تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

محللون

كاتب المقال أحمد الحباسى - تونس    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


سؤال لهؤلاء الذين شغلوا الناس و شغلوا محطات التلفزيون في الخليج، إذا كنتم بهذه النباهة و الفراسة و حسن استطلاع المستقبل و فهم خفاياه لماذا انهزمت الجيوش العربية في كل الحروب التي خاضتها مع إسرائيل مع أنكم كنتم من قياداتها العليا ؟ .... لماذا سقطتم بنياشينكم المشبوهة في ساحة إدارة المعركة مع العدو الصهيوني ؟ لماذا أفلح بعض الصهاينة حين خبتم .... لماذا سقطت القدس و الضفة و سيناء و الجولان و معهم سقطت كل الشعارات العربية المشرقية الرنانة ؟ أين أبقيتم كراساتكم و أقلامكم و تحاليلكم يوم المعركة الموعودة و كيف دمرت الطائرات الصهيونية كل قواكم الجوية في ربع ساعة كما جاء في مذكرات الجنرال سعد الدين الشاذلي و الفريق الجمسى و غيرهم من كبار القادة العسكريين في جمهورية مصر العربية، و أين كان المشير عبد الحكيم عامر في ساعات القتال المرعبة التي سبقت إعلان النكسة و الهزيمة النكراء في جوان 1967 ؟ .

أكره ما أكره ما يصدر من هؤلاء ‘ المحللين’ المتشبثين في كرة القدم بخطة الهجوم على الأطراف لإنهاك ‘ الكثافة الدفاعية للمنافس ‘ و في السياسة هؤلاء الذين يوهمون الناس بامتلاكهم للحقيقة في الاقتصاد و في الأمن و في الاستراتيجيات العسكرية و في الحكم الرشيد و في الاقتصاد هؤلاء الذين فلقوا رؤوسنا بالأرقام التي تختزل كثيرا من نظرتهم المتشائمة، فالحياة بسيطة و لا تحتاج كل هذا التعقيد إذ يكفى كثير من التفاؤل و العمل و الانضباط ليتحقق المطلوب، لكن رهط مثل معز الجودى يصرون دائما على زرع ثقافة الإحباط و رهط مثل حمة الهمامى يصر دائما على أنه لا حل بدون الرجوع إلى ‘الجبهة’ و معانقة أفكار ستالين و رهط مثل خالد حسنى يصر على نفس نظرة التشاؤم مع أن الكرة مجرد لعبة لا تهم إلا المتفائلين الراغبين في النجاح و الفوز بالألقاب و زرع الفرحة في قلوب عشاق الكرة المستديرة، طبعا هناك متشائمون كثر على الساحة و هناك أطروحات تثير الغثيان و هناك تحاليل تؤكد أن دماء هؤلاء المحللين تحتاج إلى ...التحليل .

في بلادي لا أحد يزرع وردة الأمل، كلهم يدفعون إلى الاستقالة في كل شيء، على مدى سنوات الثورة لم أسمع من ‘ النائب’ المنجى الرحوى كلمة خير واحدة تزرع الأمل في نفوس هذا الشعب، فقط لعاب متناثر يزرع الفوضى و الشك و وجه متجهم عبوس يثير الرعب و كثير من التراكيب الجدلية صنع الجبهة الشعبية كل ذلك للإيحاء بأن البلد مقبل على سنوات عجاف لا حل و لا هروب منها إلا بالاحتماء بخيمة جماعة الجبهة الشعبية الذين تجمعوا على جنازة الشهيدين بلعيد و البراهمى بعد أن كانوا نسيا منسيا، على الضفة الأخرى يقف ‘الدكتور’ المحلل الكبير عصام الشابى دون حمرة خجل ليعيد على الناس المتجمعين وراء ستار التلفزيون الخاص بعد أن ملوا خطب و تحاليل و أطروحات التلفزيون العمومي، نفس ‘ المعبوكة’ الجدلية التي أنتجت للحزب الجمهوري ذلك الصفر فاصل في الانتخابات التشريعية السابقة، بعده يطل علينا صاحب دكان ‘ دستورنا’ السيد جوهر بن مبارك ليملأ الساحة ضجيجا، و بين ملاسنة من هنا و استطراد من هناك يظن المتابع أنه في حضرة الأستاذ الذي لا يأتيه الباطل لا من خلفه و لا من أمامه و لا من السفارات الأجنبية و لا من تلك الدكاكين المشبوهة التي زرعتها وزارة الخارجية الأمريكية كالسوس في أجزاء الوطن العربي .

لقد قيل الكثير في هؤلاء المحللين و نادى البعض بطردهم من مساحات البث الإعلامية بعد أن تحولوا إلى فيروس ناقل للكراهية و للفوضى و الإحباط، بل يتساءل البعض عن الأسباب التي تجعل الناس ملزمة بسماع تلك التحاليل الفاسدة التي ينطقها أمثال العميد المختار بن نصر و على الزرمدينى مع أنها لم ‘ تضبط ‘ معهم يوما كما يقول الإخوان في لبنان، و لان الناس قد ضجرت من هذه الوجوه فلقد كان حريا ببعض المنشطين أن يلتجئوا لصوت هؤلاء المتابعين لمعرفة موقفهم من هذه الفئة المثيرة للغثيان التي أصبحت تتحكم في كامل مساحات البث الإعلامية، و هنا لا بد من التصريح بأن بعض مساحات الإعلام قد أصبحت كالحمار القصير الذي يركبه هؤلاء المحللون ليزرعوا أرائهم البعيدة عن المنطق و الواقع بطلب من بعض الأحزاب أو الوجوه السياسية الفاعلة أو المخابرات و السفارات الأجنبية، بل من الواضح أن هناك من يحرك هذه الطفيليات خاصة في بعض المناسبات لبث خطاب مدسوس معين كل ذلك باسم التحليل و المساهمة في ‘ إنارة ‘ الرأي العام و كلها خزعبلات لم تعد يصدقها إلا من بلغ عندهم السفه مداه .


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

تونس، الإعلام، وسائل الإعلام، العمل السياسي،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 20-05-2016  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  محمد الغريانى، ما أحلى الرجوع اليه
  كما وعدناكم بالنصر سابقا نعدكم بالنصر مجددا
  ثرثرة فى سفح الشعانبى
  المرزوقى، معارضة للبيع او الايجار
  حرائق فلسطين ...حرائق تونس
  صمت الحكام العرب الذى لا يقهر
  السعودية، قطر، ماذا بعد ؟
  اعتصام الكامور، الاسئلة الحارقة
  قطر، تحت ‘الاقامة الجبرية ‘
  من الرخ لا الى الضخ لا
  السعودية، عندما ينتشر خطاب الفتنة
  بعد خراب مالطا
  النائبة عبو، حالة إسفاف
  الى الذين قتلوا شكرى بلعيد
  شعب على قائمة الانتظار
  لماذا يكرهوننا ؟ ..
  على نخبك يا وطن ...
  المرزوقى فى السودان ، فضيحة بجلاجل
  المرزوقى يأكل الغلة و يسب الملة
  المرزوقى ، توفيق عكاشة بشكل اخر
  الاموات لا يعودون
  المرزوقى و حبل الكذب القصير
  أحلام فى الهواء ...
  شعب ما بعد الثورة
  ‘أمور جدية ‘، أمور جنسية
  قناة الجزيرة، حتى التماسيح لها مشاعر
  اغتيال الزوارى، شكرا على الحضور
  المتباكون على حلب ، المتباكون على اوردغان
  ‘حمام ‘ بن سدرين، الادران الكثيرة
  جاتك ‘ الرجالة ‘ يا جلول

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
د. عبد الآله المالكي، سفيان عبد الكافي، د. جعفر شيخ إدريس ، د. نهى قاطرجي ، صلاح الحريري، الهيثم زعفان، كريم فارق، صفاء العراقي، إياد محمود حسين ، د. الشاهد البوشيخي، د - غالب الفريجات، الهادي المثلوثي، د- هاني السباعي، حسن عثمان، الشهيد سيد قطب، د - محمد بن موسى الشريف ، د - الضاوي خوالدية، د. خالد الطراولي ، فاطمة عبد الرءوف، مصطفى منيغ، د.محمد فتحي عبد العال، حمدى شفيق ، محمد أحمد عزوز، فراس جعفر ابورمان، جاسم الرصيف، عبد الله زيدان، فاطمة حافظ ، محمود طرشوبي، صلاح المختار، محمد الطرابلسي، أبو سمية، د- محمود علي عريقات، مصطفي زهران، د.ليلى بيومي ، الناصر الرقيق، صفاء العربي، عراق المطيري، ماهر عدنان قنديل، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د. أحمد محمد سليمان، د. عادل محمد عايش الأسطل، مجدى داود، د. أحمد بشير، عصام كرم الطوخى ، عبد الغني مزوز، عزيز العرباوي، رأفت صلاح الدين، د - صالح المازقي، منى محروس، عمر غازي، د - المنجي الكعبي، عواطف منصور، محمود فاروق سيد شعبان، د - مضاوي الرشيد، فتحي العابد، محرر "بوابتي"، د. محمد عمارة ، عبد الله الفقير، أ.د. مصطفى رجب، د - محمد سعد أبو العزم، د. طارق عبد الحليم، معتز الجعبري، د - مصطفى فهمي، رافد العزاوي، د - محمد بنيعيش، أحمد ملحم، أحمد الحباسي، سيدة محمود محمد، رحاب اسعد بيوض التميمي، محمد إبراهيم مبروك، تونسي، د. مصطفى يوسف اللداوي، د- محمد رحال، رافع القارصي، محمد اسعد بيوض التميمي، د - محمد عباس المصرى، سامح لطف الله، المولدي الفرجاني، علي الكاش، د. محمد يحيى ، أنس الشابي، يحيي البوليني، أحمد الغريب، حميدة الطيلوش، فهمي شراب، د. محمد مورو ، د . قذلة بنت محمد القحطاني، صالح النعامي ، كريم السليتي، مراد قميزة، حسني إبراهيم عبد العظيم، د- جابر قميحة، هناء سلامة، سوسن مسعود، أحمد النعيمي، سحر الصيدلي، د. صلاح عودة الله ، طلال قسومي، سيد السباعي، سلوى المغربي، أشرف إبراهيم حجاج، علي عبد العال، منجي باكير، إيمان القدوسي، د. الحسيني إسماعيل ، إيمى الأشقر، حسن الطرابلسي، أحمد بوادي، رضا الدبّابي، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، العادل السمعلي، وائل بنجدو، حسن الحسن، محمد شمام ، محمود سلطان، شيرين حامد فهمي ، محمد العيادي، د - احمد عبدالحميد غراب، د - شاكر الحوكي ، سعود السبعاني، محمد الياسين، د. كاظم عبد الحسين عباس ، ابتسام سعد، رمضان حينوني، محمد تاج الدين الطيبي، جمال عرفة، محمد عمر غرس الله، فتحـي قاره بيبـان، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، سلام الشماع، كمال حبيب، سامر أبو رمان ، يزيد بن الحسين، إسراء أبو رمان، فوزي مسعود ، د. ضرغام عبد الله الدباغ، حاتم الصولي، أحمد بن عبد المحسن العساف ، د - أبو يعرب المرزوقي، خبَّاب بن مروان الحمد، صباح الموسوي ، فتحي الزغل، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، عبد الرزاق قيراط ، خالد الجاف ، نادية سعد، د- هاني ابوالفتوح، عدنان المنصر، ياسين أحمد، محمود صافي ، د. نانسي أبو الفتوح، رشيد السيد أحمد،
أحدث الردود
السلام عليكم انا مغربية واعتز ببلدي ان لن انحاز لاحد لذا سأقول المغرب بلد التناقضات فيه عاهرات وفيه شريفات على كل شخص ذكي ينضر للمرأة المغربية ان لا ي...>>

اهل الكتاب صنفان ( المؤمنون) يقولون ان عيسى رسول الله وليس اله وهاؤلاء لم يعد لهم وجود وكثير منهم اسلم في عهد الصحابة اما اهل الكتاب الموجودين حاليا...>>

مععروف المغربيات سهله الحصول ورخيصة وللجميع ودائما الرخيص مطلب للجميع الا من رحم الله
والكثير من الدول يذهبون للمغرب للمتعه والدعارة
وا...>>


الإرهابيون الحقيقيون-2
The real terrorists-2
Les vrais terroristes-2

يقول الله تعالى : إنَّ الدِّينَ عِندَ اللهِ الإِسْلا...>>


مقال ممتاز فعلا تناول اصل المشكل وطبيعة الصراع في تونس...>>

الدعارة بالمغرب في 2017 تحت حكم من يزعمون انهم اسلاميون

>

كلمة حق .. الدعاره موجوده في كل البلاد والشرفاء موجودين في كل البلاد

وانا احمد الله على نصيبي و زواجي من المغربيه

ا...>>


الخطة تعتبر حجر البناء للبحث أو الرسالة، فلذلك يحب إعطائها حقها، وأن يتم إنصافها من حيث التجهيز والتصميم والإعداد فهي من الأجزاء التي تتعرض لحساسية كب...>>

لم اجد سببا جيدا لاكتبه للاستاذ...>>

لبنان دولة اغلب شعبها غجر وتعيش فيها جالية ارمينية وهي بلد اقتصاده بشكل عام قائم على التسول من دول الخليج وبالنهاية لا يقول كلمة شكرا كما ان قنوات لبن...>>

المغرب كدولة و شعب محترمين و متقدمين و مثقفين و لأنهم أفضل دولة في المغرب العربي ولأنها أقدم دولة هناك نجد الخبثاء يتطاولون عليها المغرب دولة جميلة ب...>>

الفتيات لديهن دبلومات و اجازاة لم تجد عمل ببلدها حتى وإن ةجدت فالراتب قليل وتتعرض دائما للتحرش من رب العمل فماهو ادن الحل في نظرك؟؟...>>

بقدر طول المقالة التي أنفتها من مقدمتها والتي لا رد عليها إلا من بيت في قصيدة شوقي (والحمق داء ما له دواء)، فبقدر طولها تلمس طول الحقد الأعمى وتبعية ا...>>

أهلا أخي فوزي... قد اطلعت اليوم على الوثيقة التي أرسلتها لي عبر رابط الرّدود على المقالات في الموقع. وقد يكون الاجدر بي أن أبدأ كلامي معك باعتذار شديد...>>

الأبلغ في العربية أن نقول عام كذا وليس سنة كذا، إذا أردنا أن نشير لنقطة زمنية، أما السنة فهي نقطة زمنية تحمل إضافة تخص طبيعتها نسبة للخصب والمجاعة وما...>>

جزاكم الله خيرا...>>

فما برشة هارد روك فما إلي ماجد في شيطان و فما إلي يحكي عل حرب الصليبية ويحكي عل الحروب إسمع هادي Zombie Metal Cover By Leo Stine Moracchioli...>>

لكل ضحية متهم ولكل متهم ضحية من هم المتهمون و من هم الضحايا الاموال العربية والغلامان والحسنوات الاوربيين اقدم مهنة . المشروع الاوربيى الصهيوني...>>

دكتور منجي السلام عليكم

مقال ممتاز...>>


أخ فتحي السلام عليكم

لعلك على إطلاع على خبر وجود محاولات تصحيحية داخل حركة النهضة، وإن كانت محاولاتا تصطدم بالماكينة التي يتحكم فيها ال...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة