تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

رسالة الثورة السورية الى شيوخ اولياء الامر

كاتب المقال د.محمد رحال - السويد    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي
globalrahhal@hotmail.com



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


عندما كنت اقضي عيد الفطر التعيس بين صفوف ابنائنا المجاهدين في سورية والذي حولوه الى عيد سعيد بعد العيش بينهم ، استوقفتني احدى امهاتنا الماجدات ...وما اكثرهن في وطني المجاهد ...استوقفتني وقالت ماذا بقي لدى هذا الطاغية المجرم من اسلحة فتاكة لم يستخدمها بعد ، وعرفت منها ان اكثر من نصف عائلتها اما انهم فقدوا ،او انهم في وديعة الرحمن الرحيم ، وهذا السؤال نفسه اعدت تقليبه بعد ان سمعت احد الشيوخ يحذر من دخول المجاهدين الى بلاد الشام ، وهذا الشيخ ممن منحهم نظام العمالة فضائيات يظهر فيها كالشيطان ليفرق بين كتائب الثورة ، اضافة الى انه نال قصب السبق في جمع التبرعات وفي تفريق الثورة تحت شعار جمعها ، وهو الذي عمل جاسوسا على المجاهدين في افغانستان حيث كان يدلي بمعلوماته لمخابرات احدى دول الخليج ثم تتولى تلك الدولة في اعطاء معلوماته ونقلها الى المخابرات الامريكية .

لقد قام شيوخ الخليج كافة بالافتاء بواجب الجهاد في افغانستان عند الاحتلال الروسي ، ولكن هذا الاجتهاد مالبث ان تحول الى تكفير لنفس الاشخاص لدى تحول المحتل من روسي الى امريكي ، وحتى هذه اللحظة لم اعرف ماهو الفارق بين الاحتلالين ، بل وان نفس الشيوخ اجازوا التدخل في العراق والذي اسلموا ارضه وشعبه الى ملالي الامبراطورية الصفوية وعلى يد حليفتهم امريكا ،اصوات قليلة فقط وقفت ضد منح العراق وشعبه الى ملالي ايران وكان نصيبهم السجن الشديد ،وهذا بفضل ان الغالبية باعوا آخرتهم من اجل رضى شياطين اطلقوا عليهم اسماء اولي الامر ضمن انظمة شمولية وملكية لاعلاقة لها بالشرع او المرع ، وانما هي انظمة استغلت جشع بعض من يسمي انفسهم بالعلماء وهم شياطين هذه الامة واباليسها .

الافتاء بواجب الجهاد في افغانستان وافق عليه البيت الابيض والبنتاغون ولهذا فقد سارع علماء البيت الابيض الى السرعة في الافتاء بواجب الجهاد ، وكان هذا تحت ذرائع الدفاع عن الاسلام والاعراض، ولكن مايحصل اليوم في سورية وفي ارض الشام المباركة لم يحصل في تاريخ البشرية اطلاقا ، وكل اسباب جهاد الدفع موجودة ، ولااعرف ما الذي يفرق الجسد الاسلامي الى امارات وممالك اذا كان الله قد وحد الامة كلها ، ولهذا فجهاد الدفع فريضة على كل قادر لاكتمال الشروط في كل فرع منها، فماذا ياشيوخ الخليج بعد هدم المساجد وتدنيس كتاب الله ، واغتصاب النساء والاطفال والشيوخ ، واجبار الناس على عبادة بشار وابيه من دون الله ، ودفن الناس احياء وقطع الاطراف ونشرهم بالمناشير ، وماذا بعد القصف الارضي والجوي وبراميل الديناميت والاسلحة الكيماوية والجرثومية ، وقطع الماء والشراب والدواء عن الشعب كله ، ثم ياتي بعد ذلك من يقول بان نصرة الاخوة من البلدان الاخرى هو مناف للاسلام وياتي هذا على لسان داعية فاجر سرق التبرعات للثورة وفتح حماة امام جيش بشار ليسبى اهلها ويتحولوا الى سلعة للبيع ، وما اطلبه الان من علماء الامة ان يتحرروا من عبوديتهم ويرفعوا صوت الحق صداحا بصوت الله اكبر وحي على الجهاد ، ويكفي هؤلاء العلماء نفاقا الى امريكا وكلابها فالنصر من عند الله ، والعزة له وحده ، ويكفي هؤلاء العلماء ان يكون اطفال الشام اكثر رجولة وفهما للاسلام منهم ، وانتظار الافتاء من امير المؤمنين الامريكي لن يصل ابدا الى الربوع الشامية ، وما على هؤلاء الشيوخ الا التنادي علنا للجهاد والدفاع عن الاسلام واهله في بلاد الشام واهلها ، واني على استعداد تام لاستقبال كل من يلبي واجب الدفاع عن الاعراض في ارض الشام العظيمة .

كما واني ادعوا علماء الامة الى تحضير لائحة باسماء العلماء الذين يدعون علنا للجهاد في سبيل الله في بلاد الشام والكف عن اتهام المجاهدين على انهم متشددون وتكفيريون لان هذا يزعجنا ، ومن لايعجبه سلوك المجاهدين فليشرف الى ساحة الوغى في بلاد الشام ليعرض علينا عضلاته في وجه آلة الشر الاسدية الصفوية، فقد مللنا من وعود الغرب الكاذب وضلالاته ، ومن وعود الانظمة العربية والتي رمت بالقضية السورية في مرمى التدويل لتنضم قضيتنا الى القضية الفلسطينية ويتولى امرها الشيخ الفاسد الاسود الابراهيمي بطل التقسيم الطائفي، حيث وبدلا من مساعدة الثورة السورية فانهم رموها وبمساعدة المفلس الوطني الى رفوف الامم المتحدة ، وبهذا وفر اغنياء العرب اموالهم وكسبوا شعبية كبرى بسبب اعلامهم المتنافخ دفاع وهميا عن الثورة السورية .

نعم لقد بدأ المجاهدون بالتوافد والتسلل الى ارض الشام تدفعهم الحمية والغيرة والشهامة وروح النصرة متوجة بايمان خالص ، ولقوا ترحيبا خاصا من اهل بلاد الشام الكرماء ، وهو لقاء الاخوة للاخوة معمدا بالايمان فهل يريدنا عملاء الغرب ان نطرد اخوة لنا بانتظار كرامات البيت الاسود في واشنطن ، وليت تلك الروح السامية السامقة لمجاهدي الامة تنتقل بالعدوى الى من يؤم المسلمين في المساجد ويعلمهم فرائض الاسلام وطاعة ولي الامر الفاسق والمنحل.

ان مايحاك ضد الثورة في سورية ، وما كشفته الثورة السورية من تخاذل وتآمر بحيث انها سميت بالكاشفة ، وهذه المؤامرات التي بدات بانشاء مجالس وهمية ، وقيادات خارجية حرة والان ومع مهمة الاسود الابراهيمي بدأ التآمر عبر الوسيط الفرنسي وعبر مايسمى بالمجالس المحلية المنتخبة ، والتي لم ينتخبها احد ابدا ، ففي كل مرة يضيفون راكبا جديدا على ظهر الثورة حتى اثقلوها بالخونة والعملاء والطفيليين من اجل اشاعة ان الثورة السورية ثورة فاشلة بسبب عدم توحد المعارضة، هذه المعارضة التي لاعلاقة للثورة بها والتي صنعها الاعلام العربي المتواطىء مع اجهزة المخابرات الاجنبية والتي تعتبر سورية خطا احمر لايمكن خروجه من دائرة التوافقات الدولية ، ويكفي الامم المتحدة عارا ان مهمة الاسود الابراهيمي بطل التقسيم انتهت الى وساطة فاشلة لهدنة فاشلة بعد ان اضاع هذا المجرم ثلاثة اشهر وهو يدور على حساب الامم المتحدة بينما يشرد شعبنا ويهجر ويقصف بأشر انواع ادوات الاجرام ، ولم يكلف الاسود الابراهيمي نفسه بمقابلة احد من اركان الثورة في الداخل وكان الامر يعني ايران اكثر منهم .

انا لااستغرب ابدا ان يكون التفجير في الاشرفية في لبنان من تدبير اممي باشراف الاسود الابراهيمي والذي يلهث وراء حل طائفي لن يكون له مكان في سورية البطولة والجهاد ، وهو الذي كانت جولاته في افغانستان والعراق تترافق مع تفجيرات متشابهة ، وتصريحاته التي سبقت الانفجارات تشي بذلك بان شراراة الحرب السورية قد تنتقل الى الدول المجاورة ، وكأن هذا الغبي يريد ان يحمي حسن نصف ليرة وزملائه من الحساب العسير على يد الثورة السورية لاننا لن ننسى جرائمه في لبنان وسورية والعراق ومعه حزبه اللعين وكل الكلاب التي اسرج عليها سروج خيله ، وهذا الحساب الذي سيطال كل من خذل الثورة السورية وتآمر عليها وهاهي تباشير النصر بدأت تلوح بالفجر الناصع على يد المجاهدين حماهم الله ورعاهم.


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

الثورات العربية، الربيع العربي، شيوخ النفط، شيوخ ولاة الأمور، فقهاء السلطان،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 20-10-2012  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  رسالة الثورة السورية الى شيوخ اولياء الامر
  من يقف وراء الانتهاكات في سورية
  قارىء الفنجان كوفي عنان
  الثورة السورية والمال السياسي وأثره في افشال الثورة
  لماذا لم يطلق سراح حجاج حزب الله
  السقوط الحر للاخوان والجزيرة في مصر
  سورية بعد سقوط بشار الاسد
  الإمارة السلفية في بلدة السلمية
  بشار الاسد بين القوميين والصفويين
  كفاك ترقيعا يابشار الاسد
  من سيُسقط بشار الأسد
  مشكلتنا في الحمار يافخامة الرئيس
  زنقة بشار الأسد
  الفيس بوك وثورة احرار ليبيا وتآمر دول الصمود
  بنغازي تحترق على يد المجرم القذافي والشعب العربي يتفرج
  الأقصى من يبكي عليه
  الخطاب الغير مسبوق للقذافي في الجمعية العامة

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
د - محمد بن موسى الشريف ، د. جعفر شيخ إدريس ، كمال حبيب، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، فوزي مسعود ، المولدي الفرجاني، حسني إبراهيم عبد العظيم، د. نانسي أبو الفتوح، د. نهى قاطرجي ، محمود فاروق سيد شعبان، إيمان القدوسي، محمد إبراهيم مبروك، الناصر الرقيق، رمضان حينوني، محمد العيادي، مراد قميزة، محمد الياسين، د - مصطفى فهمي، معتز الجعبري، د. محمد عمارة ، فتحـي قاره بيبـان، محمد الطرابلسي، جاسم الرصيف، الشهيد سيد قطب، د - محمد عباس المصرى، د . قذلة بنت محمد القحطاني، عبد الغني مزوز، د - شاكر الحوكي ، فراس جعفر ابورمان، خبَّاب بن مروان الحمد، فاطمة عبد الرءوف، د. عادل محمد عايش الأسطل، صباح الموسوي ، د. الحسيني إسماعيل ، خالد الجاف ، منى محروس، عبد الله زيدان، أحمد النعيمي، أنس الشابي، د- محمود علي عريقات، محمد اسعد بيوض التميمي، د. خالد الطراولي ، د. محمد يحيى ، د - أبو يعرب المرزوقي، د- جابر قميحة، د - غالب الفريجات، صالح النعامي ، إيمى الأشقر، عبد الله الفقير، رشيد السيد أحمد، رأفت صلاح الدين، د - احمد عبدالحميد غراب، ماهر عدنان قنديل، فتحي الزغل، تونسي، صلاح المختار، سامح لطف الله، د.ليلى بيومي ، فاطمة حافظ ، د.محمد فتحي عبد العال، د. صلاح عودة الله ، صفاء العراقي، سامر أبو رمان ، فهمي شراب، منجي باكير، كريم فارق، سيدة محمود محمد، أبو سمية، ابتسام سعد، د- هاني ابوالفتوح، د- هاني السباعي، د - صالح المازقي، أحمد الحباسي، د- محمد رحال، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، د. الشاهد البوشيخي، مجدى داود، عمر غازي، مصطفي زهران، أحمد الغريب، صفاء العربي، حسن الحسن، كريم السليتي، أحمد بوادي، حسن عثمان، الهيثم زعفان، مصطفى منيغ، رافع القارصي، محمد عمر غرس الله، رحاب اسعد بيوض التميمي، طلال قسومي، سعود السبعاني، إياد محمود حسين ، أ.د. مصطفى رجب، سحر الصيدلي، الهادي المثلوثي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، العادل السمعلي، عزيز العرباوي، علي الكاش، محمود سلطان، د - محمد بنيعيش، سفيان عبد الكافي، رافد العزاوي، فتحي العابد، حاتم الصولي، د. مصطفى يوسف اللداوي، صلاح الحريري، عدنان المنصر، عبد الرزاق قيراط ، حسن الطرابلسي، محمد شمام ، د - مضاوي الرشيد، سوسن مسعود، محمد تاج الدين الطيبي، يزيد بن الحسين، محمد أحمد عزوز، د. أحمد بشير، رضا الدبّابي، حمدى شفيق ، د - الضاوي خوالدية، د - محمد سعد أبو العزم، د. كاظم عبد الحسين عباس ، د. محمد مورو ، أشرف إبراهيم حجاج، شيرين حامد فهمي ، سيد السباعي، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، علي عبد العال، د. أحمد محمد سليمان، محمود طرشوبي، حميدة الطيلوش، أحمد بن عبد المحسن العساف ، يحيي البوليني، هناء سلامة، محرر "بوابتي"، نادية سعد، بسمة منصور، عواطف منصور، جمال عرفة، عصام كرم الطوخى ، د. ضرغام عبد الله الدباغ، عراق المطيري، سلوى المغربي، أحمد ملحم، سلام الشماع، د. طارق عبد الحليم، محمود صافي ، د - المنجي الكعبي، ياسين أحمد، إسراء أبو رمان، د. عبد الآله المالكي، وائل بنجدو،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة