البدايةالدليل الاقتصادي للشركات  |  دليل مواقع الويبمقالات رأي وبحوثالاتصال بنا
 
 
   
 
 
 
 
تصفح باقي إدراجات محرر بوابتي
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك

مرة أخرى، "التجمع" ليس ولم يكن الخطر الأكبر

كاتب المقال فوزي مسعود - تونس   
 المشاهدات: 453
 محور:  مختلفات

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


محورية العقدي الذي ادعو له ووجوب استعماله كأداة فرز، عوض محورية السياسي، حينما نطبقه على تونس بعد "الثورة"، يكون معناه أن العدو ليس "التجمع" كحزب، وانما العدو هم أصحاب المشاريع العقدية المعادية اي من يعاديك لعقيدتك ويريد اقتلاعك وهؤلاء هم من كانوا اعوان بن علي وهم من قاد الثورة المضادة في مختلف الاحزاب والمراحل، وهم من يقف مع الانقلاب

الاعداء ليسوا منتسبي "التجمع" من اولئك السعاة الوشاة البسطاء (قوادة الشُّعَب) وان كانت افعالهم قبيحة، وإنما هم منتسبو فرنسا أصحاب المشاريع العقدية والحقد الايديولوجي، انهم رجال الاعلام والثقافة والنقابة والكتاب والذين تكفلوا بتغيير منظومة التعليم وادارة المهرجانات وتحويلها لادوات اقتلاع ذهني واخضاع للتونسيين، هؤلاء هم الاعداء

"التجمع" مجرد اداة للفعل السياسي، ومن الغريب ان الناس يلتفتون لمحاسبة الاداة فضلا انها اداة سياسية وليست عقدية

هذا كلام كنت اكتبه منذ بدايات الثورة، أن يا ناس الصراع والفرز يجب ان يكون عقديا وليس سياسيا، ولا يجب ان تخفي علينا قبح افعال منتسبي "التجمع" حقيقة الصراع، بل لحد الان مازال الفاعلون السياسيون يقومون بالفرز على اساس سياسي ويستبعدون العامل العقدي

هذا يعني أن الاحداث كلها طيلة عشرية لم تفض لنتيجة، و"كأنك يا بوزيد ما غزيت"

--------

حكاية عبير وعدائها الشديد لل"ثورة" وللنهضة لايغير مما أقوله شيئا، لان عداءها ذو اعتبار شخصي نظرا لمصالحها التي ضاعت، وليس عداوة عقدية
هذا لايعني اني ادعو للتقرب من عبير، وانما اتحدث عن "التجمع" الذي أساسا لم يعد موجودا، وآلية الفرز

-------
لو طبقنا قاعدة الفرز العقدي لربحنا وقتا وجهدا ولما خدعنا، لانه ما كان يمكن الالتقاء مع "عبو" ولا غيره من التشكيلات التي تبين بعد ذلك عداوتها، ولأمكن منذ البداية التعامل وتصنيف النقابات والاعلام كاعداء وهو ماتبين لاحقا

---------
فوزي مسعود
#فوزي_مسعود

الرابط على بوابتي
https://myportail.com/articles_myportail_facebook.php?id=10926
---------
فوزي مسعود
#فوزي_مسعود

الرابط على فايسبوك
. مرة أخرى، "التجمع" ليس ولم يكن الخطر الأكبر


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

فايسبوك،

 





تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 25-07-2023  


تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك
شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
مقالات فوزي مسعود على الفايسبوك حسب المحاور
اضغط على اسم المحور للإطلاع على مقالاته

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضات من طرفه أومن طرف "بوابتي"

كل من له ملاحظة حول مقالة, بإمكانه الإتصال بنا, ونحن ندرس كل الأراء