تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

الهزيمة الايرانية في سوريا قادمة مهما تعلقوا بأذيال الروس

كاتب المقال يزيد بن الحسين - ألمانيا    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


اعترف قائد القوة البرية للحرس الثوري الإيراني، العميد محمد خاكبور، أن إرسال وحداته العسكرية إلى سوريا والعراق يأتي في إطار الدفاع عن "عقيدة النظام الإيراني" ومواجهة أعداء أهل البيت، وأضاف العميد خاکبور أن مقاتلي القوات الإيرانية "ذهبوا واستشهدوا هناك؛ لأنه جرى التطاول على عقائدنا الدينية، ولو لم يجر التصدي للعدو هناك لکان لزاما علينا أن نتصدى لهم عند حدود کرمانشاه وجنوب غرب البلاد . عندما تعترف ايران بتدخلها في المعارك بسوريا فهذا الاعتراف سابق لأوانه فالكل يعلم ان حرسهم الانثوي وحزبهم الشيطاني في لبنان يقاتل منذ خمسة سنوات وان فيالق ايرانية مرتزقة هي التي تقود المعركة في شمال سوريا عناصر عراقية وافغانية تقف وراءها إيران، وتضم حزب الله ووحدات من الحرس الثوري الإيرانية وآلافا من عناصر المليشيات التي تمولها إيران في العراق، وممن قدموا من باكستان وأفغانستان، وهو الذي يقود الحملة العسكرية الحالية في مدينة حلب السورية، ويضغط في الهجوم العسكري ، فقد عبرت ايران عن التزامها بالقضية من خلال دعمها لمجموعات من المقاتلين الشيعة، الذين نشرتهم في حلب، وكشفت عن رغبتها بالحفاظ على الزخم العسكري الذي سمح للنظام بالتقدم، مدعوما من الغارات الروسية، باستعادة مناطق كانت تحت سيطرة المقاتلين

وقد ذكرت التقارير ان من يقاتل ضد الشعب السوري وثورته قوات اجنبية شيعية الأصل تضم آلافا من المقاتلين الإيرانيين، ويبلغ عددهم 8 آلاف مقاتل من حزب الله، و6 آلاف مقاتل من العراق، و3500 مقاتل من أفغانستان، وذكرت منظمة مجاهدي خلق ان اعداد الحرس الثوري بلغ حوالي 60 الف عنصر ثوري يقاتل في سوريا ، مشيرة إلى أنه تم التثبت من هذه الأرقام من مسؤولين بارزين في التحالف الإيراني- الروسي- السوري ويفيد التقرير بأن هذه الوحدات الأجنبية تعمل مع الجيش السوري التابع للنظام، وتتلقى الدعم من المقاتلات الروسية، واستطاع هذا التحالف السيطرة على عدد من القرى حول حلب، ويحاول تطويق المدينة والمنطقة الشرقية الواقعة تحت سيطرة المعارضة ويستدرك التقرير بأنه رغم الخسائر الفادحة التي يتكبدها التحالف الشيعي في سوريا، إلا أن الكثيرين يتقبلون رواية إيران وحزب الله بأن الشيعة يخوضون معركة وجودية ضد السنة في سوريا

. نشرت صفحة إيرانية عبر "فيس بوك"، فيديو يظهر مقاتلين إيرانيين في ريف حلب الشمالي، رغم زعم جواد ظريف، وزير خارجية طهران أن إيران أرسلت فقط خبراء إلى سوريا، وليس عناصر عاديين ويظهر الفيديو ترديد العناصر لأهازيج باللغة الفارسية، قالت الصفحة إن تلك اللقطات تم تصويرها قبل الانطلاق إلى إحدى المعارك وأوضحت الصفحة أن بعض من ظهر في الفيديو، يتبعون لكتيبة "حضرت حجت خوزستان"، التي تتخذ من الأهواز العربية مقرا لها إضافة إلى مقاتلين يتبعون لكتيبة "الإمام الحسين"، ولواء المغاوية، و"كتيبة فلسطين"، وينحدرون من مدينتي بهبهان، وكازرون يشار إلى أن الحكومة الإيرانية تعترف فقط بقتلاها من الخبراء العسكريين، وتتجاهل التطرق إلى المقاتلين العاديين حتى تبقى روايتها مصدّقة لدى الغرب، وهي أنها لم ترسل أي مقاتل نحو سوريا خصوصا وأنهم فقدوا قيادات تاريخية مؤسسة للحرس الثوري كالجنرال حسين همداني وغيره فضلا عن غياب وغموض مصير قائد فيلق القدس قاسم سليماني الذي أصيب قبل شهور في حلب أيضا . أن التورط العسكري الإيراني لم يشمل فقط المؤسسة الثورية الإيرانية بل أضاف لجدول الخسائر الميليشيات الطائفية اللبنانية ( حالش ) وهو البندقية الإيرانية في العالم العربي والذي خسر الآلاف من عناصره والمئات من قيادييه الميدانيين فضلا عن سمعته و مكانته السابقة، وكذلك العصابات العراقية والأفغانية والباكستانية حتى تحولت الأرض السورية لمصيدة حقيقية ومنطقة قتل لفئران العصابات الإيرانية في الشرق

حجم الخسائر البشرية الايرانية في معارك ريف حلب، فاق كل التصورات والتقديرات، ، وتحولت لكارثة حقيقية التدخلات الإيرانية في الوطن العربي ؟ فمشاهد توافد الصناديق الخشبية التي تضم أجساد مقاتلي الباسيج والحرس الانثوي أعادت ذكريات سنوات الحرب العراقية- الإيرانية ، وحيث كانت الحشود البشرية الإيرانية تتساقط كالجراد في جبهات الحرب حينذاك ا، ففي جبهة حلب الشمالية وحدها خسر الإيرانيون خلال أسبوع من القتال ضد قوى المعارضة السورية في ريف حلب الغربي أكثر من 35 ضابطا من ضباط الحرس بعضهم برتب متقدمة وقيادية، انها عملية استنزاف مستمرة لمرتزقة الحرس الانثوي انه تورط ايراني في المستنقع السوري لن تخرج منه سالمة مثلما تورط حزبهم حالش اللبناني ،واذا كانت ايران تعتبر الحرب الى جانب بشار هي حرب او معركة المصير الواحد للدفاع عن المجال الحيوي الإيراني في الامة العربية ، فهي معركة خاسرة لكونها في مواجهة الشعب السوري الحر الذي اختار خيار المواجهة في معركة المصير العربي نحيا او نموت ، فلن تستطيع قوة دولية او اقليمية إخضاعه وإركاعه وكسر ارادته وقهر عزيمته وفرض شروط الذل والمهانة ليعلم الإيرانيونانهم حقا في مأزق حقيقي وورطة قاتلة ، وفخ قاتل، فخطوطهم العسكرية وتوسعهم في الشرق قد طالت كثيرا، وخسائرهم تعدت كل الحسابات، خسارتهم في اليمن لم يتوقعوها بسبب الحزم السعودي الذي استيقظ الاسد بعد ان شعر ان الخطر الفارسي الصفوي وصل الى قرب عرينه . وبرغم الاعتماد الإيراني على الجهد العسكري الروسي لتخفيف الضغط على القوات الإيرانية، إلا أن الروس يضربون من الجو ولا وجود بري واضح لقواتهم حتى الآن، بينما الإيرانيون يقاتلون بريا في حرب الاستنزاف السورية المؤدية للهلاك وهي حقيقة ميدانية يعيش هواجسها الإيرانيون كل يوم تتمثل في كون الفشل في مغامرتهم في تصدير الثورة للوطن العربي وفق مقولة امامهم الذي شرب السم العراقي ومات فشل تصدير الثورة ستكون الحقيقية الواضحة للعيان لكل مشاريع النظام الإيراني التبشيرية والتصديرية لدينهم الصفوي ، وبما سيؤدي لانكفاء وتراجع سينعكس حتما على الوضع الاجتماعي الداخلي الإيراني المتدهور اصلا .

الإيرانيون اليوم أمام خيارين لا ثالث لهما وهما إما التعايش مع حالة النزيف البشري اليومي القاتل وتحمل الأعباء الكارثية لحرب الاستنزاف التي يخوضونها، أو تحمل مسؤولية الانسحاب العسكري التام من سوريا وجر اذيال الفشل عبر هزيمة تلاحق إستراتيجيتهم الفاشلة في تصدير الثورة المذهبية لنشر دينهم المجوسي المغلف بشعارات حب اهل البيت الذين ابتلوا بشعاراتهم الطائفية مدى الدهر هزيمة الثورة السورية أمر مستحيل مهما بلغت خسائر الشعب السوري .

ان تساقط الجنرالات الإيرانيين وأتباعهم من العملاء في سوريا قد أكد حجم هزيمتهم المفجعة في جبهات القتال ..هل ستكون سوريا الهزيمة الثانية للإيرانيين بعد العراق ، وهل سيشربون كأس السم الزعاف مرة اخرى هذه المرة عن طريق الثوار السوريي؟ ، وستكون هزيمتهم المخزية في سوريا ان شاء الله ، وتضع نهاية لمصير ولي فقيهم الدجال ، ليلتحق بصاحبه خميني المقبور الى جهنم وبأس المصير .


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

إيران، التدخل الإيراني بسوريا، سوريا، الجماعات الشيعية،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 22-02-2016  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  واخيرا انكشف القناع عن وجه خامنئي الإرهابي بالتورط في هجمات 11 سبتمبر
  الرد على شبهات الماديين، في نفي وجود الخالق
  شواهد على وجود الوحى
  بشارات انبياء بني اسرائيل بمحمد( الحلقة الاخيرة)
  كيف نقيم وجهات نظر المحللين حول الانسحاب الروسي من سوريا ؟
  يطبلون ويزمرون ويرقصون لتصريحات النكرة ابراهيم الجعفري
  لماذا احزاب المعارضة التونسية لاتريد تصنيف «حزب الله» كمنظمة إرهابية.؟
  في تونس يحاربون كل وطني شريف بحجة الإرهاب: نموذج فوزي مسعود
  خمنئي سيحرر سوريا من الكفر، وسوريا ستحرر ايران من الملالي
  بشارات انبياء بني اسرائيل بمحمد(3)
  بشارات انبياء بني اسرائيل بمحمد(2)
  خفايا الاتصالات السرية بين أمريكا وإيران لغزو العراق يكشفها السفير الأمريكي السابق
  دعنا نكذب في كشف الحقائق (عن حزب اللات) التي يكذبونها
  هل معاوية حقا من الفئة الباغية بعد مقل عماربن ياسر؟
  هل حزب الله(حالش) من اتباع المقاومة والممانعة ياسلام؟
  بشارات انبياء بني اسرائيل بمحمد(1)
   هل بدأت السعودية بشحن الاسلحة الى اهل السنة في لبنان؟
  هل سيادة العراق مازالت باكر ام اغتصبت بوحشيه ؟
  يقول : بعد استشهاد النبي.. عيننا على المهدي عليهما السلام
  الهزيمة الايرانية في سوريا قادمة مهما تعلقوا بأذيال الروس
  هل الحرب العالمية الثالثة تبدأ من دابق؟؟
  الاختلاف بين موقف ادم وابليس
  اهل البيت اعتمدوا على الشورى وليس على نظرية الامامة الالهية
  هل ستعبر السعودية وتركيا الحدود السورية لنصرة المعارضة؟
  حوار الاديان: هل التوراة كتاب مقدس؟
  النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) هو البارقليط في الانجيل
  العملية السياسية الجديدة للامريكان في العراق
  الاهداف والمشاريع الامريكية الايرانية تسير متلازمة في زمن اوباما
  نبذة تاريخية عن الفرس حمراء الكوفة وتواجدهم في المدينة
  مسؤول ايراني:العراق وايران دولة واحدة (ايرقستان)

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
جمال عرفة، فتحي العابد، عبد الله الفقير، أحمد النعيمي، مراد قميزة، د. محمد عمارة ، خبَّاب بن مروان الحمد، د - غالب الفريجات، محمد العيادي، خالد الجاف ، عزيز العرباوي، العادل السمعلي، صباح الموسوي ، فاطمة حافظ ، فتحي الزغل، سلوى المغربي، د. عبد الآله المالكي، المولدي الفرجاني، حميدة الطيلوش، كريم السليتي، د - شاكر الحوكي ، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، د - محمد بن موسى الشريف ، يزيد بن الحسين، حسن الحسن، سامر أبو رمان ، تونسي، أنس الشابي، أحمد الحباسي، صفاء العربي، سامح لطف الله، محمد شمام ، د. محمد يحيى ، د. كاظم عبد الحسين عباس ، مصطفي زهران، عبد الله زيدان، حسن عثمان، أشرف إبراهيم حجاج، د - محمد بنيعيش، د - أبو يعرب المرزوقي، محمود فاروق سيد شعبان، رافع القارصي، د - محمد عباس المصرى، د- محمد رحال، سعود السبعاني، محمود طرشوبي، مجدى داود، شيرين حامد فهمي ، د - محمد سعد أبو العزم، سحر الصيدلي، د- هاني السباعي، د - الضاوي خوالدية، الشهيد سيد قطب، كمال حبيب، نادية سعد، د - صالح المازقي، سفيان عبد الكافي، د- هاني ابوالفتوح، د. نهى قاطرجي ، د. عادل محمد عايش الأسطل، أحمد بن عبد المحسن العساف ، فهمي شراب، معتز الجعبري، د - مضاوي الرشيد، رافد العزاوي، د - مصطفى فهمي، د. الشاهد البوشيخي، أحمد بوادي، محمد الطرابلسي، د- جابر قميحة، عصام كرم الطوخى ، حسني إبراهيم عبد العظيم، فتحـي قاره بيبـان، عبد الرزاق قيراط ، مصطفى منيغ، عبد الغني مزوز، عدنان المنصر، فراس جعفر ابورمان، هناء سلامة، د. مصطفى يوسف اللداوي، د. طارق عبد الحليم، محمود صافي ، محمد اسعد بيوض التميمي، د. الحسيني إسماعيل ، حمدى شفيق ، محمد عمر غرس الله، صفاء العراقي، أحمد ملحم، د. أحمد محمد سليمان، إيمى الأشقر، صلاح الحريري، د. ضرغام عبد الله الدباغ، د. جعفر شيخ إدريس ، عواطف منصور، بسمة منصور، محمد أحمد عزوز، فوزي مسعود ، كريم فارق، صلاح المختار، أحمد الغريب، رحاب اسعد بيوض التميمي، رشيد السيد أحمد، سيدة محمود محمد، د.ليلى بيومي ، أبو سمية، د. محمد مورو ، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، جاسم الرصيف، رأفت صلاح الدين، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، الهيثم زعفان، د. نانسي أبو الفتوح، رمضان حينوني، د - احمد عبدالحميد غراب، د- محمود علي عريقات، سلام الشماع، محمد تاج الدين الطيبي، ماهر عدنان قنديل، إياد محمود حسين ، وائل بنجدو، د. أحمد بشير، إسراء أبو رمان، طلال قسومي، سيد السباعي، عراق المطيري، أ.د. مصطفى رجب، محمود سلطان، د.محمد فتحي عبد العال، رضا الدبّابي، حاتم الصولي، محمد إبراهيم مبروك، ابتسام سعد، محمد الياسين، الناصر الرقيق، يحيي البوليني، د - المنجي الكعبي، حسن الطرابلسي، صالح النعامي ، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، إيمان القدوسي، علي الكاش، ياسين أحمد، علي عبد العال، عمر غازي، منى محروس، منجي باكير، سوسن مسعود، الهادي المثلوثي، د. صلاح عودة الله ، د . قذلة بنت محمد القحطاني، د. خالد الطراولي ، فاطمة عبد الرءوف، محرر "بوابتي"،
أحدث الردود
... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


تطوان كبيرة علي مخططاتهم الصغيرة
المغرب / مصطفى منيغ
الشجرة معروف صنفها محسوبة جذورها وحتى أوراقها المُجمَّعة ، المثبَّتة في سجلات تاريخ...>>


هل يمكن ان يكون السفر افضل علاج للهروب من الواقع ؟
أليس هذا افضل حل ......>>


مقال أكثر من رائع وعمق في التحليل...>>

تحاليل الدكتور نور الدين العلوي متميزة، ومقاله هذا عن مسار الثورة يبدو مقنعا وان كان متشائما ومخيفا لابناء الثورة...>>

مقال ممتاز فعلا...>>

لا أظن أن أهل الحيل قادرون على تفسير القرآن، والله أعلم....>>

مقالة رائعة....جزاك الله خيرا.
ولكن هل هنالك أدوات نسطيع من خلالها أن نعرف
لأي سبب من هذه الأسباب يكرهنا الآخرين....>>


شكراً أخي العزيز. رب كلمات من مشجع مؤيد بنور الحق تبطل الباطل وتحق الحق....>>

مقال يتميز بزاوية النظر التي تناول من خلالها الدكتور الصديق المنجي الكعبي حادثة كسر التمثال العاري بالجزائر

فعلا الامر يستحق ان ينظر ال...>>


السلام عليكم أخ فوزي وبعد نزولا عند رغبتك، اليك المنشور موضوع التعليق ومصدره. ولم أشأ الإشارة الى ما هو أكثر من الإلغاز للأسماء، ليبقى الأهم التمثيل ل...>>

لكي يكون المقال ذا فائدة أكبر، كان يحسن ان تذكر إسم السياسي الأب المقصود، لأن الناس لا تدري ما قرأت وبما تتحدث عه...>>

نتيجة ما تعانيه بناتنا في الاتجاة نحو طريقا لانحبذة ولانرضه لكل فتاة أي كانت غنية اوفقيرة ولكن مشكلتنا في الدول العربية الفقر ولذاعلي المنظمات الاجتما...>>

من صدق مجتمع رايح فيها انا متزوج مغربيه بس مو عايشين هنا ولا ابغى ارجع المغرب رحتها يوم زواجي وماعدتها بلد دعاره بامتياز حتى الاسره المغربيه منحله الب...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة