تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

زنقة بشار الأسد

كاتب المقال د.محمد رحال - السويد    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي
globalrahhal@hotmail.com



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


خطاب بشار الأسد والذي ارتقبه العالم، كان بالتأكيد كما قال المراقبون بالإجماع انه أول خطابات السقوط الثلاثة، فالبرغم من انه فعل المستحيل كي لايكون كذلك، إلا انه أثار غضب وخيبة أكثر المؤيدين له ممن يمتلك أدنى ذرة من الوطنية، وساهم بدفع مايسمى بفئة المترددين إلى القول وداعا للتردد، وعائلات علوية وطنية ومثقفة كثيرة ممن يعتقد الرئيس أنهم من أنصاره قصفوا شاشات تلفزيونهم بالأحذية قائلين انه سيحرق البلاد ويحرقنا من اجل إثراء أشقاء زوجته وعصابات الأسد وباسم المقاومة والتي يخوزقها ليلا ونهارا، حيث أطلق اسم اشهر السجون باسمها وهو فرع فلسطين، وكان الخطاب اكبر خدمة من هذا الصبي المتفلسف للثورة، بعد يوم عصيب من جماهير ساقها كقطعان البط بعد تهديد شديد، وكان اغلبهم من طلاب المدارس والعمال وقطعان رجال الأمن.

افتقد الخطاب في مجلس الشعب علي الديك وطبال المطربة سميرة توفيق لينزل أعضاء مجلس الشعب فيتحفوا الأمم و فخامة الرئيس بدبكة على أنغام الأغنية الوطنية الحاصودة، وأكثر المفارقات كانت من صاحب الاقتراح الذي أفادنا بان منصب قائد العرب قليل على الرئيس وان العالم يحتاج إليه كي يكون قائدا عالميا وامميا لحل مشاكل العالم، ونسي الفقيه المحترم فيما لو كان الرئيس بحاجة إلى حماته وأولاد حماته ورامي مخووت لكي ينظموا الحركة الاقتصادية في العالم، ومعهم قانون الطوارئ ومسودات القيادة القطرية العتيدة والتي لاعمل لأعضائها إلا عمل المسودات، سود الله وجوههم، ووجوه من اختارهم لهذه المناصب ولهذا فقد أعجبت قناة السي إن إن بهذا المقطع تحديدا ومعها البي بي سي ليعاد على الشاشة على مدار يوم كامل.

الرئيس الضاحك والمبتسم والواثق بنفسه نسي انه وبصفته حاكما عسكريا انه كان المسؤول الأول عن قتل الشباب عاري الصدور والذين وقفوا في وجه الفساد، لقد قتلهم جند فخامة الرئيس وباشراف من أخيه الأكثر إجراما، هذه المسؤولية لم تحرك فيه أبدا ولو أدنى ذرة من الإنسانية ليترحم على أرواح الشهداء والذين حملوا إلى أمهاتهم قتلى أو جرحى في يوم عيد الأم، لقد كان ضاحكا كالبقرة الضاحكة، أو كالأبله المعتوه الذي يضحك وحوله مجموعة من المرضى يصفقون له ليذكرني تماما بالطفل البذيء المدلل والذي كلما شتم أهله ازدادوا له تصفيقا وتشجيعا، وهو موقف إنساني يجعل أكثر البشر إجراما ينحني أمام تلك الدماء الغالية الطاهرة، ولكن هذا المعتوه كان طوال خطابه يضحك وكأنه يعمل في إطار الدعاية لمعجون الأسنان.

ابلغ ماقاله الرئيس الطفل المجرم أن سبب تأخر الإصلاحات هو الاهتمام بحليب الأطفال ورعاية الأطفال، وكأنه يريد أن يقول انه تحول إلى بقرة تحلب الحليب للأطفال في سورية، ونسي هذا الأحمق أن الأطفال الذين تأخر تعليق قانون الطوارئ خمسون عاما بسببهم يعيشون أسوأ أيامهم حيث لم يعهد عنه تقديم ولو قارورة حليب واحدة لأي طفل في سورية، وان الأطفال المشردين في عهده قد تضاعفت نسبة تشردهم لأكثر من عشرة أضعاف.

الخطاب التاريخي والذي بدا وكالعادة بالتجارة بالمقاومة وهو الذي ومعه أبيه كانوا وبالا على القضية الفلسطينية ومعها الجولان، وعلاقاته مع الايباك الصهيوني خير دليل على ذلك، وتعاونه مع الموساد لايسبقه في ذلك احد وتسليم هذا النظام عبد الله أوجلان للموساد هو أوضح مثال على ذلك، بل وان الادعاء بالمقاومة هو اتهام لباقي الشعب المعارض له بالخيانة ونسي هذا المجرم أن القضية الفلسطينية هي في قلوب أبناء الشعب في سورية عامة ووقوف بعض الفصائل الفلسطينية الانتهازية إلى جانب النظام بدعوى مساندة النظام الأخير في خندق المقاومة هو اتهام للمعارضة السورية أنها خائنة للقضية الفلسطينية وهو تفسير انتهازي خطير من اجل دعم نظام أجرم بحق شعبه خاصة وانه جاء من إطراف تعتبر نفسها يسارية.

إن تهمة التآمر على سورية هو الجدار المائل الذي يحب أن يلقي عليه حبال الفشل، ولقد عجبت من هذا الخطاب وخاصة تهمة التآمر، إن تهمة التآمر على سورية لم يحدد أطرافها، خاصة وان دولة إسرائيل أعلنت عن أسفها لهزات النظام، وكذلك أمريكا، وكانت الشماعة تعلق على أكتاف مصر، وهاهي الحكومة المصرية الجديدة منقلبة على الماضي وتتآمر على مواطنيها من اجل إسباغ تهمة التآمر على مواطن مصري اجبر على الاعتراف انه من يحرك الثورة، وكأن الثورة وشباب الثورة في سورية ينقصهم العلم والخبرة وينتظروا فقط تلك الرسائل لينقلب نظام الحكم الغاشم، وهي تفاهات تعبر عن شكل أساليب الحكم الغبية والتي تتعلق بكل خيوط التآمر ثم تتهم الآخرين بالتآمر.

وأكثر مصائب النظام التعيس في هذا الخطاب البائس انه اتهم الأطراف المتآمرة بتحريك محافظة درعا باعتبارها منطقة حدودية، ونسي هذا الغبي أن العالم باجمعه يعرف أن ثورة درعا هي ثورة الكرامة ضد الذل والإذلال وأنها كانت ثورة بسبب أن رئيس فرع الأمن المجرم ومعه المحافظ المعتوه اعتقلوا خمسمائة طفل عذبوا تعذيبا شديدا ثم أطلق سراح بعضهم ومن بقي وضع في زنزانات انفرادية وامتد التعذيب بأصنافه حتى وصل إلى قلع الأظافر، وهي مفارقة رهيبة أن يدعي هذا الكذاب أن سبب تأخير رفع قانون الطوارئ والإصلاحات هو رعاية الأطفال ونسي أن نظامه هو من يرهب الأطفال من المهد إلى اللحد، فأين هي المؤامرة يافضيلة الرئيس وياجوقة المصفقين، ومن يتآمر على من يادعاة الصمود وتجار الدماء.

أسوأ ما ساقه المجرم من اعترافات هو انه توجه إلى تونس للاستفادة من تجربتها في تنظيم النهب العام، ومعه كل الأنظمة العربية، حيث كان النهب المنظم من اسرة الرئيس واسرة الطرابلسي هو الأنموذج الذي طبق في الدول العربية، وانه كان يكذب حينما قال انه لم يستفد من التجربة، وكان من الواجب أن يعترف فيقول انه نسخها وطورها في سورية، وانه سيلقى نفس المصير الأسود لأنه يستخدم نفس الأساليب القمعية المكررة، ولأنه لايعرف اثر دم الشهداء في تحريك الأرواح الميتة فتنهض الأمة من كبوتها، وكلما ازداد القتل ازداد النهوض، وكبر حساب المجرم واقترب حبل المشنقة من رقاب أصحاب الجرائم ومخططيها.

لقد كان من أهم أسباب غضب الشعب الليبي في بنغازي هو استخدام القذافي المجرم للمرتزقة والذين مازال البعض يدافع عن إجرام القذافي وانتهاكه لاعراض أهل ليبيا، وهي نفس غلطة الشاطر الذكي في سورية والذي وبدلا من الإصلاحات فانه تجهز بمدد من الحرس الثوري الإيراني المجوسي ومعه جنود حسن نصرالله وهو مااكده أبناء مدينة درعا ومختارها وهم اصدق من كل من ينكرون ذلك لأنهم هم الشهود العيان، وهذا تكرر في المسجد الأموي في دمشق وفي اللاذقية، وأكده أيضا الشهود من وادي خالد، وهو موقف لن ننساه لدولة الشر والحقد الأسود في إيران ومعها كلبها المقاوم في الضاحية الجنوبية ومن يعترض على ذلك عليه أن يأتي إلى درعا ليسمع كلام الشهود بدلا من التبرير لتحالف الشر الذي انكشف عاريا ولقد آلمنا جدا كشفه.

إن الثورة في سورية ستستمر بعون الله بالرغم من تآمر النظام والذي ومن اجل الحفاظ على كرسيه فانه ركع مؤقتا أمام بعض مطالب الأخوة الأكراد، وساند التدخل الخليجي في البحرين من اجل أن لايساند أبناء الخليج الثورة السورية، وتقارب مع الأردن عبر الضغط على بعض الجهات الوطنية لتأخير ثورتها، كما أن النظام تقارب مع حكومة سعد الحريري والذي وبدلا من مساندة الثورة فانه اعتقل عددا من المتظاهرين ضد النظام السوري وسلمهم إلى المخابرات السورية في لحظة تآمر غريبة.

لقد منع النظام الذي يدعي الاهتمام بالطفولة الأمهات من البكاء على شهدائهم في اللاذقية واحتجز الشهداء ومنع مداواة الجرحى، ووصل الأمر بنظام المجرم الضاحك أن الأهالي في اللاذقية منعوا من كتابة النعوات، بل وتطاول في الكذب وتمادى فيه بادعائه أن الأهالي هم من اعتدى على الأمن والجيش وقتلهم واصطنعوا جنائز تبين فيما بعد أنها صورية وكاذبة ومفبركة من المستشارة الشريرة بثينة ثعبان، في محاولة للكذب وعلى مبدأ يعرفه الرئيس الضاحك اكذب واكذب واكذب حتى يصبح الكذب حقيقة، ووصل الأمر إلى درجة أن احد قادته اقترح عليه اعتقال كل الشباب غير بعثيين وتصفيتهم، وقد بدأ بذلك فعلا فقد اختفى المئات من شباب اللاذقية ودرعا وادلب وحماه وحمص والدير وحلب ودمشق، ويقال إن مجازر سرية نالت منهم وتم إحراق جثثهم، ومع ذلك فان الرئيس الضاحك يتهدد بأنه مستعد للمعركة ضد شعبنا ، وسط تصفيق المهابيل من أعضاء مجلس الخنازير ليذكرنا تماما بالخطاب المشهور للسيد زنقة زنقة.

لقد بقي لك يافخامة الرئيس خطابين فقط، وان شعبنا الذي أوغلت في دمائهم لن ينسى ابد دماء الشهداء، وخائن والى الأبد من لم يحن الرأس لهم من كلاب السلطة وأذيالها، وسيظل شعار الثورة دائما أن الشعب يريد إسقاط النظام، فارحل أنت ومسوداتك والوجوه القبيحة السوداء التي تصفق لك وأنت تهرج أمامها كمهرج السيرك، ارحل أنت وأمنك ونظامك الأمني، ارحل آنت وأفكارك العالمية وشهاداتك الطبية، فلقد برهنت انك أعمى لا ترى الا نفسك، ومن لايرى الا نفسه فهو شخص مريض مكانه مشفى المجانين لأنه مصاب بمرحلة متقدمة من انفصام الشخصية ومرض التوحد المتقدم، ولكم يا شهداء الحرية أسمى آيات التبجيل والحب والوفاء وصبرا ياأمهات الشهداء فقد أشعل أبنائكم مصابيح النور ليطل علينا فجر الحرية الأبلج.


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

سوريا، بشار الأسد، ثورات شعبية، الثورة، مصر، خطاب الأسد، زنقة زنقة،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 6-04-2011  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  رسالة الثورة السورية الى شيوخ اولياء الامر
  من يقف وراء الانتهاكات في سورية
  قارىء الفنجان كوفي عنان
  الثورة السورية والمال السياسي وأثره في افشال الثورة
  لماذا لم يطلق سراح حجاج حزب الله
  السقوط الحر للاخوان والجزيرة في مصر
  سورية بعد سقوط بشار الاسد
  الإمارة السلفية في بلدة السلمية
  بشار الاسد بين القوميين والصفويين
  كفاك ترقيعا يابشار الاسد
  من سيُسقط بشار الأسد
  مشكلتنا في الحمار يافخامة الرئيس
  زنقة بشار الأسد
  الفيس بوك وثورة احرار ليبيا وتآمر دول الصمود
  بنغازي تحترق على يد المجرم القذافي والشعب العربي يتفرج
  الأقصى من يبكي عليه
  الخطاب الغير مسبوق للقذافي في الجمعية العامة

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  9-04-2011 / 19:14:58   أبو الوفا الحلبي
كاتب يبث الحقد والكراهية لسوريا الأسد

أقسم بالله العظيم ثلاثة على حد قول المصريين بأنني لاأستفيد من الدولة السورية ولا بليرة واحدة..اله أنعم علي من تعبي وكدي وعرق جبيني وأقول لمثل هذا الكاتب البغيض الكريه ان بليون واحد مثلك لن يجعلنا نكره سوريا البشار الرئيس العظيم وان القطعان لسنا نحن العمال والطلاب وعناصر الأمن الأبطال الشرفاء الساهرين على أمن الوطن والمواطنين ولكن القطعان هم من ربوك وهم أمك وأبوك أمك وأبوك أمك وأبوك وكل من له صلة بتربيتك أو يتوافق مع حقدك وطز فيك وبكل من لف لفك من رفعت الأسد ومرورا بأبو البراميل الكيماوية صاحبك الخدام ورفيق اللعين البيانوني صاحب مجازر مدرسة المدفعية ومدرسة الأزبكية وقاتل أكبر جراح مخ في العالم الشهيد الدكتور محمود شحادة وبطل حرب تشرين الحنرال عبد الكريم رزوق وأكبر مشرع قانوني في الشرق الوسط كما ذكرت بي بي سي وختام حلفائك بندر بن سلحان الماسوني الحقير وأنت أحد أذنابه كما هو واضح من حقدك وكتاباتك أعلاه وعاش الأسد البشار وسورية الأبية وشعبها الأبي.
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
أحمد الغريب، محمد عمر غرس الله، صباح الموسوي ، أحمد الحباسي، حمدى شفيق ، محمود طرشوبي، د. الشاهد البوشيخي، كريم فارق، د- محمد رحال، المولدي الفرجاني، رشيد السيد أحمد، حسن عثمان، أبو سمية، أحمد بن عبد المحسن العساف ، الشهيد سيد قطب، د- هاني السباعي، سفيان عبد الكافي، محمود صافي ، محمد شمام ، محمد الطرابلسي، د. جعفر شيخ إدريس ، هناء سلامة، ماهر عدنان قنديل، صالح النعامي ، عبد الرزاق قيراط ، عبد الغني مزوز، منى محروس، شيرين حامد فهمي ، كريم السليتي، أشرف إبراهيم حجاج، رضا الدبّابي، فتحي الزغل، د. صلاح عودة الله ، جاسم الرصيف، فهمي شراب، د. الحسيني إسماعيل ، إسراء أبو رمان، رافع القارصي، أحمد بوادي، حاتم الصولي، د. مصطفى يوسف اللداوي، سلوى المغربي، د - غالب الفريجات، كمال حبيب، محمد إبراهيم مبروك، محمد الياسين، بسمة منصور، فتحي العابد، د - محمد سعد أبو العزم، رحاب اسعد بيوض التميمي، د. عادل محمد عايش الأسطل، عزيز العرباوي، د - محمد بنيعيش، ابتسام سعد، عصام كرم الطوخى ، د. عبد الآله المالكي، يحيي البوليني، مجدى داود، علي الكاش، مراد قميزة، د. ضرغام عبد الله الدباغ، فتحـي قاره بيبـان، طلال قسومي، نادية سعد، سيدة محمود محمد، رمضان حينوني، عمر غازي، د - محمد بن موسى الشريف ، د. كاظم عبد الحسين عباس ، ياسين أحمد، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، محمود سلطان، محمد اسعد بيوض التميمي، منجي باكير، الناصر الرقيق، صفاء العراقي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، د - أبو يعرب المرزوقي، د- هاني ابوالفتوح، مصطفى منيغ، حميدة الطيلوش، عواطف منصور، جمال عرفة، د - صالح المازقي، إياد محمود حسين ، د - المنجي الكعبي، خالد الجاف ، حسن الحسن، سعود السبعاني، يزيد بن الحسين، فاطمة حافظ ، حسن الطرابلسي، مصطفي زهران، د. أحمد محمد سليمان، د - مضاوي الرشيد، صفاء العربي، د. محمد عمارة ، علي عبد العال، د- محمود علي عريقات، د. محمد يحيى ، صلاح الحريري، محرر "بوابتي"، محمد تاج الدين الطيبي، خبَّاب بن مروان الحمد، فراس جعفر ابورمان، محمود فاروق سيد شعبان، سيد السباعي، معتز الجعبري، الهادي المثلوثي، رافد العزاوي، عبد الله زيدان، د. خالد الطراولي ، د - محمد عباس المصرى، أحمد ملحم، إيمى الأشقر، فوزي مسعود ، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، الهيثم زعفان، إيمان القدوسي، حسني إبراهيم عبد العظيم، صلاح المختار، د . قذلة بنت محمد القحطاني، د - مصطفى فهمي، د. محمد مورو ، عراق المطيري، عدنان المنصر، تونسي، أنس الشابي، د - الضاوي خوالدية، د. أحمد بشير، د - شاكر الحوكي ، العادل السمعلي، عبد الله الفقير، أحمد النعيمي، د - احمد عبدالحميد غراب، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د. طارق عبد الحليم، سلام الشماع، سوسن مسعود، د- جابر قميحة، د. نهى قاطرجي ، سامح لطف الله، د. نانسي أبو الفتوح، محمد أحمد عزوز، د.محمد فتحي عبد العال، أ.د. مصطفى رجب، وائل بنجدو، د.ليلى بيومي ، رأفت صلاح الدين، فاطمة عبد الرءوف، محمد العيادي، سامر أبو رمان ، سحر الصيدلي،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة