للإشتراك في خلاصات RSS بموقع بوابتي
مقالات الرأي
آخر  مقالات الراي
مقالات تقنية المعلوماتية
مقالات تقنية المعلومات
إدراجات الفيديوهات
إدراجات الفيديو
إدراجات الصور
ادراجات الصور
 
"شاركنا":موقع عربي جديد لتقاسم الصور والفيديو    jQuery UI: مجموعة ادوات لتطوير الواجهات بسهولة    Axiis: مكتبية Flex لعرض الرسوم البيانية    حرب القرصنة تشتعل ضد مواقع الإنترنت "الإسرائيلية"، والتونسيون كالعادة غائبون    ‏"قوقل" في خدمة الجماعات المسلحة، وبعض الدول تشتكي    "قوقل" تطلق موقعا موازيا لYouTube ويعرض نفس محتوياته    عمليات قرصنة واسعة تستهدف أكثر من 1000 موقع هولندي، ردا على الفيلم المسيء    ‏"يملي": موقع رائع للكتابة بالعربية عن طريق الحروف الأجنبية    عنصر Canvas الجديد، يتيح معالجات متميزة على الصور    ‏"هاكرز" سعوديون يستولون على مواقع التلفزيون ويطالبون بوظائف   
بعض من المقالات المنشورة
 
المقالات الجديدة  الأكثر قراءة   المقالات الأقدم    
 
تصفح باقي الإدراجات
 
آخر المقالات   

قراءة في الإصدار الجديد لمتصفح "سافاري" SAFARI



كاتب المقال   المحرّر: بوابتي


         




سأقوم بمحاولة تتبع بعض أوجه متصفح الواب "سافاري" SAFARI، الذي تنتجه منظومة "آبل"، خاصة أن هذا المتصفح بدأ يبرز في خضم تنامي بروز المتصفحات المتعددة، وهو ماساعد على كسر الاحتكار الذي طالما مثلته "ميكروسوفت" بمنتوجها "انترنت اكسبلورر".
وكانت "آبل" قد أعلنت في منتصف الشهر الفارط عن الإصدار 3.2 من هذا المتصفح، علما أن "سافاري" مطروح للتنزيل مجانا، وذلك منذ بداية 2003 (الشهر الأول من 2003) حينما كان الإصدار ساعتها 1.0.2.

وغني عن القول، أن مطور الواب، يلزمه استعمال العديد من المتصفحات وذلك لغرض تجربة نتائج أعماله، حيث كما هو معروف، يحدث أن تكون بعض الخصائص المطورة، مختلفة حين عرضها من متصفح لآخر، وذلك لاختلاف محركات الواب ومحركات الجافاسكريبت التابعة للمتصفح في قراءة ومعالجة الشيفرة المصدرية للصفحات.

نظرة حول المتصفحات:



يوجد حاليا أكثر من عشرين متصفحا، يمكن أن نذكر من أهمها: Internet explorer ، Netscape، Opera، Google Chrome، Mozilla Firefox، Shiira، Konqueror، Safari، Camino، Galeon...

وتنقسم المتصفحات حسب كونها مفتوحة المصدر، أو أنها خاصة مغلقة، فمن النوع الأول يمكن أن نذكر متصفحات: Firefox و Google Chrome، أما من النوع الثاني فيمكن أن نذكر متصفحات: 'Internet explorer أو متصفح "آبل" الذي نحن بصدده: Safari.
كما يمكن تصنيف المتصفحات حسب أدوات التطوير التي ترتكز عليها، فمنها تلك المفتوحة المصدر، ومنها تلك الخاصة. وأدوات تطوير المتصفحات تعرف بما يمكن تعريبه ب"محرك العرض" (moteur de rendu /rendering engine)، وهي مجموعة من البرمجيات أو المكتبيات المنفصلة التي تؤدي دورين: احدهما متعلق بمعالجة مهام عرض الصفحات ويسمى أحيانا بنواة الواب (WebCore)، والدور الثاني مهمته معالجة دوال الجافا سكريبت، ويسمى أحيانا بنواة الجافاسكريبت (JavaScriptCore).

ومن محركات العرض (moteur de rendu /rendering engine) التي تستعمل لتطوير المتصفحات، يمكن أن نذكر: Gecko التابعة لمجموعة Fondation Mozilla، وهو المحرك الذي يستعمل لتطوير المتصفح Firefox.
أما بالنسبة لمتصفحي Safari و Google Chrome، فإنهما يستعملان محرك WebKit المرتكز بدوره على مكتبيات المصادر المفتوحة KHTML التابعة لمشروع KDE.
أما متصفح ميكروسوفت Internet explorer، فإنه بالطبع يستعمل أدوات خاصة، وهي برمجيات Trident.

بعض من خصائص متصفح Safari :



توجد العديد من الاعتبارات التي يمكن من خلالها تقييم أي متصفح، منها سرعة التصفح، والتي تعني عاملين، هما سرعة إظهار المحتويات الخام للصفحة وسرعة معالجة دوال الجافا سكريبت، كما إن من الاعتبارات أيضا، توجد مطابقة المتصفح للمعايير القياسية حين معالجته وإظهاره لمحتوى الصفحات، ثم تأتي ثالثا مجموعة من الاعتبارات الخاصة بالاستعمال وبالواجهة وبالحماية

سأعطي رأيي فقط في مايخص بعض جوانب الاستعمال، أما بالنسبة للحكم على المتصفح من الجانبين الأولين، فسأكتفي باعطاء نتائج التجارب التي عرضتها "آبل" حول متصفحها، وان كانت تلك النتائج تخص الجانب الأول فقط أي سرعة معالجة المحتويات، أما بالنسبة لمطابقة المتصفح للمعايير، فلا أتوفر حاليا عما يمكن الحكم من خلاله على هذا المتصفح.

كفاءة متصفح "سافاري" مقارنة مع منافسيه:


تعرض "آبل" معطيات إحصائية، تقول إنها أجريت على عينات تمثل متصفحات (Safari 3 وأحيانا Safari 3.1)، و Firefox 2، و Internet Explorer 7 و Opera 9، كانت أجريت في شهر مارس 2008، وهدفت التجارب لتقييم مردود العاملين سرعة معالجة المحتوى الخام للصفحة (Performances HTML)، وسرعة معالجة الجافاسكريبت (Performances JavaScript).
فبالنسبة لكفاءة معالجة المحتوى الخام (Performances HTML)، كانت النتائج بالوقت (ثانية) كما يلي:
الأول: Safari 3.1 بوقت 2.09
الثاني: Firefox 2 بوقت 3.62
الثالث: Internet Explorer 7 بوقت 4.00
الرابع: Opera 9 بوقت 5.95

أما بالنسبة للكفاءة في معالجة الجافاسكريبت (Performances JavaScript)، فكانت النتائج كما يلي:
الأول: Safari 3 بوقت 0.36
الثاني: Opera 9 بوقت 0.88
الثالث: Firefox 2 بوقت 1.50
الرابع: Internet Explorer 7 بوقت 2.18


ملاحظات حول استعمال متصفح "سافاري" وواجهته:


قمت باستعمال هذا المتصفح، كما إني استعمل بطريقة دائمة أربع متصفحات أخرى (Internet explorer، Opera، Google Chrome، Mozilla Firefox)، ولذلك أمكنني الخروج ببعض الملاحظات حول هذا المتصفح نسبة لمنافسيه، وبمكن ذكرها كالتالي:

- لا يطرح هذا المتصفح إمكانية تبديل اللغة للعربية كما يفعل Google Chrome
- لا يتوفر هذا المتصفح على امتدادات واضافات كما هو الحال لدى Firefox.
- يستعمل متصفح Safari النوافذ ذوات الأظافر، ولكن بطريقة متميزة، وهي نوافذ تعرض من الفوق للأسفل.
- يوفر هذا المتصفح إمكانية عرض الشيفرة المصدرية بطريقة بدائية، حيث لا يعرضها إلا باللون الأسود أسوة بمتصفح Internet explorer، ولكنه لا ينسق محتويات الصفحة بالألوان كما تفعل متصفحات Firefox و Opera و Chrome، بل إن متصفحي Chrome و Firefoxأبدعا في هذا الجانب، إذ يتيحان إعطاء الشيفرة المصدرية، ليس لكل الصفحة بل لما تم تحديده فقط.
- لا يقوم متصفح Safari بمعالجة جدية للمفضلات،حيث حين استيراد مفضلات، لا يتعرف الا على تلك ذات التنسيق html بينما لا يمكنه التعرف على تلك التي وقع إنتاجها بصيغ مختلفة، وهو الشيء الذي تقوم به المتصفحات الأخرى.
- كما إنه يعاني من مشكلة في ترتيب المفضلات، حيث لا يقوم بترتيبها بشكل جيد يماثل ما يفعله Opera او Firefox.
- هناك نقطة أخرى، وهي طريقة استعمال نوافذ التعديلات عموما، حيث إن التغييرات يقع تطبيقها فور اختيارها، ولا توجد أزرار للتأكيد أو الرجوع، وهذا مما يعارض أولا ضوابط استعمال البرمجيات عموما (اذ يجب اعطاء الإمكانية للمستعمل لكي يعدل عن اختياره أو وان يمضي في ذلك الاختيار)، كما انه مما يفاجئ المستعمل للمتصفحات العادية .
- أما بالنسبة للنقاط التي يتميز فيها هذا المتصفح، فهي ولا شك طريقة عرضه للمحتوى، الذي يعد –حسب رأيي- احسن من كل المتصفحات الأربع المذكورة، وان كان يشابه طريقة عرض Chrome، وربما ذلك راجع لكون المتصفحين يستعملان محرك العرض webkit.
- كما ان طريقة معالجة خلاصات RSS، ايضا متميزة، وهي على أية حال أفضل من الطريقة التي يقدمها متصفح Firefox.


الروابط:



اختبارات كفاءة متصفح "سافاري"
تنزيل متصفح "سافاري"
للمزيد حول المتصفحات



 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

SAFARI، متصفحات، ماكنتوش، Mozilla، Gecko، Firefox، Google Chrome، WebKit، Internet explorer، Opera، JavaScript، RSS،

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط
 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 25-12-2008  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  27-06-2009 / 10:00:21   بن حركات
شكر وتقدير

نظرا لما تقدمونه من خدمات اتمنى لكم التوفيق والنجاح ومزيدا من البرامج
 
 
 آخر الردود المنشورة بالموقع
باب تقنية المعلوماتية
باب الفيديوهات
اة لو كلنا نستوعب هذه الكلمات ما اصبحنا بهذا المنظر ((خائفين على الدنيا))...>>

أنا دخت عشان النشيد دا نفسي الاقيه وتقريبا هو دا اللي بدور عليه نفس اللي انا عاوزاه ف العنوان وبشغل مش راضي يشتغل ابدااااااااا ..... فين النشيد :( انت...>>

كلي بقلي انو انا صوتي حلو بس نفسي اشارك بطيور الجنة بليز نفسي اشارك
ردو علي بليز
انا عمري 12 سنة...>>


كلي بقلي انو انا صوتي حلو بس نفسي اشارك بطيور الجنة بليز نفسي اشارك
ردو علي بليز...>>


بارك الله فيكم نرجو اضافة اناشيد عن بلاد الشام...>>

مرحبا ياحلى قناه في العالم ممكن تذبت لقبي كوكو...>>

بالله عليكم انتو بدل ماتنادو الناس الى نبذ الطائفية والعدوانية والتوحيد بين المسلمين تزرعون البغض بينهم والقتل الله اكبر على كل واحد يحاول زرع الفتنة ...>>

الله ينور عليكي...>>

اقول كلمة في هدا الايام انتشر الفساد ضاع الشباب بسب اختفاء الايمان واقول اخر كلمة وزالموت يلحق بنا الوعد الوعد القيامة...>>

اني من الوطن العربي عمري 12 سنة اني بنت بس داخلة باسم ولد اتمنى الحرية تتحقق بالوطن العربي في سوريا والعراق و كل دولة بالوطن العربي اني اتمنى اتعرف عل...>>

باب المقالات
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>



وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

تحميل برامج مجانية