تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

"حماس" والحصاد المر

كاتب المقال أحمد بوادي - الأردن    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


حماس؛ إخوان النصارى، وأبناء الخميني ، أما بعد :
لقد كثرت ضحاياكم، وعدت بالألوف صرعاكم، دفعتموها من دماء أبنائكم، وجعلتموها ثمنا لاعتلاء المناصب، وتحصيل المصالح
منذ استيلائكم على غزة، وأنتم تبتغون العزة عند أهل الكفر والردة، تتوددون وتتزلفون إليهم، وتحابونهم على حساب دينكم وعقيدتكم وتعطيل شرع ربكم، حتى جعلتم الروافض أبناء المتعة، آباؤكم، والنصارى إخوانكم، والبهائيون حلفاؤكم والمجتمع الغربي أصدقاء لكم.

أما المجاهدون في الشيشان، فشأن داخلي ولا علاقة لكم به، والمجاهدون في العراق وأفغانستان وغزة، خوارج وأصحاب غلو في التفكير والتكفير.

وتبذلون كل ما بوسعكم ليرضى عنكم الغرب لتثبتوا له أنكم، دعاة حرية وديمقراطية، وأصحاب فكر عصراني منفتح على الغرب:لا … لفرض الحجاب، لا … لإقامة الحدود، لا … لقيام إمارة إسلامية، جهلا علينا وجبنا عن عدوكم … لبئست الخلتان الجهل والجبن

أيها الحماسيون ؟؟!!! ………، ماذا قدمتم للإسلام وأهله ولفلسطين ولأهل غزة، إن كان الرجل يؤثم إن ضيع من يعول، فكيف بمن ضيع شرعا، وشعبا.

أيهما الحماسيون ….. فوالله ما عرفناكم إلا بالكذب والخذلان، ومحاربة أهل الإيمان و شريعة الرحمن .

قلتم القرآن دستورنا، وها أنتم تصرخون تقولون ثوابتنا الفلسطينية والاحتكام إلى الديمقراطية وصناديق الاقتراع، ويصل بكم الحال قتل من يرفع راية القرآن.

قلتم الرسول قدوتنا، ……. وإذا بكم زرافات إلى بلاد من سبه وشتمه وانتقص من عرضه بالدانمرك، مع محاداة لسنته، قلتم من الحكمة التدرج بالتشريع، قلنا لعل وعسى، لكن ما الذي يعنيه قرب أفول حكمكم ولم تطبقوا شيئا من شرع ربكم وأنتم تمتنعون عن أحكامه، وتقتلون من ينادي بتطبيقه وتتصدون لكل إشاعة تقال عنكم في ذلك وكأنها عار ومذلة

قليلا من الخجل … قليلا من الحياء … قليلا من الدين، فإنكم لم تلتزموا الحق ولم تراعوا الصدق، شابهتم الراوافض فلا عجب إن كنتم أبناءهم، لا تشهدون إلا الزور ولا تعدون الناس إلا الغرور

قلتم انتصرنا في غزة، ما أكذبكم، ما أحقركم، ما أجبنكم، انتصرتم في غزة ؟؟!!!، وأشلاء أهل غزة موتاهم وجرحاهم، وأسرى أهل غزة، وجوع أهل غزة، وعطش أهل غزة، وحصار غزة وأهلها وإغلاق معابر غزة، وتدمير أنفاق غزة، وبكاء أطفال غزة، وأرامل أهل غزة وتدمير مساجد غزة

إن كان هذا النصر، فكيف تكون الهزيمة ؟؟!!! ، ما أكذبكم، ما أحقركم، ما أجبنكم، لقد كنتم لغزة، شر النوابت التي أطلت بسحابها على أهلها مصدر قلق وحرمان وذل وهوان وقتل، وخراب، ودمار

من أجل ماذا، ولماذا ؟؟!!! لا شرع الله طبقتم، ولا فلسطين أعدتم، إن أردتم حمايتها من لصوصية فتح، فأنتم قد قتلتم أبناءها
فأي الفريقين في الجرم، أعظم وأنكى، تمرغتم في مستنقع الدماء، وألبتم على أهل الحق وزرعتم الفتنة وأججتموها، واستجلبتم الدمار والخراب، هذا ما جنيتموه ياحماس في فوزكم بالانتخابات

أف لكم، أف لكم، ولديمقراطيتكم التي قاتلتم من أجلها، وسفكتم الدماء في سبيلها، أما شرع الله وحكمه تقتلون من يعلي رايته، وعند مطالبتكم بتطبيقه لا طاقة لكم به

أف لكم … ولمن يدافع عنكم، ولمن يرقع لكم، ويبرر ضغيانكم، لقد ملأتم قلوب المسلمين عليكم قيحا، وشحنتمم صدورهم غيظا
تقتلون ابناء الدين، وتتوددون إلى أعداء الإسلام، فضائحكم توالت وقلوبكم واغلة بالشر والحقد والحنق على أهل الدين والإيمان

وأبشركم أيها الحماسيون … يا من قتلتم أبناء الدين الذين رفعوا راية القرآن أبشركم بحرب من الله: " من آذى لي وليا فقد آذنته بالحرب "، فكيف بمن يقتل أولياءه

أبشركم بهزيمة تشرذمكم وتجعلكم عبرة لغيركم ممن يحاول، الإقتتات والتسور والتسول بالدين لأن النصر لن يكون إلا لمن رفع راية الدين ولا يكون للخوانين والمتخاذلين ولمن أراد العزة بغير الدين

وأخيرا …….. أقول لمن بقي في حماس من المخلصين، لا حاجة لكم في رايتهم العمياء، ولا حاجة لكم في أبناء الروافض وإخوان النصارى، ولا حاجة لكم فيمن تلطخت أيديهم بدماء المسلمين فلا يأت الرجل منكم وفي رقبة قطرة دم من جراء الدفاع
عن ديمقراطية حماس، ففروا إلى الله، وضعوا أيديكم بأيدي اخوانكم الموحدين، ولا خير فيكم إن بقيتم تحت رايتهم وحكم ديمقراطيتهم


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

جند انصار الله، حركات جهادية، تنظيمات جهادية، تنظيمات إسلامية، حماس، فلسطين، سلفية، سلفية جهادية، إمارة إسلامية،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 18-08-2009  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  31-08-2011 / 16:38:28   د. نسرين بديع أختر خاوري
لماذا الخلط؟

يا أستاذ أحمد، لا أحد يعترض على إبدائك لرأيك، فنحن نطالب بحرية الرأي، ولكن إذا أردت أن يكون لمقالك مصداقيّة فعليك أن لا تخلط "الحابل بالنابل". هل حقا تعتقد أنه من الفطنة أن تبدأ مقالك بـالإدعاء أن "حماس" أخوان النصارى" وحماس حركة إسلامية محظة، فهل تريد أن تقول أن فكرك يرى المسيحية "شتيمة"، ثم تزيد "الطين بله" بقولك في الفقرة الأولى "والبهائيون حلفاوئكم" .. كيف يا أستاذ أحمد وحماس تكّفر البهائية وتدعي زورا أن محمود عباس بهائي....

متى سنبداء بالتفكير وإبداء الرأي بمنطقية. إن مثل هذه المبالغات غير المدروسة لا تنفع قضيتك مهما كانت بغض النظر عن أتفاقي أو إختلافي مع ما تطرحه. كيف لنا يا أستاذ أحمد أن نبداء حوار هادف، ونبدي رأيا مقنع إذا داومنا على المبالغة وعدم التمعن فيما نكتب، أو الطعن بالآخرين للمبالغة بلا مصداقية.

للعلم فقط، مضى زمن الإدعاءات المطلقة وصار للصفحات عيون وآذان وافواه تطالب بالمسئولية عما نقول ونكتب!
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
المولدي الفرجاني، د- هاني السباعي، محمد الياسين، هناء سلامة، أشرف إبراهيم حجاج، ابتسام سعد، حسن عثمان، سامر أبو رمان ، د- جابر قميحة، محمد شمام ، محرر "بوابتي"، مصطفى منيغ، صالح النعامي ، د. الحسيني إسماعيل ، عزيز العرباوي، حسني إبراهيم عبد العظيم، د - محمد سعد أبو العزم، عدنان المنصر، تونسي، صفاء العراقي، د.محمد فتحي عبد العال، بسمة منصور، فهمي شراب، عبد الله زيدان، د - أبو يعرب المرزوقي، حميدة الطيلوش، د - عادل رضا، الشهيد سيد قطب، عواطف منصور، د - احمد عبدالحميد غراب، إسراء أبو رمان، رحاب اسعد بيوض التميمي، د. صلاح عودة الله ، رضا الدبّابي، معتز الجعبري، وائل بنجدو، رمضان حينوني، كريم السليتي، د. جعفر شيخ إدريس ، سامح لطف الله، محمد إبراهيم مبروك، د - محمد بن موسى الشريف ، د. محمد مورو ، د - صالح المازقي، عمر غازي، خبَّاب بن مروان الحمد، محمد أحمد عزوز، د - محمد بنيعيش، علي عبد العال، أحمد الحباسي، كمال حبيب، أنس الشابي، مراد قميزة، عبد الله الفقير، سلوى المغربي، صباح الموسوي ، د. مصطفى يوسف اللداوي، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، رأفت صلاح الدين، كريم فارق، إياد محمود حسين ، د- محمد رحال، د- محمود علي عريقات، محمود فاروق سيد شعبان، سعود السبعاني، د.ليلى بيومي ، حاتم الصولي، د . قذلة بنت محمد القحطاني، جمال عرفة، د - محمد عباس المصرى، نادية سعد، د. خالد الطراولي ، الهادي المثلوثي، ياسين أحمد، فتحي الزغل، فتحي العابد، أ.د. مصطفى رجب، مصطفي زهران، سيد السباعي، منى محروس، د - غالب الفريجات، علي الكاش، طلال قسومي، د. نانسي أبو الفتوح، محمد عمر غرس الله، محمد العيادي، د - الضاوي خوالدية، حمدى شفيق ، صفاء العربي، جاسم الرصيف، رافع القارصي، سلام الشماع، يزيد بن الحسين، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، ماهر عدنان قنديل، د - شاكر الحوكي ، فوزي مسعود ، أحمد بن عبد المحسن العساف ، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، د. عادل محمد عايش الأسطل، أحمد الغريب، يحيي البوليني، د - مضاوي الرشيد، حسن الطرابلسي، إيمى الأشقر، إيمان القدوسي، مجدى داود، سحر الصيدلي، د. نهى قاطرجي ، محمود سلطان، صلاح الحريري، خالد الجاف ، عبد الغني مزوز، أحمد النعيمي، محمد تاج الدين الطيبي، د. طارق عبد الحليم، د. عبد الآله المالكي، محمد الطرابلسي، د. ضرغام عبد الله الدباغ، فاطمة حافظ ، منجي باكير، عبد الرزاق قيراط ، صلاح المختار، سيدة محمود محمد، أحمد ملحم، د - مصطفى فهمي، سفيان عبد الكافي، محمود صافي ، محمود طرشوبي، رافد العزاوي، د. أحمد بشير، عصام كرم الطوخى ، د. أحمد محمد سليمان، رشيد السيد أحمد، الهيثم زعفان، د. محمد يحيى ، فتحـي قاره بيبـان، محمد اسعد بيوض التميمي، أبو سمية، أحمد بوادي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، عراق المطيري، د - المنجي الكعبي، فاطمة عبد الرءوف، الناصر الرقيق، شيرين حامد فهمي ، فراس جعفر ابورمان، العادل السمعلي، د. الشاهد البوشيخي، سوسن مسعود، حسن الحسن، د- هاني ابوالفتوح، د. محمد عمارة ،
أحدث الردود
تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة