تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

مشاهد نيسانية... تضج بالخيانة

كاتب المقال احمد ملحم - الضفة المحتلة (فلسطين)    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


إرحل فتراب مدينتنا
يحوى أذانا مخفية
تسمع ما لا يحكى أبدا
وترى قصصا بوليسية
ويكون المجرم حضرتكم
والخائن حامي الشرعية


جاء نيسان حاملأ بين يديه ذكريات ومناسبات واحداث لم ينساها يوماً الشعب الفلسطيني، كي يعود تاريخ يوماً لتذكيره بما كان... جاء نيسان والشعب الفلسطيني يذكره يوما بيوم... وبكل لحظة من هذا الشهر تحمل بطياتها مناسبة تفوح منها رائحة الفجيعة، والماً ما زال ساخناً في احشاء الروح.

نيسان 2002... اقدم المجرم البلدوزر ارئيل شارون على اجتياح الضفة الغربية بعمليه اسماها" السور الواقي" عمل من خلالها على ذبح الشعب الفلسطيني وتدمير كل ما يملك، مرتكباً مزيدا من المجازر بحق الانسانية كما كان في صبرا وشاتيلا وقانا...

نيسان 2002... كانت معركة مخيم جنين البطولية... وشموخ مخيم بلاطة والبلدة القديمة في جبل النار... هناك حين وقفت الارادة والكرامة وبندقيه بمعصم رجال امنوا بفلسطين... في وجه اعتى قوة عسكرية في الشرق الاوسط.... لايام وليال عديدة جسدوا لاجيال قادمة اسطورة لا يتقن صنعها سوى من كان رجلاً.

نيسان 2002 حين اذاق مخيم جنين جيش الاحتلال العذاب والويل... هو ذاك المكان الذي لا تتعدى مساحته 1 كم... كم ارعب الصهاينة وزرع الخوف والقتل في نفوسهم... في الذكرى السنوية السابعة لمجازر نيسان 2002... وبعد ثلاثة شهور من انتهاء الحرب على غزة نقف قليلا على المشهد السياسي لهذا اليوم....


المشهد الاول



مع اقتراب ذكرى مجازر نيسان... تناسى السيد محود رضا عباس الذي يزور دولة الاكراد ان يتذكر هذه المناسبة، لكنه بالطبع لم يتناسى اعياد الصهاينة، ولا يستطيع ان ينسى ذلك... لذلك سارع منبطحا لليميني المتطرف نتنياهو ليهنئه بالعيد وبدوام دولتهم وافراحهم... وكذلك الحال مع بيريس الذي اتصل عليه شخصيا من العراق ليبارك له عيد اسرائيل متمنيا لها كل خير واستقرار... وما ادرانا انه لم يتصل بليبرمان الذي وصفنا يوما بالافاعي والصراصير ليتمنى له عيداً سعيداً مع وافر الصحة والعافية.... اجزم واكاد اقسم انه فعل ذلك... فهؤلاء مصابين بمرض الاعجاب والخوف والتبجيل الذي يكنه العبد لسيده.

التبرير السلطوي لهذا الاتصال جاء سخيفاً وغبياً وخيانياً ... حين حاول عمر حلمي الغول مستشار عباس المنتهي ولايته ان يبرر الاتصال ويضعه في خانة الواجب الشكلي والحديث الذي دار كان من باب المجاملة وهنا اسأل حلمي الغول ومن على شاكلته من من ربط انفسه ببرنامج الهرولة السلطوي... ما معنى ان يبادر عباس بالاتصال بالنتن ياهو ليبارك له تشكيل الحكومة التي تقتلنا الان في غزة وستقتلنا غدا في الضفة... والة الاستيطان وجرافات التدمير تزلزل مدينة القدس... ما معنى ان يبادر عباس للأتصال بأكثر الحكومات اليمينة المتطرفة مهنئاً غير موافقته على الفكر والايدولوجية والية التفكير التي يعمل بها الصهاينة... وما الذي يقنعنا ان السلطة وعباس شخصياً لم يتصل بليبرمان وهنئه كذلك بفوزه في الكنيست وبمناسبة العيد من باب المجاملة الشكلية وحدود اللياقة...

ما الفرق بين النتن ياهو وليبرمان.



ما معنى هذا الاتصال والمسح والانبطاح لحكومة التطرف الصهيونية بعد ثلاثة شهور من حرب غزة... اين ذهبت دماء الالاف من شهدائنا... اين ذهبت دموع امهاتنا واخواتنا ونساءنا... ماذا نفعل بخوف اطفالنا ورعبهم... ايدرك ابو مازن ان صوت طائرات اف 16 تقرع في رؤوس اطفالنا... هل بهذه السهولة يعود عباس اللاشرعي الذي يغتصب السلطة ويغتصب الشعب ليبادر بأقامة علاقات عامة مع قتلة شعبنا... وبأي منطق وعقل يتبجح هذا الوقح الغولي ويصف الامر بأنه عادي.

المشهد الثاني



امر اخر... عباس ذهب الى الاكراد وعند ميليشيات البشمركة، التقى المسؤولين هناك، وزع الابتسامات ومدح واثنى وشكر ... الخن الا يرى ان زيارته الى هناك بهذا التوقيت هي زيارة مشبوهة ومتواطئة.

يقول المتحذلكون ان عباس ذهب الى هناك لمناقشة اوضاع الفلسطينيين في العراق... اقول ان هذا كذب، عباس ذهب الى العراق والى حكومة الاكراد من باب خياني وهرولي .. تقولون لماذا.
منذ 2003 والجالية الفلسطينية تذوق العذاب وتتجرع القتل يوميا كونهم فلسطينييون وكانوا يتمتعون بأمتيازات ورعاية خاصة في عهد الشهيد الرئيس صضدام حسين، وبالتالي فأن القوات الامريكية والقوات العراقية وجميع ميليشيات القتل عمدت على استهداف الفلسطينيين هناك... وكان بأمكان عباس ان يذهب الى العراق زائراً منذ البداية، وكان بمقدوره ايجاد حلا ً لهم مع ارباب نعمته وصحته الاميركان.. لكنه لم يفعل... الامر الثاني وهو ما معنى الزيارة للعراق ولقاء من جاء على ظهر الدبابة الاميركية منصبا نفسه رئيساً... الم يحارب الرئيس عرفات الدول العربية جميعها ليقف مع الشهيد صدام حسين في حرب الخليج الثانية، وبذلك تعرضت الجاليات الفلسطينية في جميع الاقطار العربية الى الطرد والتهجير...الم تقول والشعب الفلسطيني جميعه ان من يحكم العراق هم عملاء وخونة وهم جاوؤا على دماء الشهيد صدام حسين فوق المجنزرات الامريكية... ما معنى زيارة كهذه لدولة الاكراد.

مشهدان متشابهان متطابقان... قبل ثلاثة شهور كانت حرب غزة والصهاينة عاثوا فساداً هناك قتلا وذبحا وتدميراً اليوم عباس يتصل على قيادتهم يبارك لهم اعيادهم وحكومتهم... قبل بضع جاء الى العراق فوق الدبابة الامريكية مرتزقة ليحكموا العراق اسميناهم عملاء وخونة... من ثم بدأت ميليشيات القتل بأستهداف مبرمج للفلسطينيين، بالطبع السلطة لم تفعل شيئاً... ومضى الوقت الى اليوم الذي يذهب به عباس لشكر قادة الميليشيات... في كل مرة عباس والسلطة المغتصبة عليهم هبء تقديم الشكر والمحبة والعرفان والمبادرة لتقديم الود والحب... لمن يقتل الشعب الفلسطيني.

ملاحظة: بالنظر الى الرد الفلسطيني على ما تقوم به دوله الصهاينة من ممارسات من انبطاح... فأن جميع الحكومات تكون اكثر ارهاباً وتطرفاً ضد شعبنا الفلسطيني... مثال على ذلك الحصار الذي ضرب على الاراضي الفلسطينية بعد انتصار حماس بالانتخابات التشريعية... السلطة الفلسطينية غير قادرة على الفهم والادراك...



 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

فلسطين، يهود، صهيونية، إنتخابات، خونة،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 15-04-2009  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  نعم ...لُتحل السلطة
  وتحقق الوعد
  ذات فجر عانقت بها وطن
  عابرون
  كهنة الانتهازية بانتظار غنيمتهم
  قنبلة صنعت جنوناً... القادم اخطر
  القدومي يتهم محمود عباس بالتخطيط لقتل عرفات
  بابا والاربعين حرامي ليسوا قادة سلام
  صباحات الى غسان كنفاني
  تسول ورسالة... وحوار فاشل
  السلطة الديكتاتورية الفلسطينية... تحارب الفكر والكلمة
  لنكتب لنصرخ لنثور: "سري سمور" لست وحدك
  "غربان البين" يحكمون إقطاعية
  تهافت في ذكرى النكبة
  الذكرى السنوية الاولى لأغتيال الشهيد هاني الكعبي القائد العام لكتائب شهداء الاقصى في الضفة الغربية
  مشاهد نيسانية... تضج بالخيانة
  استقالة مريبة وملفات مفخخة
  حوار اخر لن ينجح
  إفرازات ما بعد الحرب
  ملفات ما بعد الحرب الملف الأول: المقاومة
  حرب غزة... التقاء مصالح
  جميعهم خونة... جميعهم قتلة
  خيانة متأصلة... منذ الأبد والى الأبد
  غزة... أنا معك
  دياب العلي... وحديث في الخيانة
  عبد الرحمن... غباء أم استغباء
  محمود رضا عباس... فرعون هذا الزمان
  الشيخ احمد ياسين ونظرته لاتفاقية اوسلو
  فيلم "فتح لاند" ... توثيق للخيانة
  بين الضفة والقطاع... تناقضات وطن

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
محمود فاروق سيد شعبان، صالح النعامي ، جاسم الرصيف، طلال قسومي، نادية سعد، د. محمد مورو ، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، محمد اسعد بيوض التميمي، صفاء العربي، مصطفى منيغ، د. خالد الطراولي ، عمر غازي، د. ضرغام عبد الله الدباغ، د - احمد عبدالحميد غراب، عصام كرم الطوخى ، هناء سلامة، د. طارق عبد الحليم، صلاح الحريري، رافع القارصي، حمدى شفيق ، عبد الغني مزوز، د - المنجي الكعبي، فوزي مسعود ، د - مضاوي الرشيد، المولدي الفرجاني، د. نهى قاطرجي ، منجي باكير، صلاح المختار، محمد الياسين، د - مصطفى فهمي، أحمد الغريب، د - محمد بنيعيش، سيد السباعي، إيمان القدوسي، مجدى داود، د- محمد رحال، رشيد السيد أحمد، د- محمود علي عريقات، حسني إبراهيم عبد العظيم، سعود السبعاني، الناصر الرقيق، وائل بنجدو، د - أبو يعرب المرزوقي، شيرين حامد فهمي ، رأفت صلاح الدين، العادل السمعلي، سلوى المغربي، صباح الموسوي ، د. مصطفى يوسف اللداوي، فتحـي قاره بيبـان، فتحي العابد، عبد الله زيدان، كريم فارق، محمود صافي ، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، محمد تاج الدين الطيبي، يحيي البوليني، د. أحمد بشير، يزيد بن الحسين، الشهيد سيد قطب، سلام الشماع، د. أحمد محمد سليمان، حاتم الصولي، عزيز العرباوي، إسراء أبو رمان، خالد الجاف ، حسن الحسن، د - محمد سعد أبو العزم، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، معتز الجعبري، د - غالب الفريجات، محمود طرشوبي، سامر أبو رمان ، فتحي الزغل، عراق المطيري، رضا الدبّابي، د . قذلة بنت محمد القحطاني، رمضان حينوني، د - صالح المازقي، د. الشاهد البوشيخي، أحمد الحباسي، ابتسام سعد، د - شاكر الحوكي ، محمود سلطان، أ.د. مصطفى رجب، حسن الطرابلسي، الهادي المثلوثي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، فاطمة حافظ ، د. عبد الآله المالكي، فراس جعفر ابورمان، حميدة الطيلوش، د. صلاح عودة الله ، سوسن مسعود، محمد الطرابلسي، د. الحسيني إسماعيل ، محمد العيادي، منى محروس، د - الضاوي خوالدية، محمد عمر غرس الله، فهمي شراب، سفيان عبد الكافي، أحمد ملحم، أشرف إبراهيم حجاج، محمد أحمد عزوز، فاطمة عبد الرءوف، سيدة محمود محمد، د - محمد بن موسى الشريف ، كمال حبيب، إياد محمود حسين ، د.ليلى بيومي ، د. محمد يحيى ، أحمد بن عبد المحسن العساف ، جمال عرفة، محمد إبراهيم مبروك، الهيثم زعفان، ياسين أحمد، د- هاني ابوالفتوح، علي عبد العال، د.محمد فتحي عبد العال، د- جابر قميحة، د. نانسي أبو الفتوح، حسن عثمان، أبو سمية، سحر الصيدلي، تونسي، محرر "بوابتي"، د. محمد عمارة ، عبد الرزاق قيراط ، خبَّاب بن مروان الحمد، إيمى الأشقر، عواطف منصور، علي الكاش، د- هاني السباعي، صفاء العراقي، د. عادل محمد عايش الأسطل، كريم السليتي، عبد الله الفقير، د. جعفر شيخ إدريس ، أحمد النعيمي، أحمد بوادي، سامح لطف الله، د - محمد عباس المصرى، ماهر عدنان قنديل، أنس الشابي، مصطفي زهران، بسمة منصور، محمد شمام ، عدنان المنصر، رحاب اسعد بيوض التميمي، رافد العزاوي، مراد قميزة،
أحدث الردود
ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


تطوان كبيرة علي مخططاتهم الصغيرة
المغرب / مصطفى منيغ
الشجرة معروف صنفها محسوبة جذورها وحتى أوراقها المُجمَّعة ، المثبَّتة في سجلات تاريخ...>>


هل يمكن ان يكون السفر افضل علاج للهروب من الواقع ؟
أليس هذا افضل حل ......>>


مقال أكثر من رائع وعمق في التحليل...>>

تحاليل الدكتور نور الدين العلوي متميزة، ومقاله هذا عن مسار الثورة يبدو مقنعا وان كان متشائما ومخيفا لابناء الثورة...>>

مقال ممتاز فعلا...>>

لا أظن أن أهل الحيل قادرون على تفسير القرآن، والله أعلم....>>

مقالة رائعة....جزاك الله خيرا.
ولكن هل هنالك أدوات نسطيع من خلالها أن نعرف
لأي سبب من هذه الأسباب يكرهنا الآخرين....>>


شكراً أخي العزيز. رب كلمات من مشجع مؤيد بنور الحق تبطل الباطل وتحق الحق....>>

مقال يتميز بزاوية النظر التي تناول من خلالها الدكتور الصديق المنجي الكعبي حادثة كسر التمثال العاري بالجزائر

فعلا الامر يستحق ان ينظر ال...>>


السلام عليكم أخ فوزي وبعد نزولا عند رغبتك، اليك المنشور موضوع التعليق ومصدره. ولم أشأ الإشارة الى ما هو أكثر من الإلغاز للأسماء، ليبقى الأهم التمثيل ل...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة