تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

قضية مفتعلة بتونس: ندوة حول "عقلية التكفير"‏

كاتب المقال موقع بوابتي   



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


انتظمت بتونس العاصمة يوم 5 أكتوبر الجاري ندوة تناولت ما أسماه المنظمون "كيفية مواجهعة التكفير بتونس", عقدت ‏بمقر إحدى الأحزاب التونسية, يقول عن نفسه انه من المعارضة.‏

فقد نقل موقع "مغاربية" التابع للقيادة العسكرية الأمريكية, في نطاق ما يبدو انه رعاية إعلامية للأنشطة المشبوهة بتونس ‏وللأطراف القائمين عليها, عن إحدى المشاركات بالندوة قولها: "أن مقالاتها ومقالات زميلات لها أزعجت الأصوليين ‏واعتبروها مس للمقدس" على حد قولها, وأضافت بأن الإرهاب الفكري والتهديد هما " سلاح ضعيف الحجّة".‏

يذكر ان مجموعة من النسوة اليساريات التونسيات اعتادت ان تتهجم على الإسلام ورموزه, من خلال كتابات تنحو منحى ‏الإستفزاز والطعن من ناحية, وافتعال القضايا من ناحية أخرى لاستدرار العطف, كان أخرها مقالة لإحداهن هاجمت فيها ‏الصحابي الجليل خالد ابن الوليد واتهمته بانه يقاتل من اجل سبي النساء الجميلات.‏

و كان من أثر ذلك أن انبرى البعض للرد على مثل تلك التهجمات, وهو ما يمثل موقفا طبيعيا من كل مسلم, الشيئ الذي ازعجهن ‏وازعج من يواليهن من اطراف يسارية, فأقاموا ضجة يريدون من خلالها افتعال قضية بهدف كسر حصن الممانعة الذي يمثل صدا للإنحرافات الفكرية التي يروج لها البعض بتونس.‏

وقال أحد الكتاب بصحيفة حكومية معروفة خلال الندوة " إن هذه الحملة هي ضرب للفكر الحر" مؤكدا أنه مع حرية العقيدة ‏ومع حرية نقد العقيدة أيضا", ولم يوضح المتحدث من أية خلفية يحق له نقد العقيدة, كما لا يعرف إن كان من حق صحفي ‏يعمل بصحيفة تمول من اموال دافعي الضرائب التونسيين أن يدافع عن الاتي يهاجمن الإسلام ويسخرن من رموزه وهي ‏السيدة التي تزعم انها ضحية تكفير. ‏

وقد اشتكى أحد المشاركين في الندوة من تضخم ميزانية الشؤون الدينية بتونس," إذ ليس من المعقول أن نجد ميزانية وزارة ‏الشؤون الدينية تفوق الميزانيات المخصصة لوزارات أخرى متجمعة" حسب قوله.‏

يذكر أن البعض يرى أن جماعات اليسار بتونس كانوا و لا يزالوا العامل الأكبر وراء أكثر المشاكل والانحرافات الثقافية ‏والفكرية التي تشهدها بلادنا, والتي ما فتئوا يعملون على ترسيخها من خلال تواجدهم بمختلف وسائل الإعلام والإنتاج ‏الثقافي كالمسرح والسينما.


 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 17-10-2007  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  إحالة محرر "بوابتي" على قطب قضايا الإرهاب: حفظ القضية
  محرر "بوابتي" أمام قطب قضايا الإرهاب: الإبقاء بحالة سراح
  إحالة محرر "بوابتي" على القطب القضائي لقضايا الإرهاب
  تعرض مشرف 'بوابتي' للعنف الشديد من طرف أعوان الداخلية
  صناعة الأصنام بتونس، نموذج علوية اليهود
  إعادة تفعيل "بوابتي"
  الإعلام بتونس يتحول لأداة لنشر الفاحشة والتطبيع مع الإنحرافات
  في ظل غياب الرادع قطعان الزنادقة يواصلون استهتارهم بعقائد التونسيين
  نصف نساء تونس عوانس: المجتمع التونسي يتجه نحو التفكك بخطى حثيثة
  تونس الملاذ الآمن لمحاربي الإسلام
  أيتام اليسار بتونس، يفزعون لزيارة القرضاوي لبلادنا
  مؤسسات التعليم التونسية، مسارح للقتل والدعارة والمخدرات: بعض من الحصاد المرّ
  أطراف غربية لتمويل "المؤسسات المدنية"، تستغل الناشطات العربيات جنسيا
  التونسيون يحتفلون بأعياد النصارى، فيما المجزرة بغزة تتواصل والشارع الإسلامي ينتفض
  وتتواصل مشاريع العبث بالأسرة التونسية
  في ظل صمت رسمي وشعبي: فيلم تونسي يسيء للإسلام
  شراذم اليسار بتونس تفزع لانتشار التدين ببلادنا
  المهرجانات التونسية تؤكد الاتهامات ضدها، وتستدعي رموزا خطيرة
  وقع تمرير الأخطر منه بتونس: جهات أمنية مصرية تعترض على قانون الطفل
  الإعلام التونسي في أدوار التضليل والتعتيم: نموذج زيارة "الإسرائيليين" لتونس
  هل من نهاية للعبث بالشباب التونسي: مسابقات "ستار أكاديمي"
  هل سيحتفل اليهود بقيام "إسرائيل" في تونس، فيما الفلسطينيون يقتلون؟
  التطرف العلماني بتونس، أو حينما تصبح محاربة الرموز الإسلامية فنا‏
  هل يعاد النظر في مسألة الاختلاط بالمؤسسات التعليمية التونسية؟
  تونس بلد الموات والأموات: ذكرى سقوط بغداد تمر وسط صمت غريب‏
  هل تفعل تونس مثلها؟ الجزائر تغلق كنائس لمواجهة التنصير
  ويتواصل العبث بالشباب التونسي: "ستار أكاديمي" التونسي ينطلق قريبا
  فيما يلقى تسامحا بتونس، ولاية أمريكية تحظر اللباس المتعري بالمدارس‏
  ظاهرة الإنجاب خارج الزواج تتزايد بتونس
  اتخذت من بورقيبة شعارا: إطلاق "اليوم العالمي لنزع الحجاب"‏

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  14-11-2007 / 19:53:56   السالمي


يا اخي هؤلاء الناس مساكين، ولا اعرف كيف يجدون من يهتم بهم ويتحدث عنهم

من رأيي يجب عدم الإهتمام بهم، حتى ينطفؤوا تلقائيا

  5-11-2007 / 09:21:24   inconnue


Voila l'attitude habituelle quand on a pas les reponses! moi non plus ça m'interesse plus Mr. w 7asbona allahou wa ni3ma el wakil aussi! rabbi yehdi

  1-11-2007 / 19:57:02   Abou Mohammad


@inconnue
آسف لن أستطيع مواصلة حوار لا فائدة منه كما أني لا أستطيع الإنخفاض لمثل هذا المستوى
حسبنا الله و نعم الوكيل

  1-11-2007 / 11:00:36   Inconnue


@abou muhammed
SVP arretez de bloquer sur le détail et repondez moi sur le fondamental Mr.
mon etat d'esprit importe peu du moment que je suis cohérente!
"il y a plusieurs écoles de fi9h, choisissez ce qui vous va le plus" --------> et qu'est ce que je suis entrain de clamer moi?
vous n'etes pas contradictoire pas hasard? parce que j'ai toujours dit qu'il fallait pas "Faire un tas" d'une question sur laquelle les savants ne sont pas unanimes!
si vous arreterez de juger ma personne et que vous vous interessez un peu plus a ce que je dis vous comprendriez mieux mes points de vue!
merci

  29-10-2007 / 18:06:59   Abou Mohammad


Merci pour la leçon d'algèbre vous m'avez rappelé les bons souvenirs de la prépas :) , vous faites rigoler :) (ce n'est pas péjoratif). On n'est pas ici pour se disputer vous avez vos idées gardez les si vous voulez mais j'aurais aimé que vous me repondiez sans que vous vous énervez, parcequ'une personne énervée ne peut pas raisonner correctement, si je vous ai dis tout ce que j'ai dis, ce n'est pas pour mon intérêt personnel, c'est un point que j'aimerais que vous compreniez bien, je ne suis pas gagnant en faisant l'effort de répondre à chaque fois, Ne vous fachez pas donc, je n'ai aucun intérêt à vous faire énerver. Vous savez, Moussa (AS) a dit au diable : "hé toi maudit dit moi quand est ce que tu peux controler l'homme plus facilement" il lui a dit "quand il s'éneve".
Est ce que vous pouvez lors de votre prochain message répondre à la question suivante :
- Pourquoi vous n'acceptez pas tous les avis des savants et prenez le plus facile, vous n'avez pas à faire fausser les avis des autres savants, il y a plusieurs écoles de fi9h, choisissez ce qui vous va le plus et dites "Amentou belleh" pour les autres. Tous ils ont raison et c'est tout, J'attend votre réponse (sans énervement svp) :) merci.


  29-10-2007 / 13:55:40   inconnue


@abou mouhammad
j'ai bien lu ce que vous avez ecrit et j'ai bien vu qu'au lieu de me repondre vous vous etes mis a essayer de disséquer a votre manière toutes les facettes de ma personnalité!
et j'ai utilisé vos exemples pour en faire des contre-exemples et c'est tout à fait légitime Mr. dans les dialogues et les discussions scientifiques ou autres (vous ne vous etes jamais exercé avec le raisonnement par l'absurde? c'est une méthode de raisonnemment logique utiliser généralement dans les sciences mathématiques notamment en algèbre).
et puis je préfère essayer de comprendre et me tromper et vers la fin adhérer a une idée dont je suis entièrement convaincue (et que quand on me pose une question la dessus je saurais repondre et convaincre) que de ne pas le faire en me disant que je suis pas capable j'ai pas les capacités mentales ou morales pour le faire et je reste sur mon ignorance ou que j'adhère (en apparence a une idée) sans aucune conviction!
personne n'est né en sachant tout! et si personne n'ose se poser les questions personne ne saurait les réponses...

  29-10-2007 / 09:39:15   أبو محمد


شكرا فوزي على هذا التحليل، وأريد أن أؤكد على أن هناك صنفان من الناس، قليلو العلم بالدين و جلنا منهم و أنا أولهم والعلماء. و في كلتا الحالتين ( و هذا رأيي الخاص) ليس لأحدهم أن ينقد الدين، الصنف الأول لأنهم ليست لهم من الإمكانيات على فعله و الصنف الثاني لأنهم إن قاموا بفعل ذلك فهذا ينم عن قلة إيمانهم وهذا يتعارض مع كونهم علماء و الله أعلم. أما بالنسبة للأخت فأظن أنها لا تقصد ما نحن بصدده لأنها إذا قصدته فالمسألة خطيرة لكن أظنها كتبت كلمات أملاها عليها الغضب و التعصب للنفس و كلنا متعصبون لأنفسنا إلا من رحم ربي وأخطر ما يحارب به الشيطان الإنسان هو هوى النفس والمسألة ليست بالهينة ولكن ندعو الله لنا و لكم...

  29-10-2007 / 07:28:54   فوزي


الإخت ‏inconnue‏,‏

أريد فقط التعليق على نقطة ذكرتيها, وهي قولك أنه من حقك نقد الدين (وأفترض انك تقصدين الإسلام), فلتتفضلي بالتالي:‏
‏- قول نقد الدين, قول مشبوه وأكاد أقول ملغوم, وهو قد لا يجوز عند البعض, ولكن سنفترض أنه يعني التناول العلمي ‏لجوانب تنزيل الإسلام على الواقع.‏
‏- تنبع فكرة نقد الدين من وجود مشكلة في فهمه, وهنا يوجد طريقين لحل هاته المشكلة, أما نقد الدين او نقد النفس التي ‏تصورت صعوبة الإلتزام بالدين.‏
‏- بما ان نقد النفس يلزمه إرادة قوية لمراجعة بعض السلوكيات بل واحيانا بعض التصورات التي يحملها الشخص, وهو ما ‏يمثل عملا صعبا, فإن طريق نقد الدين يكون الأسهل للبعض.‏
‏- إذ افترضنا ان القائل بنقد الدين مسلم, فإن نقد الدين لا يكون ذا معنى إلا اذا استوفى القائل بهذا النقد, نقد نفسه أولا, ‏ورفعها إلى درجة تنعدم فيها اهواء النفس او تكاد, لكي يكون هناك معنى لقوله بنقد الدين, حيث سيكون كلامه ساعتها مبرئا ‏من الأهواء, وهو حينئذ محاولة لفهم الدين من خلال دواعي فكرية, ومثل هذا العمل لا يقوى عليه إلا من اوتي شيئين: قوة ‏التزام بالدين لدرجة اخضاع اهواء النفس بحيث يكون مبرءا منها, وقوة في الفهم العلمي للإسلام لكي يكون قادرا على ‏تناوله علميا بدون اهواء, وأولاء يسمون العلماء الربانيون (و ليس علماء السوء وعلماء الفضائيات).‏
‏- ترين إذن ان نقد الدين كلمة حق يراد بها باطل, إذ القائلون عادة بحقهم في نقد الدين (و لا اعنيك شخصيا بالضرورة, فما ‏أراك إلا مرددة بحسن نية, لقول رؤوس الإلحاد في هذا الباب), أناس ليسوا فقط غيروا مستوفين لشروط التناول العلمي ‏للإسلام, ولكن تحركهم أهواء نفس, فكان معنى ذلك انهم هزموا من طرف أنفسهم فالتجئوا للنيل من الدين‏


  29-10-2007 / 07:13:06   Abou Mohammad


Ecoutez madame inconnue,
Vous allez vraiment dans tous les sens, vous n'avez même pas suivi la structure de mon message pour me répondre, vous m'avez vraiment étonné, plus que ça vous avez réutilisé mes exemples de façon totalement contraire à ma façon de les exposer, ça signifie deux chose soit que vous n'avez pas compris les exemples soit que vous étiez tellement énervée (ce n'est pas un bon critère pour une croyante) que vous n'avez même pas essayé de comprendre.
Quand quelqu'un ne vous comprend pas il n'est plus la peine de lui réexpliquer, la seule chose qu'on puisse faire c'est ce qu'on souhaite pour nous et lui "alhidaya"

  29-10-2007 / 00:15:52   inconnue


@abou mouhammad
mais c vraiment absurde ce que vous me dites la!!! vous presumez detenir la verité de ce que je pense de ce que je suis! qui etes vous pour presumer le savoir?? rabbi wa7dou ya3ref!!! qui étes vous pour me juger??? et qui etes vous pour me dire ce que je devrais faire??
(ne vous sentez pas attaqué Mr. mais ça emane du fin fond de mon coeur parce que vous m'avez blessé par ce que vous avez dit)!
dans un examen un professeur ne va pas me juger sur ce qu'il croit que je pense mais sur ce que j'ai mis sur ma feuille d'examen! un medecin ne va pas me soigner pour ce que j'ai l'air d'avoir mais sur ce que j'ai vraiment!!
je sais que notre religion est une religion de facilité et de bon sens! je refuse d'accepter ni de comprendre que notre religion comprenne des absurdités ou des contradictions pour ne pas les comprendre!
ma religion j'y adhère avec mon ame, mon corps et mon esprit!
pourquoi vouloir que ça se complique alors que c'est simple!
qui vous a dit que je le respecte pas le sheikh? je l'ai insulté? je me suis moqué de lui? je l'ai abaissé?? je suis juste pas d'accord avec lui! j'adhère pas a son point de vue! est ce que ça signifie que je le respecte pas???
je suis pas d'accord avec vous est ce que je vous manque de respect pour autant?
quand on se cultive on apprend a s'auto critiquer! où est le mal a critiquer un sheikh (c'est un etre humain non? il peut donc se tromper) où est le mal meme a critiquer meme la religion?? si on ne critique pas on ne peut pas apprendre! on ne peut as avancer!
je trouve absurde qu'on essait de corriger une faute (alors qu'on est meme pas sur qu'elle l'est vraiment) par une faute plus grave!
Dieu nous a recommandé de garder les liens familiaux meme si sa famille est mécréante! donc j'ai le droit de dire de que je suis pas d'accord parce que cette recommandation la il n"y a pas deux savants qui ne sont pas d'accord la dessus!!

  28-10-2007 / 10:23:58   Abou Mohammad


@inconnue
Je pense que c'est vous qui n'avez pas compris l'intervention de Faouzi, Je pense qu'il a compris votre état d'esprit en lisant votre intervention et donc il vous a répondu sur ce que vous avez exprimé et ce que vous n'avez pas exprimé. Vous dites comment? C'est très simple, les gens qui refléchissent comme vous ont typiquement la même pensée répulsive de tout ce qui peut être Nouveau quand il s'agit de vérité islamique même s'il s'agit d'un détail et acceptent tout ce qui est nouveau mais facile puisque amusant dans l'immédiat (c'est le diable qui le facilite) même s'il a un effet néfaste.
Est ce que vous savez madame que le paradis est entouré de difficultés et que l'enfer est entouré de toute les attractions et les séductions? ( حفت الجنة بالمكاره وحفت النار بالشهوات)
Si vous voulez aller au paradis vous devez supporter les difficultés même si c'est contre ce que vous aimez et respectez surtout les savants, c'est un grand délit de ne pas les respecter et de toute façon s'ils vous induient en erreur c'est eux lesperdants et ce n'est pas vous, vous ne pouvez que gagner en suivant ce que disent les savants, maintenant vous pouvez choisir quel savant et quelle école vous suivez mais respectez surtout tout le monde.
Je vous donne deux exemples pour résumer : pour réussir dans vos études vous faites tout votre effort et vous travaillez dur même si vous N'AIMEZ PAS toutes les matières que vous étudiez, votre effort est à la fin récompensé par le diplôme, alors pourquoi vous ne faites pas l'effort pour accèder au paradis même q'il y a des choses que vous n'aimez pas ou plutôt que vous ne comprenez pas?
deuxième exemple : quand le médecin vous prescrit des médicaments est ce que vous protestez et vous lui dites je veux tel médicament et pas l'autre? pourquoi vous faites ça avec les savants alors? faites ça avec un médecin ou un avocat ou...vous allez voir comment il va agir avec vous.

Je ne vous répond pas pour vous montrer que vous avez faux par contre je pense que vous êtes sur le bon chemin mais vous avez juste quelques interrogations...en vous souhaitant tout le bonheur...

  27-10-2007 / 21:31:27   inconnue


@Faousi
t'as mal interpreté ce que j'ai dis! j'ai bien dit que la différence entre les savant est une miséricorde et que si le bon dieu et miséricordieux pourquoi les Hommes ne le sont pas! MAIS j'ai jamais dit que la différence entre les non-savants est une miséricorde et je sais meme pas comment t'as pu comprendre cela vraiment c bizzare!
je suis vraiment dsl mais j'ai lu, tu as lu et le sheikh a lu la meme histoire donc je vois pas de quelle "choumoulya" faut que je fasse preuve! c clair comme l'eau de roche vraiment je m'étonne de l'abscence de ton esprit critique sur cette question!!!

  23-10-2007 / 07:36:53   فوزي


الأخت ‏inconnue

تقولين لماذا يمكن اعتبار اختلاف العلماء رحمة ولا يمكن اعتبار الامر كذلك اذا اختلف الناس كما العلماء:‏‎ ‎
‏- اختلاف العلماء رحمة لأنه ييسر للناس تصريف شؤون حياتهم حسب مقتضيات الواقع المتغير من مكان إلى مكان.‏
‏- اما انصراف الناس كل إلى فعل ما يريد فلا يجوز لعديد الأسباب:‏
‏- إذا اختلف الناس في تاويل الاحكام كاختلاف العلماء فستصبح فوضى‏
‏- اختلاف العلماء يضمنه من الزيغ ورع العلماء وعلمهم, واما اختلاف الناس فلا يضمنه شيئ, بل هو متات أصلا من خلال ‏اهواء النفس وليس لداعي تيسر احوال الناس التي يرتضى بها تقوى الله.‏
‏- يمكن الاستغناء عن سؤالك اصلا بالإيمان بما ارتضاه الاسلام لنا, وساعتها لن نناقش لماذا اعطى الله للعلماء الحق في ‏الاختلاف ولم يسمح للناس بان يختلفوا في قبول ورفض مارتضاه لهم, فالمسلم مطالب بان يقبل الاسلام كله وليس الإيمان ‏ببعض و الكفر بالبعض الآخر, بل حتى اختلاف العلماء لا يعني رفضهم او تمردهم عما قاله الاسلام بل هو قبول منهم بهذا ‏الدين لدرجة سعيهم ايجاد حلول للناس اللتيسير عليهم, وليس غرضهم الفوضى والتمرد.‏
‏- القضية التي تذكريها (موضوع المراة وولده) هي حالة جزئية ستفهم أكثر لو وقع تناولها في سياقها, وتناولها هكذا ‏منفصلة لن ييسر لك فهمها وفهم مغزى المنع الذي تتحدثين عنه.‏
‏- يجب النظر للاسلام بشمول اكبر وساعتها ستتوضح لك العديد من النقاط الغائبة والتي ستفسر لك تلقائيا ما ترينه غير ‏مقبول الآن.‏

  22-10-2007 / 21:19:36   inconnue


ce que je sais et que personne ne peut contester Messieurs c'est que la différence dans la pensée entre les savants (الإختلاف)est une miséricorde! ce que je sais aussi c'est que le bon Dieu a laisser aux croyants le choix (en fonction de leur conscience) entre l'un et l'autre des théories de l'un ou l'autre de ces savants! Si le bon dieu accorde sa miséricorde pourquoi l'etre humain lui ne l'acccorde pas? vous trouver normal vous qu'une maman chasse son propre enfant avec sa famille, le mettre dehors et ne plus le visiter ni demander de ses nouvelles
قطع سيرة رحم
entre une mère et son fils! et pour cause une problématique qui tombe bien au milieu de cet "intervalle de miséricorde" ???!!!
je veux savoir jusqu'où vous aller pousser cette intolérance? jusqu'où vous allez nous inventer des tabous qui n'ont jamais eu lieu d'etre? qu'est ce que vous allez mettre d'autres sous l'égide de la chasteté de la bonne conduite?
est ce que vous aimeriez que si votre mère ou votre père essai de vous imposer quelque chose et que vous refusiez, vous aimeriez que quelqu'un vient lui dire chasse ton enfant mets le dehors et ne lui adresse plus la parole???
wallahi je suis etonnée de votre position!

  22-10-2007 / 16:56:10   Abou Mohammad


@hannibal
Merci de ton intervention qui laisse sentir votre sincérité et votre volonté de garder saint et sauf notre pays. Attention quand même à l'utilisation du mot "fondamentalisme" qui veut dire en arabe الأصولية, malheureusement ce mot a été devié de sons sens par nos chers medias arabes en acceptant les définitions occidentales, notre religion est repartie en "fondements" et "ramifications"...pour plus d'explications voir l'intervention de "MyPortail"

  22-10-2007 / 15:23:15   hannibal


bonjour à tous;
primo je veux vous signaler que j'ai visité le site "Maghribia" et j'ai posté un commentaire: mon opinion en tant que "tounsi horr" et ça fait une semaine que j'attend sa publication !!! bien sûr je suis assez idiot pour croire à leurs mensonges qu'ils défendent la démocratie et le liberté d'expression mais j'ai tenté quand même ; là je demande à notre soeur " Inconnue" si c'est pas du fondamentalise lorsqu'on n'accepte pas l'opinion opposé!!!
en fin je vous assure que ces traitres ne sont que destructifs et ne font que satisfaire leurs besoins et obsessions insolents des "lumiéres" et du matériel qu'ils touchent de leurs sponsors tant qu'ils les utilisent pour atteindre leurs objectifs aprés avoir réussi aux pays du golf et voyez bien les bases américaines dans ces régions; au début pour les défendre de Saddam, maintenant Saddam est fini , ils les défendent d'Iran et des fondamentalistes ou terroristes et pour la derniére raison aussi ils vont essayer d'acceder à notre région via les " jalabi" du Maghreb !

  22-10-2007 / 10:41:21   Abou Mohammad


أصبح الإسلام غريبا، و قل العلم و كثر الجهل.
لماذا يهزؤ البعض من أطراف و يشمئز منها و يتغاضى عن أخرى؟
ألا يعلمون أن في هذا كفر؟
ابن باز ذلك العالم الرباني ليس بحاجة إلى من يدافع عنه...
الأخت. ..أسأل الله أن يؤتيك حب العلماء إنها نعمة عظيمة و احذري فإن بغضهم نفاق و ظلم كبير للنفس.
بنفس الصفحة التي أرسلت هنالك فتوى اقرئيها...

س2 : ماحكم من يستهزىء بمن ترتدي الحجاب الشرعي وتغطي وجهها ؟

ج : من يستهزىء بالمسلمة أو المسلم من أجل تمسكه بالشريعة الإسلامية فهو كافر سواء كان ذلك في احتجاب المرأة احتجاباً شرعياً أم غيره لما رواه عبدالله ابن عمر رضي الله عنهما قال رجل في غزوة تبوك في مجلس ما رأيت مثل قرائناهؤلاء أرغب بطوناً ولا أكذب ألسناً ولا أجبن عند اللقاء فقال رجل : كذبت ولكنك منافق لأخبرن رسول الله صلى الله عليه وسلم فبلغ ذلك الرسول ونزل القران فقال عبدالله ابن عمر : أنا رأيته متعلقاً بحقب ناقة الرسول صلى الله عليه وسلم تنكبه الحجارة وهو يقول : ( أبالله وآياته كنتم تستهزئون لا تعتذروا قد كفرتم بع إيمانكم إن نعف عن طائفة منكم نعذب طائفة بأنهم كانوا مجرمين ) فجعل استهزاءه بالمؤمنين استهزاء بالله وآياته ورسوله .

اللجنة الدائمة للبحث و الإفتاء

  22-10-2007 / 07:22:22   MyPortail


@ ‎الأخت ‏inconnue

تعقيبا على رأيك حول موقع لك, وما ترين انه يحث على "الأصولية الدينية", فلتتفضلي بالتالي:‏

‏- المثل الذي طرحتيه وهو وجوب تغطية المرأة الوجه والكفين, واعتبارهما كعورة, لا يجب ان تعتبريه مفاجاة, إذ هو رأي ‏بعض المدارس الفقهية, وهو بالتالي من الإسلام, وأن تسمعي بذلك لأول مرة, هذا للأسف –اسمحي لي بهذه الكلمة- يؤشر ‏عن قلة اطلاعك في الموضوع, وانا لا الومك كثيرا, فما تقولينه ما هو إلا نتاج عمليات متصلة لتجهيل الناس بدينهم ببلادنا.‏
‏- ان تصفي رأيا فقهيا بانه من الأصولية الدينية, وقوع منك في فخ العمليات الدعائية التي يطلقها البعض لتبغيض المواطن ‏العادي لكل مظهر التزام بدينه.‏
‏- ثم إن "الأصولية الدينية" كلفظ, حرية ان تكون مدعاة للفخر وليس النفور, فعلى افتراض أن هناك من يدعو للأصولية ‏الدينية, أين المشكل في ذلك, ومالخطر الذي يمثله ذلك الداعي للأصولية الدينية, لا يوجد اي خطر على الإطلاق على ‏مستوى المجتمع, لكنه يوجد فقط في أذهان من يروجون لهذا الخطر المزعوم وهم عادة اناس تمنعهم خلفياتهم اللإيديولوجية ‏الغريبة عن مجتمعنا من ان يروا افكارهم تتهاوى بفعل التزام الناس بدينهم, وهو ما يسمونه بالأصولية.‏
‏- ما طرحتيه من مثل الرجل الداعي لمزيد من الإلتزام الديني, كان يفترض ان يتخذه الناس مثلا في شدة الورع والتزام ‏الحيطة في الدين, وهو ما يجب ان يكون منارة لنا لنقتدي به, لا ان نشهر بهم ونسخر منهم, إذ لا معنى للعاجز ان يسخر من ‏الذي هو أحسن منه, هؤلاء اناس تجاوزنا بالتزامهم الديني, فأن لا نستطيع اللحاق بورعهم, فعلى الأقل أن لا نتخذهم ‏سخريا.‏
‏- على افتراض ان الموقع المذكور به تجاوزات حقيقية, ما تفعله هذه السيدة, هو نوع من محاكم التفتيش والتنقيب المبالغ ‏فيه, إذ اولا من اعطاها الحق في ان تنتصب حكما في أراء الناس, فما تفعله من دعوة ضمنية للمنع يعطي فكرة على توجه ‏قمعي يتغطى بستار التهويل والتخويف من مشاكل افتراضية مختلقة, ثم إذا كان ولا بد من ان تنقب في المواقع, فلتنقب اولا ‏في المواقع الغربية التي تشع الفاحشة في الناس, والمواقع التي تسعى الى تدمير مجتمعاتنا.‏


  21-10-2007 / 13:10:19   inconnue


@myportail
j'ai vu le site excusez moi mais je trouve qu'il incite au fondamentalisme religieux!
regardez ce lien,
le shaikh incite une femme a chasser son fils de sa maison et le mettre dehors avec toute sa famille parce que sa femme (voilée) ne se couvre pas le visage devant son propre frère (le frère du mari)!
vous trouvez ça normal vous!? c'est la première fois que je vois un homme religieux affirmer que le visage et les mains d'une femme sont "3awra"!

  20-10-2007 / 10:28:55   Abou Mohammad


أود أن أختص بالتحليل ما دعي في المقال ب "فكرة إصدار قانون يعاقب التكفير " .
فلنكن متأكدين أولا أن القيادة الأمريكية لا و لن تثير موضوعا كهذا عبثا إنما أكاد أجزم أنها من تجهز وتنظم وتمول مثل هذه اللقاءات.

و كما أن الأمريكان يعتمدون الضربات الإستباقية خلال حروبهم ضدنا فها أنهم يستعملون نفس الطريقة ولكن فكريا.

فالواضح أن المناخ الإيماني الذي عاد ليعم تونس أزعج الأمريكان و أعوانهم فأصبحو يبحثون عن الطرق كلهاحتى ما تفه منها لمحاربة الصحوة.
فالمعلوم أن الإدانة تعتمد على دلائل واضحة ووثائق و مستندات فكيف سيتهمون أحدا بالتكفير؟؟ الإجابة واضحة فكما اتهمو من هب و دب بالإرهاب فهم قادرون على إلصاق تهمة التكفير بمن يريدون.

نعم أتباعهم ثلة من التافهين لكن إن نحن صمتنا عنهم تقووا...
رسالة إلى شرفاء شعبنا : أبشروا فإن هذه شهادة من أعداء الإسلام بأنه عائد بقوة إلى أرضنا.

  20-10-2007 / 08:47:56   MyPortail


الأخ عبد الرؤوف:‏

بقطع النظر عن ذكر الشخصيات التي لا تهم كثيرا, فإننا كذلك نعترض عن الصياغة التي تم بها الخبر في موقع مغاربية, ‏الذي هو للتذكير موقع تابع للقيادة العسكرية الامريكية المعنية بمنطقة البحر الأبيض المتوسط.‏
‏ يعني أن الموقع الأمريكي يجد مصلحة في الاعتناء بمثل هذه المواضيع, وكما يعلم قراء موقعنا, فإن هذا الموقع الامريكي ‏ما فتئ ينقل أخبار الندوات التي يعقدها ثلة من دعاة اليسار بتونس, ويعمل من ثم للترويج لأطروحاتهم الغريبة والمفتعلة. ‏فموقع مغاربية قام على سبيل المثال بتغطية الانشطة التالية التي وقعت بتونس:‏

‏- الندوة التي عقدتها مجموعة من النسوة (نستعمل هذا المصطلح عمدا) الداعيات لمحاربة قوانين المواريث التونسية ‏المستمدة من الشريعة الإسلامية.‏

‏- الندوة التي عقدها مجموعة من اليساريين وغيرهم الداعية للبحث في مواجهة "التطرف في وسائل الإعلام" كما يقولون, ‏وقد تهجموا ساعتها على كل من يقف مع المقاومة العراقية والفلسطينية والأفغانية, وتهجم بعضهم على قناة الجزيرة.‏
‏- قام موقع مغاربية بتغطية نشاط إحدى هذه النسوة اليساريات المفتعلات للقضايا الوهمية, حين زعمت انها أثبتت بدراسة ‏‏"علمية" ان الإسلاميين يستعملون مواقع الإنترنت كوسيلة تجنيد للنساء والتاثير فيهن لدعم قضاياهم, وأوغلت في ‏استنتاجات غريبة, بل وذكرت موقعا بعينه, في دعوة غير مباشرة لحجب هذه المواقع البريئة وهو ما يمثل قمعا للرأي ‏المخالف, وأنا أعطيكم موقع الواب الذي ذكرته هذه السيدة, ولكم ان تحكموا بأنفسكم إن كان فيه ما يمثل إرهابا او خطرا, ‏الموقع هو موقع "لك".‏

‏- قام موقع مغاربية كذلك بتغطية الندوة الأخيرة حول عقلية التكفير, التي نعتبرها ندوة مفتعلة, لأنه لا يوجد من يقوم ‏بالتكفير في تونس, فضلا عن ان توجد عقلية ما يؤشر على وجود ظاهرة في الموضوع, وإنما هي قضايا مفتعلة للتضييق ‏على هامش الحريات الذي مكن من فضح التحركات المشبوهة لشراذم اليسار ببلادنا.‏

أما تحفظنا على صياغة موقع مغاربية للخبر, فهو استعماله اصطلاحات مضللة كمثل:‏

‏1- "بعد نشر مجموعة من المقالات في موقع العقلانيين العرب "الأوان" تناولت فيها من منطلق علمي و حداثي إشكاليات ‏العلاقة بين الدولة والسياسة والدين والشريعة ومنزلة المرأة في الإسلام."‏
يجب اعادة النظر في ما يقوله البعض من مصطلحات والاتفاق اولا على معناها, وإلا فإن ما نعرفه إلى حد الآن, ان ‏مصطلحات علمي وحداثي يستعملها بعض العلمانيين وخاصة اليساريين, للمروق من الدين الإسلامي والتحصن بتلك ‏المصطلحات حين عملهم على هدمه والاستهزاء منه والطعن في رموزه, مستترين بما يقال أنه بحث علمي, يجب الإتفاق ‏على ان البحث العلمي لا معنى له ان كان سيطعن في الدين الإسلامي.‏

ثم ماذا يعني موقع "العقلانيين العرب"؟ إنه يعني ضمنيا أن مخالفيهم غيروا عقلانيين, وهو اشد أنواع التحجر الفكري الذي ‏برع فيه جماعة اليسار, يصفون مخالفيهم بانهم غيروا عقلانيين, إنه احتكار للعقل, وهذا التعالي من طرفهم يفسر نوعا ما ‏تطرفهم في محاربة المكونات الثقافية لشعوبهم, لأنهم يرون أنهم وحدهم عقلاء, اما الباقي فهم يخوضون في ظلمات الجهل.‏

‏2- يقول موقع مغاربية نقلا عن احد المشاركين: " التكفير جريمة واضحة لا تحتمل الاجتهاد ", نقل الراي هكذا بدون تعليق ‏عليه هو تبني لذلك الرأي, وهو مما يخلق خلطا وتشويشا لدى القارئ, وهذا الكلام بالتحديد خاطئ بالطبع, فكيف يمكن ‏اعتبار التكفير جريمة واضحة؟ واضحة من أي خلفية, إنها ربما واضحة من وجهة نظر من لا يؤمن بالإسلام, ولكنها ليست ‏واضحة لدى المسلمين, فهؤلاء يعرفون ان الناس صنفان كافر ومسلم, والكافر يجب ان يتحمل مسؤولية كفره, ومنها تبعات ‏ان يوصف بالكفر, ولا نريد ان نسترسل في هذا الموضوع, ولكن من المعلوم أن الكفر موقف يستتبع نتائج.‏
وإذا كان وصف القائم على موقف ارتضاه لنفسه صحيحا في حالات عديدة, فلماذا يمنعه اليساريون في موضوع الكفر دون ‏غيره.‏
‏ ‏

بقي القول أن هؤلاء العلمانيون اليساريون يحاولون بضغوطاتهم استصدار قانون يمنع التكفير. إذا كان الأمر ولا بد كذلك, ‏فليقع أولا استصدار قانون يمنع إتيان الأعمال الموجبة للكفر, وساعتها سيجد هؤلاء اليساريون أنفسهم في حرج شديد, ولن ‏يقوم احد بتكفيرهم, بل سيتكفل القانون بذلك.‏

  19-10-2007 / 21:16:31   Abderraouf


Je sais que MyPortail ne pouvait pas dénoncer les acteurs de ce genre de séminaires, ceci est très compréhensible, je le fais moi même (comme ça MyPortail n'est plus responsable) parceque j'estime que le lecteur doit connaître les acteurs et les actrice de ce fait, je lui facilite donc l'accès à l'information :
ندوة تبحث في مواجهة عقلية التكفير في تونس
2007/10/12

تناولت ندوة في تونس مؤخرا تنامي ظاهرة التكفير وطرق مواجهتها. وقال العديد من المشاركين إن سياسات الدولة في المساجد والمدارس ساهمت في زيادة التعصب.
جمال العرفاوي لمغاربية من تونس العاصمة – 12/10/07


[أرشيف] الشرفي تعرضت للتكفير من قبل أصوليين إسلاميين لكتاباتها المثيرة للجدل حول الشريعة والمرأة في الإسلام.

بحث المشاركون في ندوة الجمعة الماضي 5 أكتوبر كيفية مواجهة التكفير في تونس.

وقال السيد عادل القادري في تقديمه للندوة التي احتضنها منتدى التقدم التابع لحزب الوحدة الشعبية " إنني أحيي السيدة سلوى الشرفي التي صمدت أمام التهديدات والاستفزازات التي تصلها من قبل مجهولين وواصلت طرح أفكارها ومواقفها بكل حرية ".

وتعرضت سلوى الشرفي، وهي أستاذة بمعهد الصحافة وعلوم الأخبار في تونس العاصمة للانتقاد الحاد بعد نشر مجموعة من المقالات في موقع العقلانيين العرب "الأوان" تناولت فيها من منطلق علمي و حداثي إشكاليات العلاقة بين الدولة والسياسة والدين والشريعة ومنزلة المرأة في الإسلام.

وصرحت السيدة الشرفي لمغاربية أن مقالاتها ومقالات زميلات لها إقبال الغربي ورجاء بن سلامة "أزعجت الأصوليين واعتبروها مس للمقدس". وقالت الشرفي إن "هذه التهديدات لن ترهبني"، وأضافت بأن الإرهاب الفكري والتهديد هما " سلاح ضعيف الحجّة".

وقال سفيان بن فرحات المحلل السياسي بصحيفة لابريس خلال الندوة " إن هذه الحملة ضد سلوى الشرفي هي ضرب للفكر الحر" مؤكدا أنه مع حرية العقيدة ومع حرية نقد العقيدة أيضا "والإسلام دعا إلى الاجتهاد وإحكام العقل وبالتالي فإنه من حق أستاذة جامعية أن تناقش المسائل الدينية على خلاف بعض السلفيين الذين يرفضون الخوض فيها".

من جهته تساءل عادل الحاج سالم وهو أستاذ بالجامعة التونسية عن موقف المجلس الإسلامي الأعلى من قضية سلوى الشرفي مشيرا إلى أن الدولة التونسية تتحمل المسؤولية فيما يحصل لأنها "وضعت يدها على الدين وصارت المساجد تحت السيطرة ومراقبتها للخطاب الديني هي مراقبة أمنية وليست معرفية وهو ما سمح بنشر ثقافة الإقصاء ".

عادل الحاج سالم طالب بعلمانية الدولة "يجب أن ترفع الدولة يدها على الدين إذ ليس من المعقول أن نجد ميزانية وزارة الشؤون الدينية تفوق الميزانيات المخصصة لوزارات أخرى متجمعة.

الحاج سالم اشتكى من تنامي ظاهرة التكفير في تونس " فمن خلال مخالطتي للطلبة صرت ألاحظ تقلصا في التسامح إذ يكفي ان تقول أي شيء حول الدين الإسلامي ويساء فهمك فإنهم سيكفرونك بكل بساطة ".

وحسب عادل الحاج سالم فان للكبت دور كبير في هذه المسألة " لم نتعود على المصارحة كما أن فضاءات التعبير معدومة والحال أننا في حاجة الى إرساء حوار يومي ".

ورفض الحاج سالم فكرة إصدار قانون يعاقب التكفير "لأننا نخشى أن تستغل هذه القوانين في غير محلها لأن القوانين لا تطور المجتمعات بل المطلوب هو مراجعة السياسة التربوية بما يتماشى ومتطلبات الحداثة.

أما الجامعي عبد الحق صيود فقد رأى في التكفير جريمة واضحة لا تحتمل الاجتهاد "هذا ليس تعبير على الرأي فالتكفير هو جريمة موصوفة ودعوة للقتل". ورفض صيود تحميل ما اعتبره أحد المشاركين في الندوة مؤامرة خارجية هدفها تغذية هذا التطرف "المشكلة لم تأت من الخارج بل هي تعبير عن أزمة تعيشها المجتمعات العربية بسبب الاستبداد ولأن معركة الحرية لم تكتمل بعد"، مضيفا "أنه مع كل انتكاسة لموجة الحداثة نعود إلى الماضي وإلى الاستنجاد بالدين ".

صيود تساءل عن الأسباب التي دفعت بوزارة التربية في تونس إلى حذف نصوص المصلح التونسي الطاهر الحداد من مناهج التعليم وكذلك تقليص ساعات تدريس الفلسفة.

أما رجل القانون رضا الاجوهري فقد دعا إلى تعميق التفكير حول كيفية وأسباب نمو عقلية التكفير " لقد كانت هناك بذور لهذه العقلية منذ مطلع القرن الماضي لكنها كانت منزوعة السلاح أما اليوم فقد تحولت الى عقلية مسلحة تدعو لإقصاء الآخر واستئصاله بالقوة وهذا أمر خطير إذ أصبح أي شخص عادي بإمكانه تكفير الناس ".

السيد الاجوهري قال إنه يجب مخاطبة التكفيريين من داخل المنظومة الدينية "أنا لا أعتقد في محاججة هؤلاء بمواثيق حقوق الإنسان والقانون الدولي بل وجب استغلال النصوص الدينية لشل حركتهم لأنه لا يوجد أي نص في القرآن الكريم يتعرض للتكفير ".
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
جاسم الرصيف، د - صالح المازقي، حاتم الصولي، د- محمد رحال، د.محمد فتحي عبد العال، د. نانسي أبو الفتوح، مراد قميزة، د- محمود علي عريقات، فوزي مسعود ، محمد العيادي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، رأفت صلاح الدين، سيدة محمود محمد، أشرف إبراهيم حجاج، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، محمد إبراهيم مبروك، عبد الرزاق قيراط ، سيد السباعي، صفاء العربي، هناء سلامة، يحيي البوليني، د - أبو يعرب المرزوقي، د.ليلى بيومي ، حسن الطرابلسي، منى محروس، خالد الجاف ، محمد تاج الدين الطيبي، رافد العزاوي، مصطفى منيغ، محمود طرشوبي، د. ضرغام عبد الله الدباغ، سلام الشماع، علي الكاش، صالح النعامي ، محمد عمر غرس الله، محرر "بوابتي"، حسن الحسن، تونسي، فاطمة حافظ ، عمر غازي، كريم السليتي، عواطف منصور، سامح لطف الله، رشيد السيد أحمد، د. أحمد محمد سليمان، سحر الصيدلي، إيمى الأشقر، منجي باكير، ماهر عدنان قنديل، سامر أبو رمان ، فتحي العابد، صلاح الحريري، أحمد الحباسي، د - احمد عبدالحميد غراب، د - مصطفى فهمي، الناصر الرقيق، د. عادل محمد عايش الأسطل، أحمد ملحم، د. محمد مورو ، حمدى شفيق ، كريم فارق، رضا الدبّابي، فهمي شراب، عدنان المنصر، محمد الطرابلسي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، إيمان القدوسي، د - محمد بن موسى الشريف ، أ.د. مصطفى رجب، الهادي المثلوثي، يزيد بن الحسين، د. طارق عبد الحليم، د - محمد بنيعيش، بسمة منصور، عزيز العرباوي، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، د - المنجي الكعبي، سعود السبعاني، د - شاكر الحوكي ، د. عبد الآله المالكي، أحمد بوادي، فاطمة عبد الرءوف، رمضان حينوني، المولدي الفرجاني، إياد محمود حسين ، أحمد بن عبد المحسن العساف ، محمد شمام ، محمود صافي ، محمد أحمد عزوز، فتحي الزغل، أحمد الغريب، فراس جعفر ابورمان، د. الحسيني إسماعيل ، عراق المطيري، عبد الغني مزوز، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د. الشاهد البوشيخي، د. مصطفى يوسف اللداوي، د. جعفر شيخ إدريس ، جمال عرفة، د- هاني السباعي، العادل السمعلي، محمد اسعد بيوض التميمي، حسني إبراهيم عبد العظيم، كمال حبيب، د - محمد سعد أبو العزم، د. نهى قاطرجي ، صفاء العراقي، أنس الشابي، د - غالب الفريجات، محمود فاروق سيد شعبان، صلاح المختار، معتز الجعبري، د . قذلة بنت محمد القحطاني، مصطفي زهران، د. أحمد بشير، د- جابر قميحة، الهيثم زعفان، نادية سعد، فتحـي قاره بيبـان، ابتسام سعد، عبد الله الفقير، د. محمد يحيى ، د. صلاح عودة الله ، طلال قسومي، رحاب اسعد بيوض التميمي، د- هاني ابوالفتوح، سلوى المغربي، محمود سلطان، محمد الياسين، خبَّاب بن مروان الحمد، أحمد النعيمي، ياسين أحمد، صباح الموسوي ، إسراء أبو رمان، رافع القارصي، الشهيد سيد قطب، حسن عثمان، د - مضاوي الرشيد، د - محمد عباس المصرى، علي عبد العال، عصام كرم الطوخى ، د. خالد الطراولي ، شيرين حامد فهمي ، د - الضاوي خوالدية، أبو سمية، وائل بنجدو، سفيان عبد الكافي، سوسن مسعود، د. محمد عمارة ، عبد الله زيدان، حميدة الطيلوش، مجدى داود،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة