تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

مسلسل نور وباب الحارة لماذا وكيف؟

كاتب المقال أبو العلاءعبدالله (الناصرة) فلسطين    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


لم يكن نجاح مسلسل نور عربيا بالأمر الغريب أو غير المتوقع وإنما هو حلقة في سلسلة حلقات لبرامج ومسلسلات أريد منها هدفا محددا , وظف في سبيله اقوي واكبر قناة إعلاميه على صعيد العالم العربي بكل ما تملك من احدث الوسائل والتقنيات وامهر الفنيين والإعلاميين ورأس المال .



باب الحارة و نجاح مسلسل نور





لقي مسلسل باب الحارة بجزأيه نجاحا منقطع النظير وحصد كما هائلا من المشاهدين على جميع الفضائيات والمواقع الالكترونية حتى أصبحت شخصيات المسلسل على اختلافها رموزا وقدوه لكل متابع وفقا لفهمه وثقافته وتربيته وجيله وشاع اسم باب الحارة فأطلق على الكثير من المصالح التجارية كاسم له صداه وسلعه تجاريه طبعت على الملابس البوسترات واللافتات كانت كفيله بتحقيق أرباح هائلة .


مسلسل باب الحارة دراما سوريا ناجحة دخلت القلوب وأرضت الثقافة العربية والاسلاميه بما حملت من مضامين حضاريها( إلا في بعض المواقف المحددة) ولكن ليس باب الحارة هو المقصود في هذا المقال وإنما تحدثنا عنه لأنه هو الذي مهد الطريق في مخطط محطة أم بي سي لتفرض علينا بعد ذلك مسلسل نور فكان الطعم وعلى مدار عامين متواصلين عرض مسلسل باب الحارة الذي اعتاده المشاهد العربي بلهجته السورية التي أصبحت محببة ومؤلوفه متزامنة مع عرض إعمال سوريه أخري في نفس الفترة المذكورة , طبعا هذا الكلام ما كان اعتباطا إنما هو تحضير المناخ والارضيه لعرض مسلسل نور باللهجة السورية إذ أن الدبلجه السورية تقع في المرتبة الثالثة أو الرابعة وتتفوق عليها الدبلجه أللبنانيه رائدة هذا العمل والتي أدخلته قبل ما يزيد عن أربعين عاما حيث أن نقولا أبو سامح الممثل والمخرج والمنتج المعروف قام من خلال شركته فيلملي بدبلجة كما هائلا من أفلام الكرتون مثل مغامرات السند باد , ريمي , زينه ونحول , النسر الذهبي , ساسوكي , البوكيمون , إلا أن أحدا لم ينتبه في حينه لنتيحةو خطر هذه الأعمال القادمة إلينا من اليابان مع عدم مراعاة الاختلاف في العقيدة والحضارة .


وفي سنه 1985 بدا أبو سامح بدبلجة الأعمال المكسيكية والبرازيلية التي وصلت أوجها في التسعينيات فأنتج 11 مسلسلا منها انطو نيلا , لوبي , جودا , والمستبد , الأمر الذي أغرى الفضائيات العربية التي راحت تتنافس على نقل هذه المسلسلات فانشات عدة استوديوهات في دول الخليج , مصر , سوريا , الأردن , لدبلجة المزيد من هذه الأعمال لذلك أدى نجاح باب الحارة تمهيد الطريق أمام مسلسل نور باللهجة السورية التي اعتادها المواطن العربي , لا بل أحبها وأصبحت موسيقى يتمتع بسماعها وأصوات المثلين محببة على قلبه ومؤلوفه لسماعه .



الدبلجه تعريف وتاريخ





نشأت الدبلجه في أوروبا من اجل إنشاء تقارب بين الثقافات والشعوب الاوروبيه ومد الجسور بين الدول وتضييق هوة النقاش الثقافي القائم بينها في سبيل تحقيق الحلم الأوروبي الذي أصبح واقعا فيما بعد بالسوق الأوروبي المشترك .

الدبلجه : مصطلح تلفزيوني من الأصل الفرنسي دوبلاج و الدبلجه هي الترجمة الصوتية تتم في الأستوديو حيث تعرض المادة المصورة ويقوم الممثلون بتأدية الأدوار لمطابقتها على النص المصور وعلى المترجم أن يكون دقيقا في اختيار الكلمات والمقاطع القصيرة حتى يتطابق الصوت مع حركة الشفاه والتعابير والحركات في المقطع المدبلج بمعنى أخر إلصاق الأصوات الجديدة على مشاهد المسلسل المدبلج .


انتشر هذا العمل وازدهر في العالم العربي لان الدبلجه أمر سياسي في توجهاته الخاصة وقادة العالم العربي بحاجة ماسه لتخدير الشعوب وثنيها عن الأصل أضافه لذلك تكلفتها الرخيصة مقارنة مع الإعمال العربية إذ تصل كلفة الحلقة الواحدة مبلغ ثلاثة ألاف دولار و تلقى رواجا كبيرا نتيجة الخواء الروحي الذي يعيشه المواطن في العالم العربي.

ولا يفوتني التنويه إن اخطر المسلسلات المدبلجه التركية والاندونيسية لأنها تحمل الثقافة الاسلاميه حضاريا ودينيا مع ما امتزج بها من تشويه وتحريف وكفر وعلمانيه وعادات فرضت على هاذين الشعبين خلال القرن الماضي .

كذلك يعيب النقاد على الدبلجه السورية أنها لا تلتزم بالأصل وتحرف في النصوص لكن هذا الأمر ما هم إل أم بي سي وهي تقدم مشروعها مسلسل نور لان ألخطه مرسومة بشكل دقيق .



إخطار الدبلجه مع أمثله من مسلسل نور





لقد ألزمت نفسي تحمل مشاهدة بعض حلقات المسلسل في سبيل أن أكون واقعيا وعلميا في طرحي و لا ادع مجالا للشك أو التخمين وحتى أضع أمام القراء معطيات حقيقية علها تخرج من هذا الجنون المدمر وتنقذ من الكابوس المسيطر.

ليس في مسلسل نور قصه أو قضيه تعالج وإنما هو أشبه بعرض مذكرات ليس إلا إذ ليس فيه رسالة تربويه أو فكره حضاريه اللهم إلا الأغراض والأحداث المرجوة من أخطار الدبلجه وسنعرضها هنا بشئ من التفصيل .


إن عرض مسلسل كمسلسل نور على مدار ثلاث أشهر أو تزيد كفيله بخلق الالفه والصحبة والعادة لمشاهدة هذا المسلسل بكل ما فيه من : شخصيات, تصرفات، أماكن ومناظر طبيعيه , فكل هذه المعطيات تدخل المشاهد وتجذبه إلى عالم أخر بعيدا عن واقعه وحياته حيث لا يجني في نهاية المطاف إلا إضاعة الوقت سدا والعيش في الخيال فاستمرار عرض المسلسل بهذا الكم والفترة الزمنية جعل من شخصية مهند ( اللوطي ) شخصيه محببة عند المراهقين لا بل قدوه ومثالا في الشكل والتصرف وطريقة تسريحة الشعر وإطلاق اللحية وما شابه وهو في حياة المراهقات فارس الأحلام الذي جسد مواصفات زوج المستقبل وان كانت متزوجة راحت تطلب من زوجها أن يكون صورة لمهند أو أن يطلب من زوجته أن تكون صورة لنور .


يقدم مسلسل نور مؤسسة الزواج على أنها هامشيه يمكن استبدالها بصداقه وإقامة علاقات محرمه مثلا العلاقة قبل الزواج بين( دانا وأنور وقضية الحمل)و( بانا وكامل) الأمر الخطير الذي يهدد كيان المجتمع ويبعث فيه الفوضه ويحطم الروابط (زوج شريفه تركها وذهب، مهند ينجب طفلا من نهال بلا زواج ) كان المسلسل يدعو لحالة انفلات غرائزي دون حسيب أو رقيب حتى أن المراه التي تسمى ( شريفه) وهي جده ولا زالت على ذمة رجل لتحب وتتصرف كالمراهقين في علاقتها (المحامي جيهان) أو المراه الراشدة(ميسون) التي تعرف( وليد) وهي لا زالت( زوجه لطارق) وتتزوج من وليد بعد طلاقها دون علم أهلها وأخبرتهم لاحقا , وفي المحصلة الروابط هي علاقات محرمه تنتهي بالزواج بعد الحمل أي إننا نتحدث عن جيل من علاقات غير شرعيه (زنا).


يلاحظ بشكل ملفت للنظر تعمد مشاهد السرير بالأخص بين ( مهند ونور ) والقبل والمداعبات وملابس النوم والرومانسية الغير حقيقية الغارقة في الوهم والخيال حتى أن مهند وحرصا على رضاء نور يسمح لها السفر لوحدها مع عابدين الذي تصوره نور انه صديقها ويقبل هذا الأمر عند مهند ويمرر على كل المشاهدين كبارا وصغارا ويطبع في الذهان الصغار والمراهقين شرعيه علاقة ألصداقه بين الجنسين والقبل والاحتضان والزيارات والخروج سويا فهل يا ترى سنرى استضافة الآباء لأصدقاء بناتهم في مجتمعنا قريبا على اعتبار التقدم والتحضر وبفضل مهند ونور.


قد يحاول البعض التقليل من شان خطر هذا المسلسل وأمثاله من أعمال الدبلجه وتصويرها بأنها مجرد عمل فني يستمتع به لكن الواقع يشير إلى غير ذلك إذ أن نسبة الطلاق في العالم العربي ارتفعت بشكل ملحوظ إضافة للمشاكل الاجتماعية الناتجة عن إدمان الأمهات والزوجات والمراهقين مشاهدة هذه المسلسلات التي تضع السم في الدسم وتحمل في حقيقتها مشروعا تدميريا كاملا تعطي شرعيه للانتقام تميع الأخلاق وتغير القيم والمعايير بفكر دخيل ابعد ما يكون عن حضارتنا وثقافتنا ولتلخيص بعض هذه الأخطار حتى لا تغيب عن الأذهان بعد استعراض نماذج من المسلسل بشكل سريع نعرضها كما يلي :


نقل ثقافة وأفكار هدامة تتناقض مع عقائدنا وحضارتنا تكون كفيله بضياع ألهويه والانتماء .


إغراق في الرومانسية والأحلام والخيال من اجل جذب المشاهدين وإضاعة الوقت سدى.


إعطاء شرعيه للانتقام وشريعة الغاب وتصوير الحياة بأنها تقوم على الحظ .


إعطاء قدوه سيئة للمراهقين والأطفال خصوصا من خلال عرض المسلسل على فترات زمنيه طويلة وبناء شخصياتهم من خلال نماذج لا تتعايش مع الدين و العقيدة والمجتمع.


الاستهانة بمؤسسة الزواج والدعوة لإقامة علاقات غير شرعيه وجعلها أمرا عاديا


التعامل مع قضايا خطيرة كالطلاق والإجهاض بهذه السطحية وهذا الاستهتار دون تقدير مسؤوليات وتبعيات الأمر .


الدعوة للتسيب الجنسي وانفلات الغرائز لتصويرهم الحياة قائمه على إمتاع الإنسان نفسه وإشباع غرائزه دون حسيب أو رقيب وكأنه هم الإنسان الأول والأخير وشغله الشاغل .


استغلال حالة الفراغ الروحي والإرهاق النفسي عند ألامه العربية والاسلاميه وحقنها بخيالات وأفكار هدامة تزيد من حالة السكون والخمول والكسل .


هذا ولم تزل هذه الأعمال وسيله من وسائل الغزو الفكري يمارس على الأمة منذ رحيل الاستعمار عسكريا من المنطقة وتسليم القيادات للحكام العرب فتبدأ مرحله جديدة بأساليب حديثه تتناسب مع تطور الزمان وحقوق الإنسان والمحافل الدولية والعولمة وزمن القرية الواحدة والشبكة ألعنكبوتيه .


 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 28-07-2008  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  29-07-2008 / 18:45:46   محمد
بحب نور

أنا من المغرب أحب نور و أفضل مسلسل عند هو ديال نور أوك كل المغاربة يحبونه تحياتي لنور ومهند أوك بييييي

  28-07-2008 / 11:17:51    ابو سمية
بل البنتاغون صحبة امراء سعوديين

توضيح للاخ حنبعل، قنوات mbc يمولها البنتاغون بالاشتراك مع امراء سعوديين، يعني امريكا لم تكن لتمرر مشاريعها لولا وجود هؤلاء الامراء السعوديون

لكانه لم تكفهم خياناتهم السابقة حينما وضعوا اراضي السعودية تحت تصرف القوات الغربية لتدمير العراق وتقتيل اهله واستباحة نسائه، لكانه لم يكفهم ذلك، وهاانهم الان يواصلون مهماتهم التامرية، لتدمير جزءا اخر من المسلمين من خلال وسائل اخرى هذه المرة، انها الوشائل الاعلامية من خلال الترويج لاعمال اعلامية قمة في الخطورة

  28-07-2008 / 11:10:21   ابو سمية
مقال جيد

مقال جيد فعلا، وما احوجنا لمثل هذه المقالات التي تكشف الاخطار المتربصة بنا من خلال ابناء جلدتنا الذين يعملون على تمرير مؤامرات الاعداء مستغلين اطمانان الناس لهم


  28-07-2008 / 10:32:13   حنبعل


شكرا لكاتب المقال
و اردت ان اضيف ان اختيار البطل ليس اعتباطيا بل هو الهدف الشيطاني الاكبر من اخلال اختيار شابا وسيما كامل المواصفات الجسدية مع ما يوحون به من اعجاب الفتيات به و رومنسيته و اخلاقه....و هو ما سيشد اليه اعجاب اكثر المشاهدين خاصة من المراهقين و المراهقات و كونه شادا لوطي و هو ما سيكتشفه معجبيه فيما بعد ما سيؤدي الى قبول عدد كبير منهم بالامر ونشر الشدود وهدا الهدف الشيطاني الاكبر للمسلسل و للقناة التي يمولها البنتاغون
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
معتز الجعبري، جمال عرفة، محمود طرشوبي، عصام كرم الطوخى ، إيمى الأشقر، رافد العزاوي، منجي باكير، د - محمد عباس المصرى، محمود فاروق سيد شعبان، د . قذلة بنت محمد القحطاني، تونسي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، عدنان المنصر، محمد تاج الدين الطيبي، د. الحسيني إسماعيل ، حمدى شفيق ، نادية سعد، محمد العيادي، د - محمد بن موسى الشريف ، بسمة منصور، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، سلوى المغربي، مجدى داود، د - غالب الفريجات، محمد عمر غرس الله، محمد إبراهيم مبروك، د - مضاوي الرشيد، د - أبو يعرب المرزوقي، فهمي شراب، د. نهى قاطرجي ، محمد أحمد عزوز، د. طارق عبد الحليم، كريم فارق، د- محمود علي عريقات، فراس جعفر ابورمان، د. الشاهد البوشيخي، د. خالد الطراولي ، رافع القارصي، وائل بنجدو، طلال قسومي، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، د. أحمد محمد سليمان، إياد محمود حسين ، خبَّاب بن مروان الحمد، صفاء العربي، رشيد السيد أحمد، العادل السمعلي، د. نانسي أبو الفتوح، صباح الموسوي ، الهيثم زعفان، سيدة محمود محمد، محمد الطرابلسي، سوسن مسعود، فاطمة عبد الرءوف، أحمد الغريب، د- جابر قميحة، د. جعفر شيخ إدريس ، صفاء العراقي، عزيز العرباوي، حميدة الطيلوش، محمود سلطان، د- هاني السباعي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، د. ضرغام عبد الله الدباغ، محمد الياسين، عراق المطيري، عبد الله الفقير، سامح لطف الله، عبد الرزاق قيراط ، د. مصطفى يوسف اللداوي، شيرين حامد فهمي ، د. عادل محمد عايش الأسطل، أحمد بن عبد المحسن العساف ، حسني إبراهيم عبد العظيم، د. محمد عمارة ، يحيي البوليني، هناء سلامة، د - مصطفى فهمي، فتحي الزغل، محمود صافي ، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، رمضان حينوني، عواطف منصور، د.ليلى بيومي ، رحاب اسعد بيوض التميمي، صلاح المختار، أحمد ملحم، د - عادل رضا، الشهيد سيد قطب، ماهر عدنان قنديل، المولدي الفرجاني، سفيان عبد الكافي، محرر "بوابتي"، حسن الحسن، رضا الدبّابي، محمد شمام ، د - احمد عبدالحميد غراب، علي عبد العال، صلاح الحريري، إيمان القدوسي، فتحي العابد، ياسين أحمد، د. محمد يحيى ، د - الضاوي خوالدية، فوزي مسعود ، سعود السبعاني، فاطمة حافظ ، علي الكاش، رأفت صلاح الدين، د - محمد سعد أبو العزم، جاسم الرصيف، مراد قميزة، أشرف إبراهيم حجاج، صالح النعامي ، خالد الجاف ، أحمد بوادي، د- هاني ابوالفتوح، إسراء أبو رمان، أ.د. مصطفى رجب، سلام الشماع، د. أحمد بشير، الناصر الرقيق، عبد الغني مزوز، ابتسام سعد، منى محروس، سامر أبو رمان ، حسن الطرابلسي، أبو سمية، كريم السليتي، د - شاكر الحوكي ، فتحـي قاره بيبـان، مصطفي زهران، د - المنجي الكعبي، سحر الصيدلي، أنس الشابي، عمر غازي، أحمد الحباسي، الهادي المثلوثي، مصطفى منيغ، كمال حبيب، أحمد النعيمي، سيد السباعي، حاتم الصولي، د. عبد الآله المالكي، محمد اسعد بيوض التميمي، عبد الله زيدان، د. صلاح عودة الله ، يزيد بن الحسين، د- محمد رحال، د - محمد بنيعيش، حسن عثمان، د - صالح المازقي، د.محمد فتحي عبد العال، د. محمد مورو ،
أحدث الردود
جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


أعلم أن تعليقك مر عليه سنين، كان عليك بزيارة طبيب نفسي فتعليقك يدل على أنك مريض ، ويحمل تناقضات تقول أنها عاهرة و جاءت لتعمل في الفندق ؟؟؟ عاهرة وأجبر...>>

تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة