الحد من انتشاره، كما تقول المنظمة إنها ترسل الآن ملايين المعدات الواقية لـ75 دولة واختبارات لأكثر من 126 دولة وتقدم موادًا تدريبية للعاملين في المجال الصحي.

على أي حال، يقول شارلز كليفت - مستشار كبير في مركز تشاتهام هاوس للصحة العالمية الذي عمل في منظمة الصحة العالمية بين عامي 2004 و2006 - إنه لم يكن خطأ المنظمة إذا حجبت الصين المشكلة في وقت مبكر، وأضاف: "إننا نرغب بالتأكيد في المزيد من الشفافية لكن إذا كانت بعض الدول تجد أسبابًا لعدم الشفافية فمن الصعب أن نعلم ما نفعله بشأن ذلك".

يتمثل الضعف الرئيسي الهيكلي للمنظمة في اعتمادها على المعلومات من الدول الأعضاء، كما أن فريق المنظمة الذي زار الصين في شهر فبراير لتقييم استجابتها قام بذلك بالتعاون مع الممثلين الصينيين، لكن التقرير الناتج عن ذلك لم يذكر أي تأخير في مشاركة المعلومات، بل قال إن منهجية الصين الحاسمة لاحتواء التفشي السريع للمرض الجديد غيّر من مسار الوباء المميت المتسارع، وعندما عاد الفريق قال للمراسلين إنهم راضون بشكل كبير عن المعلومات التي قدمتها الصين لهم.

إذا لم يكن ذلك تواطؤًا في التستر على الصين - وهو ما اتهم به مستشار الأمن الوطني السابق جون بولتون المنظمة - فإنه يشير إلى ضعف كبير: تتضمن عضوية الجروب أنظمة ديمقراطية شفافة وأنظمة استبدادية وأخرى بينهما، مما يعني أن المعلومات التي تنشرها جيدة فقط بقدر ما تحصل عليه من أمثال شي جين بينغ وفلاديمير بوتين، فكوريا الشمالية على سبيل المثال أبلغت عن عدم وجود حالات لفيروس كورونا ومنظمة الصحة العالمية ليست في وضع يخولها لأن تقول عكس ذلك.

تمنح هيكيلية المنظمة لقادتها مثل تيدروس حافزًا لعدم إغضاب الدول الأعضاء سواء كانت الصين أم حتى الدول الأقل في النفوذ المالي، في أثناء وباء إيبولا عام 2014 يقول كليفت إن المنظمة استغرقت عدة أشهر حتى تعلن حالة الطوارئ العامة، وأضاف: "لقد كانت مجرد 3 دول صغيرة غرب إفريقيا ولم تود المنظمة إزعاجهم، لم تحاول المنظمة النجاح حتى في هذا الأمر".

لكن استجابتها هذه المرة كانت أسرع وأفضل من وجهة نظر كليفت، هذا لا يعني عدم فحص الأمر بعد ذلك لمعرفة ما كان يمكن أن يتم بشكل أفضل ويجب التحقيق في أصل ما حدث في الصين.

مع ذلك أظهرت منظمة الصحة العالمية أنها تستطيع أن توازن بين حاجتها لتعاون ومشاركة المعلومات من الدول الأعضاء وحاجتها لمساءلتهم عن الأخطاء، عند تفشي فيروس سارس عام 2003 انتقد المتحدث باسم المنظمة الصين لافتقارها للشفافية والاستعداد مما سمح للفيروس بالانتشار، حتى إن الصين اعترفت بعدها بخطئها في التعامل مع الوباء.

لكن هذا النقد لم يأت هذه المرة، وجدت إحدى الدراسات أن الصين كان بإمكانها الحد من العدوى بنسبة تصل إلى 95% لو تصرفت الحكومة في وقت مبكر عندما دق الأطباء ناقوس الخطر لأول مرة بينما كان الحزب الشيوعي الصيني ينكر انتشار المشكلة.

يقول زياو: "لم تؤد منظمة الصحة العالمية عملها هذه المرة، بل إنها في المقابل ضاعفت من تضليل السلطات الصينية لعدة أسابيع، وهذا في رأيي خطأ لا يُغتفر".

------------
المصدر: ذي أتلانتك
كاثي جيلسنان
كبيرة محرري صحيفة ذا أتلانتيك، ومشرفة قسم الأخبار العالمية.
------------
ترجمة وتحرير نون بوست


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

كورونا، أمريكا، الصين، منظمة الصحة العالمية،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 14-04-2020   المصدر: نون بوست

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
عبد الغني مزوز، عراق المطيري، محمود سلطان، محمد الطرابلسي، د. أحمد بشير، عواطف منصور، د. محمد يحيى ، أحمد ملحم، حاتم الصولي، علي الكاش، د - الضاوي خوالدية، محمد الياسين، سيدة محمود محمد، د - محمد سعد أبو العزم، محمود طرشوبي، د - محمد بنيعيش، عبد الرزاق قيراط ، طلال قسومي، محمود صافي ، سيد السباعي، نادية سعد، فاطمة حافظ ، إياد محمود حسين ، أحمد بوادي، سفيان عبد الكافي، منى محروس، د - مصطفى فهمي، د. ضرغام عبد الله الدباغ، علي عبد العال، رمضان حينوني، الشهيد سيد قطب، صالح النعامي ، ياسين أحمد، الناصر الرقيق، د. الشاهد البوشيخي، د. جعفر شيخ إدريس ، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، محمد إبراهيم مبروك، حسن الحسن، وائل بنجدو، أحمد الغريب، يحيي البوليني، صفاء العربي، ابتسام سعد، د. مصطفى يوسف اللداوي، د. الحسيني إسماعيل ، د- محمد رحال، د. نهى قاطرجي ، د - المنجي الكعبي، سوسن مسعود، عصام كرم الطوخى ، حمدى شفيق ، أحمد النعيمي، د. عادل محمد عايش الأسطل، د - صالح المازقي، صلاح الحريري، رشيد السيد أحمد، عبد الله الفقير، بسمة منصور، إسراء أبو رمان، د. كاظم عبد الحسين عباس ، مجدى داود، معتز الجعبري، د - احمد عبدالحميد غراب، عزيز العرباوي، كريم فارق، أحمد بن عبد المحسن العساف ، محمد العيادي، العادل السمعلي، محمد تاج الدين الطيبي، إيمان القدوسي، فتحـي قاره بيبـان، جمال عرفة، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، د - غالب الفريجات، د- هاني ابوالفتوح، د - محمد عباس المصرى، خالد الجاف ، خبَّاب بن مروان الحمد، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د.ليلى بيومي ، حميدة الطيلوش، د. أحمد محمد سليمان، كمال حبيب، الهادي المثلوثي، د.محمد فتحي عبد العال، د. عبد الآله المالكي، تونسي، إيمى الأشقر، سلام الشماع، د . قذلة بنت محمد القحطاني، محرر "بوابتي"، د. نانسي أبو الفتوح، الهيثم زعفان، المولدي الفرجاني، مراد قميزة، د - محمد بن موسى الشريف ، رضا الدبّابي، د. صلاح عودة الله ، سامح لطف الله، عبد الله زيدان، فتحي العابد، د- محمود علي عريقات، فهمي شراب، أ.د. مصطفى رجب، هناء سلامة، محمد اسعد بيوض التميمي، محمد عمر غرس الله، فراس جعفر ابورمان، د. طارق عبد الحليم، عمر غازي، رحاب اسعد بيوض التميمي، كريم السليتي، د - أبو يعرب المرزوقي، حسن الطرابلسي، أشرف إبراهيم حجاج، رافع القارصي، أبو سمية، فوزي مسعود ، سعود السبعاني، أنس الشابي، محمد شمام ، د. خالد الطراولي ، د - مضاوي الرشيد، سامر أبو رمان ، سحر الصيدلي، صباح الموسوي ، صفاء العراقي، د - شاكر الحوكي ، أحمد الحباسي، فتحي الزغل، د. محمد مورو ، منجي باكير، صلاح المختار، يزيد بن الحسين، د. محمد عمارة ، مصطفي زهران، محمد أحمد عزوز، د- هاني السباعي، د- جابر قميحة، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، حسن عثمان، رأفت صلاح الدين، شيرين حامد فهمي ، جاسم الرصيف، عدنان المنصر، رافد العزاوي، حسني إبراهيم عبد العظيم، ماهر عدنان قنديل، فاطمة عبد الرءوف، سلوى المغربي، د - عادل رضا، مصطفى منيغ، محمود فاروق سيد شعبان،
أحدث الردود
انا من الامارات وفعلا للاسف اغلب المغربيات اللي شفتهن هناك يا دعاره يا تصاحب خليجين وقليل اللي شفتها تشتغل ومحترمه حتى الشغل العادي خلوه دعاره يعني تش...>>

مقال ممتاز
لكن الاصح ان الوجود الفرنسي بتونس لم يكن استعمارا وانما احتلال، فرنسا هي التي روجت ان وجودها ببلداننا كان بهدف الاعمار والاخراج من ح...>>


الاولى : قبل تحديد مشكلة البحث، وذلك لتحديد مسار البحث المستقل عن البحوث الاخرى قبل البدء فيه .
الثانية : بعد تحديد مشكلة البحث وذلك لمعرفة الا...>>


بارك الله فيكم...>>

جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


أعلم أن تعليقك مر عليه سنين، كان عليك بزيارة طبيب نفسي فتعليقك يدل على أنك مريض ، ويحمل تناقضات تقول أنها عاهرة و جاءت لتعمل في الفندق ؟؟؟ عاهرة وأجبر...>>

تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة