تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

الاستحمار الذاتي واستخدام الطائفية

كاتب المقال د - عادل رضا - الكويت    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


لكشف المنافقين علينا أن نعرف من هو الممول واين تخرج مسائل التمويل النقدي والدعم التقني والمهني وكذلك العلاقات الجانبية للشخص او للجهة او لمن ينتحلون صفة ليست لهم ومواقع لا تخصهم كهذا المنحرف الساقط بالعمالة والمروج للكراهية والفرقة بين المسلمين.

ان "لاجئ لندن" هو مثال على النفاق وعلى الكذب، من هو الممول له وما هي علاقاته الجانبية؟ من هنا سنعرف انه منافق كذاب، اقل سقوط له هو ارتباطه بالمرجعية المنحرفة الغير الشرعية المرتبطة بالأستخبارات الدولية والساقطة بخدمة الاجنبي والمشاريع الصهيونية وهذه مرجعية تاريخيا مشبوهة بارتباطها لذلك تحصل على الدعم والمساندة من الغرب الاستعماري و وجود "لاجئ لندن" وتواجده في الغرب الحامي له امنيا وسياسيا احد جوانب هذا الدعم.

هناك في بريطانيا العشرات من ألوف البشر الذين يطلق عليهم "طالبي لجوء" وهؤلاء أعدادهم بالألاف ينتظرون الدور منذ سنوات طوال ليصبحوا "لاجئين" لذلك على من يريد أن يفكر بعقله ان يسأل نفسه لماذا هؤلاء الآلاف من البشر ينتظرون "اللجوء" وهذا "اللاجئ" الناشر للكراهية والفرقة بين المسلمين يحصل على اللجوء السياسي بهذه السرعة!؟

سؤال بسيط ولكنه يفتح باب لمعرفة ما وراء اللعبة؟


أن الشرق هو مخزون من الثروات و الثقافة و التاريخ و الحكايات التي لا تنتهي , أن تاريخ العالم في هذا الشرق .
فمن هنا بدأ التاريخ و به سينتهي , هنا حكاية الإنسان , هنا كانت كل الأديان و هنا كانت حكاية حضارات قامت و سقطت, الى وقتنا الحالي حيث التبعية للغرب المستعمر القديم و صاحب استحمار الشرق , و السيطرة الخفية علي أدارة الأمور.

أن لدي كل إنسان و فرد مواقع للقوة يستطيع توظيفها لخدمة الأهداف العليا التي يريد تحقيقها علي مستوي طموحاته الفردية أو خدمة لأهدافه السياسية علي مستوي مجتمعي , فمهما يكون الفرد في مواضع للضعف فأن هناك مواقع للقوة باستغلالها لدي الإفراد , هو ما سيفتح مواقع قوة لأفراد آخرين, و سيهيأ الأرضيات لمراحل متقدمة أخري من النضال والحركة إلي الأهداف علي المستوي الفردي أو المستوي الاجتماعي.

نعيش كشرقيين مرحلة انحطاط حضاري سببتها المرحلة العثمانية التي سيطرت علينا لفترة من الزمن وسط عوامل ذاتية عاشها الشرقيين , وسط محاولات للنهضة الشرقية يكررها الشرقيون من فترة لآخري لإعادة الحضارة المفقودة و الدور السليب لهذا الشرق.

سقط الشرق بعد الحرب العالمية الثانية في ظل أنظمة رسمية عاشت العشائرية بشعار قومي و سيطر التخلف الاجتماعي علي نظريات النهوض القومي العربي فظل العرب يعيشون عقلية السلب و النهب القديمة بشعار قومي عربي بلباس من ربطات العنق و البذل الغربية.

وأنظلم الإسلام كأيديولوجية نهضة وغاب ربط الزمن بفهم النص و تمت السيطرة علي الحواضر الإسلامية بأغلب المواقع من النجف الاشرف إلي الأزهر الشريف وغاب المسلمون الاسماعيليون عن الساحة الفكرية و الحركية و توقف التنظير الحضاري الساعي لصناعة الابداع و أنتشر التنظير الطقوسي الذي يعيد استكشاف العجلة!؟

و تدخل الغرب باستكباره ليصنع أسلام "أمريكي" لضرب نهضة متوقعة من الدين ليستخدم "الدين ضد الدين"
وليقتل الإسلام بالإسلام , و ليستحمر الغرب الشرقيون كل الشرقيون بإسلام استحماري ليقتل اسلام النباهة.

كيف نفهم أسلام النباهة؟

نحن نعيش القناعة أن تكون دينيا هو أن تكون عالميا إلي كل الإنسانية ضمن الرؤية الكونية العالمية للإسلام كدين أممي جامع وعابر للقوميات من دون أن يلغيها كخصوصية.

الإسلام الحركي هو أن تعمل علي تحريك القران الكريم من حيث ما هو كلام موجود بين دفتين كتاب مقدس إلي مجمل الحياة , ليتحرك من السكون إلي الحياة بمختلف تقسيمات الحياة المعاشة من سياسة و تربية و اقتصاد و علاقات اجتماعية.

هو أن يتحرك القران في الواقع لكي يُأسلم لنا حياتنا ضمن قراءة للنص المقدس بطريقة عملية واقعية بعيدة عن الخيال و المثاليات التي تتحرك بالتجريد و الفانتازيا والأسطورة, هو إن نربط النص المقدس بحياة الإنسان لكي يكون القران المقدس هو الدليل لتكامل الإنسان إلي الأفضل, لكي يعيش الإنسان الرسالي حالة القلق المستمر التي تجعله يتكامل كفرد ليعيش التكامل في سبيل النجاة و كمجموعة تعيش التكامل كمجتمع لكي ينتجوا العلم و الثقافة التي تصنع حالة حضارية يعيش بها الإنسان و مجتمعه الخلافة علي الأرض .

إن تكون إسلاميا حركيا هي إن تكون مرتبطا بنص مقدس يتحرك بالعقل القطعي و المنطق بوقود الإيمان و هي أن نجعل هذا المقدس يرسم لنا طريق الهدى ليصنع لنا الفلاح و ليكون هذا الهدى و هذا الفلاح ضمن حالة القلق الفكري و النفسي التي نعيشها في الفترة الزمنية المحدودة التي نعيشها في هذه الدنيا.

ان نكون اسلاميين حركيين هو أن نجعل هذا المقدس يهدينا إلي الصراط المستقيم الذي سيخلق لنا السعادة للفرد و النهضة للمجتمع لتكون لنا الجنتين.

واحدة في الدنيا لتنعكس صورة جنة الدنيا في الآخرة و لتتشكل لنا الجنة الأبدية بذلك عندما نتحرك لصناعة جنتنا علي الأرض فتصنع لنا جنة أخري في الآخرة.


أفهم أسلام النباهة فأنها هي العبودية لله و ليست عبادة أصنام من البشر و العيش بجاهلية معاصرة حيث يعبد الإنسان أصنام الاقتصاد و الإعلام و السياسة.

أفهم أسلام النباهة بأن العبودية لله هي العزة والرفعة لنا إمام عبيده الاخرين مهما كانت مواقعهم الدنيوية بالسياسة او الاقتصاد او في المجتمع فكلما ذبنا بالعبودية الإلهية من خلال المعرفة والثقافة القرآنية الحركية كلما ارتفعنا إمام الآخرين وان تنصروا الله ينصركم و يثبت أقدامكم و ينصركم.

يقول أستاذنا الدكتور علي شريعتي:

"من المسلم به أن المجتمع الذي يرتبط بهدف عال , بعقيدة و أيمان يتفوق علي كل قدرة, حتى إذا كانت القدرة التي تسيطر علي المنظومة الشمسية , و أن مجتمع كهذا ستكون له علي مدي عشرة سنين ,أو خمسة عشرة سنة حضارة, كما ستكون له صناعة , و سينتج علي مستوي عالمي أيضا"

إن المعرفة توصل إلي الإيمان والإيمان هو التصديق وهذا يؤدي إلي حب الإنسان لخالقه
ونحن نثبت حبنا لله سبحانه و تعالي و هو الكمال اللامتناهي بلا حدود من خلال تطبيق أوامره و نواهيه التي وضعها
لنا كمشروع صناعة للسعادة لنا علي المستوي الفردي و والمجتمع
إن علينا إن نعرف لكي نحب هو ان نثبت الحب بالحركة في خط التطبيق
إن الدين هو هدية معشوقنا لنا ونحن يجب إن نكتشف الهدية ونفتحها إذا صح التعبير لكي تكون لنا البصيرة و المعرفة
بهذا تكون لنا الجنة علي الأرض التي تُشكل موقعنا لما بعد حياتنا في الآخرة, فجنة الأرض هي ما تصنع جنة السماء.


و يبقي المشكل الطائفي الذي يدمنه البعض أحد المشاكل التي تعترض الإسلام الحركي و تمنع تحركه علي الأرض, أن المشكلة بمن يعيش الانفصال عن أخوه المسلم وأن تكلم بالوحدة علي المستوي الإعلامي وهو يعيش الانفصال داخل قلبه وعند قواعده الشعبية!؟

أن المشكلة بمن يعيش العقدة الطائفية الوراثية ويجعل الطائفة الوراثية وليس الدين هو الأساس الذي يتحرك به تفكيره.

ان المعضلة هو بمن يجعل الطائفة الوراثية تمثل أساس لكل تحليل يقدمه و هذا خارج نطاق العلمية في الطرح, أن هؤلاء الطائفيون يعيشون في التاريخ ضمن أحداث ولت و انقضت وانتهت.

والطائفيون ليسوا متدينين ولا يوجد طوائف ولا مذاهب في الاسلام فالدين عند الله هو الاسلام وهو الله سبحانه وتعالى من سمانا بالمسلمين والله سبحانه وتعالى هو من لعن من يفرق الدين الى شيع ومذاهب وفرق.

الطائفيون يلغون آيات الذكر الحكيم المقدسة من واقع حركتهم ويستبدلونها بكتب الاستخبارات المشبوهة الناشرة للكراهية والفرقة بين المسلمين او يستعينون بشواذ ومرتزقة واوباش بشرية تنشر السب والشتم والابتعاد عن الدين الاسلامي وآيات القرأن الكريم.

وما "لاجئ لندن" الحقير المنحط الذي ينتحل صفة رجل الدين بالتزوير وهو الفاشل دراسيا والمزور لصفة لا يحملها ويريد أن يفرض على الناس صفة موقع لا يحتله بالأساس.

لاجئ لندن يريد الادعاء انه متخصص بالدين وانه فقيه عالم من خلال لبسه العمامة او تفخيم صوته او باستخدامه اليات الفرض الاعلامي واجبار الاخرين على استخدام لفظ "الشيخ" للدلالة على صفة وهذه محاولة للتزوير والكذب والتدليس من خلال التكرار الاعلامي المتواصل لخلق انطباع خاطي وتصوير صورة مزيفة.

اقول ما "لاجئ لندن" الشتام المنحرف ومن معه من اوباش البشر إلا مثال على ما نقول وهناك عناصر استخباراتية اخرى تمارس ما يمارس وهؤلاء ايضا لديهم قنوات فضائية ومواقع الكترونية ويستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي ومتدربين على استخدام البكائيات في الاعلام والعاطفة العالية والتمثيل وهؤلاء محترفين بأدوات غسل الدماغ وكلها حركات نصابين او تدريب استخباراتي متقن باستخدام علم النفس والاجتماع.

سلاحنا نحن المسلمون هو الوعي السياسي والبصيرة النافذة كما امرنا الرسول الكريم وكما نقرأها بأيات الذكر الحكيم.

نحن نعيد التأكيد والقول ان ما يقوله الطائفيون يخالف آيات الذكر الحكيم المقدسة، ان الطائفيون ضد الدين الاسلامي وضد آيات الذكر الحكيم المقدسة الواضحة ومنها:

قال تعالى: {إِنَّ هَـٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ} [الأنبياء:٩2]

وقال جل وعلا: {يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا ۖ إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ . وَإِنَّ هَـٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ} [المؤمنون: 51-52].

وقال سبحانه: {مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ . مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ} [الروم:31-32].

وقال تعالى: {وَإِن جَنَحُوا لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ . وَإِن يُرِيدُوا أَن يَخْدَعُوكَ فَإِنَّ حَسْبَكَ اللَّـهُ ۚ هُوَ الَّذِي أَيَّدَكَ بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ . وَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ ۚ لَوْ أَنفَقْتَ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا مَّا أَلَّفْتَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ وَلَـٰكِنَّ اللَّـهَ أَلَّفَ بَيْنَهُمْ ۚ إِنَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} [الأنفال:61-63].

وقال جل وعلا: {لَّا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلَاحٍ بَيْنَ النَّاسِ ۚ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِ اللَّـهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا . وَمَن يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَىٰ وَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّىٰ وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ ۖ وَسَاءَتْ مَصِيرًا} [النساء:114-115].

وقال تبارك وتعالى: {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّـهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ} [الحجرات:١٠]

وقال سبحانه وتعالى عن المشركين: {فَإِن تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ فَإِخْوَانُكُمْ فِي الدِّينِ} [التوبة: من الآية١١].

وقال عز وجل: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّـهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ . وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّـهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّـهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّـهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ} [آل عمران:102-103].

هذه الآيات المقدسة واضحة وجلية وعلينا التمسك بها واتباعها والالتزام بها.

اما من يتحرك ضد القران الكريم وان لبس عمامة أو بكى على الشاشات و الاعلام فلا تصدقوهم ولنتحرك مع النص القرأني الهام الاخر وهو ما قيل للرسول الكريم وهي كلمة اقرأ.

اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ


علينا ان نقرأ الواقع ونعرف ما وراء اللعبة وسلاحنا لذلك هي آيات القرأن الكريم.

هناك من يريد استبدال النص القرأني بحوادث التاريخ وجدلياته ناسيا ان التاريخ مراحل وتجارب نستفيد منها للمستقبل وما هو جدل مكانه الجامعات وابحاث الدراسات العليا وهو حديث المختصين والجدل من اسمه هو "جدل" والقران الكريم دعانا للكلمة السواء والى المناطق المشتركة لننطلق منها وليس الانطلاق من جدليات التاريخ وايضا هناك من يتناسى ان النقاش والحوار الشرعي هو للمتخصصين فيه وليس لمن ينتحلون صفة ليست لهم ومواقع لا تخصهم .

أن بداية التاريخ و نهايته ليست في حدث تاريخي حصل و أنتهي و تجاوزه أصحابه و من عاصروه قبل أن يتم اللت و العجن في هذه الحوادث التي تعتبر مثل غيرها من الحوادث من الأشياء الجدلية في التاريخ كقصة البيضة و الدجاجة و من الأول فيهما!
و كقصة كيف زوج أدم الإخوة بالأخوات و هلم جرا؟
من الأفضل أبو بكر أم علي؟

و بعيدا عن استغلال الغرب للعقد الطائفية و القضايا الجدلية لنشر الفرقة و أعادة تقسيم المقسم , فأن هناك في الشرق من هم "مستحمرون ذاتيا" و يتحركون من هذا الغباء و أعادة صناعة الجدل مرة بعد الأخرى , بلا فائدة أو قيمة أو مضمون و بلا ناتج حضاري حقيقي.

, أن الانطلاق بالتحليل الاجتماعي لواقعنا العربي من حادثة تاريخية جدلية لا تمثل شيئا علميا يصمد أمام التحليل و هو تحليل لا يعيش مع الزمن بل بتصوري هو تفريغ لشحنة نفسية خاصة بصاحبها و قد تلاقي قبولا من الأشخاص الذين يعيشون نفس العقدة الطائفية الموروثة وراثة و التي تمثل ألان في واقعنا العربي حالة عشائرية انتمائية أكثر مما تمثل قناعة فكرية مبنية علي البحث العلمي و كم من الإفراد في واقعنا العربي ممن يري الشوكة في عين أخيه و لا يري الخشبة في عينه؟ .

و بشكل عام نريد أن نقول أن المذهب لا يمثل ذاتا للإنسان , أن المذهب هو وجهة نظر في الدين قد تصح و قد تخطي كأي وجهة نظر أخري, أن المشكلة هي بمن يعيش المذهب كما يعيش الانتماء العشائري أن المذهب ليست جزءا من الذات أن المذهب فكر أنطلق من خلال حركة العقل في النص المقدس أما اعتبار المذهب انتماء كما انتماء الدم و العائلة فهذا من أسباب تخلف المسلمين و بقائهم بعيدين عن ركب الحضارة و صناعتها.

أن الغرب يريد أن يستحمر الشرق , لكن المصيبة عندما يعيش الشرق استحمار ذاتيا و يعيش الاستحمار برغبته الذاتية و بإرادته و هنا قمة التخلف و منتهي السخرية أن يستحمر الإنسان نفسه!.

-------------
د.عادل رضا
طبيب باطنية وغدد صماء
كاتب بالشئون العربية والاسلامية

**************
وقع تحوير طفيف للعنوان الأصلي كما وردنا
كما تم التخلي عن لفظ لا يليق بالنشر في الموقع
محرر موقع بوابتي


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

الفساد السياسي، اللجوء، الطائفية،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 26-06-2020  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  بيان تونس العزيزة
  المستقبل العربي في ظل صراع الأقطاب؟
  البنزين و"خطاب الأمين!؟"
  ذكرى فضل الله: سقوط هيكل الدولة والحركة
  الاستمرار هو طريق التحرير...فلا يخدعوكم
  دولة فلسطين المحتلة أسباب القوة وطريق التحرير... قراءة كاشفة لواقع الحرب الاخيرة
  كشف الاستحمار في صراعات الأقطاب.. قراءة في الصراع الاذري الارمني؟
  فضل الله...عبقرية الخطاب القرآني الحركي
  بيان في ذكرى غزو العراق الجريح تاريخ يعود وثورة متجددة
  "الحموضة الكيتونية السكرية" في زمان الكوفيد !؟
  محمد سلمان غانم....والحوار “الحقيقي"
  ميانمار.... المحطة الأولى في صراع الأقطاب
  الإمبراطورية الساقطة والأقطاب القادمة
  السمنة نظرة طبية وطريق المتابعة
  إدارة بايدن وهم الشارع العربي وحقيقة الواقع
  أستاذنا المطهري والمجتمع المعاصر فكر إسلامي متحدي امام واقع جديد
  الاغراب يجب ان يرحلوا
  منبر الشيطان
  تناقضات الطاغوت الربوي وتداخلات الصهاينة صراعات الامريكان وسط سقوط النموذج
  الكويت المشهد السياسي
  رسالة الكويتيين بعد انتخابات البرلمان
  الجمهورية الإسلامية: التآمر المتواصل والتعامل المضاد
  عمليات التكميم بين الطب الحقيقي والتجاري
  فصل الخطاب في ثورة شباب العراق
  الدين ضد الدين
  الغرب المتناقض والعقدة من الإسلام لماذا؟
  الكورونا سفاهة رئيس ومقاومة مؤسسات
  طقسنة التشيع وخرافة المشي لأربعين الحسين
  الكويت حزينة مع رحيل امير الانسانية
  الإصلاح السياسي الكويتي اين خارطة الطريق الحقيقية؟

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
حسن عثمان، د.ليلى بيومي ، محمود سلطان، معتز الجعبري، د. عبد الآله المالكي، د. الحسيني إسماعيل ، رأفت صلاح الدين، كمال حبيب، د- محمد رحال، د. صلاح عودة الله ، صلاح المختار، فاطمة حافظ ، سفيان عبد الكافي، فراس جعفر ابورمان، الهادي المثلوثي، د - محمد سعد أبو العزم، مجدى داود، منى محروس، أ.د. مصطفى رجب، د. عادل محمد عايش الأسطل، حسني إبراهيم عبد العظيم، د - مصطفى فهمي، محمد عمر غرس الله، طلال قسومي، د. طارق عبد الحليم، فتحي العابد، رشيد السيد أحمد، د- محمود علي عريقات، د. محمد عمارة ، د - محمد بنيعيش، علي عبد العال، عراق المطيري، جمال عرفة، د - أبو يعرب المرزوقي، محمد إبراهيم مبروك، عبد الغني مزوز، د - محمد بن موسى الشريف ، هناء سلامة، سوسن مسعود، د. محمد مورو ، العادل السمعلي، محمد الياسين، ابتسام سعد، عواطف منصور، د. أحمد بشير، د - صالح المازقي، محمد أحمد عزوز، د - المنجي الكعبي، د - الضاوي خوالدية، تونسي، مصطفى منيغ، إيمان القدوسي، خبَّاب بن مروان الحمد، كريم السليتي، عصام كرم الطوخى ، نادية سعد، فاطمة عبد الرءوف، د.محمد فتحي عبد العال، صباح الموسوي ، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، عمر غازي، فتحـي قاره بيبـان، سعود السبعاني، أحمد الحباسي، يحيي البوليني، د. الشاهد البوشيخي، د. أحمد محمد سليمان، عبد الله الفقير، الناصر الرقيق، أبو سمية، د - شاكر الحوكي ، د - غالب الفريجات، رافع القارصي، د- هاني السباعي، صفاء العربي، حمدى شفيق ، سامح لطف الله، حسن الطرابلسي، ماهر عدنان قنديل، محمد العيادي، منجي باكير، د. محمد يحيى ، شيرين حامد فهمي ، د. جعفر شيخ إدريس ، ضحى عبد الرحمن، محمد اسعد بيوض التميمي، المولدي الفرجاني، علي الكاش، محمد الطرابلسي، إياد محمود حسين ، محرر "بوابتي"، سيدة محمود محمد، سيد السباعي، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، مصطفي زهران، صفاء العراقي، سليمان أحمد أبو ستة، عبد الرزاق قيراط ، أشرف إبراهيم حجاج، صلاح الحريري، محمود طرشوبي، سامر أبو رمان ، د - احمد عبدالحميد غراب، محمد تاج الدين الطيبي، أنس الشابي، د - عادل رضا، حميدة الطيلوش، سلوى المغربي، رحاب اسعد بيوض التميمي، رمضان حينوني، مراد قميزة، أحمد بوادي، محمود فاروق سيد شعبان، محمد شمام ، أحمد ملحم، بسمة منصور، أحمد النعيمي، يزيد بن الحسين، سلام الشماع، د. مصطفى يوسف اللداوي، د- جابر قميحة، خالد الجاف ، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، د- هاني ابوالفتوح، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د. كاظم عبد الحسين عباس ، د . قذلة بنت محمد القحطاني، إيمى الأشقر، عبد الله زيدان، د - محمد عباس المصرى، أحمد الغريب، الشهيد سيد قطب، أحمد بن عبد المحسن العساف ، د - مضاوي الرشيد، د. نهى قاطرجي ، د. ضرغام عبد الله الدباغ، الهيثم زعفان، إسراء أبو رمان، رافد العزاوي، فتحي الزغل، فهمي شراب، حاتم الصولي، حسن الحسن، عدنان المنصر، د. نانسي أبو الفتوح، محمود صافي ، رضا الدبّابي، جاسم الرصيف، كريم فارق، وائل بنجدو، ياسين أحمد، فوزي مسعود ، عزيز العرباوي، د. خالد الطراولي ، سحر الصيدلي، صالح النعامي ،
أحدث الردود
انا اماراتي وتزوجت مغربيه على زوجتي الاولى مع ان الاولى ماقصرت فيني لكن ماعرف ليه خذتها اعترف اني كنت راعي بارتيات وهي كانت ربيعتي وربيعه الكل معرف كي...>>

انا من الامارات وفعلا للاسف اغلب المغربيات اللي شفتهن هناك يا دعاره يا تصاحب خليجين وقليل اللي شفتها تشتغل ومحترمه حتى الشغل العادي خلوه دعاره يعني تش...>>

مقال ممتاز
لكن الاصح ان الوجود الفرنسي بتونس لم يكن استعمارا وانما احتلال، فرنسا هي التي روجت ان وجودها ببلداننا كان بهدف الاعمار والاخراج من ح...>>


الاولى : قبل تحديد مشكلة البحث، وذلك لتحديد مسار البحث المستقل عن البحوث الاخرى قبل البدء فيه .
الثانية : بعد تحديد مشكلة البحث وذلك لمعرفة الا...>>


بارك الله فيكم...>>

جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


أعلم أن تعليقك مر عليه سنين، كان عليك بزيارة طبيب نفسي فتعليقك يدل على أنك مريض ، ويحمل تناقضات تقول أنها عاهرة و جاءت لتعمل في الفندق ؟؟؟ عاهرة وأجبر...>>

تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة