للإشتراك في خلاصات RSS بموقع بوابتي
مقالات الرأي
آخر  مقالات الراي
مقالات تقنية المعلوماتية
مقالات تقنية المعلومات
إدراجات الفيديوهات
إدراجات الفيديو
إدراجات الصور
ادراجات الصور
 
amCharts: رسوم بيانية ثرية بتقينة فلاش    TJPzoom: مكتبية لتكبير الصور بطريقة تفاعلية    Cuil محرك بحث جديد يسعى لإزاحة "قوقل"    قراءة في متصفح الواب الجديد "كروم" التابع لقوقل    مشابه لPHPNuke و Joomla: نظام CMS عربي متميز لبناء مواقع الواب    ‏"ميكروسوفت" تعد لإطلاق "ويندوز" جديد السنة المقبلة‏    Mediawombat : محرك بحث جديد يعمل على ملفات الفلاش swf    ميكروسوفت تعلن عن تطبيق مجاني لمعالجة الصور    في أحدث الإحصائيات: اللغة العربية تتقدم في ميدان استعمالات الإنترنت    غلق موقع عرض الفيلم المعادي للإسلام على شبكة الإنترنت   
بعض من المقالات المنشورة
 
المقالات الجديدة  الأكثر قراءة   المقالات الأقدم    
 
تصفح باقي الإدراجات
 
آخر المقالات   

الفروقات بين ملفات الصور والرسوم



كاتب المقال   المحرّر: بوابتي


         




كنت قد قرأت منذ أيام بأحد المواقع التونسية، موضوعا يطرح صاحبه أسئلة حول الفروقات التي توجد بين أنواع ملفات (fichier / file) الصور المعروفة كjpg و gif وغيرها، وما علاقة ذلك بنوعية الصور وقوس الألوان الذي يتيحه كل نوع من تلك الامتدادات الذي يعكس تنسيقات متنوعة.
ولان الموضوع هام، فإني أردت أن اخصص هذا المقال، لتناول هذه المسألة مع بعض الجوانب الأخرى المتعلقة.

لتناول الموضوع، يمكن النظر إليه من عديد الزوايا:

1- أنواع الملفات نسبة لطبيعتها: صورة أم رسم:



لأن كان الفرق يبدو غير واضح في الاستعمالات العادية، فان الفرق يبدو كبيرا وجليا بين مفهومي الصورة والرسم في ميدان الإعلامية، ولكل منهما ملفات خاصة به.
فالصورة (image)، هي كيان مجسم عن طريق تجمع نقاط وألوان بدرجة أولى، و تكاثر النقاط التي تسمى pixel بوحدة المساحة التي تكون عادة inche، تمثل الدقة التي تقدمها الصورة. أما العامل الثاني الذي يكون الصور المنتجة بالأدوات الإعلامية فهو الألوان،وهو يقاس بعدد الألوان الممكن تقديمها بكل نقطة، وكلما كثرت الألوان بالنقطة، كلما أعطى ذلك قوسا اكبر من الألوان بالصورة، ولكنه يرفع من حجم المعطيات بالصورة، وبالتالي يرفع من حجمها.

وملفات الصور الموجودة حاليا، والمتمثلة بامتداداتها (jpg و gif و png وغيرها)، تختلف عموما في مابينها في التغاير الذي تقدمه حول هذين المتغيرين: قوس الألوان والحجم الذي يعكس عاملا ثالثا هو النتيجة لهذين المتغيرين، وهو دقة الصورة ونوعيتها، والذي يتجسم في عملية الضغط، حيث ان بعض التنسيقات، تقوم بضغط حجم الصورة لتحد من حجمها، ولكن عملية الضغط هذه التي ترتكز على خوارزميات (algorithme) التي تعمل على استبعاد النقاط التي لا تحوي معلومة بها لون، او بها ألوان لا يؤثر استبعادها، تنتهي بان تؤثر على نوعية الصورة، فهناك خوارزميات تعمل على ضغط الحجم من دون إفساد نوعية الصورة، وهناك أخرى تقوم بالضغط ولكن مع إفساد متدرج لنوعيتها، وهذه عوامل يتحكم فيها من خلال الخيارات المتاحة بكل امتداد صورة (ينظر في هذا لأمر تصدير الواب، ببرنامج فوتوشوب، حينما تختار احدى الامتدادات: jpg أو gif أو png).
ولكن هناك أنواع اخرى من تنسيقات الصور، تقدم متغيرا اخر بالإضافة للون والدقة، ويتعلق الأمر بعامل الإعتام (transparence).

أما الرسم (dessin / draw) فهو لا يحوي نقاطا، وإنما هو يقوم بمعالجة كائنات شيئية (objet/ object)، فالخط كائن، ومنحني bézier كائن، وحتى الكتابة تحول لكائن. والكائنات هذه ينظر فيها لاماكن تواجدها وحركاتها من خلال معطيات رياضية وهي x وy، وقد يكون الأمر عن طريق زاوية الانحناء، بمعنى ان ملف الرسم حينما يخزن المعطيات حول الكائن، لا يخزن الا كما صغيرا منها، مهما كبر او صغر حجم الكائن، لأننا حينما نقول ان هذا الخط له زاوبة 30 درجة، لا يهمنا ان كان طوله وحدة قيس او 100 وحدة.

وهذا الاختلاف مع طريقة الصور في تخزين المعطيات، يتيح للرسوم استحضار المعطيات وعرضها بدقة كبيرة من خلال عمليات التكبير والتصغير (zoom)، بحيث لا يتغير شيء من دقتها، عكس ماتفعله الصور، حيث سرعان ما نصل لظاهرة التدرج (effet d'escalier) حينما نقوم بعمليات الزوم، والتي تمثل الحد الأدنى لحجم النقاط المجسمة بالصورة.

إذن فأنواع الملفات، تختلف من حيث كونها ملفات تابعة لصور أو لرسوم فملفات بتنسيقات وامتدادات: jpg, gif, png,, bmp, tiff، هي ملفات تابعة لصور، بينما ملفات من نوع: cdr, ai, dwg, 3ds هي ملفات تابعة لرسوم.

2- أنواع الملفات نسبة لميادين استعمالها: الواب أم غيره:



وإذا أخذنا ملفات الصور دون الرسوم، فان الصور نفسها تختلف حسب ميدان استعمالها، ويمكن ان نقوم هنا بتقسيمات كبيرة، حيث ميدان الصور المخصصة للواب، والأخرى المخصصة للطباعة والأخرى المخصصة للاستعمال على واسطة عرض محلية (شاشات عرض لحواسيب او غيرها) كالأقراص المدمجة لعرض المحلي والألعاب المحلية.

ولكل من هذه الميادين ضوابط، فميدان الواب، يراعى فيه بدرجة أولى القدرة على توفير صور ذات حجم صغير نسبيا، كما يراعى عامل الإعتام (transparence)أحيانا، ولذلك يقع الاستبعاد مباشرة للامتدادات التي تنتج احجاما كبيرة ك و bmp و tiff مثلا.

كما أن ميدان الطباعة لا ينظر فيه عادة لتنسيق gif، لانه لا يحوي أكثر من 256 لونا وهو ما يعد غير كاف في اغلب الحالات.
اما ميادين الاستعمالات للعرض المحلي، فانه لا ينظر عادة إلا لاعتبارات الدقة التي يتيحها التنسيق، وساعتها ينظر لكل الطيف من الأنواع، وان كان يقع الاستبعاد المسبق لبعض التنسيق، ك bmp مثلا.

3- أنواع الملفات نسبة لتوفر عامل الإعتام:



وإذا نظرنا لملفات الصور التي توجه لاستعمالات الواب مثلا، بل حتى الاستعمالات المخصصة للعرض المحلي، فأنه يطلب فيها أحيانا عامل الإعتام، وعليه فانه ينظر ساعتها للفروقات بين الملفات من حيث توفرها على هذه النقطة ام لا، والملفات المعنية هنا، هي التنسيق الثلاثة: jpg و gif و png.

فالصور بامتدادات jpg لا تتيح عملية الإعتام، بينما تتيح الصور gif و png عمليات الإعتام، على أن صور png تتيح إعتاما أفضل من صور gif، لأنها تتيح إعتاما متدرجا اي إعتاما جزئيا كأن تقول بالاعتام بنسبة 50 بالمائة مثلا، وهو ما لا يتيحه تنسيق gif، كما ان تنسيق gif، لا يتيح الا قوسا من الالوان لا يتجاوز 256 لونا، في حين يتيح png في إحدى تنسيقاته الوانا تصل للآلاف .
إذن فتنسيق png، جمع ايجابيات تنسيقي gif المتعلق بالإعتام، وايجابيات تنسيقjpg من خلال تقديمه قوسا عريضا من الألوان يصل للآلاف، هذا من ناحية،اما من ناحية ثانية، فان تنسيق png، غير خاضع لرخصة استعمال تجارية، كما هو الحال لتنسيق gif.


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

تطوير ويب، صور، رسوم، معالجة صور،

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط
 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 3-11-2008  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
 آخر الردود المنشورة بالموقع
باب تقنية المعلوماتية
باب الفيديوهات
اة لو كلنا نستوعب هذه الكلمات ما اصبحنا بهذا المنظر ((خائفين على الدنيا))...>>

أنا دخت عشان النشيد دا نفسي الاقيه وتقريبا هو دا اللي بدور عليه نفس اللي انا عاوزاه ف العنوان وبشغل مش راضي يشتغل ابدااااااااا ..... فين النشيد :( انت...>>

كلي بقلي انو انا صوتي حلو بس نفسي اشارك بطيور الجنة بليز نفسي اشارك
ردو علي بليز
انا عمري 12 سنة...>>


كلي بقلي انو انا صوتي حلو بس نفسي اشارك بطيور الجنة بليز نفسي اشارك
ردو علي بليز...>>


بارك الله فيكم نرجو اضافة اناشيد عن بلاد الشام...>>

مرحبا ياحلى قناه في العالم ممكن تذبت لقبي كوكو...>>

بالله عليكم انتو بدل ماتنادو الناس الى نبذ الطائفية والعدوانية والتوحيد بين المسلمين تزرعون البغض بينهم والقتل الله اكبر على كل واحد يحاول زرع الفتنة ...>>

الله ينور عليكي...>>

اقول كلمة في هدا الايام انتشر الفساد ضاع الشباب بسب اختفاء الايمان واقول اخر كلمة وزالموت يلحق بنا الوعد الوعد القيامة...>>

اني من الوطن العربي عمري 12 سنة اني بنت بس داخلة باسم ولد اتمنى الحرية تتحقق بالوطن العربي في سوريا والعراق و كل دولة بالوطن العربي اني اتمنى اتعرف عل...>>

باب المقالات
انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


تطوان كبيرة علي مخططاتهم الصغيرة
المغرب / مصطفى منيغ
الشجرة معروف صنفها محسوبة جذورها وحتى أوراقها المُجمَّعة ، المثبَّتة في سجلات تاريخ...>>


هل يمكن ان يكون السفر افضل علاج للهروب من الواقع ؟
أليس هذا افضل حل ......>>


مقال أكثر من رائع وعمق في التحليل...>>

تحاليل الدكتور نور الدين العلوي متميزة، ومقاله هذا عن مسار الثورة يبدو مقنعا وان كان متشائما ومخيفا لابناء الثورة...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

تحميل برامج مجانية